أهلا, زائر. الرجاء الدخول أو التسجيل
Nov 24, 2014, 09:46

تسجيل الدخول باسم المستخدم، كلمة المرور و مدة الجلسة


بداية تعليمات بحث دخول تسجيل
  عرض الرسائل
صفحات: [1] 2
1  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / القائمة العراقية مرشحة للعب دورحكومة الظل في المجلس التشريعي القادم / تحليل سياسي في: Apr 11, 2010, 03:44
إبتداءاً يمكن الإستعانة بالمقاربة والمقارنة الموضوعية التالية في تعليل وتفسير وتوضيح أهمية عمل ودور المعارضة النيابية في العملية السياسية والديمقراطية والرقابية في بدن الدولة العراقية ومفاصلها الرئيسية ‘ حيث برهنت الحقائق العلمية والعملية أن دوران وحركة الماكنة المتمثلة بمضخات الماء الصغيرة والكبيرة ..الخ

ترتبط في الأساس بعملية فيزياوية تتجسد روحها في التناقض والتنافر بين قطبين في المغناطيس هما السالب والموجب اللذان يولدان شحنات مختلفة متباينة تؤدي الى تسليط قوة كهرومغناطيسية تدفع الى إنتاج حركة ودوران في أجزاء الجسم أو الألة الميكانيكية أو الألكترونية التي تتكون منها الماكنة أو الجهاز ‘ وهذه الحقيقة العلمية والعملية مأخوذة ومستلة من واقع الطبيعة وخصائصها فضلاً عم ممارسات وسلوكيات الإنسان وحتى الحيوان سيما تلك التي يمارسها الفرد في أطار الأسرة والسلطة ‘ إذ أن إنعدام الرأي المخالف والصراع المفنن في الأطار الحياتي غالباً ماينتهي بالجمود ويتسبب في التفرد ومن ثم ممارسة الديكتاتورية في السلوك والفعل وحتى القول .

ومايرصد اليوم أن الحاجة وعلى أثر ثورة المعلومات والإتصالات التي شهدها العالم في القرن العشرين والحادي والعشرين ‘ قد تضاعفت وتراكمت بالنسبة لدور المعارضة السياسية في بناء وفعل وأداء السلطة السياسية ولم تعد أشكال ونماذج الحكومات التي تنتجها النظم النيابية كفيلة بنجاح فعالية المعارضة في الأطار التشريعي والرقابي ومنها على سبيل المثال مايسمى بنموذج حكومة الوحدة الوطنية أو نموذج حكومة الاغلبية السياسية سيما بعد أن إمتدت مساحة النظام النيابي الى دول منطقة المشرق الأوسط التي لم تترسخ فيها تجربة ديمقراطية كبيرة في هذا النوع من النظم التي تحتاج الى عقول وآليات دقيقة لتوفير وضمان فرص نجاحها في المجال التطبيقي ولهذا نرى ونلتمس أسباب عدم نجاح التجربة النيابية في العراق ‘ إذ أن الإصرار الداخلي والخارجي على بناء نموذج حكومة الوحدة الوطنية أو الأغلبية السياسية كان السبب الجوهري في عدم إنتقال تلك التجربة الفريدة من مرحلة الى أخرى أكثر واقعية ومن واقع الى أخر أكثر فاعلية ‘ ولهذا طرحنا نحن ومنذ العام 2005 أنموذج حكومة التكنوقراط – المستقلين كأساس ومفتاح لنجاح التجربة النيابية في العراق الجديد وكمدخل ضروري لتطوير وتفعيل دور المعارضة النيابية والسياسية في آليات عمل السلطة التشريعية والمؤسسات الرقابية فيه والإنطلاق من فعلها الإبداعي – الإيجابي في ردع وتقليص وتقويض ساحة فعل وأداء السلطة التنفيذي سيما السلبي منه عبر الرقابة والمتابعة في أماكن إختياره وممارسته إبتغاء القضاء عليه وتديره بآليات الفعل القانوني والقضائي المتمثل في العلاج الوقائي مرة والعلاج التطبيقي مرة أخرى .

أن بلورة دورات متآنية لواقع التجربة والحياة السياسية في العراق منذ العام 1920 وإنتهاءاً بالعام 2010 تظهر وبجلاء أن أسس المشكلة فيه لاتكمن في السلطة كمفهوم وكمؤسسة ولا في الدستور ولا في المجلس التشريعي وأنما في ثقافة الساسة والأحزاب السياسية وآليات ممارسة السلطة وإدارة المؤسسة في إطارها السياسي والتشريعي وحتى القضائي ناهيك عن دور العامل الخارجي ( الأقليمي والدولي) في إضفاء الأسباب المغذية لتلك الإشكالية ولعل تجربة العراقيين مع النظام السياسي الملكي ومن ثم الجمهوري وأخيراً النيابي – الرئاسي دللت وبالبرهان على أن شكل أو نموذج النظم السياسية أو النظام السياسي ليس هو العلة والسبب وأنما العبرة والمحصلة تكمن في سايكولوجية الفرد الحاكم والأحزاب السياسية التي تتولى إدارة السلطة والمؤسسة تلك السايكولوجية التي تمبل في الأعم الأغلب الى طابع التقديس والتآلية والتفرد والتسلط والإزدواجية والسعي الى قمع الرأي الأخر والنقد البناء بإعتبارها تمثل أنواع من التحدي والخروج عن سلطة ومبدأ الولاء والطاعة للملك أو الحاكم أو الرئيس أو حتى الحزب السياسي وهذا ماأقضى بالنتيجة الى تغيب دور المعارضة النيابية في تعضيد عمل السلطة التنفيذية في العراق ولاسيما في المرحلة الممتدة من العام 2003 وحتى يومنا هذا  - ولاريب أن أغلب الأحزاب السياسية العراقية لا تحسن لعب دور المعارضة البناءة والدالة على ذلك أنها وبعد أن تم تأسيس الدستور الدائم خرجت للمعارضة السياسية في خارج العراق أو الإكتفاء بالمعارضة الخجولة القابضة للفنية في مجلس النواب بمعنى ممارسة دور معارضة الحكواتيين بدل المبادرين والصانعين للتداول السلمي للسلطة عبر صناديق الإقتراع والبرامج السياسية .

 

أن غياب قانون للأحزاب السياسية وأخر للإعلام وثالث للنزاهة ورابع للمحكمة الدستورية ورابع للشفافية في العراق أضف الى ذلك غياب هيئة للتنمية السياسية أفضى بالمحصلة النهائية الى تعكير وتكرير صفو التجربة النيابية والتقويض من أسس نجاحها في المرحلة السابقة والمؤول دون بناء معارضة نيابية تتسابق عليها الحركات و الأحزاب السياسية بإعتبار أن التواجد في السلطة السياسية أصبح بالنسبة لتلك الأحزاب بمثابة المغذي الذي يساهم في إنعاش وإنقاذ المريض أو العليل من ألالام التي قد تؤدي بحياته بسبب عارض صحي بسيط كان أم كبير.

ولاحاجة بنا للقول والإقرار بأن تلك الأحزاب باتت كالمدمن على مواد ذلك المغذي أو الهيرويين الذي أفسدها وجعلها تتصور بأن كل ماتفعله صحيحاً وماتسلكه واقعياً وماتقوله معصوماً عن الزلل والخطأ ‘ ومن أجل القضاء على حالة الإدمان هذه والحؤول دون إنتشار مادة الهيروين في كل أجزاء الجسد السياسي العراقي نطرح نحن اليوم ونكرر طرحنا السابق بضرورة تأسيس حكومة التكنوقراط – المستقلين في عراق 2010 إبتغاء الخروج من عملية المحاصصة السياسية والحزبية والعشائرية والمناطقية والدخول الى فضاء أرحب يساهم في علاج المرضى وينهي حالة رقود من تماثلوا للشفاء للخروج من المستشفى وحماية الأصحاء ووقايتهم من الإعراض والأمراض التي قد تفتك بالعقول قبل الأبدان وهذا مالانريده .

 

ومن نافلة القول أن تطبيق نموذج حكومة التكنوقراط – المستقلين في عراق 2010000 من شأنه أن يجسد ويصدق مقولة السياسي المصري الراحل (سعد زغلول)  " الحق فوق القوة ..والأمة فوق الحكومة " فالأمة وفق نموذج حكومة التكنوقراط – المستقلين سوف تكون قاعدتها وحوضها الشعبي الذي تسبح وتتحرك فيه .

وهذا ماسيفضي الى أن الأمة ستصبح فوق الحكومة بإعتبار أنها جعلت من الجماهير وقوداً لها وسبباً لبقاءها ووجودها وزوالها ولايخفى أن صندوق الإنتخاب هو العنصر الحاسم في تغيرها وليس الدبابة أو السيف الأمر الذي يعني أن الحق أصبح بموجبها فوق القوة ‘ والسؤال الذي يبرز أمامنا هنا هو :- إذا كانت حكومة التكنوقراط – المستقلين هي المفتاح لإنتاج المعرضة النيابية في البرلمان العراقي الجديد ؟
بقي أن نتطرق الى ضرورة صياغة البرنامج السياسي لعمل المعارضة النيابية وحكومة الظل وأهم النقاط أو الملفات التي تشكل محاوره الأساسية وهي كما يلي :-

1-     ملف الفساد الحزبي والسياسي والإداري والمالي ..الخ في العراق .
2-     ملف العلاقات الخارجية والدبلوماسية للعراق ويشمل :-

أ – ملف إخراج العراق من الفصل السابع .

ب- ملف إطفاء ديون العراق الخارجية .

ج- ملف تحرير أموال العراق السيادية .

د – ملف المشاكل الحدودية مع دول الجوار .

هـ - ملف المهاجرين العراقيين في الخارج .

3-     ملف تسليح وبناء قوات الأمن العراقية .

4-     ملف تطبيق ومتابعة تنفيذ بنود إتفاقية سحب القوات الأجنبية من العراق .
5-     ملف الإقتصاد والأمن والخدمات . وأخيراً أقول

 

وأخيراً أقول أن نجاح عمل المعارضة النيابية وحكومة الظل في مجلس النواب العراقي الجديد مرهون بضرورة وجود قنوات إعلامية مرئية ومقروءة ومسموعة وألكترونية تتولة وتأخذ على عاتقها مهمة الترويج لأفكار وبرامج عمل المعارضة النيابية في الالمحلي والاقليمي والدولي .

وأدعو الى ضرورة إجراء إستفتاء شعبي حول النموذج الحكومي الأمثل للعراق على أن تتضمن مسودة إستمارة الإستفتاء السؤال التالي :-

ماذا تفضل ؟؟

1 – حكومة التكنوقراط – المستقلين = ؟

2- حكومة الأغلبية السياسية = ؟

3- حكومة الوحدة الوطنية = ؟

 

ورب سائل يسأل من هي الكتلة أو القائمة أو الائتلاف الإنتخابي – النيابي الفائز والمؤهل للعب وممارسة دور المعارضة النيابية وتشكيل حكومة الظل ؟

والجواب بحسب إستشرافي المستل من رؤى وتطلعات ورغبات حوالي 60 % من أبناء الشعب العراقي الذين يفضلون أن تلعب القائمة العراقية ورئيسها آياد علاوي هذا الدور على إعتبار أنها لا تمتلك التأييد الجماهيري لمسك السلطة كونها تمثل حسب رأي الكثير من العراقيين وريث لحزب البعث البائد وإمتداد لمشروع سياسي ومخابراتي تركي – سعودي – أمريكي يهدف الى إحداث إنقلاب في المعادلة السياسية الجديدة في العراق وأكاد أجزم بأن تسليمها السلطة سيؤدي الى نتائج وعواقب لا تصب في مصلحة العملية السياسية والديمقراطية في العراق سيما في مرحلة مابعد الإنسحاب الأمريكي منه وعليه فأن الحل الأمثل يكمن في تولي السيد جعفر محمد باقر الصدر رئاسة الحكومة والسيد علاوي رئاسة حكومة الظل بينما يسند منصب رئيس مجلس النواب الى آياد السامرائي من جبهة التوافق ورئاسة الجمهورية الى جلال الطالباني على أن توزع الحقائب السيادية والوزارات المدنية على عناصر التكنوقراط – المستقلين. 
..............رابط الخبر.......http://al-iraqnews.net/new/political-analysis/4118.html
2  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / قيادي قي التيار الصدري:على الحكومة الحالية تقديم الاعتذار للشعب العراقي لأنهم لم يقدموا اي خدمات في: Mar 27, 2010, 20:33
دعا القيادي في التيار الصدري المرشح بهاء الاعرجي الحكومة الحالية والكتل السياسية إلى ضرورة الاعتذار إلى الشعب العراقي بسبب أنهم لم يقدموا أفضل الخدمات طوال الأربعة سنوات الماضية مما تسبب بانتشار الفقر والحرمان .

 

وقال الاعرجي في تصريح خص به مراسل (وكالة أنباء الأعلام العراقي/واع) أن" الحكومة الحالية والكتل السياسية لن تعمل على تحسين المستوى المعيشي للمواطن خلال الفترة المنصرمة بل كانت هناك تغليب للمصالح الحزبية والفئوية على مصلحة البلد والمواطن وهم عليهم الاعتذار ".

 

وأضاف أن" الشعب العراقي أثبت انه يمتلك وعي كبير واستطاع من خلال صوته تغيير معالم الخارطة السياسية من خلال التوجه الكبير لصناديق الاقتراع".

 

وطالب الحكومة المقبلة إلى لعب دور اكبر في تحسين الواقع السياسي والخدمي والعمل على رفع المستوى ألمعاشي للعراقيين الذين عانوا من فقدان الخدمات وتوفير الأمن بالإضافة إلى معالجة البطالة التي انتشرت مؤخرا بين صفوف الشباب وخاصتا ذوي الشهادات ".
............................رابط الخبر.............http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/60070.html
3  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / قاسم الجبوري : تقارب في وجهات النظر بين دولة القانون والائتلاف الوطني لتشكيل الحكومة المقبلة في: Mar 27, 2010, 20:31
قال عضو ائتلاف دولة القانون  قاسم عطية الجبوري ان موقفنا واضح من نتائج  الانتخابات وسوف نقدم الطعون والشكاوى والأدلة والشهادات التي تؤكد  حصول خرق  لاجهزة العد والفرز.

وقال الجبوري  في اتصال هاتفي مع (وكالة أنباء الإعلام العراقي/واع)  اننا في ائتلاف دولة القانون ما زلنا  نصر على إعادة  العد والفرز يدوياً في بعض المحافظات التي نعتقد  حصول عمليات تلاعب فيها.

مؤكدا سنتقدم بالطعون  وفق الطرق التي يقرها القانون لتمر العملية الانتخابية بسلاسة وسهولة وان تكون مقنعة للشعب العراقي وان لا تمر هذه العملية كما خطط  لها .

مضيفاً  ان الشارع العراقي  الان في غليان وقلق وترقب، والنتائج غير مرضية لاحد وكما شاهدنا التظاهرات  التي حدثت في وسط وجنوب العراق. ونؤكد  على سلوكنا  الطرق القانونية واذا ما ثبت ان النتائج  صحيحة  فسوف نسلم بذلك ونبارك لكل الفائزين.

مشيراً  الى ان فوز القائمة العراقية  لا يعني  تشكيلها للحكومة  لان الحكومة ستشكل وفق تكتلات وائتلافات  وقد جاء الرد  من المحكمة الاتحادية ان الكتلة الكبرى هي التي تكون اكبر  كتلة برلمانية من كتلتين فاكثر  والتي من الممكن  ان تحقق اغلبية داخل البرلمان  لتشكيل  الحكومة. مبيناً ان ائتلاف دولة القانون يعمل الان  للحصول على  هذه الاغلبية وبدأنا حوارات  سرية خلال الفترة الماضية وسوف نكمل هذه الحوارات. وهناك تقارب  كبير  جداً  في وجهات النظر  بيننا وبين  الائتلاف الوطني  العراقي  وتفاهم حول  تشكيل  الحكومة المقبلة.
.......................رابط الخبر.......http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/60086.html
4  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / رئيس القائمة العراقية: نؤيد ترشيح التحالف الكردستاني للرئيس طالباني لفترة ثانية في: Mar 27, 2010, 20:30
قال إياد علاوي زعيم القائمة العراقية الوطنية، إنه " ليست لنا أي علاقة بائتلاف دولة القانون ولا نعرف توجهاتهم"، منوها بأن "حواراتنا مقتصرة مع التحالف الكردستاني والصدريين والمجلس الأعلى الإسلامي وكيانات وشخصيات سياسية عراقية وطنية أخرى".

واضاف علاوي في تصريحات صحفية اوردها مراسل ( وكالة إنباء الإعلام العراقي / واع ) " من خلال أحاديثي مع الإخوة في المجلس الأعلى الإسلامي والتيار الصدري لم ألمس استعدادهم للتحالف على أسس طائفية، وإنما لمسنا حرصهم على التحالف على أسس وطنية لأنهم اكتشفوا عمليا أن مثل هذه التحالفات (القائمة على أسس طائفية) لم تنجح، كما اكتشفوا بقوة أن للشيعة دورا وطنيا تاريخيا كبيرا ومؤثرا".

وشدد علاوي " نحن نحترم ترشيح التحالف الكردستاني الأخَ الرئيس جلال طالباني لفترة رئاسة ثانية، وفي انتظار أن يكون هذا الترشيح رسميا"، مشيرا إلى أن قيادة القائمة العراقية "جادّون من أجل التحالف مع الإخوة في التحالف الكوردستاني، ونحن لا ننسى موقف الكورد الوطني الكبير في احتضانهم للمعارضة العراقية منذ بداية التسعينات وفتح مقرات للأحزاب المعارضة وتقديم تضحيات كبيرة من أجل ذلك".

وبين علاوي "تربطنا مع الإخوة الكورد علاقات عميقة وتاريخية، فنحن حلفاء وشركاء ورفاق مسيرة نضالية طويلة تمتد عبر عقود من الزمن. قد نختلف في مساحات لكننا نتفق في مساحات أوسع. نحن بصراحة نعتبر الكوردي والعربي والتركماني والمسلم، سنيا أو شيعيا، والمسيحي والصابئي والأيزيدي، وكل شرائح المجتمع العراقي ومكوناته، شركاء في هذا الوطن، وليس هناك شريك أو مواطن من طراز أول وآخر من طراز ثانٍ".
..................رابط الخبر......http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/60069.html
5  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / رئيس ائتلاف دولة القانون : ائتلاف دولة القانون سيمضي نحو تشكيل حكومة وطنية في: Mar 27, 2010, 20:28
صرح رئيس ائتلاف دولة القانون  نوري المالكي إن " ائتلاف دولة القانون سيمضي نحو تشكيل حكومة وطنية  والحوار يجري باتجاه تشكيل الكتلة النيابية الاكبر التي ستتولى قطعا تشكيل الحكومة المقبلة والامور تحت السيطرة وتسير بشكل طبيعي".

واضاف المالكي " في تصريح نقله مراسل ( وكالة انباء الاعلام العراقي / واع ) أن" نتيجة الانتخابات غير متوقعة و ان " النتائج اعلنت في اجواء المطالب بضرورة العد والفرز اليدوي من اجل اعطاء صورة واضحة وشفافة وما دام هناك شكاوى فسيبقى التلاعب والشك موضع اهتمامنا مبينا " انه لا بد للمفوضية ان تنظر بكل الطعون والشبهات".

 واوضح "  يجب اعادة الانتخابات في بعض المحافظات التي ظهرت فيها شكاوى وهذه النتائج ليست نهائية".
.......................رابط الخبر..http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/60080.html
6  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / قيادي في دولة القانون : رفض المفوضية بإعادة الفرز يدويا يشكل انقلاباً على الديمقراطية في: Mar 26, 2010, 19:31
اكد القيادي في ائتلاف دولة القانون عبد الهادي الحساني أن "الانتخابات شهدت عمليات تزوير كبيرة خصوصاً في خمس محافظات هي الموصل والأنبار وديالى وكركوك وبغداد" وان رفض المفوضية بإعادة الفرز يدويا بـ "غير المبرر وأنه يشكل انقلاباً على الديمقراطية".

واضاف الحساني في تصريح صحفي نقله مراسل ( وكالة انباء الإعلام العراقي / واع ) أنه "يمكن إجراء الفرز اليدوي خلال بضعة أيام وليس ثلاثة أشهر كما ادعت المفوضية"، مضيفاً أن "النتائج تظهر تقدم ائتلاف دولة القانون على الرغم من حصول عمليات تزوير".

وطالب الحساني من المفوضية "الاستجابة لمنطق العقل قبل إعلان النتائج، وعدم الخضوع إلى الابتزاز أو الضغوط، وإلا فسيلعنها التاريخ"، مبيناً أن "الشعب العراقي لن يقبل بهذا الأمر، ولكن عليه أن يصغي إلى قياداته السياسية وألا يتجاوز على القانون" على حد قوله.
...........................................رابط الخبر...........http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/59970.html
7  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / نتائج الانتخابات تعلن اليوم .. والعراقية تدعو المجتمع الدولي للتدخل ودولة القانون لاترضى بالنتائج وا في: Mar 26, 2010, 19:30
في الوقت الذي اكدت فيه مفوضية الانتخابات عدم وجود اي تاجيل لموعد اعلان نتائج الانتخابات دعت القائمة العراقية بزعامة اياد علاوي المجتمع الدولي للتدخل لضمان عدم الانقلاب على الشرعية في العراق بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات ، فيما دعا رئيس الائتلاف الوطني العراقي السيد عمار الحكيم الى ترويض النفس  للقبول بالنتائج كيفما كانت ، بينما اشار قياديي ائتلاف دولة القانون الى انهم لن يرضوا بالنتائج اذا لم تستجب المفوضية المستقلة لمطالب اعادة العد والفرز يدويا .

وكان رئيس الجمهورية جلال طالباني ورئيس الوزراء زعيم ائتلاف دولة القانون قد طالبوا المفوضية اعادة عد وفرز الاصوات يدويا وتاجيل اعلان النتائج فيمارفضت المفوضية ذلك معتبرة ذلك تدخلا في عمل المفوضية معبرة عن ثقتها بعمل كوادرها . 

وقبيل ساعات من الموعد الذى حددته مفوضية الانتخابات لاعلان النتائج النهائية دعا القيادي في القائمة العراقية  أسامة النجيفي المجتمع الدولي إلى التدخل لضمان التداول السلمي للسلطة في العراق  ، مشيرا الى ان  هناك مؤشرات على أن الحكومة لا تريد تسليم السلطة ، في إشارة للمخاوف التي تنتاب قائمته من تزوير النتائج في حال إعادة عمليات العد والفرز .

واتهم النجيفي الحكومة بمحاولة ابتزاز مفوضية الانتخابات، داعياً الأمم المتحدة إلى أن تحرص على النتائج الحقيقية  للتصويت في الانتخابات التي جرت في السابع من الشهر الجاري .

في غضون ذلك نقل المركز الخبري التابع للمجلس الاعلى الاسلامي عن رئيس المجلس عمار الحكيم قوله " علينا ان نروض أنفسنا للقبول بالنتائج التي تتسم بالشفافية سواء كانت لصالحنا ام كانت لصالح شركائنا في العملية السياسية ، مضيفا من غير المعقول ان نتحدث عن الديمقراطية إذا كانت تصب في مصلحتنا ونسكت إذا كانت تصب في مصلحة شركائنا من أبناء هذا الوطن".

وقال الحكيم إن الائتلاف الوطني يدعو جميع القوائم للجلوس على طاولة مستديرة للخروج برؤيا موحدة قادرة على تشكيل حكومة تنطلق بالبلد نحو الافضل".

وبحسب نائب رئيس الوزراء، القيادي في ائتلاف العراقية رافع العيساوي، فإن هناك اتفاقاً على ان تقدم كل قائمة ورقة عمل إلى اجتماع الطاولة المستديرة تفصح فيها عن تصوراتها لشكل وآليات عمل الحكومة المقبلة انطلاقا من مبدأ الشراكة الحقيقية والقواسم المشتركة
بدوره اكد  القيادي في ائتلاف دولة القانون المرشح خالد الاسدي أن كتلته لن ترضى بنتائج الانتخابات البرلمانية أذا ما لم تتم استجابة المفوضية العليا إلى مسألة أعادة عمليات العد والفرز اليدوي.

وقال الاسدي " أننا في ائتلاف دولة القانون مازلنا مصرين على مطالبنا وهي إعادة العد والفرز يدويا،مبينا أن كتلته ستلجأ إلى القضاء للطعن في نتائج الانتخابات في حال عدم قبول هذه ألمطالب".

ورجح عضو التيار الصدري في الائتلاف الوطني قصي عبد الوهاب السهيل أن تتصدر قائمة العراقية  القوائم الأخرى بفارق ضئيل خلال إعلان النتائج النهائية للانتخابات اليوم .

وأردف  السهيل في تصريح نشر له قائلا " أعتقد ان المالكي جاء إلى منصب رئيس الوزراء بطريقة توافقية بعد تنازل إبراهيم الجعفري عن رئاسة الوزراء في انتخابات عام 2005 ليكون مرشح التسوية، لذا نرى بأن قائمة دولة القانون يفترض ان تكون أكثر القوائم ايماناً بهذه المسألة لان الأساس هو ان يكون المرشح لهذا المنصب يحظى بتوافق الكيانات الكبيرة " .

لكن بعض التسريبات التي صدرت من داخل مفوضية الانتخابات التي أكملت عملها أمس وباتت النتائج الكاملة بين يديها ستقوم بإعلانها مساء اليوم الجمعة  قد أشارت إلى حصول ائتلاف دولة القانون بزعامة المالكي على المركز الأول ب91 مقعدا، في حين جاءت الكتلة العراقية بزعامة علاوي بالمركز الثاني بـ 90 مقعدا ، وجاء الائتلاف الوطني العراقي بزعامة عمار الحكيم بالمركز الثالث وحصل على 67 مقعدا، في حين جاءت قائمة التحالف الكردستاني بزعامة الرئيس  جلال الطالباني بالمركز الرابع وحصلت على 43 مقعدا .

وجاء ائتلاف وحدة العراق بزعامة وزير الداخلية جواد البولاني بالمركز الخامس وبفارق شاسع جدا عن المراكز الأربعة الأولى بعد أن حصل على 8 مقاعد فقط ، في حين جاءت قائمة التوافق العراقي بالمركز السادس وحصلت على 5 مقاعد .

هذا وجددت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات من جانبها رفضها لمطالب إعادة فرز استمارات الاقتراع يدويا، ووفقا لرئيس مجلس المفوضين في المفوضية فرج الحيدري في بيان له  فانه " من الاستحالة تنفيذ مطالب بعض الكيانات السياسية بإعادة عمليات الفرز والعد يدويا، التي قال إنها قد تستغرق ثلاثة أشهر" ، مؤكدا  "  انه لاتغييرعلى موعد اعلان نتائج الانتخابات وهو مساء اليوم  الجمعة ".
..............رابط الخبرhttp://al-iraqnews.net/new/report/59972.html
8  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / شبكة شمس لمراقبة الانتخابات تؤكد تقارب اصوات الكتل الرئيسية وتدعو الكتل الى التهدئة في: Mar 25, 2010, 21:13
ضمن الجھود المتواصلة لشبكات المراقبة في مراقبة الانتخابات التي اجريت فی ٧ مارس/ آذار ٢٠١٠ ، قامت شبکة شمس بتنفيذ مشروع المراقبة علی اساس العينات، وبناء علی المعلومات التی زودھا ٢٥١٨ مراقبا مدربا، وزعوا علی محطات انتخابي ة فی جميع ارجاء البلاد، ترى شبكة  شمس بان الانتخابات جرت بصورھة حرة وعادلة. اضافة الى انها تؤكد في تقريرها الذي اصدرته وتلقت (وكالة انباء الاعلام العراقي/ واع )  نسخة منه الى ان الخروقات التي اعلنتها في تقاريرها السابقة الا ان هذه الخروقات لم تؤثر بصورة کبيرة علی نتائج الانتخابات.

 

كما وکشفت التقارير المعتمدة علی عينات احصائية دقيقة عن المنافسة الشديدة بين کتلتي العراقية و دولة القانون، والتی جعلت من الصعب التکھن بالفائز. وفی الوقت الذی تواصل فيه المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرزھا للاصوات، تدعوا شبکة شمس جميع الاطراف الی الالتزام بالھدوء وضبط النفس.

 هذا واكدت شمس في تقريرها الى ان طريقة المراقبة علی اساس العينات، ھی طريقة حديثة ومتطورة يستخدمھا المراقبون المحليون لمراقبة مجريات العملية الانتخابية فی يوم الانتخابات وذلك للتأکد من صحة النتائج الرسمية .

مؤكدة الى ان  النتائج التي توصلت اليها لا تشمل نتائج التصويت الخاص و تصويت الخارج،مضيفتا الى ان نسبة الخطأ لا يتجاوز  %١.٩٧ عن نسبة نتائج المفوضية التي من المقرر اعلانها يوم غد الجمعه .

 

كما وذكرت شمس" بانه فی الوقت الذی حصل ائتلاف دولة القانون (رقم ٣٣٧ ) علی نسبه اعلی من الاصوات (٢٣.٢٨) بالمقارنة بقائمة العراقية (رقم ٣٣٣ ) التی حصدت ١٩.٥٧ % صوتا، لم تجد شمس اختلافا احصائيا کبيرا و ذلك  بسب ھامش الخطآ. و فضلا علی انه ليس من الممکن، ان لم يکن من المستحيل، تحديد الفائز باعلی نسبة من الاصوات فی الانتخابات الوطنية. ومن المھم ان نتذکر بان تحديد عدد المقاعد البرلمانية التی تفوز بھا کل قائمة يختلف من محافظة الی اخری. و لھذا فانه من الطبيعی ان تحصل قائمة معينة علی اعلی نسبه من الاصوات علی الصعيد الوطنی فی الوقت الذی  لا تحصل القائمة نفسھا علی اکبر عدد من مقاعد البرلمان.

 

واشارت شمس الى ان النسب التي حصلت عليها الكتل الرئيسية وحسب طريقة العينة جاءت بالاتي : ( ائتلاف دولة القانون (337) حصل على نسبة (28. 23) وحصول تحالف الوحدة الوطنية (330) على نسبة (1.10) والتحالف الوطني العراقي (316) حصل على (17.05) وقائمة التغيير (329) حصلت على (4.51) والقائمة العراقية (333) حصلت على نسبة (19.57) وقائمة التوافق العراقي ( 338) حصلت على (2.27) والتحالف الكردستاني (372) حصل على نسبة (13.57) والاتحاد الاسلامي الكردستاني (315) حصلت على (2.27) والجماعة الاسلامية الكردستانية ( 352) حصلت على ( 1.579 ) وائتلاف وحدة العراق (348) حصل على (2.85) والحزب الوطني العراقي (319) حصل على (0.72) واتحاد العشب (363) حصل على نسبة(  0.58)  والاخرى حصلت على نسبة (10.13) . 

هذا واعتبرت  شمس بان المشارکة الواسعة للمواطنين العراقيين فی الانتخابات التی قاربت نسبه ال ٦٢ %، خطوة مھمة لترسيخ الحقوق السياسية فی المجتمع العراقی فی سبيل ارساء اسس جديدة للخارطة السياسية فی للعراق و التی من شآنھا ضمان استمرارية التحول الديمقراطی فی البلد. وفی الوقت الذی کانت نسب المشارکة متفاوتة من محافظة الی اخری، فان اغلب الجماعات من مختلف الطوائف والاديان والقوميات شارکت فی العملية الانتخابية .

 

 

 ان شبکة شمس تقوم بنشر ھذه النسب المقاربة للنتائج و ذلك لضمان شفافية الانتخابات و کذلك للمساھمة فی تھدئة الاجواء فی البلد. داعية جميع الجھات المتنافسة ومؤيديھا الی الالتزام بالھدوء والحفاظ علی الطبيعة السلمية للانتخابات و تھيئة العوامل المساعدة للمفوضية لاکمال فرز الاصوات.
..............رابط الخبرhttp://al-iraqnews.net/new/report/59839.html
9  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / فرج الحيدري: الإصرار على إعادة الفرز يدويا يعني إعادة العملية الانتخابية برمتها من جديد في: Mar 24, 2010, 19:02
اعتبر رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري  عملية الفرز اليدوي لاستمارات الانتخابات التي جرت في السابع من الشهر الحالي التي طالب بها رئيس الوزراء نوري المالكي " ضربا من المستحيل ولا يمكن أن تجري، إذ إن هذا الأمر يتطلب عملا مضنيا لأكثر من ثلاثة أشهر على الأقل، هذا إذا لم تواجهنا أية مفاجآت أو اعتراضات من الكتل الانتخابية".

وأشار الحيدري في تصريحات صحفية اوردها مراسل ( وكالة إنباء الإعلام العراقي / واع ) إلى أن "الكتلة أو الكتل التي تطالب المفوضية بالقيام بإعادة الفرز يدويا لم تحدد محطة معينة أو مركزا بذاته أو حتى لم تطلب مثلا إعادة الفرز لأصوات الناخبين في مدينة من مدن العراق، بل تريدنا أن نعيد الفرز يدويا لجميع المحطات وفي جميع أنحاء العراق، وهذا مستحيل".

وقال الحيدري إن "الكتل السياسية إذا لم تثق بالفرز الإلكتروني وبأجهزة الكومبيوتر التي لا تعرف الانحياز إلى أية كتلة، وهي أصلا غير منتمية إلى أي حزب ولا تقبل الخطأ، فكيف لها (الكتل السياسية) أن تثق بالفرز اليدوي الذي يقوم به أشخاص لا نعرف انتماءاتهم"، منوها بأنه "حتى إذا قمنا بالفرز اليدوي فإن الكتل غير الفائزة سوف تعترض وتقول إن من كلف بالفرز قام بتزوير النتائج".

وأضاف رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، قائلا "إن الإصرار على إعادة الفرز يدويا يعني إعادة العملية الانتخابية برمتها من جديد"، مشيرا إلى أن "المفوضية أدت عملها بإخلاص وبذلت جهودها الكبيرة التي أشاد بها جميع المراقبين العراقيين والعرب والدوليين والأمم المتحدة والجامعة العربية، ونعتبر عملنا منتهيا بإعلان النتائج يوم الجمعة المقبل " .

وحسم الحيدري موضوع عدم قيام المفوضية بإعادة الفرز يدويا، وقال " أبدا، لن نقوم بهذا العمل على الإطلاق، فمجلس المفوضية اتخذ قراره النهائي بهذا الشأن، ونحن نعمل طبقا لقوانين المفوضية"، مشددا على أن "من يرِد إعادة الفرز يدويا عليه أن يعيد الانتخابات، وهذا أمر لا يتعلق بنا".

وأكد رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أن النتائج النهائية ستعلن بعد غد الجمعة "وتحال إلى المحكمة التمييزية الاتحادية الخاصة بالانتخابات، ومن حق أي مرشح تقديم طلب للطعن بالنتائج خلال ثلاثة أيام، حيث سترد عليه المحكمة في غضون عشرة أيام"، مشيرا إلى أنه " تم فرز ما نسبته 95% من الأصوات، كما تم إدخال جزء كبير من أصوات الخارج والتصويت الخاص، وهناك صناديق في بعض المحطات محجوزة بسبب شكاوى مقدمة ضدها، إذ إن مفوضيتنا أنجزت الكثير من الشكاوى، وهناك شكاوى مبالغ بها".

وفي ما يتعلق بالاحتياطات الأمنية التي فرضتها القوات الأميركية حول مبنى المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ببغداد، قال الحيدري "هذه الاحتياطات لحماية المراقبين الدوليين ولا علاقة لنا بها" معربا عن عدم قلقه وكذلك أعضاء المفوضية من أي شيء، وقال "نحن نعمل لإرضاء ضمائرنا ومن أجل العراق وتقدمه، ونتمنى أن لا يحدث أي مكروه لأي مواطن عراقي، فنحن قدمنا الكثير من أجل إنجاح العملية الانتخابية على الرغم من أن هناك من أبدى عدم رضاه عن عملنا، وهذا يخلق لدينا شعورا غير مريح، ومع ذلك نحن نتمسك بالقول: (لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه)".

وأعرب الحيدري عن تفهمه " للإشكالات التي رافقت العملية الانتخابية، فالعملية الديمقراطية جديدة بالنسبة إلى العراقيين، خصوصا أنها تأتي بعد حكم سنوات طويلة من الديكتاتورية. وإن أبرز مشكلاتنا هي التصريحات التي يطلقها المسؤولون السياسيون، فهذا يربك ويقلق المواطن العراقي كثيرا".
........... رابط الخبر..http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/59691.html
10  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / العراق وشعبه اكبر من طروحات القذافي الهزيلة /تحليل سياسي في: Mar 24, 2010, 18:51
من يستعرض مواقف القذافي وطروحاته وسلوكه القبلي تارة والحضاري تارة أخرى وسياساته القومية والأفريقية والأممية لم يفاجأ منه أن يكون بعثياً هذه المرة وبإمتياز .

القذافي وخلال إجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة ومؤتمر القمة العربية الماضي طالب الجامعة العربية والأمم المتحدة والمجتمع الدولي بضرورة فتح ملف الصنم (صدام حسين) وطالب بضرورة التحقيق مع من أعدم الصنم لأنه يمثل رمزاً من رموز الوطنية والقومية كما يصفه البعثيين والصداميين ..ولا ندري هل أن بروتس القذافي أصبح بعثياً أخر وكته ‘ ربما لأن هذا الرجل وكما يصفه الأخرون وعلماء النفس أنه قلقاً في شخصيته وفوضوي في طروحاته حتى أنه أخيراً طلب أن يصار الى تشكيل جمعية عامة للأمم الأفريقية تكون بديلاً عن الجمعية العامة للأمم المتحدة .

اليوم ومن خلال مؤتمر القمة العربية التي سيعقد في مدينة سرت الليبية قد وجه الدعوة الى عدد من البعثيين والصداميين لحضور المؤتمر ليكونوا ممثلين عن الشعب العراقي ‘ فأي صلف هذا وإنتهازياً يتهم الأخلاقية وتجاوزاً فجاً على السيادة الوطنية العراقية وتدخلاً في الشؤون المحلية العراقية .

هل أن طروحات القذافي هذه جاءت من فراغ أم أن هناك من يحرك هذا الصحراوي المتخلف والحضاري المتمرد والكاذب الى أن يطرح تلك الطروحات الخطيرة والتي تتعدى مستواه الفكري والسياسي والقومي أن بقيت له ولو ذرة من الأصول العربية والقومية وقد طرح أكثر من مرة أنه أفريقي وينتمي الى القارة الأفريقية والأمة السوداء ولم يشعر في يوم من الأيام أن يكون عربياً سوى اللغة وهذا مايطرحه ويثرثر فيه كل مؤتمر عربي أو أقليمي أو إسلامي ..وصولاً الى إجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة وهذا ماحصل فعلاً في الإجتماع الأخير للأمم المتحدة الذي يعقد في نيويورك قبل أكثر من شهرين وبحضورعدد كبير من رؤساء العالم ضمتهم أروقة الأمم المتحدة .

أن هذا الموقف الأكثر بعثية من البعثيين أنفسهم والصداميين الذين سبق وأن إتهموه بالجنون والشوزفرينيا وهذا ماجاء على لسان الطاغية الصنم ذات مرة خلال التسعينات ‘ والمطلوب الآن وهذا ماتنادي به جماهير شعبنا التي إنكوت من نار الفاشين مقاطعة هذا الإجتماع أو تشكيل وفد بمستوى يليق في الرد على هذا المعتوه وغيره من الذين أرعبتهم التجربة الديمقراطية في العراق وبدأوا يحسبون لها حسابات عديدة حتى لا يصل إشعاعها لهم ليحرق عقولهم الخاوية والوراثية والإرهابية والدكتاتورية المقيتة .   
..................رابط الخبر..http://al-iraqnews.net/new/thlelat/59671.html
11  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / فرياد رواندزي: الوقت لا يزال مبكرا للحديث عن تريح الطالباني لرئاسة الجمهورية في: Mar 24, 2010, 18:48
قال المتحدث الرسمي باسم التحالف الكوردستاني فرياد رواندزي " أن الوقت لا يزال مبكرا للحديث عن ترشيح السيد جلال طالباني لرئاسة الجمهورية.

واوضح رواندزي في تصريحات صحفية اوردها مراسل ( وكالة إنباء الإعلام العراقي / واع ) "ما زال أمامنا بعض الوقت للتشاور حول هذا الموضوع، خاصة أن هناك مشكلات حول نتائج الانتخابات، ونحن في انتظار جلاء الموقف بهذا الشأن"،مؤكدا أن" طالباني ليس مرشحا للتحالف الكوردستاني فحسب، بل هناك كثير من القوى السياسية في البرلمانين الإقليمي والعراقي يؤيدون ترشيحه للمنصب لأنه يمثل التوافق الوطني".

وبين رواندزي إن "طالباني أثبت خلال فترة رئاسته للعراق أنه الخيمة التي تجمع مختلف القوى السياسية العراقية، وكان أداؤه محل افتخار لنا، ورضا المكونات العراقية، ولذلك فإن التحالف الكوردستاني عاود ترشيحه للمنصب لضمان المحافظة على الثقل والدور الكوردي في بغداد، لأنه أفضل من يمثل الشعب الكوردي في المركز".
.......................................رابط الخبر...http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/59690.html
12  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / زيباري يمثل العراق في القمة العربية في ليبيا الأسبوع المقبل في: Mar 24, 2010, 18:36
يرأس وزير الخارجية هوشيار زيباري وفد العراق إلى مؤتمر قمة الدول العربية التي ستعقد في مدينة سرت في ليبيا يومي الـ 27 والـ 28 من الشهر الجاري.

وذكر بيان لوزارة الخارجية أن زيباري الذي توجه الثلاثاء إلى ليبيا سيشارك في اجتماع وزراء الخارجية العرب الذي سيعقد في الـ 25 من هذا الشهر عشية القمة التي ستفتتح أعمالها في الـ 27 منه.

وتناقش القمة العديد من مشاريع القرارات المطروحة على جدول أعمالها ومن بينها مشروع قرار عراقي حول آخر المستجدات في العراق والتطور الذي حققته العملية السياسية وخاصة في مرحلة ما بعد الانتخابات.

ويشدد مشروع القرار العراقي كذلك على أهمية تعزيز الدور العربي في دعم جهود العراق في تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية في ربوعه.

ولفت البيان إلى أن القمة ستركز على بحث ملفات المبادرة العربية للسلام في الشرق الأوسط وحل النزاع الفلسطيني – الإسرائيلي والمصالحة الفلسطينية – الفلسطينية وكذلك القضايا المتعلقة في عدد من البلدان كالصومال وجزر القمر وغيرها.
..........................رابط الخبر...http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=8037871
13  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / "الائتلاف الوطني" يوكد انفتاحه على الجميع وسط دعوات لاندماجه بـ"دولة القانون" في: Mar 24, 2010, 18:35
حذر مرشح تجمع "الكفاءات" أحد مكونات ائتلاف دولة القانون علي الدباغ مما وصفها بالتحديات الإقليمة التي تواجه العراق، مشددا في هذا الصدد على ضرورة تحالف قائمته مع "الائتلاف الوطني العراقي" لمواجهة هذه التحديات.

وقال الدباغ في حديث مع مراسل "راديو سوا" إن "هناك تحديات تواجه الوضع السياسي وتداخلات بدأت قبل الانتخابات وأثناءها والآن تحاول رسم واقع جديد على الارض لا يصنعه العراقيون فقط وإنما هناك امتدادات إقليمية له ما يخلق وضعا غير مستقر لإن الوضع الاقليمي فيه تجاذبات وليس منسجما في ما بينه".

ومضى الدباغ إلى القول إن هناك حاجة لـ "خلق مشروع وطني لتجنب هذه التأثيرات أو التقليل منها للحد الذي يحصن العراق من هذه التأثيرات، وأن يكون هناك مشروع وطني يحدده العراقيون أنفسهم".

وجدد الدباغ انفتاح قائمة دولة القانون على القوائم الأخرى للتحالف معها، مستبعدا تحالفها مع قوائم تضع في برنامجها السياسي دورا للتدخل الأقليمي في الشأن الداخلي، مشيرا إلى أن "المنطقة الإقليمية ليست سعيدة بالتغيير في العراق وليست منسجمة مع بناء دولة ديموقراطية حرة تتوجه فيها إرادة الناخب لبناء العراق".

وقد شهدت الأيام القليلة الماضية انعقاد لقاءات بين ممثلين عن الائتلافين لبحث التحالف بينهما لتشكيل الحكومة المقبلة.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:





وفي هذه الأثناء، استبعد عضو ائتلاف دولة القانون فاروق عبد الله استبدال قائمته مرشحها رئيس الوزراء نوري المالكي بمرشح آخر، قائلا في حديث مع مراسل "راديو سوا" إن ائتلاف دولة القانون تمثل قائمة مقبولة في الشارع و"نحن نقول بأن السيناريو المحتمل سيعتمد على التحالفات المستندة إلى النتائج الانتخابية".

ورجح عبد الله حصول انقسام داخل القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي، مشددا على وجود شخصيات قيادية في القائمة العراقية من الممكن أن تنفصل عنها.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:





من جهته، أكد المرشح عن قائمة "الائتلاف الوطني العراقي" حميد معلة تشكيل لجنة لإدارة الحوار مع القوائم الفائزة في الانتخابات، ومن ضمنها قائمة ائتلاف دولة القانون.

وأوضح معلة في حديث مع "راديو سوا" إن "الاتئلاف الوطني العراقي منفتح على الجميع ولا توجد لديه خطوط حمراء ولا ممنوعات على كل من فاز في الانتخابات، وحصل على ثقة الناخبين وتم يوم الاثنين تشكيل لجنة متخصصة وهي من البوادر الرئيسة للانفتاح على مختلف القوى ومنها ائتلاف دولة القانون":


...............رابط الخبر.....http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=2208335
14  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / رد: واقع الآشوريين خلال الحرب العالمية الأولى بمختلف طوائفهم سريان غربيين وسريان شرقيين.....الجز الر في: Mar 24, 2010, 05:02
الألم والعذاب دون أن يتزحزحوا.

وأخيراً فالذين هاجروا وتركوا الأرض والوطن فقدوا كرامتهم وعزتهم وتحولوا إلى متسولين على أبواب مدنيات العالم وفي زوايا التاريخ يبحثون عن اسم وعن هوية، وكان لقيام الثورة الإسلامية في إيران دور كبير في إحداث هجرات كثيرة للآشوريين من إيران لأن ما رافق الثورة من فوضى وعدم استتباب الأمن وعوامل الإعدام دون محاكمة وما رافقها من مآس أدت إلى هجرات جديدة لأبناء شعبنا أفراداً وجماعات بحثاً عن أماكن للاستقرار في كل أنحاء العالم دون تحديد، وكان من نتيجة ما عاناه الآشوريون بمختلف طوائفهم من ظلم واضطهاد ومرارة أدت إلى هجرة أكثر من مليون خارج الوطن يبحثون عن العدل في العالم دون أن يعلموا أن من يبحث عن العدل متسولاً على أبواب الغرباء يبقى عرضة للابتزاز والاستغلال وتُهان كرامته لأن العدل لا يؤخذ إلا في الوطن وبعد نضال مرير وتضحية من أجل إثبات الوجود والبحث عن سبل لتحقيق العدالة الاجتماعية بين جميع الفئات والأقليات القومية بما يضمن سلامة وكرامة الوطن والقاطنين فيه ورفع صوتهم من أوطانهم لضمها إلى أصوات الشعوب المناضلة والمكافحة من أجل إثبات وجودهم ولنشر العدل والسلام في العالم كله.

أن مجمل الظروف غير الطبيعية التي اجتاحت بلاد الرافدين بالكامل والمآس التي عانت منها شعوب المنطقة بشكل عام وأبناء شعبنا بشكل خاص، والدسائس والفتن التي نشرها الاستعمار بمختلف الطرق والوسائل دور كبير في إبقاء المنطقة في حالة تخلف وجهل مُطبق، استمر مئات السنين وساهم بقدر كبير في شراء ذمم الزعماء المحليين من إقطاعيين وزعماء عشائر وبيكاوات الأكراد لإبقاء نيران الحقد والبغضاء مُتقدة في المنطقة بالإضافة إلى نشر الأحقاد الطائفية والدينية وإتباع الأسلوب العشائري في العلاقات الاجتماعية، كل هذا ساهم في منع الشعوب الفقيرة في المنطقة من إدراك مصالحها الحقيقية القائمة على الاستقرار والتفاهم واحترام حقوق الفئات الأخرى التي تعيش بينها فساهمت بصورة أو بأخرى في دوامة الصراع الدموي الطائفي الذي أودى بحياة الاستقرار في المنطقة وأوقع أبناء المنطقة بالكامل في دائرة الاستغلال الاستعماري الإمبريالي واستغلال البيكاوات وزعماء العشائر التي من مصلحتها استمرار هذا الواقع المتردي في العلاقات الاجتماعية والإنسانية لصيانة مركزها الاجتماعي كزعامة تقليدية ولحماية مصالحها الاقتصادية القائمة على الاستغلال والنهب وتشريد الشعوب ونشر الفقر والاضطهاد والجهل كي لا يعي الشعب واقعه أو يسعى لتغيير هذا الواقع الفاسد وباء علاقات جديدة ينتفي منها الاستغلال والاضطهاد الذي يُعتبر محور علاقة الزعامات التقليدية والبيكاوات المحليين والاستعمار دوماً. ..............................ت
15  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / واقع الآشوريين خلال الحرب العالمية الأولى بمختلف طوائفهم سريان غربيين وسريان شرقيين.....الجز الرابع في: Mar 24, 2010, 05:00
الأندية السريانية في أوربا: نشأت تحت تأثير العواطف السريانية وكرد فعل على قيام الأندية الآثورية في منتصف السبعينات ومنذ قيامها حاول بعضهم معاداة الأندية الآثورية وخلق صراع معها بالتعاون مع بعض رجال الأكليروس، وللأسف فإن هذا الصراع فم يخدم القضية القومية لشعبنا لأنه كان مبني على الخصومة، وكان يمكن أن يوجه بشكل إيجابي ليتحول إلى صراع وتسابق من أجل خدمة القضية القومية لهذا الشعب لو أن قادة هذه الأندية كانوا يملكون الإدراك والوعي القومي الصحيح وحاجة أبناء أمتهم لقدراتهم وطاقاتهم دون أن يكون للتسمية وأسلوب النضال أي تأثير في عملية النضال نفسها لآن كلتا التسميتين السريانية والآشورية هما تسميتان لمسمى واحد، وهي تسمية لقضية الشعب الذي بنى حضارة الرافدين على مراحل التاريخ وما زال يسعى للمحافظة على وجوده، ويبلغ عدد هذه الأندية أيضاً حوالي ثلاثين نادياً، ولها مجلة ناطقة باسمها تُدعى بهرو سريويو (ܒܗܪܐ ܣܘܪܝܝܐ) النور السرياني.

الرابطة السريانية والرابطة الآشورية في لبنان: هيئتان نشأتا في ظروف الحرب القذرة التي قامت في لبنان وكان الهدف الرئيسي لهما، هو جمع أبناء الطائفتين السريانية والشرقية (الآشورية) ومنعهما من التشتت والضياع في عهد غياب الدولة والسلطة، ولكن للأسف لم تحققا الهدف الذي قامتا من أجله وهما لا تملكان ترخيص رسمي في الدولة اللبنانية.

الجمعية الثقافية الآشورية في لبنان: وهي هيئة ثقافية قومية نشأت في لبنان عام 1969م، بترخيص من الحكومة اللبنانية مهمتها إحياء التراث الثقافي والفكري والقومي، ضعف عملها خلال فترة الحرب اللبنانية وعاد نشاطها بعد الاستقرار النسبي وهي تقبل بداخلها أبناء شعبنا بغض النظر عن انتماءاتهم الدينية أو المذهبية، لها لجنة ثقافية خاصة بها تُصدر نشراتها الداخلية.

الجمعية الثقافية الآشورية في إيران: تأسست بالخمسينات في طهران، أسست لها فروع في عبدان، واهتمت واهتمت باللجة العامية (السوادايا) بشكل خاص، وطبعت بها كتب المدارس الابتدائية وكتب قديمة في إيران، وأصدرت مجلة جلجامش ثم مجلة آشور انقطعت أخبارها نهائياً بعد قيام الثورة الإسلامية.

ـ الهجرة المعاصرة وبداية نشوء الصراع من خلال محاولة بعض رجال الدين خلق صراع بين الشبيبة القومية والكنيسة:

إن من أخطر الأمراض التي يتعرض لها شعبنا في الوقت الحاضر هو مرض الهجرة الذي انتاب أبناء شعبنا في أوطانه تشرده إلى شرذمات صغيرة متناثرة في جميع أنحاء العالم، وقد يكون لما جرى لشعبنا في الماضي من مآس ونكبات دور كبير فيما يجري حالياً من هجرة وتأثيرها على نفسيتهم.

فإن عمليات التهجير والقتل والإبادة والتآمر جعلت شعبنا يفقد الثقة بمحيطه ويشعر بعدم الاطمئنان لما يجري حوله،وقد فشلت الإدارات الدينية بمختلف أشكالها من إيجاد وحدة وتكاتف وترابط تجعله يُعيد الثقة بنفسه، بل أن تصرفات بعض السادة الكهنة كانت سبباً في نفور أبناء الشعب، بعضهم من بعض وفقدان الأمل على المحافظة على وجودهم وكيانهم، كما أن عدم وجود هيئات سياسية قومية مُعترف عليها في مناطق سكناهم قادرة على جمع أبناء شعبنا بالكامل، وإعادة الثقة والطمأنينة إلى نفسه، أدت إلى محاولة كل فرد البحث عن خلاصه بنفسه، والخلاص الفردي كما نعلم هو هروب من الواقع وما ساعد على ذلك هو وجود هجرات سابقة إلى أوربا وأمريكا ولبنان خلال ظروف ما بعد الحرب العالمية الأولى.

هذا بالإضافة إلى تحول الهجرة إلى مهمة يسترزق منها التجار والسماسرة من أبناء شعبنا أنفسهم الذين تفننوا في تزوير جوازات السفر والفيز لجميع أنحاء العالم وبيعها بأسعار خيالية، نهبوا من خلالها الفقراء من أبناء شعبهم، وأن ظروف عدم استقرار الواقع في الشرق الأوسط بالكامل أيضاً كانت عاملاً مساعداً، فمنذ بداية السينات بدأت الهجرة الفردية تنخر كياننا في الوطن حتى استفحل خطرها في نهاية السبعينات وأوائل الثمانينات، فقد هاجر خلال هذه الفترة إلى ألمانيا وهولندا وبلجيكا وفرنسا وسويسرة والسويد وأمريكا واستراليا أكثر من مائة ألف معظمهم يعيشون في مناطق متفرقة ومتناثرة وفي حالات نفسية واجتماعية غير مستقرة بتاتاً، كان من الطبيعي أن يشعروا بالحنين إلى الوطن والأهل وأن يسعوا للارتباط بشكل أو بآخر بآمال العودة فلم يروا وسيلة لذلك سوى التعلق بالأفكار القومية، وبحكم كون الفكر القومي الآثوري هو الفكر القومي الوحيد الذي كان مطروحاً على الساحة بشكل عملي ومعظمهم كان يشعر بالارتياح له في في الوطن من خلال ما قدمه مفكروا الأمة وأدبائها.

كما ساهمت المنظمة الآثورية الديمقراطية أيضاً في زيادة تثبيت هذا الشعور القومي فقد سعى أبناء شعبنا في المهجر إلى تأسيس الأندية الآثورية تحت تأثير الشعور الارتباط في الوطن والإحساس القومي، ولا ننكر أن هناك الكثير ممن انتسب إلى الأندية الآثورية في المهجر لم يكن يعي بشكل جيد معنى القومية والأفكار الآثورية كحركة تحررية قومية إنسانية تسعى لمنع أبناء شعبنا من الذوبان والاضمحلال في المهجر والسعي لتأكيد الوجود القومي في الوطن، بل كانوا ينطلقون من شعور عاطفي بحت، وفي السبعينات هاجر بعض السادة الأحبار وبعض الكهنة من أبناء طائفة السريان الأرثوذكس إلى أوربا، ولاحظوا أن الوعي القومي قد أخذ مجر قوياً بين أبناء الكنيسة السريانية فانطلقوا من خطأ تاريخي دون الوعي والإدراك من أن الوعي القومي بين أبناء الكنيسة السريانية الأرثوذكسية هو سند وتمتين لدعائم الكنيسة السريانية نفسها ولرفع شأنها كمؤسسة حافظت وما زالت على وجود هذا الشعب واستمراره في التاريخ كشعب ذو ميزات حضارية وإنسانية متكاملة وأنها أصبحت جزء رئيسياً من تراثه، فوقف هؤلاء السادة ضد الأفكار القومية الآثورية وحاولوا استخدام اسم الكنيسة السريانية طرفاً في دوامة الصراع مّدعين أن كل من يؤمن بالأفكار الآثورية أو يدعي الانتماء إلى الحضارة الآشورية يتحول إلى النسطورية متذرعين من اتخاذ الطائفة الشرقية الآشورية كاسم طائفي لها، ولكننا نسألهم الآن هل إذا حاول أحد الفروع العودة إلى الأصل مبرراً لعدم عودة الفروع الأخرى إلى هذا الأصل، أو مبرراً لمحاربة الأصل أيضاً.

فشن رجال الدين بالاتفاق مع بعض العلمانيين حملة عشوائية ضد الآثوريين وبالأخص في أوربا مستخدمين سلطتهم الكهنوتية وسيلة لذلك حتى أنهم لجئوا إلى منع الخدمات الروحية عن أبناء كنيستهم الذين لا ينكرون الآثورية أو يكفرون بها، وكأن الآثورية هي بدعة دينية جديدة ظهرت في الكنيسة، إلا أن الوعي الذي تحلى به الرفاق الآثوريون وأعضاء الأندية الآثورية فوت عليهم هذه الفرصة، فزاد تمسك الآثوريين من أبناء الكنيسة السريانية الأرثوذكسة بكنيستهم ورفضوا الانحياز عنها بالرغم من كل الصعاب والمحاربات والمهاترات التي جوبهوا بها، وبذلك منعوا انشقاقاً أكيداً كان يهدف إليه بعض المخربين لتمزيق شمل أبناء شعبنا مرة أخرى ومحاولة إعادة عجلة التاريخ إلى الوراء.

فبرهنوا على أصالة ونضج في الفكرة القومية وتجردها من الحساسيات الثانوية، وأن القومية شئ والكنيسة شئ آخر، لأن القومية هي مجموع التراث الثقافي والاجتماعي والتاريخي والحضاري يميز شعب عن آخر والنضال من أجل الاستمرار في هذا الوجود الحضاري، أما الكنيسة فهي قيم دينية سماوية تدعو للتسامح والمحبة والخير والأيمان بالخالق وتسعى لخلاص البشرية والأيمان بالله. ونحن نقدس كنائسنا بكافة تسمياتها وبمختلف طوائفها ومذاهبها الدينية لدورها الإنساني في المحافظة على وجود شعبنا وإيصاله إلى شاطئ الأمان وما زالت، ولا نقبل من أي كان ومهما كان شأنه فرد أو هيئة سياسية أن يتعرض لتسمياتها أو لعقائدها الدينية لأنها جزء مهماً من تراث شعبنا عبر مراحل التاريخ ولأنها ترتبط بالشعور الدين الداخلي لأبناء شعبنا، وأن حرية العقيدة والعبادة لا تسمح لأي كان التطاول عليها.

وخلال هذه الفترة أيضاً حدثت عدة تطورات في العراق وإيران إثر قيام الثورات الكردية المسلحة في شمال العراق في نهاية الخمسينات وحتى بداية السبعينات والتي كانت تطالب بحكم ذاتي محلي، ومنها مناطق الآشوريين وقد كانت تضم بينها عدة فرق آشورية مسلحة بقيادة الجنرال كيو والأميرة مارغريت، وقد كانت النتيجة أن تم الصلح والاتفاق ببيان 11 آذار 1970م، على إعطاء الحكم الذاتي للأكراد في شمال العراق دون ذكر لحقوق الآشوريين لا من قريب ولا من بعيد مما أدى إلى إعادة زرع الشك من قبل الآشوريين بنية الأكراد وشعورهم بالغبن والخديعة مرة أخرى، وكانت النتيجة الناجمة عن ذلك انتهاء المقاومة المسلحة الكردية والقضاء عليها كاملاً في الشمال، ثم قامت الحكومة العراقية بمحاولة لإرضاء الآشوريين بمختلف طوائفهم أيضاً فأصدرت قراراً بمنح الحقوق الثقافية للناطقين باللغة السريانية عام 1973م، كما أعطتهم ساعتين في الإذاعة لبث البرامج باللغة السريانية، وكان منم المفروض أن تُعطى حقوق الآشوريين القومية على أرض الآباء والأجداد كغيرهم من الأقليات الأخرى، ولما عانوه من مآس ونزوح وقتل وتشريد خلال مسيرتهم التاريخية في أرض الوطن ولأن الآشوريين لم تكن لهم غاية طيلة وجودهم إلا الاستقرار والعيش بسلام مع كافة الفئات المتواجدة معاً كما أوضحنا فيما سبق.

كما عانى شعبنا في العراق منذ منتصف السبعينات من هجرات متتالية شبه جماعية وفردية بعضها إلى استراليا وبعضها الآخر إلى أمريكا وهجرة شبه جماعية إلى أثينا عانوا خلالها ولمدة أكثر من عامين كثيراً من الذل والفقر والحرمان دون أن تكون هناك إمكانية لمساعدتهم ودعمهم وتشتتوا بعدها إلى عدة جهات من العالم ووقعوا تحت رحمة السماسرة وتجار جوازات السفر والفيز المزورة ليهيموا على وجوههم وبشكل فردي وعائلي بحثاً عن لقمة الخبز بعد أن عانوا في وطنهم هم وأجدادهم لأكثر من ستة آلاف سنة بنوا فيها حضارتهم وازدهرت فيها مدنيتهم وقدموا خلالها للإنسانية كل طاقاتهم وذاقوا فيها مرارة
16  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / واقع الآشوريين خلال الحرب العالمية الأولى بمختلف طوائفهم سريان غربيين وسريان شرقيين..........الجز ال في: Mar 24, 2010, 04:58
6- حنا عبدلكي القلعتمراوي: ولد عام 1877م، في قلعة المرأة قرب ماردين، كان من كبار تجار دياربكر في الحرب العالمية الأولى، أنشأ لجنة سرية لمساعدة الروم المهاجرين في ديار بكر مما أدى إلى عزم الحكومة التركية على اعتقاله فنزح إلى سورية عام 1923م، إلى بلدة عامودة، وقف بوجه الفرنسيين في حادث عامودة المشؤوم عام 1937م، فتح أول مدرسة سريانية في عامودة وتولى إدارتها من عام 1928 وحتى عام 1945م، وكان الوكيل العام لمجلة الجامعة السريانية منذ عام 1935م، وحتى وفاته، كتب فيها مقالات كثيرة وكان يمدح ويقدح ويهاجم مآثر وأخطاء ومساوئ بعض رؤساء الأبرشيات للسريان الأرثوذكس، له عدة مؤلفات منها الصوت السرياني الذي انتقد فيه البطريرك أفرام برصوم الأول انتقاداً لاذعاً جداً، وقدم فيه بعض المقترحات الإصلاحية ثم أصدر المرحلة السريانية، فالبوق السرياني، ثم دستور إنهاض الأمة السريانية، حصل على دبلوم في الصحافة بالمراسلة من كلية الصحافة المصرية عام 1953م، كان من مؤسسي جمعية الكنيسة واللغة عام 1955م، مات في 31 تموز 1955م في مدينة القامشلي.

7- مالك ياقو: ولد عام 1894م، في تياري العليا كان أحد قادة ثورة 1933 في العراق التي قامت بين الحكومة الملكية والآشوريين، عانى مأساة شعبه خلال الحرب العالمية الأولى رفض إلقاء السلاح بناء على أوامر الحكومة الملكية في العراق خوفاً من المذابح، نزح مع إخوانه إلى سورية بعد مذبحة سيميلي التي حصلت في السابع من آب 1933م،وسكن قرية تل تمر في الخابور، له مذكرات حول حروب الآشوريين في الحرب العالمية الأولى وثورة 1933م، هاجر إلى كنده ثم عاد إلى العراق بعد موافقة الحكومة العراقية عام 1973م، مات في بغداد في 25 كانون الثاني عام 1974م.

8- سويريوس أفرام برصوم: كان مطراناً للسريان الأرثوذكس وكان عضواً في اللجنة الآشورية في جنيف لدى مندوبي دول الحلفاء، رأس السدة البطريركية للسريان الأرثوذكس ثم حارب بعدها الأفكار القومية، وكان مجالاً للنقد الشديد من مدير صحيفة الجامعة السريانية فريد نزهه والكاتب حنا عبدلكي وسنحريب بالي، توفي عام 1957م، له مؤلفات تاريخية ودينية كثيرة.

9ـ سنحريب بالي: ولد في آمد عام 1878م، سُمي سنحريب بناء على طلب البطريرك يعقوب الثاني، شارك نعوم فائق في أعماله الصحفية،هاجر بعد مآس الحرب العالمية الأولى إلى أمريكا ثم انضم إلى مجلة الجامعة السريانية وكتب فيها مقالات قومية، هاجم خلالها أخطاء بعض رجال الدين من الأكليروس السرياني، شارك في تأسيس الجمعية القومية الآشورية وكان من مؤسسي الاتحاد الآشوري الأمريكي، توفي في 25 حزيران 1971م في أمريكا.

10- الأب بولس بيداري: له مؤلف عرف بقنبلة بيداري كان مناضلاً قومياً، عاش في بلاد الرافدين ما بين العراق وسورية شارك بعدة مقالات في مجلة الجامعة السريانية، مات في العراق بعد نضال مرير وهو يتألم لما آل إليه أبناء قومه.

11- مار إيشايا شمعون: بطريرك الطائفة الشرقية(الآشورية)، ناضل منذ نهاية عام 1933م، في الجمعية العمومية للأمم المتحدة متنقلاً بين جنيف ولندن للمطالبة بحقوق الآشوريين وحصل على بعض الوعود التي بقيت حبراً على ورق لأن بوادر الحرب العالمية الثانية كانت قد لاحت في الأفق، ذاق الألم والمرارة خلال بداية الحرب العالمية الأولى عندما استلم السدة البطريركية وهو صغير السن بعد مقتل البطريرك بنيامين ولاقى العذاب في العراق من يد حكومة الملك فيصل حيث نُفي من العراق عام 1933م، وقتُل بعد أن تزوج.

12- فريد نزهه: ولد في حمص وهاجر إلى الأرجنتين مع قوافل المهاجرين الأوائل من سورية وهو من كبار أ دباء الآشورين الذين ناضلوا من أجل القضية الآشورية، أسس مجلة الجامعة السريانية في بيونس آيرس عام 1934م، وجعلها مجلة قومية تدافع عن حقوق وقضايا الأمة، وقف ضد أخطاء بعض رجال الأكليروس السرياني، وكان يوجه إليهم نقداً لاذعاً شديداً في كثير من الأحيان، حرمه البطريرك أفرام برصوم الأول من الكنيسة السريانية الأرثوذكسية بسبب مواقفه الصلبة ونقده اللاذع لبعض رجال الدين، رفع عنه الحرم البطريرك يعقوب الثالث عام 1957م، وكان إماماً للكتاب والصحفيين من أجل القضية الآشورية في العالم وجعل من مجلته التي أصدرها وترأسها أكثر من 37 عاماً منبراً حراً لكل أدباء القومية الآشورية في العالم وكان قد أسس لها وكلاء في الوطن والمهجر، برهن عن حقيقة المناضل الثوري الذي لا ييأس رغم كل الصعاب التي اعترضت طريقه، مات في 19 تشرين الأول 1971م، بعد أن خلف وراءه دوياً هائلاً عجز الموت عن إسكاته.

13- ابروهوم صومه: أحد مفكري وأدباء القضية الآشورية، هاجر إلى البرازيل كغيره من المهاجرين من أبناء شعبنا ومن هناك بدأ النضال بالقلم شارك بمقالاته القومية على صفحات الجامعة السريانية، اختص في دراسة وتوضيح معنى القومية الآشورية، وكتب مقالات كثيرة حول تاريخ الآشوريين في الماضي والحاضر في الجامعة السريانية، له عدة مؤلفات منها (ܡܪܕܘܬܐ ܕܣܘܪܝܝܐ) الآداب السريانية في عشرة أجزاء، وكتاب مقالات في الأمة السريانية صدر عام 1979م، ولا يزال على قيد الحياة.

ـ نشوء الحركات القومية السياسية للنضال من أجل القضية الآشورية:

كان لا بد أن يتمخض هذا النضال القومي والتراث الفكري والثقافي لأدباء الأمة ومفكريها وللمصائب والألم الذي ألم بأبناء شعبنا من جملة هذا التراث النضالي الذي خاضه أبناء القومية الآشورية في المجلات والصحف، أن يتحول إلى فعل عملي يحسس مشاعر الشبيبة المثقفة ويحركها من أجل السعي لتحقيق منظمات قومية سياسية تناضل لتأكيد الحقوق القومية للآشوريين في أرض الآباء والأجداد، فمن الطبيعي أن الشعب المُضطهد والمظلوم الذي يعاني من نكبات ومصائب ودسائس الاستعمار الذي هضم حقوقه القومية أن يبحث في تلمس طريقه بنفسه ومن خلال أبناءه المخلصين الذين يتحسسون لهذا الواقع المؤلم، ومن الطبيعي أن تتحرك الفئات المثقفة الواعية من أبناء الطبقات الفقيرة المحرومة التي شعرت بالذل والفقر والاضطهاد أن تبني أحزابها وهيئاتها السياسية الثورية التي تُسعى للخلاص من واقع الاستغلال الذي مارسه الاستعمار بحق أبناء شعبهم، وما مارسته الرجعية المحلية الخائنة والمتآمرة على شعبها مع الاستعمار، فكان من نتاج ذلك أن برزت المنظمة الآثورية الديمقراطية في 15 تموز 1957م، كأول حركة قومية سياسية تحررية من أبناء الشعب الكادح، بدأت تتلمس طريقها القومي الصحيح كجزء من حركات التحرر التي عانت بدورها من استبداد الاستعمار والإمبريالية وما زالت فكانت المنظمة الآثورية الديمقراطية أول حركة سياسية قومية طرحت مفهوم الآثورية وقضية الشعب الآشوري من منظور علمي ثوري إنساني،تناضل إلى جانب الشعوب الأخرى لتأكيد وجودها القومي في ظروف قاسية وصعبة، وفي ظروف لا يستوعب العالم معنى القضية الآثورية بالإضافة إلى التشويه الذي تعرضت له هذه القضية على مر التاريخ بسبب التمييع الذي تعرضت له خلال ظروف الحرب العالمية الأولى والثانية.

وقد عانى الرفاق المنظمون صعاب كثيرة حتى استطاعوا على مدى ست وعشرين عاماً أن يؤسسوا فروعاً للمنظمة الآثورية الديمقراطية في كافة أنحاء العالم التي يتواجد فيها شعبنا وتوضيح مفهوم الآثورية كحركة قومية سياسية إنسانية ولتوضيح دورها التقدمي أمام شعوب العالم بالرغم من كافة محاولات التشويه والتشهير التي تعرضت لها المسيرة النضالية للمنظمة من بعض المغرضين والمتآمرين من أبناء شعبنا ورميها بكافة النعوت والاتهامات الزائفة واستطاعت المنظمة من خلال مسيرتا النضالية الطويلة أن تُعري كل هذه الفئات لتوضح الطريق القومي والإنساني لمسيرة ونضال الشعب الآشوري بكافة فئاته وطوائفه الدينية السريانية والشرقية (الآشورية) والكلدانية.

وللمنظمة نشرة داخلية ناطقة باسم اللجنة المركزية للمنظمة الآثورية الديمقراطية تُدعى زلكي، ولها مجلات فرعية ناطقة باسم فروعها في العالم.

الاتحاد الآشوري العالمي: مؤسسة قومية اجتماعية نشأت في الولايات المتحدة الأمريكية بنهاية الستينات 1968م، وهي تمثل بشكل صوري مجموعة من الأندية والهيئات الاجتماعية الآشورية في الولايات المتحدة الأمريكية، ليس لها قواعد تنظيمية ملتزمة كما إنها لا تملك برنامج عمل واضح ومحدد، عقدت عدة مؤتمرات دورية في مدن أوربية وفي استراليا، وقد انقسم أخيراً إلى قسمين بسبب خلاف نشأ بين أعضاءه، ولكل قسم هيئته وقيادته المنفصلة، ويمكن أن يكون وسيلة دعائية تخدم القضية الآشورية عالمياً إذا أُحسن استغلاله من قبل القائمين على رأس القيادة فيه.

زوعا دخورارا: إحدى الحركات القومية الآشورية التي نشأت في أمريكا أيضاً في أوائل، ومن اسمها يُستدل أنها تسعى لتحرير نينوى أو إعادة مجدها، وهي تضم مجموعة من الشباب الآشوري في أمريكا ولا تضم هيئات قاعدية أيضاً وليس لها وجود في أرض الوطن كالاتحاد الآشوري العالمي.

حزب بيث نهرين الديمقراطي: وهو أيضاً حركة قومية تناضل من أجل القضية الآشورية، نشأ في أمريكا في بداية السبعينات لهم بعض الكتابات الفكرية بنشرات غير دورية، وقد قام بعض أعضاءه للآشوريين في سورية أملاً في البحث عن أعضاء، إلا أنهم بعد عدة زيارات خابت آمالهم، لأن ظروف العمل في الوطن ليست طريقاً مفروشة بالورود كما كانوا يتصورونه أو مجرد رفع شعارات ولافتات على المكاتب كما تعودوا في بلاد الغربة، وقد أنضم أخيراً إلى أحزاب المغرضة العراقية خارج العراق.

الأندية الآثورية في أوربا: وهي هيئات اجتماعية ثقافية قومية أنشأها أبناء شعبنا المهاجر من سورية وتركيا بنهاية الستينات في السويد وألمانيا وأوربا بشكل عام، وقد تكاثروا وزاد عددهم في السنوات الأخيرة حتى تجاوز الأربعين نادياً، فأسسوا لهم اتحادات تُعرف باتحاد الأندية الآثورية في السويد واتحاد الأندية الآثورية في ألمانيا، ونشأ اتحاد مشترك بين هذين الاتحادين عُرف باتحاد الأندية الآثورية في أوربا، لها انتخابات دورية كما أن لها مجلات ناطقة باسمها تُعرف باسم حويودو (ܚܘܝܕܐ) في السويد وايكرثو (ܐܝܓܪܬܐ) الرسالة في ألمانيا كما أسست لها لجان تُعرف بلجان السلام التابعة لاتحاد الأندية الآثورية، ويقتصر نشاطها على نشر الوعي الثقافي القومي للقضية الآثورية بين أبناء شعبنا في المهجر، وقد لاقت مقاومة عنيفة من بعض رجال الأكليروس في طائفة السريان الأرثوذكس نتج عنها صراع حاد ما زالت آثاره باقية.
17  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / واقع الآشوريين خلال الحرب العالمية الأولى بمختلف طوائفهم سريان غربيين وسريان شرقيين.......الجز الثان في: Mar 24, 2010, 04:56
وفي معاهدة سيفر التي عقدت في 10 آب عام 1920م، نصت المادة 62 والمادة (27ع 2-3)، فتقول وفي هذه الخطة والتقسيم يجب أن تراعى حقوق الأمة السريانية الكلدانية وتضمن سلامتها، وسرعان ما جاءت معاهدة لوزان عام 1924م، التي نصت صراحة على حقوق الأمة الآشورية والتأكيد على قضية الشعب الآشوري بكامله، جاء فيها "وبدأت تطالب بحقوق الأمة وإسكانها في بلادها الأصلية وهي قسم من لواء الموصل وشماله وجبال حيكاري يسكنها السريان تحت رعاية حكومة محلية منهم تكون مسالمة لحكومة العراق، وذلك لأن الجيوش الآشورية هي التي احتلت تلك المناطق من يد الترك بقيادة البطل الآشوري المجرب آغا بطرس"، وتلا ذلك بعدئذ تشكيل لجنة بلجيكية هنغارية أسوجة عام 1925م، رفعت تقريرها إلى الجمعية العمومية موافقة على إلحاق الموصل بالعراق وترك حيكاري ضمن الحدود التركية بشرط السماح للسريان العودة إليها وأن تمنحهم حقوقهم القديمة وتضمن سلامتهم.

إلا أن كل هذه الأمور والمعاهدات بقيت حبراً على ورق، فمواطن الآشوريين تم تقسيمها بين عدة دول حديثة النشوء وفصلت بينها حدوداً سياسية، فتفرق أبناء الأمة يفصل بينهم حدود سياسية وحكومات مختلفة في اتجاهاتها السياسية والاجتماعية، ولم تكتفي دول الحلفاء بما جرى بل ساهمت مساهمة كبيرة مع حكومة ملك العراق في تنفيذ مجازر 1933م، التي أدت إلى ارتكاب مجازر لا إنسانية بحق الشعب الآشوري في العراق، لتنعقد بعدئذ جلسة لعصبة الأمم المتحدة في جنيف وتغرم العراق بغرامة مالية ولينزح قسم آخر من الآشوريين مرة أخرى ولكن هذه المرة إلى الخابور في الجزيرة السورية،وهكذا كانت تجتمع الدول الكبرى في هيئتها الدولية التي شكلتها نفاقاً لحماية مصالحها الاستعمارية ولتصدر قراراتها وتحبّر الأوراق وفي كل مرة كان ينخدع زعماء القضية الآشورية بهذه الدعوة البراقة ليدفع لقائها أبناء شعبهم ثمناً غالياً، حتى مزقت شمل الأمة وكادت المصائب والنكبات والفقر أن تودي بها، وهكذا أسدل التاريخ أوراقه في المحافل الدولية على القضية الآشورية لتبقى كل قرارات هذه الهيئة والاجتماعات الدولية ذكرى في زوايا التاريخ، وربما أن السبب الرئيسي لكل هذا التشتت وعمليات التهجير والتشريد وعدم إفساح المجال أمام الآشوريين للاستقرار في مناطقهم الأصلية هو فواح روائح البترول في هذه المناطق، فكان لا بد من خلق مثل هذه الظروف وحالات عدم الاستقرار لإيجاد الظروف المناسبة لتحقيق مآرب الاستعمار اللاإنسانية في نهب خيرات وثروات هذه البلاد بحجج واهية وبتجرد من الضمير الإنساني.

ـ نبوغ الفكر القومي وأشهر من ناضل من أجل القضية الآشورية:

إن ما عاناه السريان (الآشوريين) من مآس ونكبات وويلات طيلة تلك السنين الطويلة بالإضافة إلى مرارة الهجرة والنزوح، فجرت مرارة الألم في قلوب أبناء هذه الأمة المنكوبة، وكانت هذه النكبات بمثابة الصدمة التي أفاقت الأمة من سباتها العميق الذي دام مئات السنين والذي كاد أن يودي ببقايا هذه الأمة العريقة التي عاشت منذ فجر التاريخ وما زالت تناطح وتصارع من أجل المحافظة على وجودها القومي وعلى تراثها وحضارتها كأمة حية تريد أن ترى لنفسها مكاناً تحت الشمس، كما أن للوعي الفكري الذي يتمتع به أبناء هذه الأمة دور كبير في تبلور الفكر القومي بسهولة، فبالرغم من كل ما جرى، لم تُغلق المدارس السريانية في كافة أنحاء تواجد الآشوريين حتى في أصعب الظروف، وهذا ما أدى إلى إبقاء شعلة الثقافة والوعي مُتقداً لدى أبناء شعبنا، هذا بالإضافة إلى انتشار الأفكار القومية التي برزت في أوربا والاستفادة من هذه الأفكار التي انتشرت بين الشعوب التي كانت خاضعة للدولة العثمانية.

لذا تسابق المفكرون والمثقفون من أبناء شعبنا لتأسيس الأندية الاجتماعية والثقافية حيثما حلوا،وإصدار المجلات الفكرية والقومية لاستنهاض الهمم وزرع الأمل بين أبناء الأمة المُشتتة وزيادة الروابط الفكرية والقومية المشتركة، وقد كان من أوائل من أسس الصحافة وكرسها لخدمة القضية الآشورية هو الصحفي الثائر آشور يوسف الخربوطلي الذي استشهد في سبيل تأدية رسالته التي ينادي بها على صفحات جريدته ܡܗܕܝܢܐ ܕܐܬܘܪܝܐ (مرشد الآشوريين)، ولذلك عد من الأحرار دعاة الإصلاح في عهد المجددين الأتراك عام 1908م، وقُتل فيما بعد من قبلهم، ثم كثرت الصحافة في الخمسينات وبالأخص في إيران، والتي تسعى للنضال وكان من أشهرها مجلتي جلجامش وآشور، بالإضافة إلى مجلة بيث نهرين التي كان يصدرها ويحررها المعلم نعوم فائق ثم مجلة حويوذو، وأن قمة الصحف القومية التي ظهرت بين الآشوريين منذ تأسيس الصحافة وحتى الآن هي مجلة (الجامعة السريانية)، لمحررها ومديرها الأستاذ فريد نزهه، والتي كانت تصدر في الأرجنتين وكانت تهتم بشكل خاص بالقضايا القومية العامة في الوطن وكان لها مراسلون ووكلاء في جميع أنحاء تواجد الآشوريين وقد واظب على إصدارها منذ عام 1934م، وحتى نهاية عام 1970م، حيث مات بعدها واستمر في إصدارها لمدة تزيد عن سبعة وثلاثين عاماً، فكانت منبراً لأحرار الأمة، وقد شارك في الكتابة فيها كثير من الأدباء والمفكرين القوميين أمثال سنحريب بالي وحنا عبدلكي وابراهيم موسى وبولس بيداري وغيرهم، كما تم إنشاء عدة هيئات اجتماعية وأدبية سواء في العراق أو سورية أو إيران، وقد كان لكل هذه الهيئات الاجتماعية والثقافية والصحف القومية دور كبير في تبلور ونمو الوعي القومي وظهور الحركات القومية التي نشأت في نهاية الخمسينات كحركة قومية سياسية تسعى للنضال من أجل القضية الآشورية على مستوى أبناء الأمة بكافة طوائفها المذهبية الدينية، ومن أشهر المناضلين القوميين الذين ناضلوا من أجل القضية الآشورية في النصف الأول من القرن العشرين.

1- مار شمعون بنيامين: قاد الثورة الآشورية الكبرى ونضال الآشوريين من أجل الحياة والوجود في الحرب العالمية الأولى، فاوض روسيا مرات عديدة لمساعدة الآشوريين وحمايتهم من الأعداء، تعذب كثيراً خلال سنوات الحرب، عاصر الثورة الشيوعية عام 1917م، وكان أول المهنئين، ثم فاوض الحلفاء (بريطانيا) بعد انسحاب القوات الروسية من حيكاري وأورميا وحظي بوعد لتقديم المساعدة للآشوريي دون جدوى.

قُتل بمؤامرة حبكها سيمكو زعيم عشائر الشكاك الكردية بالتعاون مع الكابتن غريسي عام 1918م، وذلك عندما كان البطريرك في زيارة لسيمكو بناء على اقتراح الكابتن غريسي، وقد عثر على وثيقة في مقر سيمكو بعد هروبه تطلب منه قتل البطريرك بنيامين، من مهدي شمس الدين حاكم تبريز الإيرانية، وقد يكون للخطاب الذي ألقاه مار شمعون بنيامين بعد الثورة الاشتراكية مؤيداً خطواتها في إنهاء الحرب، دور كبير في تنفيذ المؤامرة البشعة لإنهاءه، وبالأخص فإن دول الحلفاء كانت تنظر بعين عدم الرضى والارتياح للثورة الشيوعية في الاتحاد السوفيتي.

2- الجنرال آغا بطرس: كبير الجنرالات الآشوريين، وكان قائداً للجيوش الآشورية خلال ظروف الحرب العالمية الأولى وما بعدها هزم القوات التركية والكردية في معارك متعددة، سيطر على مناطق حيكاري واورميا طيلة فترة الحرب الكونية الأولى، عانى الكثير من السياسة المتذبذبة لروسيا القيصرية والحلفاء، قاد الفرقة الآشورية التي ذهبت كما ادعى الجنرال الإنكليزي ديسترويل للإلتقاء في منطقة ساينقلة مع قوات الحلفاء من أجل الحصول على الإمدادات والسلاح، وبالرغم من معارضته هذه الفكرة إلا أنه نفذها بعد إلحاح سورما خانم أخت البطريرك، وكانت الخديعة التي أدت إلى نزوح ربع مليون آشوري إلى العراق فيما بعد، قدم استقالته من قيادة الجيش الآشوري بعد ما لاحظ من دسائس ومؤامرات تحاك ضد الآشوريين وبتشجيع من بعض الزعماء الآشوريين أنفسهم، حضر مؤتمر جنيف عام 1924م مدافعاً عن حقوق الأمة الآشورية، ثم نفي إلى فرنسا ومات هناك.

3- مسعود الأمزيزخي: لم يكن قائداً عسكرياً من قبل إلا أنه كان رجلاً مشهوراً بالشجاعة والمروءة، خلقت منه ظروف الحرب العالمية الأولى قائداً فذاً، ضُربت به الأمثال في طور عابدين، حيث قاد جموع المحاصرين في بلدة عين ورد ولمدة أكثر من شهرين متواصلين بعزلة كاملة عن العالم، واستطاع أن يدبر رجاله وينظمهم عسكرياً ويقاوم القوات التركية والكردية التي كان يربو عددها على عشرة آلاف مقاتل ويمنعها من دخول البلدة بعد أن كبدها خسائر كبيرة في الأرواح، قُتل بعد الحصار بعام تقريباً عام 1916م، في قرية كفري بينما كان يتجول في قرى طور عابدين يحث السريان على الثبات ويستنهض عزيمتهم.

4- آشور يوسف: الصحفي الثائر من بلدة خربوت في آمد صاحب جريدة مرشد آثوريون، قتله المجددون الأتراك قبل الحرب العالمية الأولى لاعتباره أحد دعاة الإصلاح بما كان يصدره في مجلته وكان أول شهداء صحافة القضية الآشورية.

5- نعوم فائق: المعلم الأول في القومية الآشورية ولد في آمد عام 1868م، شارك آشور يوسف في جريدته مرشد آثوريون هاجر خارج الوطن بعد نكبات المذابح في الحرب العالمية الأولى، أصدر عدة صحف في آمد وفي الغربة منها كوكب مدنحو وبيث نهرين والاتحاد التي كان يُصدرها مجاناً، ترك 34 مؤلفاً قومياً وأدبياً وكان من أوائل المفكرين القوميين الذين أدركوا بحسهم القومي وثقافتهم العالية معنى الفصل بين الدين والقومية وكان من أوائل أبناء كنيسة السريان الأرثوذكس الذين نادوا بالقومية الآشورية، حيث كان لا يزال البغض والحقد بين أبناء الأمة الواحدة بسبب الصراعات المذهبية، مات في الغربة عام 1930م، بعد أن وضع حجر الأساس في بنيان الفكر القومي الصحيح وأظهر درب النضال لأبناء قومه بكافة فئاتنهم ومذاهبهم المختلفة.
18  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / واقع الآشوريين خلال الحرب العالمية الأولى بمختلف طوائفهم سريان غربيين وسريان شرقيين.......الجز الاول في: Mar 24, 2010, 04:54
لقد عانى شعبنا بمختلف طوائفه مآس حقيقية يعجز قلم الكاتب عن وصفها، وان كانت الأسباب الظاهرية لهذه المآسي دينية إلا أنها في الحقيقة كانت ذات أبعاد قومية، وكما نعلم أن أسباب الحرب الكونية الأولى هي أسباب استعمارية بحتة وصراع ما بين البرجوازيات الأوروبية من اجل الحصول على مكاسب مادية في الشرق، فان نتائج هذه الحرب انعكست سلبا على الأقليات القومية بشكل عام وعلى أحفاد الآشوريين من سريان شرقيين وسريان غربيين بشكل خاص وقد كان لذلك أسباب عدة.

فكما نعلم أن الحرب كانت دائرة ما بين كتلتي الحلفاء والمحور وقد انضمت تركيا لكتلة المحور التي كانت تضم ألمانيا والنمسا ضد روسيا وبريطانيا وفرنسا، وقد ساهمت ألمانيا مساهمة كبيرة في المذابح التي تعرض لها أبناء شعبنا فكما نعلم أن الغالبية العظمى من سكان طور عبدين هم سريان أرثوذكس وان الكنيسة الروسية هي كنيسة أرثوذكسية كما أن روسيا أجرت اتصالات لكسب آشوريي هيكاري واوروميا بالإضافة إلى الأرمن من اجل مساعدتها ضد ألمانيا التي وقفت تركيا إلى جانبها، فأوعزت ألمانيا إلى تركيا بضرورة التخلص من الاقليات القومية كي لا تعرقل مؤخرة جيوشها وتدعم الحلفاء وتحصل على استقلالها وبذلك ستعرقل عملياتها الحربية ضد روسيا، فاغتنمت تركيا هذه الفرصة لتفتك بهذه الاقليات بغفلة عن العالم ولتحل مشاكلها على حساب هذه الاقليات وعلى حساب الضمير العالمي، فمارست عمليات القتل والتنكيل والتهجير بحق السريان الآشوريين والأرمن ونهب أرزاقهم وانتهكت حرمتهم دون وازع من ضمير، واستعانت بزعماء العشائر الكردية مستفيدة من وحدة الدين فيما بينهم لتنقلب عليهم أيضا فيما بعد وتبددهم، فتخلصت من مشاكل الاقليات القومية ضمن سلطتها مرحليا على الأقل، وقد كان للانقلاب الذي أحدثه المجددون الأتراك عام 1908 اثر كبير في عقد الآمال للحصول على حرية كاملة وقد خابت آمالهم عندما صرح الدكتور ناظم أحد مفكري الأتراك عندما قال "سنقنع الإغريق والعرب والألبانيين كيف سيكون بإمكاننا صنع شعب واحد منهم شعب ذو لغة واحدة".

وأمام هذا الواقع الجديد انضم الآشوريون في هيكاري إلى الكنيسة السلافية عام 1913م أملا في الحصول على دعم ومساعدة روسيا لحمايتهم، وبسبب عدم وجود ثقة متبادلة بين الاقليات القومية من آشوريين وأكراد وأرمن، فلم تتمكن هذه الاقليات من تحقيق تفاهم فيما بينها بسبب الخلافات والفرقات والصراعات الدينية والدسائس التي كرسها الاستعمار فيما بينها، فكانت دوما في حالة صراع دموي باسم الدين وقد استفادت الحكومة العثمانية من وحدة الدين لجلب زعماء العشائر الكردية إلى جانبها ضد الآشوريين من سريان شرقيين وغربيين في مناطق هيكاري واوروميا وطور عبدين أي في بلاد ما بين النهرين بالكامل، كما إن عدم وجود قيادة مدنية حكيمة للآشوريين في مناطق هيكاري واوروميا والاعتماد على البطريرك فقط كان له دور كبير في سقوط الآشوريين أمام الوعود الكاذبة بحمايتهم دون التأكد من صدق هذه الوعود وبالأخص من روسيا القيصرية قبل وخلال الحرب فقدم الآشوريون كل ما طلب منهم لمساعدة الحلفاء قبل وخلال الحرب دون الحصول إلا على (وعود ووليمة غداء أقامها الجنرال "نزروف" قائد حامية يريفان إلى مار شمعون بنيامين بطريرك الآشوريين و وسام منحته له الحكومة القيصرية).

وهذا الاتفاق أغاظ ألمانيا و النمسا و تركيا التي حرضت زعماء العشائر الكردية بالمقابل واستغلتهم لمساعدتها بضرب الآشوريين، وكانت النتيجة أن ضعفت جميع الفئات وأدى ذلك إلى بسط الحكومة التركية سيطرتها الكاملة على المنطقة وقد أنهت دول الحلفاء وبالأخص بريطانيا دورها التآمري القذر بإنهاء الآشوريين كقضية وكشعب ذو تواجد بشري في مواقعهم الجغرافية بعد ثورة أكتوبر عام 1917م في روسيا وسحب القوات الروسية من تركيا و إيران (هكاري) بل زادت في عمليات التباعد والحقد بين الآشوريين و الأكراد و تآمرت على هجرة الآشوريين التي قادتها سورما خانم أخت البطريرك مار شمعون بنيامين بعد مقتله، وكانت الهجرة الرهيبة باتجاه الموصل والتي أودت بحياة 50 آلف من رجال وأطفال ونساء في الطريق.

أما في وضع بقية السريان في طور عبدين وبقية بلاد الرافدين يختلف عن واقع الآشوريين (السريان الشرقيين) فالبعثات التبشيرية لم تحقق نجاحا يذكر كما قلنا ولم يتقبلوا مشورة الدول الأوروبية أو التعاون معهم ولم يدخلوا في تحالفات مع أية جهة أخرى، وكما قلنا فان انجرار منطقة بلاد الرافدين إلى صراع قومي ممزوج بتأثير ديني مشترك كما بينا في السابق بالإضافة إلى طمع زعماء عشائر الأكراد في أموال السريان بتشجيع من السلطات التركية كان له الدور الكبير مما عاناه السريان من مذابح ومآس وسلب ونهب وبالطبع فان كل ذلك يعود إلى واقع التخلف والجهل الذي طبق على شعوب الدولة العثمانية، فاتبعت سياسة فرق تسد بحذافيرها ضد شعوب المنطقة أما جمعية الاتحاد والترقي التركية فقالت "بما أن الأرمن يأتون بأعمال تخالف السنن ويخزنون الأسلحة فاستدراكا لمشاغبتهم تقرر أن يساقوا جميعا إلى ولايتي الموصل وسوريا على إن تكون أموالهم وأنفسهم في أمان وقد أصدرنا الأوامر لإسكانهم ريثما تضع الحرب أو زارها".

إلا أن الحقيقة كانت غير ذلك تماما فان قوافل الأرمن أبيدت قبل وصولها إلى طور عبدين، وقد اغتنمت الحكومة العثمانية كل هذه الظروف من نشوء الحقد الديني القومي بالتخلص نهائيا من السريان أيضا فأثارت زعماء العشائر الكردية لمساعدتها بالقضاء على مناطق السريان في بلاد الرافدين وطور عبدين بالكامل، أثارت نار اضطهاد عنيف ضد قرى طور عبدين وجاهرت بإبادة المسيحيين في البلاد فاجتاحت القوات التركية والكردية اكثر من 30 قرية وبلدة سريانية في طور عبدين ودمرتها عن بكرة أبيها عدا بعض القرى التي قاومت وحاربت متحصنة في قراها مثل عين ورد وآزخ التي لجا إليهما عدد كبير من سكان القرى التي دمرت في مناطق طور عبدين وبعض القرى الأخرى مثل انحل وباسبرينا التي لم تصل إليها الحروب بسبب صمود القرى التي قاومت ودافعت عن نفسها.

وقد بلغ عدد القتلى والضحايا من السريان الآشوريين أكثر من 150 ألف من بلادهم عدا الذين سُبيوا من الأطفال والنساء بالإضافة إلى تدمير ممتلكاتهم وتهجيرهم من بلادهم، كما بلغ عدد الذين هاجروا أيضاً أكثر من مائة الفٍ هاموا على وجوههم خارج الوطن من الاضطهاد وهروباً من الظلم.

فقد وصلت قوافل المهاجرين إلى سنجار مشياً على الأقدام بالإضافة إلى هجرات السريان الآشوريين إلى فلسطين ولبنان والأمريكتين وروسيا ومصر واليونان وفرنسا والهند، ونزوح فئة أخرى إلى سورية والعراق، كل هذه المآس والنكبات خلقت واقعاً موحداً للشعور بالمرارة والألم وساهمت هذه المآس في نشر الوعي القومي وتبلوره كوعي ثقافي وكحركات قومية واجتماعية سعت لخلق تفاهم وألفة بين جميع (الآشوريين) السريان بكافة طوائفهم ومذاهبهم المختلفة.

ـ واقع القضية الآشورية فيما بين الحربين العالميتين:

إن النكبات والمآس التي حلت بالسريان الآشوريين كانت السبب الرئيسي الذي أدى إلى تشتت أبناء هذه الأمة بكافة طوائفهم ومذاهبهم الدينية، وكما أكدنا أن شذراتهم وصلت إلى الهند وروسيا وفلسطين ولبنان والأمريكتين فتفرقوا في أنحاء المعمورة ليكونوا لطخة عار في جبين ديمقراطية الأنظمة الرأسمالية ومشاعرها اللاإنسانية الزائفة، كما نزح قسم كبير منهم إلى العراق وسورية وإيران تاركين مناطقهم الحصينة مستفيدين من استتباب الأمن في هذه المناطق نوعاً ما وبحثاً عن لقمة الخبز بعد تشردهم ونهب ممتلكاتهم وأرزاقهم وما أن وصلوا إلى هذه البلاد حتى تلقفهم الحلفاء مستفيدين من ظروف التشرد والعوز والفاقة التي كانت تلم بسريان طور عابدين وآشوريي حيكاري وأورمية فجندوا قسماً منهم كقوة وطنية محلية تابعة للحلفاء لقاء، فطبق الحلفاء المثل القائل"يقتل القتيل ويمشي بجنازته"، فدسائس الحلفاء أودت بحياة مئات الآلاف منهم وشتتتهم دون رحمة، ثم سخرتهم لخدمتها لقاء ما يُعرف بالرواتب للمعيشة، وقد كان لظروف الاضطهاد والشعور بالظلم والخوف أثر كبير في التطوع بالجيش الفرنسي والبريطاني أملاً في الشعور بالطمأنينة والحماية، وهكذا وقع أحفاد الإمبراطورية الآشورية البابلية ضحية سهلة بيد غدرات الزمان ولقمة سائغة لمصاصي دماء الإنسانية، فما أن وضعت الحروب أوزارها حتى انتشى الحلفاء من خمرة النصر مُقسمين تركة الرجل المريض فيما بينهم.

وفي هذه الأثناء تشكلت لجنة لبحث قضية الآشوريين بمختلف طوائفهم وكان من بين أعضائها المطران أفرام برصوم (أفرام برصوم الأول البطريرك بعدئذ)، فخلال معاهدة باريس عام 1919م وقفت هذه اللجنة لتعرض القضية الآشورية على مندوبي الدول ذات الشأن ولم يحصلوا إلا على معاهدات بقيت حبراً على ورق.
19  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / خضوع بلاد الرافدين للدولة العربية الإسلامية......الجز الثالث في: Mar 24, 2010, 04:52
"وقد قام المبشرون الكاثوليك بشتى الوسائل لتحقيق غاياتهم فكانوا يشترون ذمم البيكات الأتراك والشيوخ الأكراد لكي يقوم هؤلاء بتحطيم ومحو الآثار الآشورية من معابد وكنائس في مناطقهم".

ولم تقف المآسي التي عاناها السريان عند هذا الحد فقط بل إن ما زاد الطين بلة أيضا انقسام المذاهب الدينية أيضا إلى عدة أقسام، فانقسم السريان الشرقيون (النساطرة) وكذلك السريان الغربيون (اليعاقبة) وكذلك السريان الملكيون، فانقسمت الأمة إلى ملل متفرقة، هذا عدا المذاهب البروتستنتية للمبشرين الأمريكان التي جاءت بعدئذ لتزيد الانقسام والتجزئة فيما بينها من جديد "لم تقف المصيبة عند هذا الحد بل توارثتها الأجيال التالية حتى استفحل في الجيلين السادس عشر والسابع عشر عندما انتظر السريان النساطرة إلى آشوريين وكلدان، وانقسم السريان اليعاقبة إلى سريان أرثوذكس وسريان كاثوليك، وانقسم السريان الملكيون إلى روم أرثوذكس وروم كاثوليك ". ومنذ تلك الفترة حاولت كل ملة أن تنفرد بتسميتها الخاصة دينيا، حتى إن هذه التسمية أخذت اتجاها قوميا خاصا، فتناسى الآشوريون السريان التسمية الأصلية وهي الآشورية، والسريانية التي اشتقت منها كتسمية لبقايا أبناء هذه الحضارة، بل أن كل فئة بدأت تأخذ تسميتها على أساس مذهبي ديني حتى طائفة السريان الشرقيين التي اتخذت التسمية (الآشورية) الصحيحة كانت تنظر إليها من زاوية مذهبية دينية بحتة وقد تبعتها في نهاية القرنين الثامن والتاسع عشر البعثات التبشيرية الأمريكية والانكليانية والكنيسة السلافية الروسية، وقد حاول هؤلاء الوصول بأقرب الطرق إلى قلوب الآشوريين فتبنوا اللهجة العامية (السوادايا) وطبعوا بها مطبوعاتهم ومنشوراتهم وحتى الانكليكان في بداية القرن التاسع عشر انشأوا مطبعة في إيران تطبع الكتب بلهجة السوادايا، ويقول ماتفيف في كتابه: لقد صدر اكثر من 110 ألف مطبوع دعائي باللغة الآشورية (السوادايا) خلال اقل من 40 عاما، ومنذ عام 1837م وحتى عام 1873م صدر في إيران 110ألف مطبوع دعائي باللغة الآشورية وفي عام1851م اصدر المبشرون مجلة زاريري دبهرا (أشعة النور).

ولم تحقق البعثات التبشيرية الأوروبية نجاحا كبيرا في مناطق طور عبدين لم يتقبلوا هذه المذاهب الجديدة وبالأخص في القرى عدا عدد قليل في ماردين ومذيات ويقول الأب اسحق أرملة أن عدد الكلدان ويقصد بهم الكاثوليك لم يكن يتجاوز 1700 شخص في طور عبدين كلها "ومطرانهم يرعى الكلدان الموجودين في نصيبين ومذيات وكفرجوزة وويران شهر ويبلغ عددهم 1700 نسمة".

أما السريان الكاثوليك فان عددهم كان ضئيلا جدا وقد اتحد بعضهم دينيا مع الأرمن الكاثوليك وآخرون مع الكلدان، ولم تحقق البعثات الكاثوليكية كما قلنا نجاحا يذكر وذلك بسبب عناد بطاركة السريان وسيطرتهم الكاملة على أبناء كنيستهم بالرغم من الخلافات التي عرفتها هذه الكنيسة فيما بينهم والتي كانت سببا في انضمام ما انضم من أبنائها إلى المذاهب الكاثوليكية والبروتستنتية فيما بعد.

ولم ينشر المبشرين الأوروبيين مدارس ومطبوعات كما فعلوا في إيران واوروميا وهيكاري، لذا كان تأثيرهم طفيفا جدا في هذه المناطق وقد مر المسيحيون عموما والسريان خصوصا في طور عبدين وامد بمآس كبيرة عام 1895م، إذ نشبت الاضطهادات ضد الأرمن في أرمينيا ومن هناك انتقلت بسرعة إلى طور عبدين وما جاورها فكانت فرصة اغتنمها البيكاوات الأتراك وزعماء العشائر الأكراد في المنطقة من اجل النهب والسلب والتدمير والقتل، فقد امتدت هذه الأحداث إلى ديار بكر وقراها السعدية وميافرقين وقره باش وقطربل ثم انتقلت المذابح إلى الرها وتل أرمن والكولية (القصور) وبنابيل وقلعة المرآة والمنصورية ودير الزعفران وماردين وويران شهر وديركة ونصيبين ومذيات وما جاورها...، إلا انهم لم يتمكنوا من تحقيق مآربهم وبالأخص في المناطق الأخيرة حيث لاقى السريان مساعدة في حدود نصيبين من الشيخ عبد الرحمن شيخ قبيلة طي الذي هزم زعماء الأكراد في نصيبين ويقول المؤلف "انهم وصلوا إلى مذيات يوم الأربعاء 20 تشرين الثاني فهب الأهالي والجنود لمحاربتهم فخابت آمالهم".

إن مجمل الأحداث والنكبات التي ألمت ببلاد الرافدين والتي عانى منها أحفاد الآشوريين بمختلف طوائفهم لم تفسح لهم المجال لنمو ونشوء الوعي الثقافي أو إنشاء مدارس وأكاديميات علمية إلا أنها خلقت شعورا بالمرارة والألم وإحساسا بالمصير المشترك لهم جميعا سواء أكانوا ينتمون إلى المذاهب والطوائف الآشورية أو الكلدانية أو السريانية الأرثوذكسية أو السريان الكاثوليك وبدا يتطور نوعا ما لديهم الإحساس بالشعور القومي و بالأخص بعد أن زادت علاقاتهم بالثقافة الأوربية وما لاحظوه من نمو الوعي القومي فيها.
20  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / خضوع بلاد الرافدين للدولة العربية الإسلامية.......الجز الثاني في: Mar 24, 2010, 04:50
وقد استعان العرب المسلمون بالسريان وبالأخص الشرقيين مثل سمعان بن الطباخين وغيره في ترتيب أمور الدولة وتنظيم الأجهزة الإدارية وتنظيم الحياة الاجتماعية والثقافية والعلمية ومن اشهر علماء السريان الذين أتحفوا الإنسانية بعلومهم حنين بن اسحق وأبي بشير ويوحنا بن جلاد ويحيى بن عدي والكندي وآل بختيشوع وغيرهم، الذين ألفوا وترجموا ونقلوا مختلف العلوم من طبية وفلكية وعلمية ومن اللغات السريانية واليونانية والفارسية إلى اللغة العربية أتحفوا المكتبة العباسية بمصنفاتهم وعلومهم، ولم يدم هذا الازدهار الثقافي بسبب فقدان العرب السلطة وسيطرة الأجانب عليهم وحتى بيت الحكمة (المكتبة العباسية) كان يديرها السريان الشرقيين وان وظيفة طبيب الخليفة كان يشغل دائما من قبل طبيب سرياني.

وقد كان لتدهور سلطة الدولة العربية الإسلامية وغزو التتار والمغول لبلاد الرافدين دور كبير في اضطهاد السريان أحفاد الآشوريين والبابليين والآراميين عامة، وقد عانوا الأمرين من جراء الظلم والاضطهاد والتدمير وتخريب الأديرة وحرق المصنفات والكتب الدينية والتاريخية، وبالرغم من اضطراب حبل الأمن في مناطق سكنى السريان أحفاد الدولة الآشورية فقد ظهر بعض العلماء المشهورين من أمثال يوحنا المعدني وميخائيل الكبير وأبي الفرج ابن العبري وموسى بن كيفا ويعقوب ابن الصليبي والقرداحي وعبد يشوع الصوباوي والرهاوي المجهول وداود الفينيقي وغيرهم، وقد كان لهم دور كبير في نشر الثقافات الأدبية والفلسفية وعلوم الطب والرياضيات والهندسة وغيرها، وقد نشر هؤلاء مختلف الكتب والمقالات الدينية والفلسفية التي كان لها دور كبير في نمو الوعي الفكري في عصر الظلمات والتخلف والجهل الذي نشرته الشعوب الغازية التي دمرت معالم الحضارة في الشرق بالكامل تقريبا، وهكذا بنهاية القرن الخامس عشر يخفت نور العلم والأدب عند السريان في الشرق بعد أن حل بدل لغتهم السريانية الأدبية اللغة العربية لغة الفاتحين الجدد، ولكونها لغة حكام الدولة ولغة الدين الجديد، بعد أن بقيت هي اللغة العلمية والأدبية في الشرق لأكثر من ألفي سنة متتالية.

ـ السريان منذ بداية الخلافة العثمانية وحتى بداية الحرب الكونية الأولى:

تعتبر فترة الاحتلال العثماني وما تبعها منذ عام 1515م مرحلة حرجة بالنسبة لأبناء الرافدين عامة ولأبناء الكنائس السريانية خاصة، فقد تميزت الفترة بالاضطرابات والمضايقات الدينية العنيفة وتأليب الاقليات القومية بعضها ضد بعض ونشر الفتن القلاقل فيما بينها، ولان الفكرة الاستعمارية الأوروبية نهضت من جديد باتجاه الشرق، ولكن بأساليب وطرق جديدة تختلف عن السابق، وبالأخص فان الدولة العثمانية كانت دولة متخلفة من جميع النواحي فتلاعبت بها سياسة الدول الأوروبية وتضاربت المصالح الاستعمارية لهذه الدول في تركة الرجل المريض، وهي من جهتها بدأت تزيد المضايقة على السريان الذين يعتنقون العقيدة المسيحية المشابهة لعقيدة هذه الدول وكان من جراء هذا الاضطهادات والمضايقات أن اسلم قسم كبير من السريان وبالأخص في طور عبدين حيث اعتنق الإسلام حوالي عشرة الاف شخص دفعة واحدة وهم المحلمية، وهي منطقة تقع بين ماردين ومذياد وكان ذلك عام 1609م ويظن البعض المؤرخين أن ذلك تم عام 1583م، "حوالي سنة 1609م (ويظن في سنة1583م) كثرت المظالم والمضايقات على المسيحيين من قبل الحكام الأتراك الظالمين، اضطرت قبائل المحلمية، ومنها استل والراشدية والكاشية وصورا والاحمدي ورشمل وقبالا ولاشيتية فاعتنقت الإسلام تخلصا من الظلم".

وان كانت الأحداث التاريخية التي مر بها السريان قاطبة غير مدونة بشكل كامل وذلك لكثرة الاضطهادات والمآسي التي عانوها أو أن ما دون منها اتلف واحرق بسبب المحن التي ألمت بهم خلال هذه الفترة، وكما قلنا فقد سال لعاب الاستعمار الأوروبي من اجل نهب خيرات وثروات الشرق فحاول بشتى الوسائل أن يجد له موطئ قدم في هذه المنطقة، فكان أن أرسل المبشرين منذ عام 1550م ليبشروا بمذاهبهم المختلفة، فكان لكل دولة مبشريها المختصين بها حيث كانوا يحصلون أيضا على فرمانات من الحكومة العثمانية تسمح لهم بنشر مبادئهم الدينية بين المسيحيين ضمن سلطاتها فكانوا يمارسون كافة وسائل الترغيب والترهيب بحجة العودة إلى الدين الصحيح، وللعلم فان هؤلاء المبشرين لم ينشروا مذاهبهم تلك إلا بين المسيحيين فقط أي انهم لم يفكروا بإهداء غير المسيحيين لهذه المبادئ القويمة التي يدعون لها، فكان أن تحولت هذه المذاهب الدينية إلى بسمار جحا فكان كلما رأت إحدى الدول الأوروبية إن مصلحتها الاستعمارية تضررت في الشرق كانت تتدخل بحجة حماية المسيحيين التابعين لها (أي المنتمين إلى مذهبها الديني). وبالطبع فان هذا كان يخلق ردود أفعال عكسية لدى شعوب المنطقة ضد المسيحيين ومن قبل الدولة العثمانية أيضا وكانوا يدفعون ثمن السياسة اللاإنسانية التي كانت تتبعها الدول الاستعمارية الأوروبية باتجاه الشرق، دون ذنب إلا لكونهم من دين تلك الدول، ليس هذا فقط بل انه في كثير من الأحيان كان يلجا بعض المبشرين إلى نشر الفتن وتأليب الأكراد ضد المسيحيين الذين لا يقبلون بمذهبهم الديني للضغط عليهم أو إرغامهم للجوء لطلب مساعدتهم ولقبول مذهبهم الديني وهذا ما حصل في عدة مناطق وبالأخص في هيكاري واورميا.
21  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / خضوع بلاد الرافدين للدولة العربية الإسلامية.......الجز الاول في: Mar 24, 2010, 04:47
كان للصراع الدائر بين الروم والفرس تأثير سلبي كبير على الحياة الاجتماعية وحياة الاستقرار للسريان المنحدرين من أصول الحضارة الآشورية البابلية، فقد ساهمت هذه الحروب التي استمرت عدة قرون في تحطيم حياة الاستقرار وخلق البلبلة والفوضى في حياتهم لكونهم كانوا يقطنون بوسط المعارك، فمدينة نصيبين كانت حدودا فاصلة بين الدولتين، وهذا ما أدى إلى كره السريان ويأسهم من كلتا الدولتين، فكانوا يطمحون إلى التخلص من هذا الاستبداد بأية وسيلة كانت، لذا عندما جاءت الجيوش العربية الإسلامية عام637 م إلى بلاد الرافدين رحب بها السريان الشرقيين منهم والغربيين أملا في التخلص من واقع الظلم والاستبداد الذي ذاقوه من قبل الفرس والروم مئات السنين، وقد حصلوا فعلا على عهود بالأمان من قادة جيوش المسلمين ومن الخلفاء.

"وقد انضم بعدئذ قسم من السريان المسيحيين إلى الديانة الإسلامية الجديدة منذ بداية وصولها مثل"الطي، والتكارتة، في جنوب بلاد الرافدين، بعضهم طمعا في المغانم التي يحصل عليها المسلم من الحروب، وبعضهم الآخر تهربا من تصرفات بعض رجال الدين ومما لاقوه على أيديهم من ويلات، وبعضهم بسبب عجزهم عن دفع الجزية التي كانت تفرض على غير المسلمين كضريبة حماية".

وهناك بعض أحفاد الآشوريين البابليين الذين حافظوا على معتقداتهم الدينية القديمة ولم يدخلوا المسيحية ولا الإسلام وهم الصابئة أو المندويين القاطنين في جنوب الرافدين وقد اتصل السريان الشرقيين بالرسول العربي من اجل التعاون على طرد الروم والفرس من بلادهم "ولما اشتهر أمر النبي محمد ودعوته راسله بطريرك السريان النساطرة /ايشوع هيب الثاني الجدلاني/ بغية التفاهم على طرد الروم والفرس من بلاد السريان.

وقد أثار المستشرق لوك في كتابه "الموصل وأقلياتها" إلى هذا التفاهم بقوله: "إن النبي العربي قطع عهدا للشعوب السريانية بالمحافظة على حرمة جميع المراكز الدينية وإعفائها من الجزية إذا اجتاح تلك البلاد".

وقد احتفظ السريان الشرقيين بوثيقة العهد التي قطعها لهم الرسول العربي في أديرتهم حتى الحرب العالمية الأولى. وجاء في تاريخ الأدب السرياني "إن ايشوعهيب الثاني قام بنشاط عظيم عندما حاصر المسلمون بابل ووقع على شروط الصلح لتكون منطقة بابل لصالح المسيحيين وجدد وثيقة العهد عمر بن الخطاب، كما يتطرق ابن العبري أيضا في كتابه تاريخ الكنيسة إلى هذه الوثيقة، ويذكر المطران يوحنا دولباني في تاريخ دير مار كبرييل "في عام 640 قدم عياض بن غنم إلى آمد ونصيبين وطور عبدين ومارين فدخلها صلحا بدون حرب وقد أعطاهم مار كبرييل مطران طور عبدين طريقا وساعدهم ثم زار في الجزيرة أميرهم واخذ عهدا وبراءة بتوقيع أميرهم وعلى الأرجح هو عمر بن الخطاب، بمنحهم حرية إقامة الشعائر الدينية والاحتفالات وترميم الكنائس والأديرة وإعفائها من الجزية وتعهد بحماية ديارهم، إلا أن بعض الحكام المسلمين بدؤوا بمضايقة السريان بالضرائب والإكثار من الجزية وبالأخص في عهد أبي جعفر المنصور الخليفة العباسي.

"ففي بداية القرن التاسع الميلادي اصطدم معهم ديونوسيوس التلمحري مرات عديدة".

وقد اقتصر دور السريان الاجتماعي والثقافي في بداية عهد الإسلام على الأمور الدينية فقط، بل إن نشاطهم الاجتماعي والثقافي والأدبي والعلمي برز بشكل خاص بنهاية العصر العباسي، "إن علماء السريان وأدبائهم على اختلاف مذاهبهم قضوا اكثر من مائة عام في ترجمة العلوم القديمة من السريانية واليونانية والفارسية إلى العربية وبفضل جهودهم وأوضاعهم العلمية والثقافية جعل السريان من الشرق منارة وضاءة كانت أساسا للمدنية الغربية الحالية، وازدهر الشرق مدة ثلاثة قرون بمدنية ناضرة 650-950 م".
22  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / وضع شعب بلاد الرافدين خلال فترة ما بين سقوط بابل وقدوم المسيحية.....الجز الثاني في: Mar 23, 2010, 08:22
لذا فقد سعى القادة الرومان إلى تفتيت شملهم وبأية وسيلة كانت وضربهم بعضهم ببعض، وحين أدركوا أن الإدارة الدينية وحدتهم فقد أدركوا انه لا يمكن تفريقهم إلا من خلال هذه الإدارة نفسها، وبالأخص وان شعب الرافدين هو شعب متدين منذ اقدم العصور، فبدؤوا بمحاولة الاستفادة من خلافات بعض رجال الدين لخلق تفسيرات دينية لمعاني الكتاب المقدس وقام الأباطرة الرومان برعاية المجامع الدينية وتوجيهها حسبما تقتضي رغباتهم، فحدث الشقاق الديني المشهور في تاريخ الكنيسة السريانية عندما قدم نسطور أفكارا جديدة انعقد على آثرها مجمع مسكوني أدى إلى تحريم نسطور واتباعه وقام نسطور أيضا من جانبه بتحريمهم "الحرومات المتبادلة بين نسطور وكريلس"، وذكر مار رابولا الرهاوي في رسالته إلى مار كريلس الإسكندري إن أسقفا من قيليقية قال أن العذراء مريم ليست والدة الإله فتبناها نسطور.

وكان لهذا الشقاق وهذه الحرومات دور كبير في تمزيق شمل وحدة السريان إلى عدة مذاهب متفرقة بل متفرقة بل متآمرة بعضها ضد بعض فقد طرد الإمبراطور زينون عام 439 م اتباع نسطور من البلاد الواقعة تحت سلطتهم فلجا هؤلاء إلى فارس واستطاع بار صوما أن يقنع فيروز بأنهم هجروا الإمبراطورية البيزنطية لسوء المعاملة التي لاقوها، ولذا رحبت بهم فارس ورأت فيهم فرصة حيدة لإنشاء جواسيس من هذه المذهب ضمن الإمبراطورية الرومانية هكذا فعل الرومان أيضا فانقسم السريان إلى شرقيين مركزهم ضمن السلطة الفارسية "واعتبر فيروز النسطورية دينا لجميع الآشوريين واخذ مؤيدو نسطور يجبرون الآشوريين بالنار والحديد على تقبل تعاليم نسطور".

"وغربيين يتواجد اغلبهم ضمن سلطة الروم وتحول بعض رجال الدين من اتباع كلا المذهبين إلى مثابة جواسيس وعملاء لكلا السلطتين ضد أبناء قومهم من أصحاب المذاهب المخالفة لهم "،وقد بقيت أحوال أبناء الكنيسة السريانية على هذه الحال بين مد وجزر، "كما لاقى بعدئذ أيضا أصحاب الطبيعة الواحدة (اليعاقبة) اضطهادا من قبل الإمبراطور يوسطينيوس الأول عام518م وكنيسة الدولة ولكنهم لم يهجروا الإمبراطورية البيزنطية وبقوا فبها كتلة ساخطة اشد السخط".

وقد أبدع السريان خلال فترة القرون الأولى للمسيحية أدبا لاهوتيا وفلسفيا رائعا، فقد بدأه طاطيان المولود في بلاد اشور في أوائل القرن الثاني للميلاد /بالدياطسرون/ وهي ترجمة الأناجيل الأربعة بالسريانية مضمونها وما أضافه عليها ثم تلاه مليطون السرديني وبرديصان ومدرسته بنهاية القرن الثاني وبداية القرن الثالث، وقد برز من اشهر المؤرخين وكتاب السريان في القرنين الثالث والرابع "مار افرام السرياني"،الذي خلف مجموعة ضخمة من الأعمال الأدبية والدينية والفلسفية والتاريخية من شعر ونثر، وقد أرّخ حوادث حصار نصيبين من قبل الفرس شعرا من عام 350-370م كما كان قد أقام أكاديمية في نصيبين ثم هجرها إلى الرها بعد أن استولى عليها الفرس وأسس هناك أكاديمية أخرى، ويبلغ ما تركه مار افرام من اثر ثلاثة ملايين من الأسطر شملت مختلف نواحي الحياة.

وأثناء الانشقاقات المذهبية قدم السريان أدبا رائعا في جميع مناحي الحياة وبالأخص خلال المجادلات الدينية التي جرت بين النساطرة واليعاقبة، وقد كان للمدارس التي انشاوها في كل من نصيبين والرها وجنديسابور وقنسرين، دور كبير في نبوغ الادباء والعلماء الكبار مثل يعقوب النصيبيني وبار صوما ونرسي ويعقوب البرادعي، ومن العلماء سرجيس الرأس عيني وغيره، ومن كتاب التاريخ يشوع العموني وتاريخ الرها للمؤلف المجهول ويوحنا الافسسي وزكريا المدلل فان كان الانشقاق الديني قد خلق هوة عميقة بين أبناء السريان عجز الزمن حتى الآن من محو آثارها السلبية وكانت سببا في شتاتهم وتمزقهم، فإنها أبدعت أذهانهم بروائع الأدب الفكري والاجتماعي شغلوا به الشرق بالكامل اكثر من ثمانية قرون متتالية، وقد التحقت فيما بعد قسم آخر من السريان بكرسي الكنيسة البيزنطية وعرفوا بالسريان الملكيين ومن ثم بالروم الكاثوليك، وقد تناسوا اللغة السريانية والارتباط بالتاريخ نهائيا في الوقت الحاضر تقريبا. 
 
 
23  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / وضع شعب بلاد الرافدين خلال فترة ما بين سقوط بابل وقدوم المسيحية....الجز الاول في: Mar 23, 2010, 05:49
إن الفترة التاريخية ما بين سقوط بابل ونينوى وقدوم المسيحية هي فترة مضطربة وغير واضحة المعالم تقريبا لكونها فترات حروب وتناطح السلطات الأجنبية فيما بينها للاستيلاء على منطقة الرافدين الاستراتيجية، وفترة ثورات وتمردات من السكان الأصليين، فبعد سقوط نينوى فر عشر من قواد الجيش ببعض فرقهم إلى أطراف المملكة "منطقة الرها"وشكلوا هناك مملكة عسرايا أي مملكة القواد العشر، ويذكر التاريخ أن هذه المملكة الصغيرة تحالفت مرات عديدة مع الفراعنة من اجل استعادة نينوى سلطة بلاد الرافدين من الفرس، كما قامت عدة ثورات في بلاد الرافدين إلا أنها فشلت، وقد بقي بعض ملوكها حتى عهد السيد المسيح، ومنهم ابجر الخامس الذي يقال انه راسل السيد المسيح وطلب منه أن يسكن في مدينته.

فبعد سقوط بابل بيد كورش لم يحاول كورش أن يحنث بوعده للكهنة، فترك لهم حرية ممارسة الشعائر الدينية والعبادة واحترم آلهتهم فكان أن ضمن خضوع الكهنة له خضوعا كاملا وكان يحصل على جميع الضرائب بسهولة من خلالهم، إلا أن فترة حكم الفرس للرافدين لم تدم طويلا، إذ أن مطامع أوروبا من تلك الفترة كانت تتجه إلى الشرق، فكانت حروب الاسكندر المكدوني واحتلال بلاد الرافدين بالكامل وسقوط داريوس صريعا في إحدى الحروب قرب اربيل الحالية عام332 ق.م نهاية للوجود الفارسي في بلاد الرافدين لفترة طويلة استمر خلالها حكم اليونان لهذه المنطقة.

وبما أن بقايا رعايا الدولة الآشورية كانوا يملئون هذه البلاد فكان أن أطلق تسمية Assyrian على الشعب القاطن في بلاد الرافدين لعدم وجود حرف الشين في اللغة اليونانية، وحرف الشين في اللغات الأوروبية الحديثة مركب من حرفين هما "c-h" تمييزا له عن غيره فعمت هذه التسمية على جميع الفئات دون تمييز بين فئة وأخرى أي بين ساكني مناطق بابل أو نينوى أو الجبال العالية، فأصبحت تسمية حكومية عامة لجميع سكان بلاد الرافدين، وقام سكان الرافدين بترجمتها إلى لغتهم الآرامية باسم "ܣܘܪܝܝܐ" وذلك بسبب عدم وجود أل التعريف في بداية أسماء الأعلام لهذه اللغة، فعمت تسمية سريويه أو سريايا على جميع سكان بلاد الرافدين دون تمييز "لان عادة حذف الهمزة من أول الاسم معهودة عند العرب والسريان واليونان كما تبين فقد تحول الاسم إلى سريان من آسريان ومنذ فجر النصرانية اعتاد السريان بل اتخذوا لفظة سوريا الموجزة للمعنى الديني ولفظة سوريايا للمعنى الوطني".

وقد تطورت لغتهم أيضا تطورا كبيرا خلال هذه الفترة من حيث النحو والتطبيق والصرف وعرفت بالسريانية "ܠܫܢܐ ܣܘܪܝܝܐ" نسبة إلى التسمية التي اتخذها الشعب بالكامل.

وبعد موت الاسكندر المقدوني وانقسام الإمبراطورية المكدونية إلى قسمين كان نصيب سكان الرافدين ضمن سلطة السوقيين خلفاء "الاسكندر المقدوني"إلى أن جاء الكاشيون عام 250ق.م وأسسوا ممالك مستقلة في المدائن وغيرها إلى أن قويت شوكة ملوك الفرس من جديد.

فانقض اردشير بن بابك في جيوش جرارة على سهول ما بين النهرين وارزون وبازبدي وبابل وظفر بارطبان آخر ملوك الفرثيين ونصب كرسيه في المدائن".

وان التواريخ التي تبحث في حياة السريان وواقعهم الاجتماعي نادرة جدا حتى بدء الديانة المسيحية بالانتشار في هذه المنطقة أي في القرن الأول الميلادي، عندئذ بدا بتأريخ حوادث السريان المسيحيين في الأديرة والكنائس على الأغلب، "ولم يبق لنا من أدب هذه الفترة كتابات مدونة إلا القليل جدا واغلبها كان في الرها لكونها مملكة مستقلة واهم هذه المدونات كتابات بعض القبور وتأريخ فيضان نهر ديصان وما نتج عنه ثم رسالة مارا بن سارابيون من السجن إلى ابنه وهي رسالة أدبية وجملة نصائح يقدمها إلى ابنه.

ـ اعتناق السريان إلى الديانة المسيحية حتى الانشقاقات المذهبية:

يقول التاريخ أن منطقة بلاد الرافدين وسكانها السريان عرفوا المسيحية منذ القرن الأول الميلادي أو بداية القرن الثاني قبل الميلاد حيث يذكر المؤلف مشيخا زخا صاحب تاريخ اربيل يخبرنا في تاريخه "مما يؤيد أن السريان اعتنقوا المسيحية منذ عهدها الأول، "ويرد ذكر الآشوريين كأوائل الناس الذين اعتنقوا المسيحية على يد مار ماري ومار ادي في القرن الأول للميلاد إلى كرخا دبيث سلوخ، كركوك في شمال العراق".

كان للاضطهاد والمضايقات التي لاقاها أحفاد الدولة الآشورية دور كبير في البحث عن وسيلة للاحتجاج ضد الظلم الاجتماعي الذي كان يمارس بحقهم من قبل الروم والفرس الذين كانوا يتقاسمون بلاد الرافدين، فكان قدوم المسيحية خير وسيلة لذلك، لذا انضوى جميع السريان المنحدرين من أصول الحضارة الآشورية البابلية تحت لواء المسيحية، ولأول مرة توحد أحفاد الدولة الآشورية منذ سقوط سلطتهم السياسية عام 539 ق.م وان كان اتحادهم هذا تحت صفة دينية، فاصبح للسريان الآشوريين قيادة واحدة يخضع لها الجميع دينيا ويطيعونها مدنيا فكانت هذه القيادة بمثابة إدارة دينية اجتماعية متكاملة.

وقد كان لانتشار المسيحية بين اتباع الإمبراطورية الرومانية ويأس الإمبراطور الروماني من اضطهاد المسيحيين ضمن سلطته وبعد أن كثر عددهم وازداد بشكل مخيف، أعلن الإمبراطور الروماني اعتناقه للمسيحية، وبذلك ضمن الولاء الكامل لاتباع إمبراطوريته وخضوع ومساعدة الكهنة لأوامره، فكان لهذا القرار تأثيرا سلبيا على السريان القاطنين ضمن فارس حيث ذاقوا الأمرين، لان الفرس اعتبروا السريان أحفاد الآشوريين القاطنين ضمن سلطتهم عملاء روما لاتفاقهم في عقيدة دينية واحدة مع الرومان، وان كانت هناك خلافات و تمردات دينية في بعض المناطق أدت إلى بعض الانشقاقات الدينية أحيانا.
24  المنوعات / منتدى خاص بالتأريخ / الحضاره الاشوريه فى العراق في: Mar 23, 2010, 05:31
التاريخ هو مراية الحاضر واساسه ، فالحضارات القديمة الأولى هي تعكس الماضي الذي بناه اجدادنا والتطور الذي كانوا فيه ، ولو عدنا الى التاريخ القديم ودرسنا اشهر واعظم الحضارات لوجدنا بأن حضارة ما بين النهرين هي الاقدم والاعرق والاكثر تأثرا على البشرية حتى يومنا هذا ، فهذه الحضارة المدنية وصلت الى اعلى درجات الرقي والتقدم في كل المجالات ،فعلى ضفتي نهري دجلة والفرات بنيت اعظم المدن في التاريخ / سومر ـ أكاد ـ بابل ـ نينوى ـ آشور ـ أور / وغيرها ، ومنها ظهرت اولى الكتابات باللغة المسمارية ودونت الاساطير على الالواح الحجرية ، وسنت اولى القوانين / قانون حمورابي / وتم دراسة علم الفلك ورصد النجوم ، ووضعت اولى المسائل الهندسية ، وبنت السدود على الانهار ، واشتهرت بفن النحت والعمار ، وكانت اعظم امبراطورية عسكرية امتدت سيطرتها من مابين النهرين الى مصر وتخوم الصين ، ونشرت المدنية والعلم والمعرفة في كل ارجاء العالم .


لقد كانت حضارة ما بين النهرين في مراحلها التاريخية والتي استمرت اكثر من ثلاثة الآف سنة حضارة واحدة غير متجزأة ، فرغم تعدد التسميات التي جائت نسبة لتغيير الحكم من سيطرة الى اخرة، فالتسميات / سومري ـ آكادي ـ بابلي ـ أشوري ـ كلداني / فالسومريون سميوا نسبة لمدينة سومر ، والآكاديون نسبة لمدينة آكاد ، والبابليون نسبة لمدينة بابل ، والأشوريون نسبة لمدينة آشور ،وعندما سيطر الكلدانيون على الحكم كانت بابل هي عاصمتهم ، اذا رغم تغيير الحكم من مدينة الى اخرة فالشعب هو نفسه والحضارة هي امتداد لهذا الشعب الذي بنى حضارة بدأت منذ حوالي سنة 3200 ق.م. الى سنة 539 ق.م . واصدائها وتأثيرها مستمر على البشرية حتى يومنا هذا .


المعتقدات عند شعب ما بين النهرين
ـ ككل شعب بدائي قدس شعب ما بين النهرين مظاهر الطبيعة ، فعبدوا القوى الكامنة
ورائها ، كحرارة الشمس او قوة المياه او الطوفان احيانا ( ملحمة كلكامش )
وعنها اخذت قصة الطوفان ايام نوح .
فكان طبيعي في بلاد خصبة ان يؤله الخصب في الدرجة
الاولى .
ولقد احتفظ سكان مابين النهرين في المراحل التاريخية بآلهتهم ، فنرى البابليون
يحتفظون بآلهة سومر وآكاد ولكنهم جعلوا (مردوخ ) اله بابل في مقدمة آلهتهم ،
والآشوريون جعلوا (آشور ) في المقدمة وكانت الالهة (عشتار) ملازمة له .
ولقد تعددت الآلهة بتعدد المدن ـ (انو) اله السماء (انليل ) اله الارض (ايا)
اله المياه الجوفية (شمش ) اله الشمس (سين) اله القمر (ادد) اله الطبيعة ،
واضافت كل دولة اله خاص بها ، مثل (مردوخ)(آشور)(عشتار)(نبو).
وفي المرتبة الثانية : كرم سكان ما بين النهرين انصاف الآلهة مثل كلكامش ).





فنون النحت والعمار
ـ في مجال النحت اهتم الفنانون في بلاد ما بين النهرين في ابراز معالم الوجه
وتقاسيمه ، فأتى التمثال مطابقا لاوصاف صاحبه ، فبرع السومريون بالحفر والتطعيم
بالعاج ، واتقنوا صناعة الخزف ، ولقد اختلفت الاشكال في المراحل التاريخية في
ما بين النهرين ، فالشكل المحبب لدى السومريون لم يظهر في التماثيل البابلية ،
وجسد الآشوريون في نماذجهم كل ما يمثل القوة ، كالاسد والثيران المجنحة ،
واللبوة الجريحة ، حتى ان الملك يمثلونه دائما اثناء الحرب او الصيد ، ويبرز
فنانوهم تفاصيل الوجه والعضلات المفتولة للدلالة على القوة ، بينما يسترون بقية
الجسم برداء فضفاض ، ومن هذه الفنون الآشورية قبس الفرس فيما بعد اشكال
تماثيلهم .
وفي فن العمارة، اعتمد البنائون على الطين المجفف او اللبن ، وكلاهما اصل صناعة
الآجر فشووا الحجارة في الافران حتى غدت قاسية ، ومن اهم اشكال العمارة
واشهرها: قصر (خورساباد) في نينوى عاصمة الآشوريون ، وقصر بابل في العهد
الكلداني ، وقصر نبوخذنصر ، وبرج بابل بجنائنه المعلقة ، ومن الابنية الدينية
وعرفت بالمعبد باسم (الزاقورة) .



الفكر والعلوم
ـ خلفت حضارة ما بين النهرين الكثير من الآثار الفكرية ، وحفظ معظمها في مكتبة
آشور بانيبال ، وتقدموا في العلم فتركوا منجزات لا نزال نقرها في حياتنا
اليومية ، وعبرت عن آدابها بالعديد من الاساطير والملاحم .
فالسومريون دونوا افكارهم فوضعوا اسس الكتابة وطورها الاكاديون من بعدهم وعرفت
بالكتابة المسمارية .
وكتبت الاعمال الادبية والتي تناولت الرثاء بشكل اناشيد .
ولقد كان التشريع والقانون من اهم هذه الآثار التي اهتموا بها واهم ذلك (قانون
حمورابي) فجمع 282 مادة تشريعية ، وتبنى هذه القوانين الآشوريون ليصبح قانون
الدولة الرسمي .





التقويم
ـ انبثق معرفة سكان ما بين النهرين بمعرفة التقويم بألمامهم بالتنجيم .
ويبدأ العام في الربيع ببداية نيسان ، فترة انتعاش الطبيعة ، وقسمت السنة الى
فصلين ، ويبدأ احدهما في نيسان والثاني في (تشريت ) (تشرين الاول ) .
الفصل الاول : نيسان آذار ـ نيسان ) ايار : (نيسان ـ ايار) سيوان : (ايار ـ
حزيران) تموز : ( حزيران ـ تموز ) آب : (تموز ـ آب ) ألول (أب ـ ايلول) .
الفصل الثاني : تشريت : (ايلول ـ تشرين الثاني) حسامنا : (تشرين الاول ـ تشرين
الثاني) كسيمو : (تشرين الثاني ـ كانون الاول ) تابت : (كانون الاول ـ كانون
الثاني ) شباط : (كانون الثاني ـ شباط) آذار : (شباط ـ آذار ) .



الاعداد والمقاييس
ـ لقد تم تطوير العد ونظام العد الرقمي ، بحيث يتم العد الى الستون ، ويظهر
اعتماد النظام الستيني في تقسيم الساعة الى ستين دقيقة ، والدقيقة الى ستين
ثانية ، كذلك المثقال يساوي ستين وزنة ، والوزنة ستين حبة ، (والشكلو) (180)
حبة ، وجاء مكملا للنظام الاثني عشري ، لا ناقصا له ، كقسمة اليوم الى اثني
عشرة فترة (مدة كل منها ساعتان) والاعداد الى دزينات (12 وحدة) وكل خمس دزينات
تساوي العدد ستين ، ونحن اليوم اذ نشتري (بالرطل) (12 اوقية) انما نطبق هذا
النظام الذي كان يطبقه سكان ما بين النهرين منذ اكثر من 5300 سنة!





الطب
ـ كانت مهنة الطب مرادفة في اغلب الاحيان لكهنة المعابد ، وكانت معلوماتهم
اولية ، ومن اجل تنظيم مهنة الطب فلقد وضعت شروط قاسية لمن يمتهنها بحيث كان
يعاقب كل طبيب يخطئ بالوصفة او يجري عملية تودي بحياة المريض ، ولقد نظم الملك
حمورابي قانون مهنة الطب ، ولقد اقتبس الآشوريون الوسائل العلمية الفرعونية ،
وفصلوا بين المفهومين الديني والعلمي ، وغدا للطب مهنة مستقلة وقربهم الملوك
منهم نظرا للحاجة لهم .




المجتمع والجيش
ـ كان الملك هو رأس المجتمع ، وصاحب السلطة الزمنية ويمثل الاله على الارض ،
دون ان يتخذ وصفة الألوهية ، وينقسم المجتمع الى ثلاثة طبقات :
1 ـ الاحرار: وقد اعتبرهم حمورابي العنصر الرئيسي ، والعائلة لديهم نواة
المجتمع ، وتأسيس العائلة يمر بنفس المراحل التي نعرفها اليوم ، كالخطوبة تسبق
الزواج والانجاب غاية الزواج .
2 ـ المساكين : (مشكينو) اي الفقراء وحياتهم اليومية هي العمل المستمر في
الحقول والري والعناية بالاقنية ، فيعتنون عادة باراضي الملك او المعبد او
الاقطاعي .
3 ـ العبيد : وهم الطبقة الدنيا والأخيرة ، وهم ملك لاسيادهم ، ووصلوا الى هذا
الامر اما عن طريق الاسر في الحروب او البيع ، ولقد انيط بهم تنفيذ الاعمال
الشاقة والمهن الوضيعة .
ـ الكهنة: تميز الكهنة بسلطة قوية ايام السومريون ، فالملك السومري هو الكاهن
في الوقت ذاته ، واخذت سلطة رجال الدين تتضاعف ، نتيجة لاعتقاد الناس بالسحر
والتنجيم والطلاسم ، واصبحت استشارتهم واجبا في حال انتقال الحكم من السلف الى
الخلف ، وهذا لم يمنع من الاعتراف بالملك كاهنا اعلى ، دون ان تكون له صفة
الهية ، وتضم حاشيته عددا كبيرا من كهنة البلاط ، وفي مرتبةادنى كهنة المعابد
ولهم مرتبة معنوية لانهم ربطوا بين الطب والدين ويفسرون مشيئة الآلهة في اختيار
العرش وفي تأدية النصح اذا كانت الظروف ملائمة للحرب .
ـ الكتبة والموظفون:
يؤخذ الكتبة من بين الكهنة ، ومن بين الكتبة يؤخذ الموظفون الكبار ، ومع اتساع
رقعة الامبراطورية اشتدت الحاجة الى الموظفين ، ونشط التراسل العاصمة
والمقاطعات ، وانتشرت الكتابة المسمارية خارج بلاد الرافدين ، وبلغ عدد
الموظفين في ايام حمورابي عشرات الآلاف ، اما الآشوريون فقد اختصروا المعاملات
الادارية وبسطوها ، لان الحكم عسكري والمعاملات الادارية تناط بالجيش .
ـ الجيش :
لم يتطور الجيش الا مع الآشوريون وفي هذا الوقت وصلت الفتوحات الى البحر
المتوسط ، واتسعت امبراطورية ما بين النهرين لتكون الاكبر والاقوى ، وكان يرأس
الجيش الملك نفسه ، او قائد من قبله يدعى (تورتان)
الاختصاصات في الجيش :
1 ـ المشاة :
عددهم وفير سلاحهم القسي والحراب والسيوف يتقون الطعن بالخوذة والدروع ، يجهزون
القوارب ليجتازوا الانهار وهذا ما يتيح السرعة في الحركة والمناورة ويعزز عنصر
المباغتة .
2 ـ الخيالة :
وهي فرقة مستحدثة لدى الآشوريون ، اعتمادها على سرعة الهجوم والالتفاف تكتفي
بما خف من السلاح .
3 ـ الهندسة :
وتبرز مهمتها في حرب الحصار ، مجهزة بسلالم لتسلق الاسوار وبمدكات ضخمة لتحطيم
ابواب القلاع والحصون ، يلبس افرادها الدروع كحاجز وقائي ، ولهذه الفرقة مهمتها
ايام السلم ايضا فهي التي تمهد الطرقات وتبني الجسور .
4 ـ المركبات :
ويجر المركبةجوادان او ثلاثة ، فعاليتها في الصدام مع العدو وهو سلاح مصمم
للهجوم واقتحام الصفوف ، يقف فيه جنديان احدهم يقود والثاني يرمي السهام.
5 ـ البحرية:
اعتمد الآشوريون على الفينيقيون في انشاء اسطول حربي لكثرة الخشب في جبل لبنان
، والسفن المعدة للصدام مقدمتها دقيقة ومنخفضة وظيفتها اختراق سفن العدو ، اما
ما كان منها مخصصا لنقل الجنود والاعتدة فله مقدمة عالية تمثل رأس حيوان .
25  الموزاييك - عيش وشوف / الأمثال والأقوال / مجموعة من امثال اخيقار الحكيم في: Mar 23, 2010, 05:21
1-اذا سمعت سرا، فليمت في قلبك. ولاتبح به لاحد، كي لايصبح جمرة متقدة في فمك ولئلا يحرق لسانك كي لايجلب الهموم لروحك ولايجعلك تتمرد ضد الرب.



2-لا تحل الحبل المعقود،ولا تشبك عقدا جديدة دون لزوم لذلك.



3-لاتزن بزوجة قريبك لئلا يزنون بزوجتك.



4-لاتكن كشجرة البندق التي تستعجل في الازهار ولكن تنضج ثمارها بعد كل الثمار. ومن الافضل ان تكون كشجرة التوت فهي تزهر متاخرة وتعطي ثمارا قبل غيرها من الاشجار.



5-اخفض عينيك للوادي او لاترفع صوتك عاليا، اذ انه ليس بالكلمات الكبيرة تبنى المنازل .لوكانت البيوت تشاد بالصراخ لكان بامكان الحمار ان يشيد كل يوم منزلين. لو تحرك المحراث بالقوة فقط، لما نزعوا السكة عن ظهر الجمل ابدا.



6-نقل الحجارة مع العالم افضل من شرب الخمر مع الغبي.



7-اسكب خمرتك على ضريح الاتقياء ولكن لاتشربها برفقة الاشرار.



8-مع الانسان العاقل لن تضيع ومع الغبي لن تتعقل.



9-صاحب الرجل العاقل كي تجمع لنفسك العقل. ولاتقترب من الثرثار لئلا تصبح مثله.



10-مادامت قدماك في حذاء متين فتابع السير وحك ونظف الطريق لابنائك واحفادك.



11-كل مما حولك ولاتمد يدك للغير.



12-لاتغضب عندما يزدهر خصمك، ولاتفرح عندما يقع في مصيبة.



13-لاتقترب من المراة غير المتزنة في حديثها وكذلك من المراة ذات الصوت الصارخ.



14-لاتبدي لجمال المراة اي اهتمام ولاتكن له في قلبك اي اشتياق. اذ ان الجمال الحقيقي للمراة يكمن في جمال سلوكها، وبهاؤها يتجلى في جمال حديثها.



15-اذا بيت لك عدوك الشر، حين يصادفك، فجرده من سلاحه بقوة عقلك.



16-اردع ابنك مادام صغيرا، وقبل ان يصبح اقوى منك فينهض ضدك ويخجلك بتصرفاته الغبية.



17-كلمات الانسان الكاذب تشبه الطيور الجارحة فهو يتقبلها بلا مناقشة ذلك الذي بدون عقل.



18-لاتلحق بنفسك لعنة ابيك وامك. اذ في الوجهة المقابلة لن تستطيع الفرح بسعادة ابنائك.



19-لاتتوجه في طريق دون ان تحمل السلاح، لانك لاتعرف متى واين ستصادف عدوك.



20-كما تزين الاغصان والثمار الشجرة، والغابة الكثيفة الجبل هكذا يزين الزوج اطفاله وزوجته.



21-لاتقل سيدي غبي وانا اكثر فهما منه.



22-لاتقل انا ذكي عندما لايعتقد الاخرون انك هكذا.



23-الكلب الذي يترك صاحبه ويتبعك ارجمه بالحجر.



24-الغنم التي تشرد بعدة اتجاهات تصبح صيدا محققا للذئاب.



25-لاتسمح لقريبك ان يدوس قدميك كي لا يركب فيما بعد رقبتك.



26-اضرب الانسان العاقل بكلمات عاقلة، كي تلهب قلبه، كما تلهب الحمى الانسان المريض في يوم صيفي ،اما الاحمق مهما انهلت عليه بالعصي فلن تجعل منه انسانا خيرا.



27-اعط اوامرك للفارس الذكي، ولاتلح عليه للقيام بها. اما اذا كان الفارس غبيا فانطلق بنفسك بدلا عنه.



28-جرب ابنك بالخبز والماء اولا وفيما بعد اجعله قيما على اموالك واملاكك.



29-ان يكون للانسان عينان ضريرتان افضل من قلب اعمى.



30-صديق قريب افضل من اخ بعيد.



31- السمعة الطيبة افضل من الجمال اذ انها تبقى خالدة الى الابد اما الجمال فيذبل ويزول.



32-عظمة وزة في يد الانسان احسن من وزة كاملة في اناء غيره. وعصفور في اليد خير من الف عصفور طائر في الهواء.



33-لا تفترق عن اصدقاء ابيك لئلا يبعد اصدقاؤك عنك.



34-لاتدخل حدائق السلاطين ولاتقترب من بنات عظماء العالم.



35-عندما تصادف انسانا اكبر منك سنا قم له وفاء بالاحترام.



36-عندما تتعلق البحرة في الهواء وتطير الطيور دون اجنحة ويصبح الغراب ابيضا كالثلج والعلقم حلو كالعسل حينذاك فقط سيعقل الاحمق.



37-عين الانسان تشبه الغدير، وهذي وذاك لايمكن اشباعهما مالم يملا بالتراب.



38-من غير المحبب الافراط في زيارة صديقك دائما كي لايتجنبك ويبدا بكرهك.



39-من يرفض الاستماع باذنيه سيضطر للاستماع برقبته.



40-الخير يرد بالخير والشر يرد بالشر، ومن يحفر حفرة لغيره سيقع فيها. .


26  الموزاييك - عيش وشوف / الأمثال والأقوال / اخيقار الحكيم في: Mar 23, 2010, 05:15
احيقار : هو شخص أرامي عمل وزيرا ومستشار وكاتبا للملك الأشوري سنحارب ( 704 ـ 681 ق.م) ومن بعدة الملك اسر حدون ( 681 ـ 669 ق.م ) وكان حكيما وأديبا وغني جدا ذو أموال كثيرة وكان يدير شؤون البلاد الأشورية وكان متزوجا من عدة نساء لكنة لم ينجب ، فأصبح هذا همة الوحيد فاستشار المنجمين والعرافين فأشاروا علية ان يذبح للآلهة ويقوم بأفعال الخير، ويقال أنة هجر الوثنية الى عبادة الإله الواحد ، ورغم ذلك بقي دون ذرية ومقطع النسل ..

وعندما كبر احيقار و شاخ أشار علية الملك اسرحدون ان يعين من يخلفه في منصبة ، ,فاختار احيقار ابن اختة و تلميذة ( نادان ) وقدمه إمام الملك فأعجب الملك بأدب وأخلاق وحكمة نادان ووافق على تعينة خلفا لخالة احيقار ، ولكن بمرور الأيام والسنين اتضح ان نادان لم يكن أهلا للمسؤؤلية وضعيف الرائ والمشورة واضاع ثروة خالة وتاريخه المهني حتى أنة تأمر مع الملك على قتل احيقار والتخلص منة ، لكن محاولته باءت بالفشل . وتيقن الملك أنة لايمكن الاستغناء عن احيقار الحكيم وان نادان مذنب

إما احيقار فأنتقم من نادان وربطة بسلاسل من حديد والقاة في مكان مظلم حتى ان نادان انتفخ وانفجر ميتا ، واشتهر احيقار بحكمته وفلسفته وامثالة وتعاليمه وخبرته في الحياة و التي انتشرت في بلاد وادي الرافدين انطلاقا من أشور ونينوى .. وقد اكتشف أقدم نص لقصة احيقار مدون على إحدى عشرة ورقة من أوراق البردي ويعود تاريخها الى القرن الخامس ق.م وقد عثر عليها في جزيرة الفيلة بالقرب من أسوان في مصر

وقد أثرت هذه الحكمة على الأجيال اللاحقة وبشكل كبير لان هذه الحكم تناولت المحبة والحكمة والخبرة الحياتية و الخير بشتى انواعة ، ونجد هذه الحكم والأمثال في العهد القديم وفي إسفار أيوب والمزامير والأمثال والجامعة واشعيا وارميا ويعتقد ان سفر طوبيا في العهد القديم هي قصة احيقار ولكن بصيغة توراتية يهودية ، وكذلك تركت حكم احيقار وتعاليمه اثرا بالغا في الأدب الإغريقي الكلاسيكي وقي الأدب العالمي وكذلك نجد هذه الحكم والأمثال في الموروث العربي من حكايات وقصص عربية تراثية وكذلك نجدها في التراث العراقي الأصيل البعض منها مازلنا نتداولها في وقتنا الحاضر ...

وقد ترجمت قصة احيقارالى العديد من اللغات القديمة والحديثة وخصوصا اللغات الأوربية ، وفي المكتبات الأوربية تجد العديد من الكتب المؤلفة عن احيقار ، واما المكتبات العربية فلم تجد فيها سوى كتابا واحدا عن احيقار وهو كتاب( انيس فريحة ) ذو الطبعة المحدودة النسخ ؟؟؟
حكم احيقار :
بعض من حكم احيقار اخترناها من إسفار العهد القديم ، والموروث العربي الأدبي :
1 ـ يأبني مع الحكيم لن تفسد ومع الفاسد لن تكن حكيما .
2 ـ لأتسرع الى الغضب فالغضب يكمن في صدور الجهال .
3 ـ طول البال خير من تكبر الروح .
4 ـ اعمي العينيين أفضل من أعمى القلب .
5 ـ بين إلف رجل وجدت واحدا صالحا ولم أجد امرأة صالحة بين ألف .
6 ـ يأبني اخضع ابنك مادام صغيرا قبل ان يفوقك قوة ويتمرد عليك فتخجل من مساوئه .
7 ـ لاتكن حلوا فيبلعك الناس ولاتكن مرا فبمجك الناس .
8 ـ الإناء الصحيح يحفظ مافية ، واما الإناء المكسور يسيل منة مافية
.
إذن : عرفنا ان التوراة، والأدب الإغريقي ، والأدب الأوربي ، اخذوا الكثير من حكم وفلسفة ( احيقار ) فيلسوف العراق القديم ونسبت العديد من تراثه إليها
إما تراثنا العربي والعراقي فلم يعرف شيئا عن هذا الفيلسوف ،
وهنا : اتسائل لماذا هذا الإهمال المجحف بحق فلاسفتنا وعلمائنا الذين كانوا يوما شموعا اضاءت طريق البشرية المظلم وفي عصور موغلة في القدم ، ونترك دول الغرب تحتفي بفلاسفتنا وحكمائنا ونحن نجهل حتى أسمائهم ..
27  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / اتهامات بالتلاعب والتدخل الأجنبي وتحالفات قسرية.. هل تعيد عّد وفرز صناديق الاقتراع؟ في: Mar 23, 2010, 04:52
بدأت مرحلة العد العكسي او العد التنازلي بعد ان دخلت المفوضية العليا للانتخابات في العشرة الأخيرة من نتائج الانتخابات التي دأبت على إعلانها جزئيا وكما متعارف عليه محليا بـ"التقسيط" المريح والذي لا يمكن لأي متتبع لهذه النتائج التي تعلن بين فترة واخرى ان يبرأ ساحة مفوضية الانتخابات من انحيازها او اللعب على الحبلين في وقت واحد أو اللعب بالبيضة والحجر، فيما يمكن ان تشم رائحة الدولارات والريال او الليرة وحتى الدينار العراقي عن بعد، أما التلويح بالسوط او العصا او حتى البندقية فيمكن ان لا يغيب عن البال كذلك،فقد اتهمت المفوضية بعدم نزاهة تعاملاتها من جهات سياسية عدة ومن أشخاص لهم مكانتهم في الساحة السياسية العراقية.

واكد النائب علي العلاق القيادي في ائتلاف دولة القانون ان ائتلافه طالب المفوضية المستقلة للانتخابات بإعادة عملية العد والفرز،وقال ان المفوضية زودتنا بالأقراص المدمجة التي تحتوي على نتائج عمليات العد والفرز،وسنقوم بمطابقتها بعد ان شكلنا فريق عمل للقيام بهذه المهمة،وفي حال تطابق النتائج مع المفوضية سنتقبل الأمر برحابة صدر،وفي حال عدم مطابقتها سنقوم بتقديم شكاوى رسمية للطعن بالنتائج.

واتهم عددا من الموظفين الذين يعملون في المفوضية من الذين يؤيدون رئيس الوزراء الأسبق اياد علاوي باحتمال تلاعبهم بعمليات الإدخال والعد والفرز، مشيرا الى "قيام المفوضية بطرد عدد كبير منهم بعد ان تم كشف قيامهم بالتزوير.

واستغرب العلاق من "صمت العراقية في الفترة الاخيرة برغم قيامها بالتهويل قبل إغلاق صناديق الاقتراع والتحذير من حدوث عمليات تزوير لمصلحة جهة معينة.

مبينا"ان موضوع تفوق قائمة علاوي على ائتلاف دولة القانون الان قيد التحقيق والدراسة، وبدورنا طالبنا باعادة العد والفرز وهذا حق يكفله الدستور والقانون ولم نتحدث بلهجة أخرى واتهام الآخرين بالتزوير كما فعلت جهات أخرى".

وفي تطوّر يمكن ان يكون له تداعيات خطرة على العمليّة الانتخابيّة والقوى المتنافسة فيها، دعا المالكي إلى إعادة فرز وعد أوراق الاقتراع للانتخابات بشكل عاجل، محذرا من انزلاق العراق الى مرحلة جديدة من العنف،فقد دعا المالكي المفوضية العليا للانتخابات الى عد وفرز عاجل لأوراق الاقتراع في الانتخابات ، مشيرًا إلى أنّ دعوته هذه تأتي بصفته القائد العام للقوات المسلحة والمسؤول التنفيذي المباشر عن رسم وتنفيذ سياسة البلد.

وحذر المالكي من ان عدم الاستجابة لإعادة العد والفرز سيؤدي الى انزلاق الوضع الأمني في البلاد وعودة العنف الذي لم يتم دحره إلا بعد جهود ودماء وعناء.وقال البيان " مثلت انتخابات يوم السابع من آذار خطوة كبيرة على طريق تعزيز التجربة الديمقراطية في العراق, ونظرا لوجود مطالب من عدة كتل سياسية بإعادة العد والفرز يدوياً ومن أجل حماية التجربة الديمقراطية والحفاظ على مصداقية العملية الانتخابية فإنني بصفتي المسؤول التنفيذي المباشر عن رسم وتنفيذ سياسة البلد وبصفتي القائد العام للقوات المسلحة أدعو المفوضية العليا للانتخابات إلى الاستجابة الفورية لمطالب هذه الكتل حفاظاً على الاستقرار السياسي والحيلولة دون انزلاق الوضع الأمني في البلاد وعودة العنف الذي لم يتم دحره الا بعد جهود ودماء وعناء".

ويمكن ان تؤدي الاستجابة الى طلب المالكي الى تأخير اعلان النتائج النهائية للانتخابات المتوقعة الخميس المقبل  طلب المالكي جاء بعد ساعات من إعلان نتائج 92% من عمليات العد والفرز لأصوات الناخبين التي شملت الاقتراع العام والخاص والخارج عن تقدم القائمة العراقية بزعامة رئيس الوزراء الاسبق أياد علاوي بأكثر من 8 آلاف صوت على قائمة ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الوزراء نوري المالكي.

وقال مصدر مطلع ان لجنة الاتصال التابعة للائتلاف الوطني مع القوى الأخرى لمرحلة ما بعد الانتخابات أبلغت القيادي في ائتلاف دولة القانون خالد العطية برفض التجديد لرئاسة المالكي للحكومة المقبلة باي حال من الاحوال سواء تحالف الائتلافات لتشكيل الحكومة المقبلة ام لا.

وتضم لجنة الاتصال ممثلين عن القوى التي يتشكل منها الائتلاف الوطني من المجلس الأعلى الإسلامي والتيار الصدري والإصلاح الوطني والمؤتمر الوطني والفضيلة.

وجاء اعتراض الائتلاف على التجديد للمالكي بعد يومين من اعلان علاوي وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الموقف نفسه فيما اكدت مصادر سياسية مطلعة ان هناك مباحثات بين التيار الصدري والقائمة العراقية تجري في لبنان تبناها حزب الله في لبنان.فيما قال علاوي انه يرفض تشكيل المالكي للحكومة المقبلة واصفا اياه بالطائفي بعد ان عين عددا كبيرا من كبار المسؤولين من حزبه الدعوة، مشددا "لا عودة الى حكم الحزب او الرجل الواحد".

واعلن النائب احمد المسعودي عن التيار الصدري ان زعيم التيار مقتدى الصدر يرفض التجديد للمالكي وتشكيل الحكومة الجديدة المنبثقة عن الانتخابات الأخيرة.. فيما حذر زعيم الائتلاف العراقي الموحد عمار الحكيم من تزوير الانتخابات مهددا برد قوي اذا ثبت ذلك، ومنتقدا الإعلان الجزئي عن نتائجها بسبب اعتماد أنظمة ووسائل بدائية ومعقدة من قبل المفوضية العليا للانتخابات رافضا حكومة أغلبية داعيا إلى حكومة شراكة سياسية.

وقال المسعودي ان الصدر يرفض ترشيح نوري المالكي لولاية ثانية، موضحا"ان المالكي عمل في سنوات حكمه لمصلحته الشخصية ولم يعمل لأهل العراق اي منجز". واشار الى ان الصدر لا يمانع من ترشيح جعفر الصدر لرئاسة الوزراء وهو مرشح عن قائمة المالكي وفي حال تعنت الأخير وإصراره على الترشح ثانية خلافًا لرغبة أغلب الكتل السياسية، فإن الصدر قال "يجب ان يتحرك الأخوة في الائتلاف الوطني العراقي لترشيح شخص مناسب منهم.. بعد الاتفاق والتشاور مع الأخوة في التحالف الكردستاني وجبهة التوافق ومن يرغب بالتحالف مع الائتلاف الوطني لتحقيق الديمقراطية ومنع التفرد وعودة الدكتاتورية من جديد".

فيما طالبت القائمة العراقية مفوضية الانتخابات بالعمل بشفافية ونزاهة وحيادية، محذرة من التلاعب بنتائج الانتخابات، وطالبت الأمم المتحدة والمراقبين الدوليين إلى عدم ترك الصناديق وحمايتها من أي تلاعب.وقالت عضو القائمة العراقية ميسون الدملوجي "لدينا شك ان هناك أياد خفية ستلعب بنتائج الانتخابات لصالح  الحزب الحاكم"،واشارت الى أن "من يقف وراء تلك الخطط لغرض التلاعب بنتائج الانتخابات وتزويرها جهات لها صلة بدول الجوار ومنها ايران بالذات".

وحذرت"من خطورة التزوير والتلاعب بنتائج الانتخابات"..داعية "الامم المتحدة والمراقبين الدوليين والمجتمع الدولي الى عدم ترك الصناديق وحمايتها  لان ذلك سيدخل العراق في مأزق كبير له تداعيات كارثية ومخيفة".

وفيما يتواصل قادة الكتل السياسية مباحثاتهم بشأن تحالفات المرحلة المقبلة ما بعد الانتخابات من اجل التعجيل بتشكيل الحكومة الجديدة لتفادي الفراغ الدستوري، اتهم رئيس لجنة البرلمان الأوروبي للعلاقات مع العراق مسؤولين في مفوضية الانتخابات بالتلاعب بالنتائج لصالح قائمة رئيس الوزراء نوري المالكي وبتوجيه إيراني.

ويرى مراسل صحيفة «الاندبندنت» البريطانية في بغداد باتريك كوكبيرن ان التنافس الحاد بين قائمتي المالكي وعلاوي سترغم المالكي على البحث عن شركاء لتشكيل الحكومة العراقية المقبلة.

وأعلن نائب اوروبي بريطاني محافظ يترأس بعثة البرلمان الاوروبي للعلاقات مع العراق انه سيدعو وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون الى الحديث عن تزوير كبير في نتائج الانتخابات في العراق.

وقال ستروان ستيفنسون سأقدم ملفا مفصلا الى البرلمان والى مكتب البارونة اشتون، واكد ستيفنسون انه جمع تقريرا من 35 صفحة يتضمن صورا وشهادات موظفين في مراكز الاقتراع وعناصر من الشرطة، يثبت انه تم تنظيم حملة واسعة النطاق لتزوير نتائج الانتخابات.

وقال ستيفنسون ان مسؤولين في اجهزة الدولة العراقية ابلغوه انهم ضبطوا مسؤولين في مفوضية الانتخابات بالجرم المشهود وهم يتلاعبون بالانتخابات بإدخال بيانات خاطئة في كمبيوتر الانتخابات لصالح رئيس الوزراء نوري المالكي في محاولات فاضحة لسلب أصوات الشعب العراقي. وتتركز الاتهامات على مديرة الدائرة الانتخابية في المفوضية حمدية الحسيني التي تشير تقارير الى انحيازها لائتلاف المالكي ، وقال ستيفنسون في بيان من مقر البرلمان الاوروبي في ستراسبورغ "يثير التأخر المريب في الإعلان عن نتائج الانتخابات في العراق مخاوف من حدوث محاولات واسعة لتزوير النتائج الحقيقية للانتخابات"، واضاف انه "برغم معرفتي الآن أن عملية إحصاء الأصوات استكملت لم يتم الإعلان عن النتائج وهو ما يثير لديّ شكوكا عميقة حول محاولات تجري خلف الستار للتلاعب في نتيجة الانتخابات". واعتبر النائب الاوروبي المحافظ ان ايران ضالعة في هذا التزوير، وقال ان بصمات ايران في كل مكان، واضاف "بالنظر الى اننا ننفق البلايين، فانه اذا تبين لنا ان الحكومة المنبثقة من صناديق الاقتراع ليست شرعية فقد تكون لذلك تداعيات خطيرة".

فيما دعا مجلس الاستشاريين العراقيين "جميع القوى المناهضة للعملية السياسية" إلى التكاتف من أجل إنقاذ الشعب العراقي من المآسي التي يعاني منها،واصفا منظومة الحكم والدستور في العراق بانها مبنية على الطائفية والعرقية.

جاء هذا في بيان أصدره المجلس حول واقع الشعب العراقي بعد الإعلان عن نتائج الانتخابات. وقال البيان"إن الانتخابات العراقية وإن تفاءل بها بعضهم في تغيير الواقع المأساوي للشعب العراقي إلا أن المجلس يرى أنها النتائج المثالية لما يصبو إليه المحتل". واعتبر المجلس الانتخابات العراقية "فخا نصبه الاحتلال وأعوانه، هدفه إيصال البلاد إلى حال من الشلل و الفراغ السياسي لإرساء قواعد التقسيم المناطقي والطائفي". وبين أن الفائز الحقيقي في الانتخابات "هو الاحتلال اما الخاسر فهو العراق وشعبه".

 
........رابط الخبر...........http://al-iraqnews.net/new/report/59332.html
28  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / ميسون الدملوجي:الدعوات الرسمية لإعادة العد والفرز تدخل في شؤون المفوضية وايام الانقلابات ولت الى غير في: Mar 23, 2010, 04:48
استغربت المرشحة عن القائمة العراقية النائب ميسون الدملوجي لما يحصل من تظاهرات مفتعلة تقودها جهات من داخل الحكومة بالإضافة لتصريحات وبيانات تهديد  مبطنة باستعمال القوات المسلحة في حال عدم فوزها بالانتخابات .   

 

وقالت الدملوجي في بيان  لمكتبها تلقت (وكالة أنباء الأعلام العراقي/واع) نسخة منه،أن "البيانات التي صدرت من قبل جهات رسمية لإعادة العد والفرز لايمكن وصفه ألا محاولة للتدخل في شؤون مفوضية الانتخابات المستقلة وشؤون خبراء الأمم المتحدة وهو ابتعاد عن السلوك الديمقراطي الذي يقضي بقبول النتائج دون محاولات خلق حالات فوضى واضطراب في البلد".

 

وأضافت أن" التظاهرات التي تقودها جهات حكومية معروفة هدفها الضغط على مفوضية الانتخابات وعلى الأمم المتحدة أيضا لتغيير النتائج لصالح تلك الجهات التي ابتلي بها العراق وان الأوان أن تحمل عصاها وترحل لتترك المجال للمخلصين من أبناء الشعب العراقي لقيادة البلد وإخراجه من المحن التي ابتلي بها ومحاربة الفساد والرشوة وسرقة المال العام وإقامة نظام عصري يعتمد على الكفاءة والمعرفة"(على حد قولها).

وطالبت المرشحة اطراف الحكومة بالتوقف عن هذه التصرفات ومحاولات تخويف الشعب العراقي تارة بتظاهرات مفتعلة وأخرى بالتهديد باستعمال القوات المسلحة لفرض شكل سياسي معين  للحكومة إذ أن مثل هذه الأمور قد ولت إلى غير رجعة وعليها القبول بالانتقال السلمي والسلس للسلطة  وهذا ما سيحصل دون أدنى شك.

 

..............رابط الخبر..........http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/59502.html
29  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / السامرائي : على المؤمنين بالديمقراطية ان يكونوا جاهزين للفوز والخسارة في: Mar 23, 2010, 04:45
اكد المرشح عن جبهة التوافق عبد الكريم السمرائي ان الملاحظات والشكاوى  التي تم تسجيلها على الانتخابات البرلمانية مسالة طبيعية قياسا بهذا الحجم من التحديات والاوضاع التي يعيشها البلد .

 

وقال السامرائي في اتصال هاتفي مع (وكالة انباء الاعلام العراقي/واع) ان علاج هذه الملاحظات وحتى الخروقات ان وجدت يكون بالطرق القانونية والدستورية ، من خلال تقديم الشكاوى للمفوضية لتنظر بها  وبألتالي لايكون هناك حق لاحد بأن يتهم الاخرين".

وتابع السامرائي ان على المؤمنين بالديمقراطية ان يكونوا جاهزين لاستلام السلطة عندما يفوزوا في الانتخابت وعليهم ان يتخلوا عنها في حال خسارتهم ولايحق لاحد ان يتمسك بألسلطة ان  كان خاسرا وهذه حقيقة يجب ان نؤمن بها جميعا ، مشيرا الى ان التقدم والتاخر في النتائج شيء طبيعي بعمليات الفرز اثناء مراحلها المختلفة ويجب ان ننتظر النتيجة النهائية التي ستظهر يوم الجمعة القادم والتي ستكون لصالح الشعب العراقي .

ت . ف أ .............. رابط الخبر.........http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/59453.html
30  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مرشح عن الاتحاد الاسلامي الكردستاني يتوقع تشكيل حكومة وحدة وطنية قوية في: Mar 23, 2010, 04:42
عبر المرشح عن الاتحاد الاسلامي الكردستاني عمر حسين علي عن عدم الرضا على قانون الانتخابات الامر الذي دعا الاتحاد الى تقديم شكوى ضد الفقرة التي تشير  الى توزيع مقاعد الكتل الصغيرة على الكتل الفائزة لكونها تصب في صالح الكتل الكبيرة ويهدر حق الكتل الصغيرة.

وقال في اتصال هاتفي مع (وكالة انباء الاعلام العراقي/ واع) ان "الكلام عن عمليات تزوير في الانتخابات يجب ان يكون مشفوعا بألادلة كي تتمكن المفوضية والكتل السياسية الاخرى من احباط عمليات التزوير ، مبينا الى ان الكتل التي كانت نتائجها ليست ضمن توقعاتها فمن الطبيعي ان تلقي باللائمة على المفوضية ، وكان من الضروري ان تكون هناك عمليات رقابة من قبل الكتل السياسية المشاركة وخاصة الكبيرة على عمليات الفرز التي تجري في المفوضية ".

وتوقع علي ان تتمكن القوى السياسية من تشكيل حكومة وحدة وطنية قوية يقابلها معارضة قوية في البرلمان المقبل يتمكن من محاسبتها .

ت . ف أ...................زرابط الخبر..........http://al-iraqnews.net/new/siaysiah/59458.html
31  الخدمة الاخبارية / الاخبار الرياضية / البرازيل بطل كأس القارات للمرة الثالثة في تاريخه في: Jun 29, 2009, 19:26
حقق منتخب السامبا بطولة كاس القارات 2009 في جنوب أفريقيا ليصبح السيلساو متصدر المنتخبات في نيل اللقب بثلاثة مرات متفوقاّ علي المنتخب الفرنسي صاحب اللقبين من البطولة و تمكن البرازيل من قلب الطاولة علي الحصان الأسود للبطولة المنتخب الامريكي و قلب تأخره بهدف من ديمبسي في الدقيقة الـ 10 و هدف دونفان في الدقيقة الـ 27 لفوز بثلاثة أهداف في الشوط الثاني من خلال لويس فابيانو هدفين بالدقيقتين 46 و 76 و هدف للمدافع البرازيلي لوسيو من ضربة رأس بالدقيقة الـ 84 ليتوج دونجا بلقب كاس القارات في جنوب أفريقيا .
 

 
 
 
رابط الخبر http://www.hihi2.com/News/show.aspx?Id=16453
32  الخدمة الاخبارية / الاخبار الرياضية / برشلونة يرفع كأسه خاسراً في: May 27, 2009, 03:27
عاشت ايدك مشرفنا وانشاء الله ( كاس ابطال اوروبا ) عن قريب قصدي غدا 27_5_2009 في روما.............مع تحياتي واحترامي لجميع الفرق وحظ اوفر بالموسم القادم...................
33  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مسيحيو كركوك يطالبون بحمايتهم عقب مقتل وجرح خمسة منهم في: Apr 28, 2009, 07:12
أقيمت في كاتدرائية قلب يسوع في كركوك مراسم خاصة لتشييع جثامين الضحايا الثلاثة من المسيحيين الذي قتلوا على أيدي مسلحين مجهولين بعد اقتحام منزلين يعودان لعائلتيين مسيحيين في منطقتي دوميز وواحد حزيران في ساعة متأخرة من مساء الأحد، بحضور أقارب الضحايا ومسؤوليين محليين وأمنيين.

ووصف المطران لويس ساكو رئيس أساقفة الكلدان في كركوك في لقاء مع "راديو سوا" واقع المسيحيين في العراق عامة وفي كركوك بالمؤلم وقال:

"أكيد هو واقع محزن ومؤلم، لأن المسيحيين انجرحوا في الصميم دون أن يكون لهم أي يد في الصراعات السياسية، إن كانت داخل المدينة أو خارجها، لكونهم أناس أبرياء مسالمين واستهدافهم هو شيء غريب جدا، لأنهم لا يريدون غير السلام".

وأكد المطران ساكو أن استهداف المواطنين في كركوك مؤخرا يحمل طابعا دينيا وقوميا، وأضاف: "أكيد أن الاستهداف هو مقصود وديني، لأن عائلتين في منطقتين وبفارق خمس دقائق، وهو لخلق الرعب وبلبلة بين المسيحيين في كركوك التي كانت قد شهدت الأسبوع الماضي أيضا قتل أشخاص من الكرد والعرب والتركمان فهذا كله لخلق الفوضى الأمنية في كركوك".

وأرجع المطران ساكو ازدياد عمليات العنف في كركوك وتدهور الاوضاع الامنية في البلاد الى الخلافات السياسية التي تشهدها الساحة العراقية:
"عدم تحقيق المصالحة بين السياسيين راح تنعكس على الشارع لان هناك علاقة بين التدني الامني واللعبة السياسية فكنت امل ان يستفاد السياسيين من التحسن الامني مؤخرا ويعملوا خطوة الى الامام في المصالحة ويدعوا الخلافات العميقة وينظروا الى الواقع العراقي".

يشار إلى أن الأجهزة الأمنية في كركوك قد شددت من إجراءاتها وكثفت من دورياتها في المناطق المسيحية وبالقرب من أماكن العبادة الخاصة بهم، للحيلولة دون وقوع أية هجمات أخرى تستهدف المسيحيين في كركوك.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المطران ساكو تحذيره من هجرة المسيحيين لخوفهم على حياتهم، مؤكدا في الوقت ذاته على العمل لتوعية المواطنين وإعادة الثقة إليهم وحثهم على البقاء في العراق، لكونهم جزء أساسي وحيوي من العراق، على حد قوله.

يذكر أن مسلحين مجهولين قتلوا شخصين أحداهما امرأة وأصابوا ثلاثة آخرين ينتمون للطائفة المسيحية، عندما اقتحموا منزلين في منطقتي دوميز وواحد حزيران جنوب كركوك في ساعة متأخرة من مساء أمس، بحسب مصادر أمنية في المحافظة.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1883717&cid=24
34  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مقتل ثلاثة اشخاص كحصيلة اولية للهجوم على الاسرتين المسيحيتين في كركوك و اثنين في حالة خطرة في: Apr 27, 2009, 19:19
تفاصيل اضافية عن جريمة كركوك...

تشييع جثامين الشهداء الثلاثة اليوم في كركوك
 


عنكاوا كوم – كركوك - خاص
 
قال مصدر مطلع في مدينة كركوك، رافضا الكشف عن اسمه ان الهجوم المسلح الذي تعرضت له العائلتين المسيحيتين، ليلة أمس، الاحد 26 نيسان (ابريل) الجاري، اودى بحياة ثلاثة أشخاص من العائلتين.
واضاف المصدر لموقع "عنكاوا كوم" ان الهجوم اودى بحياة المواطن باسم يوسف شابا، الساكن في منطقة 1 حزيران، والمواطنتين منى بنا داود، وسوزان لطيف، الساكنتين في منطقة دوميس فيما أشارت البيانات الأولية عن تحسن في الحالة الصحية لافراد العائلتين الذين كانوا اصيبوا بجروح جراء الحادث.

وسيتم تشييع جثامين المغدورين، اليوم، الاثنين 27 نيسان الجاري في كاتدرائية قلب يسوع للكدان في كركوك.
ولم تكشف التحقيقات حتى الان عن الأسباب التي ادت الى الهجوم.
وحسب المعلومات الواردة فان العائلتين تربطهما روابط حسنة، وبسمعة طيبة بين العائلات العراقية الاخرى.
جدير ذكره ان العائلتين كانتا قد تعرضتا، ليلة الاحد الماضي، في الساعة العاشرة ليلاً بتوقيت العراق الى هجوم مسلح من قبل جماعة مجهولة الهوية.
 
 من المعروف ان المسيحيين في العراق يتعرضون منذ العام 2003 الى حملات تهجير وقتل على الهوية، اخرها كان ما حصل بالموصل خلال تشرين الاول (اكتوبر) العام الماضي 2008، اذ هجرت مئات العائلات المسيحية الساكنة في الموصل وقتل ما يزيد عن 14 مسيحي جراء تلك الأحداث........................الخبر منقول من موقع عينكاوا كوم.......

http://www.ankawa.com/forum/index.php/topic,293709.0.html
35  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مقتل ثلاثة اشخاص كحصيلة اولية للهجوم على الاسرتين المسيحيتين في كركوك و اثنين في حالة خطرة في: Apr 27, 2009, 18:51
وردت معلومات اولية تفصيلية للموقع عن حادث الهجوم على الاسرتين المسيحين في كركوك تفيد بان احدى العائلتين تسكن في منطقة دومس و الثانية في واحد حزيران. ويضيف المصدر بان احدى العوائل فقدت شخصين و جريح واحد اما الثانية فاستشهد منها شخص واحد و جرح اثنان وهم في حالة خطرة.
تعرض عائلتان مسيحيتان في كركوك الى هجوم مسلح
 
 تعرضت عائلتان مسيحيتان في مدينة كركوك في وقت متزامن من ليلة اليوم، الاحد 26 نيسان (ابريل) الجاري، الساعة العاشرة ليلاً بتوقيت العراق الى هجوم من قبل جماعة مسلحة مجهولة الهوية.
وأفاد مصدر مطلع للموقع في كركوك ان المسلحين قتلوا عدد من افراد العائلتين غير ان تفاصيل اخرى عن الحادث لم تذكر
 
 وافاد المصدر بان المسيحيين في مدينة كركوك تربطهم روابط متأخية مع بقية المكونات العراقية الاخرى في المدينة.
 سنوافيكم بالأخبار حال وصولها الينا  
http://coptreal.com/ShowSubject.aspx?SID=18933
36  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / انباء عن استبدال توفيق الياسري بمحمد الشهواني في جهاز الأمن العراقي في: Apr 26, 2009, 18:25
الجوار: كشف مصدر مطلع للجوار بأن هناك أنباء تقول باستبدال توفيق الياسري بمحمد الشهواني كرئيس لجهاز الأمن.



والياسري هو ضابط سابق في الجيش العراقي كان برتبة عميد حين قاد فصائل من المعارضين لنظام صدام حسين في مدينة الديوانية في انتفاضة الجنوب العراقي عام 1991.

وعندما سحق صدام الانتفاضة هرب الى السعودية التي مكث فيها سنوات عدة ومنها الى لندن التي نشط فيها بين صفوف المعارضة ضمن قيادة حركة الوفاق الوطني العراقي التي يتزعمها رئيس الوزراء السابق اياد علاوي لكنه انفصل عنها فيما بعد ثم عاد الى بغداد بعد سقوط النظام ربيع عام 2003 وشكل تنظيما سياسيا اطلق عليه "الائتلاف الوطني العراقي الديمقراطي".

وعمل مستشارا في اول وزارة للداخلية بعد سقوط النظام .

وابنة الياسري متزوجة من محمد احسان وزير حقوق الانسان في حكومة اربيل للحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني رئيس اقليم كردستان .

يذكر أن الفريق الطيار محمد عبد الله محمد الشهواني أيضا ينحدر من قبيلة بني حمدان المولود في مدينة الموصل في الرابع من نيسان من العام 1938 كان معروفا بصداقته مع عدنان خير الله طلفاح وهرب من العراق بعد قضية عدنان خيرالله وصدام أعدم 3 من أبنائه وطالب برأسه.
http://www.aljewar.org/news-13261.aspx
37  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / الجندي المجهول العراقي يطل بنصبه القديم ببغداد في: Apr 26, 2009, 18:19
يدور الحديث هذه الأيام عن إعادة نصب الجندي المجهول في بغداد، لاسيما  بعد لقاء أمين عام مجلس الوزراء بالرائد المعماري المعروف رفعت الجادرجي الذي صمم الجندي المجهول القديم، إذ تم فيه مناقشة المستلزمات الفنية والهندسية لإعادة إقامة هذا النصب.
و(الجندي المجهول) نصب تذكاري يرمز للجنود المجهولين الذي ذهبوا ضحية الحروب في العراق، صممه المهندس المعماري العراقي رفعت الجادرجي في ستينيات القرن الماضي. أزيل هذا النصب في فترة النظام السابق ووضع محله تمثال للرئيس العراقي المخلوع  صدام حسين الذي “أزيل” فيما بعد في الحرب الأخيرة عام 2003.
وذكر رئيس لجنة إزالة مخلفات نظام البعث والنظر في إقامة الجداريات والنصب الجديدة التابعة لمجلس الوزراء العراقي محمد طاهر التميمي أن اللجنة “قررت إعادة بناء نصب الجندي المجهول الذي صممه المهندس المعماري رفعت الجادرجي في مكانه السابق (ساحة الفردوس حاليا) وسط العاصمة بغداد كونه يمثل أحد الرموز الوطنية والحضارية ويحمل الكثير من المعاني السامية في نفوس العراقيين.”
 

 
نصب الجندي المجهول القديم الذي كان في ساحة الفردوس ببغداد
وعقب ما ورد من أنباء تتحدث عن إعادة النصب، فان ردود فعل عدة قد أثيرت حول هذا الموضوع أجمع قسم كبير منها على أهمية أن يعود النصب القديم كما هو ودون أي تغيير، سواء في مواد بنائه أو تركيبته أو حتى مكانه، بينما دعا ناقد فني عراقي إلى ضرورة إعادة النظر بالتشكيلة القديمة، كونها مأخوذة من نصب أوروبي تم انجازه قبل إقامة النصب في بغداد قبل عدة عقود.
الناقد التشكيلي د.جواد الزيدي قال  لوكالة (أصوات العراق) أن “هناك لجنة شُكلت من قبل رئاسة مجلس الوزراء وكنت عضوا فيها، ناقشت خلفيات الموضوع وبعد اجتماعات مطولة توصلت أخيرا إلى إعادة نصب الجندي المجهول بهيئته القديمة.” مبينا انه “تم الاتصال بالمهندس رفعت الجادرجي وأبدى استعداده، وعلى خلفية ذلك تم استقدامه إلى بغداد للإشراف على النصب المذكور، وإعادة تأهيل ساحة الفردوس وهو المسمى الأساس لها ورفع الأعمدة التي نصبت فيما بعد وإرساء التصميم الأساسي الأولي للساحة وإشغالها من جديد بالنصب دون أدنى زيادات”.
ورأى الزيدي  انه”ليس من الواجب إضافة ملامح جديدة إليه، لأن ذلك يخل بالعمل الفني ويصبح نصبا مغايرا لما هو معروف ومألوف ترتكن إليه الذاكرة العراقية الجمعية، وهذه هي احد الأسباب الواجبة لإعادة النصب التي راعتها اللجنة ،كونه معروف لدى الجميع في أحضان الوطن من شماله إلى جنوبه ،فضلا عن ذاكرة بغداد المجتمعية التي ترتبط مع هذا النصب بعلاقة حميمة تعود بطقوسها إلى بغداد السلام والهدوء والمحبة والثقافة”.


من جانبه، قال الناقد التشكيلي صلاح عباس لوكالة (أصوات العراق) أن “نصب الجندي المجهول الذي صممه الرائد المعماري رفعت الجادرجي مأخوذ عن نصب أوربي تم إنجازه في فترة تسبق فترة إنجازه في العراق.”


ويستند عباس في معلومته هذه على ما صرح به، بحسب عباس، كل من رئيس جمعية الفنانين التشكيليين الفنان التشكيلي نوري الراوي ورئيس اللجنة الوطنية للفن التشكيلي في العراق الفنان سعد الطائي، منوها الى انه “باعتبارهما رمزين مهمين في تاريخ الفن التشكيلي في العراق وهم الآن أحياء ولديهم ذاكرة فياضة،بالتالي يمكن الاعتماد على رأيهم.”
وأردف  “وددت ذكر ماسبق كوني أتمنى أن يعاد نصب الجندي المجهول بعد إعادة النظر بالتشكيلية القديمة، بحيث لايكون النصب الجديد صدى لنُصب أخرى في العالم وأن يكون مبتكرا لايكرر النسخة الأوربية التي أثير حولها الكلام وقتها، وكما عهدناه عن المعماري رفعت الجادرجي بما لديه من استحقاق ثقافي وريادي وابداعي.”
وتابع “لذا فإن إعادة نصب الجندي المجهول مبادرة عظيمة ومباركة للثقافة العراقية ولتأريخ العراق المعاصر،لأنها ستمحو أثار ومخلفات الحرب، هذا من جانب، ومن جانب آخر، فإنها ستضفي طابعا جماليا على المنطقة الموجود فيها وهي ساحة الفردوس، وسيكون لتأريخ العراق مشاركة خلاقة من لدن احد أكبر المعماريين في العالم ألا وهو رفعت الجادرجي الذي قدم تصاميم مهمة وكبيرة قبل أكثر من نصف قرن”.


 
نصب الجندي المجهول الجديد
ورأى عباس ان “الإضافة الإبداعية أفضل من الحذف، فمنذ عام 2003 مرت الثقافة العراقية بمرحلة حذف، واليوم تعد أي إضافة خطوة متقدمة يستحقها العراق بل ويستحق أكثر منها، وهنا هذه المبادرة تدفعنا لأن ندعو كل الفنانين العراقيين داخل وخارج العراق أن يساهموا ضمن نطاق هذه الفعاليات لتقديم الأفضل والأجمل للعراق ولبغداد المتعطشة للجمال والحب والسلام”.
الفنان التشكيلي فهد الصكر ذكر لوكالة (اصوات العراق)  “يحيلني نصب الجندي المجهول إلى تمرد الذات على ماديات الحياة وإسقاطات المخيلة رغم كل ماتحمل من قيم جمالية تصب في تاريخ الإنسان هي صورة المعادل الرائع لهذا الكائن.. فثمة قيم جمالية تركزت في الذاكرة الجمعية لمساحات وتاريخ بغداد المعاصر،لايمكن لها أن تبارح الذاكرة وان امتدت إليها معاول الفاشست ،لكنه سكن في اشتغالات الشاعر وهو يبني موسيقى قصيدته وضمنتها سرديات الروائي”.


وأوضح الصكر “أتذكر جيدا إن أحد الفنانين من الدول الاشتراكية حين رسم معالم بغداد، كان قد رسم الجندي المجهول، من خلال ما علق في ذاكرته من صورة له، وإذا كان لشريط الذكريات أن يمتد طويلا، فعند ساحة الجندي المجهول أكثر من ذكرى ستتقد حين ينتصب ثانية ونتمنى أن يكون هو ذاته بكل مايحمل من ملامح.”
أما الباحث في التراث البغدادي حيدر الحيدر فيتذكر تاريخين مهمين لهذا النصب ويقول لوكالة(أصوات العراق) “كنت من الشاهدين على يوم افتتاح نصب الجندي المجهول الذي افتتحه الزعيم الراحل عبد الكريم قاسم وهذا أواخر الخمسينات ، وكنت شاهدا أيضا على هدم النصب من قبل نظام صدام بداية الثمانينات وكان هذا حدثا مؤلما لما يمثله النصب بالنسبة للعراقيين،الذين جرى فيما بعد تحدي إرادتهم بوضع تمثال للرئيس المخلوع مكان النصب المزال، وكانت الغاية هي إقامة نصب أخر يمجد لفترة حكم صدام وأيضا محو أي أثر لفترة عبدالكريم قاسم، كما حصل مع أشياء أخرى ومنها تغيير اسم مدينة الثورة الى مدينة صدام”.


وأضاف الحيدر “أتمنى على المعماري الكبير رفعت الجادرجي أن يعيد النصب بكل تفاصيله القديمة، حتى يبقى ماتحمله النفوس العراقية تجاه هذا الأثر البغدادي عبر أروع أيام الحكم الوطني في العراق في زمن الزعيم قاسم وثورته 14 تموز 1958.”
واردف “كما إنني أرى ان اعادة النصب الى المكان نفسه(ساحة الفردوس) ملائم جدا،لإننا نريد استعادة شيئا مهما من ذاكرتنا المهدمة والمخربة ،ولا نريد التفكير بأي عائق لايوصلنا الى مسعانا ألا وهو عودة النصب، فأي تغيير في المكان يعني تغيير في مفهوم النصب التأريخي”.
واعتقد الحيدر”ان اعادة النصب سيعطي جمالية تأريخية لبغداد شرط ان يعاد كما ذكرنا بنفس التشكيلة والهيئة السابقة”.
بينما أشارت المعمارية العراقية د.شذى عباس العامري الى  الجانب الموقعي للنصب وتقول ان “على اللجان التي تنفذ العمل أن تهتم بطريق الوصول الى النصب فيما بعد والذي يجب أن يكون سهلا، لإن الساحة وسط زحام مروري وهناك خليط من حركة السيارات والسابلة،وهذا مايتطلب حلا سلسا، والمعمار المنفذ له سيضع  الحسابات المرورية لتحديد المداخل.”
واضافت العامري وهي أستاذة في جامعة بغداد-كلية الهندسة لوكالة(أصوات العراق)  “بالنسبة لإعادة تصميمه –من الخارج-كمعلم ثقافي بارز فإنني أرى ان النصب يجب أن يبقى كما هو لإنه يتمتع بدلالات رمزية عالقة في الأذهان نريد الإحتفاظ بها ،أي كما هو بدون تغيير من ناحية المقياس(طول عرض ارتفاع حجم)،المادة البنائية واللون نفسه، فمثلا عندما تتغير المادة أو المقياس فإن الدلالات الرمزية تتغير ،وسيختلف عندها الشعور أو التفاعل مع النصب وتقبله،ولو بقى نفسه فإنه حتما سيعيدنا الى تلك الفترة وما فيها من احداث وذكريات.”


وتابعت  “أما من الداخل كمتحف فلابد من ان يعاد تصميمه بما يتناسب ومقتضيات الحال والتغيرات، بحيث يجري التفكير فيما بعد اقامة النصب، بمعنى ان يكون مكانا للوفود والسياح أو مركز ثقافيا لحضور ندوات ومحاضرات، أو حتى سينما بسيطة تعرض أفلام وثائقية ،وليس مجرد متحف لمقنيات الجنود،بل يفتح الباب أمام المشاركات الثقافية والفنية،يحتوي على حاسبة ألكترونية ومكتبة.”
واكدت “أعتقد ان المعماري الرائد رفعت الجادرجي هو أدرى بعمارة بغداد بعد ان أغناها بمنجزه وأدرى أيضا بحالها الآن، لذا نحن مطمئنون لأن يكون مشرفا على هذا النصب، فهو واحد من المعماريين العراقيين الذين يعون التداخل مابين التراث والمعاصرة وله باع طويل وكتابات ومقالات كثيرة،الى جانب محمد مكية واحسان فتحي وخالد السلطاني،الذين تعلمنا منهم الكثير.”
الصحفي العراقي احسان عبد علي قال لوكالة (اصوات العراق) “بلمسة النصب الأولى نكون قد وثقنا ملامح البيئة والجمال والموقف لحظتها، وهذه وجهة نظري كمتذوق للحجر أو المعدن الذي يُبدعه مخيال النحات تمثالا أو نصبا يشير الى بارزة تاريخية في لحظتها…لحظة الابداع الذي يتجلى كشاهد على زمن ما، وأكاد اجزم ان اللحظة التي خلقت –كون الابداع خلق-الجندي المجهول في بغداد،لايمكن تكرارها ذلك انها كانت قد وثقت شعورا وإحساسا لفنان كبير مثل الجادرجي، عاصر ذلك الجندي المعلوم الذي كان ينعم بالأمان ونشوة الانتصار في رأسه”.


واتفق عبد علي مع غيره من الآراء التي تريد الإبقاء على النصب القديم، وقال  “أرى ان (الجندي المجهول) القديم كنصب على وضعه يعطيه بعدا نفسيا وتاريخيا عميقا، حتى لو انه كان قد تصدع في رؤوسنا،فأكثر الرموز(النُصب) التي تشدنا هي تلك التي أثرت وتأثرت بالتقلبات السياسية والاجتماعية وكأنها شاهد صريح على مجتمعات عاصرت حقب حلوة تارة ومرة تارة أخرى.”
المواطن سلمان الأسدي قال لوكالة (أصوات العراق):أفضل أن يعاد التصميم السابق بلا أي تغيير،فهذا النصب هو احد معالم بغداد القديمة وعملية إعادته تعيد لبغداد تراثها المعاصر الذي فقدناه رغما عنا، وهو دفعة أمل كبيرة تجعلنا نشعر إن الأيام الجميلة يمكن لها أن تعود في بغداد يوما ما”.


وأضاف الأسدي “نتمنى أن يتم الاهتمام بالنصب بعد افتتاحه وان يتم تنظيم كل مايخصه من زيارات وما الى ذلك من الأمور التي تجعل المكان ملائما لبغداد وموقعه فيها(ساحة الفردوس)”.
يذكر أن الجادرجي الذي صمم نصب الجندي المجهول في ستينيات القرن الماضي يعد من رواد الفن المعماري في العراق، ولد في بغداد عام 1926، وحصل على دبلوم في الهندسة المعمارية من مدرسة همرسمث للحرف والفنون البريطانية، بدأ حياته العملية بتأسيس المكتب الإستشاري العراقي في بغداد وعيّن رئيساً لقسم المباني في مديرية الأوقاف العامة العراقية ثم مديراً عاماً في وزارة التخطيط العراقية في أواخر الخمسينات. وكذلك عمل رئيسا لهيئة التخطيط في وزارة الإسكان.
وعمل ايضا في التدريس كأستاذ زائر في مدرسة الثقافة والفلسفة، بجامعة هارفارد 1984 – 1986، ثم أستاذاً زائراً لدى خريجي مدرسة الثقافة، جامعة هارفارد 1987 – 1992، وأستاذاً زائراً في قسم العمارة 1982 – 1992 ثم أستاذاً زائراً في جامعة لندن 1986 – 1992. وفي غضون ذلك، كان محاضراً في فلسفة الفن والعمارة، والأنثروبولجيا وعلم الاجتماع، أما عربياً، فقد حاضر في جامعات: العراق ولبنان والسودان وتونس والبحرين.
 ومن أشهر اعماله اضافة الى نصب الجندي المجهول قاعدة نصب الحرية التي تحمل رائعة الفنان العراقي جواد سليم ومبنى وزارة الصناعة ومبنى نقابة العمال والبدالة الرئيسية في السنك والبرلمان العراقي واتحاد الصناعات والمجمع العلمي العراقي.
حصل الجادرجي على جائزة الآغا خان عام 1986، وجائزة الشيخ زايد عن كتابه (في جدلية وسببية العمارة) عام 2008.

http://www.elaph.com/Web/Reports/2009/4/431475.htm
38  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / تجار سوریون وسعودیون یهربون ثروة العراق الحیوانیة في: Apr 26, 2009, 05:39
: کشف النائب وائل عبد اللطیف عن استمرار عملیات تهریب الثروة الحیوانیة من العراق الى دول الجوار ، محذرا من ترک هذه الظاهرة دون اجراءات عاجلة لحمایة الثروة.



 وقال ان الثروة الحیوانیة تتعرض منذ نیسان 2003 حتى الان الى عملیات تهریب بالاتفاق بین اشخاص وتجار من تلک الدول على الحدود وبیعها باسعار مضاعفة وذلک لجودة لحوم الاغنام العراقیة وتمیز جلودها فی الصناعة .واضاف ان التهریب سبب رئیس وراء ارتفاع الاسعار محلیا ، حیث یلمس المواطن العراقی اختلافا کبیرا بین المستورد والمحلی بالرغم من المواصفات التی تتمیز بها اللحوم والدواجن والاسماک الاجنبیة وهو مایبعث على الاستغراب ، کاشفا عن ان تجارا من الکویت والسعودیة وسوریا قد استغلوا الارباک الحاصل على الحدود فی الاستفادة من الثروة الحیوانیة العراقیة .

ونبه عبد اللطیف من الاغراق السلعی للحوم الاغنام الاسترالیة فی الاسواق المحلیة ، مبینا ان الاغراق یهدف الى ابعاد المواطن عن استهلاک المحلی وبالتالی الحاق الخسائر بهذه الثروة . وطالب عبد اللطیف الاجهزة الامنیة بلعب دور واضح فی السیطرة على الحدود ودعم قوات شرطة الحدود وتوفیر طائرات مراقبة لرصد تحرکات المهربین ، داعیا الى تعمیم ثقافة التعاون بین المواطن والاجهزة الحکومیة لنشر ثقافة الحفاظ على الثروات.
http://www.aljewar.org/news-13332.aspx
39  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / ضابط یحذر مراجع الدین من عودة البعثیین عبر انقلاب عسکری في: Apr 26, 2009, 05:37
الجوار: بعد التقاریر الخطیرة التی تحدثت عن تعیین ضباط کبار من البعثیین فی مواقع حساسة فی الجیش والمخابرات ، واعادة الالاف من الضباط منهم برتب مختلفة للخدمة فی فرق الجیش وادارات وزارة الدفاع ، کشف احد علماء الحوزة العلمیة یعمل فی مکتب احد کبار مراجع الدین فی العراق لشبکة نهرین نت الاخباریة " ان سماحة المرجع .... استلم رسالة تحوی معلومات خطیرة من احد ضباط وزارة الدفاع ، تضمنت التحذیر من احتمال سیطرة البعثیین على الحکم فی العراق بسبب استلامهم لمناصب قیادیة فی وزارة الدفاع فی سلاح الطیران والدبابات والاستخبارات العسکریة".



وحسب شهادة هالم الدین ونقله لهذا الخبر ، فان هذا الضابط قال فی رسالته للمرجع الدینی محذرا من التمدد الواسع والخطیر للضباط البعثیین فی وزارة الدفاع " لیس بیننا وبین سیطرة البعثیین على الحکم سوى مسافة شبرین فقط " !!
مضیفا " بان ای قرار قد یتخذه الضباط البعثیون الذین یتسلمون مناصب حساسة فی الوزارة، للاطاحة بالعملیة السیاسیة وتعطیل البرلمان والغاء الحکومة واعتقال الوزراء ، لایحتاج بعد الان الى ای جهد ، فقط الذی یحتاجونه هو الضوء الاخضر من القوات الامیرکیة ".!!
ویضیف هذا الضابط فی رسالته للمرجع الدینی " وحق دماء الشهداء الطاهرة التی سفکها البعثیون طوال 35عاما ، الخطر قادم قادم قادم والبعثیون سینصبون المشانق لیس للمواطنین بل لمراجع الدین ایضا ".
واضاف عالم الدین فی هذا الشأن " ان الضابط امتنع من القدوم بنفسه ، لاسباب امنیة ، مشیرا ان معظم الضباط الشیعة فی وزراة الدفاع وتحدیدا الملتزمین دینیا ،هم مراقبون من اجهزة استخبارت الجیش والاجهزة الاخرى ، ومن تم انهاء خدماته من هؤلاء الضباط ،هم ضحیة تقاریر مخابراتیة ، بعد عملیات رصد ومتابعة لهم ".!
وکانت تقاریر قد کشفتها مواقع خبریة ووسائل اعلام اخرى، ومن بینها شبکة نهرین نت الاخباریة، اشارت الى سیطرة ضباط بعثیین على مواقع عسکریة واستخباراتیة حساسة وخطیرة فی الجیش ، بعد ان تمت اعادتهم الى الخدمة .
وجاء تصریح المستشار لرئیس الوزراء ، النائب سامی العسکری لصحیفة الحیاة اللندیة الممولة من السعودیة ، یوم امس الاول ، لیؤکد ویعزز هذه التقاریر ، حیث قال النائب العسکری مانصه بالحرف الواحد دون زیادة او نقصان " "جمیع القیادات العلیا للجیش العراقی الحالی هم من البعثیین السابقین أعیدوا إلى الجیش لأنهم غیر مطلوبین للعدالة"!!
والجدیر ذکره ان قیادیا فی حزب البعث یلجأ للیمن حالیا وهو صلاح المختارصرح فی مطلع هذا الشهر فی مقابلة مع قناة الجزیرة القطریة" ان البعثیین قادمون الى الحکم وسیحاکمون من وصفهم بعملاء ( ... ) قوات الاحتلال الامیرکی . کاشفا فی ذلک التصریح عن اتصالات مع الامیرکیین قائلا :" نتفاوض مع الراس - أی الامیرکیین - ولیس مع الذنب - یقصد بذلک رئیس الوزراء المالکی"!!

وفی مقابلة مع صحیفة الشرق الاوسط اکد ایاد علاوی رئیس القائمة العراقیة حدوث مثل هذه المفاوضات بین البعثیین جناح الدوری والامریکان.
http://www.aljewar.org/news-13342.aspx
40  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / دكتاتورية صدام في فيلم من انتاج امريكي في: Apr 26, 2009, 05:35
أنتجت الولايات المتحدة في الأونة الأخيرة فيلماً لمدة ساعة كشفت فيه تفاصيل جديدة عن الأعمال الوحشية التي قام بها صدام حسين خلال سني حكمه بالإضافة الی الجرائم التي ارتكبها إبنيه عدي و قصي. و يعرض الفيلم؛ لأول مرة خليلات صدام حسين، و ينبش في تفاصيل حياة مجرم القرن العشرين، لكن بشكل موجز.





و يعرض الفيلم تفاصيل من حياه صدام عن لسان قبيلته، و فيه بعض خفايا حياة أم صدام التي عزفت عن رعاية إبنها صدام حتی بعد ولادته مباشرة، و لم توافق علی عودته إليها حتی سن الثالثة.

و تطرق الفيلم أيضاً إلی الحياة القاسية التي عاشها صدام منذ الطفولة و حتی فترة شبابه حيث كان يتعرض الی الضرب والتجريح النفسي من قبل زوج أمه.

و يتطرق الفيلم أيضاً إلی أحداث سياسيه هامة عاشها صدام قبل تسلمه للسلطة و منها لقاءه بالرئيس المصري جمال عبدالناصر بعد هروبه من العراق علی أثر الإخفاق في اغتيال الرئيس العراقي عبد الكريم قاسم.

و يتحدث الفيلم في جانب منه عن حياة عدي صدام حسين حيث ذكر الفيلم أنهم كانوا يأخذونه وشقيقه قصي لأماكن تعذيب لمعارضي النظام لمشاهدة تلك المناظر، و كانوا وقتها في ريعان الشباب و كشف الفيلم كيف كان عدي يعذب الرياضيين العراقيين، و ذكر أن عدي كان يبحث عبر الأنترنت عن أساليب جديده لتعذيب هؤلاء.

و بعد حدوث توتر في العلاقة ما بين صدام و زوجته ساجدة نتيجة لانشغاله بنساء أخريات، قرر إبنه عدي الانتقام فأقدم علی قتل كريم ججو و هو القواد الذي كان يأتي بالنساء لصدام.

فقرر صدام اعتقاله و تعذيبه، و يعرض الفيلم أيضاً مشاهد أخری من الحياة الأسرية لصدام حيث يكشف عن بعض الصفات الأخلاقية لبناته، و يصفهن بأنهن مشاكسات في فترة الطفولة.

و يؤكد الفيلم رواية نقلها عن رغد صدام و هي موجودة حالياً في الأردن، أنها قالت لأمها يوماً: إذا طلبنا شيئاً من المعلم و لم يستجب لإرادتنا فإننا سنقوم بتعذيبه أمام مرءی جميع الطلاب أما بالنسبة الی قصي الذي يصفه الفيلم بالهدء والسكينة، إلا إنه من جهة آخری يؤكد أن حسه الاجرامي لايقل أبداً عن أبيه وشقيقه.

و يعرض الفيلم مشهداً لقصي و إبن عم والده علي الكيمياوي و هما في احدی القری الكردية حيث يقومون باعدام و قتل الناس الأبرياء.

و يكشف الفيلم عن عدي انه كان يخفي دولارات النفط الذي كان يبيعه لحسابه الخاص في قصره، و أنه ما كان يودع هذه الأموال في البنوك العراقية، و أصبح مصير تلك الأموال في حالة من الابهام بعد سقوط النظام.

و بالنسبه الی احتلال الكويت و من ثم خروجه منها، فقد نقل الفيلم عن احدی الخليلات التي كانت مع صدام يوم انسحاب القوات العراقية من الكويت و مقتل الآلاف من الجيش العراقي تقول هذه المرأة "باربرسولا لمبسوس": عندما كان أفراد الجيش العراق يقتلون أحياء علی يد الجيش الأمريكي، كان صدام يقضي ليلة ممتعة معي و علی أنغام و أغاني فرانك سينا تراي الأمريكي."

و يعرض الفيلم أيضاً مشاهد لصدام في أواخر أيامه و اللحظات الأخيرة التي سبقت اعدامه، و يكشف أن صدام في اللحظات الأخيرة ترجی من القادة الأمريكيين أن يعفو عنه و خاطبهم: أنني قد خدمتكم فلا تسمحوا باعدامي ولا تسلموني لهؤلاء، و أن عدوتكم هي ايران و أنا عدو عدوتكم، و في تلك الحالة يدخل طبيباً أمريكياً و يعطيه حقنة مهدئة قبل الاعدام.
http://www.aljewar.org/news-13251.aspx
41  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / كلينتون تشير أثناء زيارتها المفاجئة للعراق إلى أن واشنطن ستستمر في دعم الحكومة العراقية في: Apr 26, 2009, 01:20
قامت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون بزيارة مفاجئة للعراق السبت وقالت انه ليست هناك مؤشرات على أن البلاد تنزلق من جديد صوب حرب طائفية بالرغم من الهجمات التي وقعت في الآونة الأخيرة وقالت إن الولايات المتحدة ستواصل دعم الحكومة العراقية.

وقالت كلينتون إن الغرض من زيارتها الاطلاع على تقييم قائد القوة متعددة الجنسيات في العراق الجنرال "راي اودييرنو" للهجمات الانتحارية التي وقعت خلال اليومين الماضيين وأسفرت عن مقتل وجرح العشرات.

وفي أول زيارة لها إلى العراق كوزيرة للخارجية قالت كلينتون إن الولايات المتحدة تستعد لسحب كل قواتها من البلاد بنهاية عام2011 .

وتجدر الإشارة إلى أن زيارة كلينتون تأتي قبل تسعة أسابيع من انسحاب القوات الأميركية المقرر من المدن العراقية. كلينتون تلتقي كبار المسؤولين.

ومن المقرر أن تلتقي كلينتون الرئيس العراقي جلال الطالباني ورئيس الوزراء نوري المالكي ونظيرها هوشيار زيباري.

كما ستلتقي الممثل الخاص للامين العام للأمم المتحدة في العراق ستيفان دي ميستورا.

زيارة كلينتون تأتي بعد تفجيرين كبيرين

وقد وصلت كلينتون لبغداد على متن طائرة نقل عسكرية بعد يوم من تفجير مهاجمتين انتحاريتين نفسيهما خارج مرقد شيعي في بغداد مما أسفر عن سقوط 60 قتيلا في أدمى هجوم فردي في العراق منذ أكثر من 10 شهور.

وكان هذا ثالث هجوم كبير يقع خلال يومين ليصل إجمالي عدد القتلى خلال يومين من أعمال العنف إلى 150 شخصا على الأقل. والارتفاع الأخير في عدد الهجمات التي تسفر عن سقوط الكثير من الضحايا أجج المخاوف من تجدد أعمال العنف. وأمر الرئيس باراك أوباما القوات الأميركية القتالية بالاستعداد للانسحاب من المدن العراقية في يونيو/ حزيران وهناك شكوك بشأن فعالية القوات العراقية.

وقالت كلينتون للصحفيين في الكويت في وقت متأخر من مساء الجمعة قبل السفر إلى بغداد السبت "أعتقد أن التفجيرات الانتحارية... هي مؤشر وللأسف بطريقة مأسوية على أن الرافضين يخشون أن يكون العراق ماض في الطريق الصحيح."

وأشارت كلينتون إلى أسوأ هجوم فردي في صراع ايرلندا الشمالية والذي وقع في أغسطس / آب عام 1998 بسيارة ملغومة وأسفر عن سقوط 29 قتيلا في بلدة اوماه قائلة انه نفذ بعد أن أنهى اتفاق الجمعة العظيمة بشكل كبير الصراع الطائفي هناك.

ولمحت إلى أن العراق طوى صفحة والى أن المجتمع العراقي ملّ العنف.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=2025385&cid=1
42  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / خلافات وراء الكواليس تفجر العنف في العراق في: Apr 25, 2009, 23:39
بعد مقتل 140 عراقياً خلال يومين وإلقاء القبض على البغدادي
خلافات وراء الكواليس تفجر العنف في العراق

عبد الرحمن الماجدي- إيلاف: تراجع مستوى الأمان الذي تمتعت به المدن العراقية طوال الأشهر الماضية بشكل لافت حيث قتل خلال يومين متتالين نحو 140 شخصاً معظمهم من المدنيين يومي الخميس والجمعة الماضيين، في هجمات انتحارية مستبقة موعد انسحاب القوات الاميركية من المدن العراقية هذا الصيف. وقد سجل شهر نيسان الجاري الأكثر دموية في العراق خلال عام 2009 لوصول عدد القتلى فيه الى 250 ومئات الجرحى. كما أن هذه الهجمات تاتي مع استلام مجالس المحافظات الجديدة مهامها بعد تغيير معظم شاغلي المجالس السابقين عن طريق الانتخابات المحلية التي جرت في شهر كانون الثاني الماضي.

وقد ربط بعض المتابعين العراقيين بين ما أعلن عنه قبل يومين من إلقاء القبض على زعيم تنظيم القاعدة في العراق أبو عمر البغدادي وبين هذه الهجمات كفعل انتقامي، فيما ربط آخرون بين تهميش قوى كانت متنفذة في مجالس المحافظات والعنف الأخير.

السياسي العراقي إبراهيم الصميدعي عضو المكتب السياسي للحزب الدستوري ربط بين عودة العنف للمدن العراقية وبين السعي للبننة المجتمع العراقي الذي يحاول رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي تخطيها بالمصالحة. وألقى الصميدعي خلال حديثه عبر الهاتف مع إيلاف باللائمة على كيانات سياسية كانت مهيمنة على الشارعين الشيعي والسني وهي كيانات طائفية وجدت نفسها مهمشة عقب الانتخابات المحلية التي جرب مطلع العام الحالي، حيث كانت تسعى إلى ترسيخ مبدأ امراء الطوائف في مناطق نفوذها التي هيمنت عليها طوال خمس سنوات في وسط وجنوب وغرب العراق، فوجدت نفسها خارج اللعبة السياسية وفقا للصميدعي، وهو مازاد من غضبها خاصة مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية والرئاسية في العراق، بالتورط في الهجمات الأخيرة في العراق. كما ألقى الصميدعي باللائمة على جهات اقليمية لدعم القوى ما أسماها بالقوى الطائفية المهمشة من أجل إعادة ترميمها ودفعها للامساك بمراكز القوى في العملية السياسية في العراق، والضغط على رئيس الوزراء العراقي لاجل الائتلاف معها قبيل الانتخابات البرلمانية المقبلة.

لكنّ مصدرا مقرّبا من وزارة الداخلية العراقية تحدث لإيلاف طالباً عدم الكشف عن اسمه ألقى بتصاعد العنف على خلافات تجري خلف الكواليس بين الحكومة العراقية والقوات الأميركية التي كانت وما زالت تضغط على الحكومة العراقية لاجراء مصالحة شاملة حتى للبعثيين قبيل انسحاب هذه القوات من المدن العراقية بعد نحو شهرين ونصف. وربط المصدر العراقي بين تراجع العنف الواضح بعيد تصريحات رئيس الوزراء العراقية نوري المالكي الشهر الماضي حول عودة البعثيين للعملية السياسية، موضحا أن القوات الأميركية هي التي تمسك بالملف الأمني حتى الآن خاصة من الناحية الاستخبارية وتريد، من خلال رسائل عملية، إفهام الحكومة العراقية أن رفع يدها عن هذا الملف يفتح الباب أمام عودة الارهابيين لتنفيذ عملياتهم بشكل كبير. وهو ماحصل سابقاً.

وربط المصدر كذلك بين رفض القوات الأميركية تأكيد خبر إلقاء القبض على زعيم القاعدة ورئيس مايسمى بدولة العراق الإسلامية أبو عمر البغدادي قبل يومين في بغداد وبين تأكيد القوات العراقية لذلك. وبين أن إصرار الجانب العراقي على أن الشخص الذي ألقي القبض عليه هو البغدادي يأتي لايصال رسالة للجانب الأميركي بأن اداء القوات العراقية حقق تقدما واضحاً خاصة في الجانب الاستخباري حيث تم زرع متعاونين مع الاستخبارات العراقية داخل تنظيم القاعدة خلال الاشهر الماضية وفق ما ادلى به الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ يوم أمس الأول للإعلام حيث أكد أن من تم زرعهم داخل صفوف القاعدة أدلوا بمعلومات عن أماكن تواجد البغدادي وأرقام الهواتف التي يستخدمها ما سهل محاصرته وإلقاء القبض عليه داخل سيارته يوم الخميس 23 نيسان قرب جامع النداء بين منطقتي الصليخ والأعظمية في رصافة بغداد.

غير أن الناطق باسم الحكومة العراقية أوضح أن الشخص الذي ألقي القبض عليه ويجري التحقق من شخصيته اسمه حسن المجمعي، ويعتقد أنه هو أبو عمر البغدادي.

وهو ما يعيد للاذهان ماتردد العام 2007 من مقتل زعيم القاعدة في العراق أبو عمر البغدادي محارب عبد الله الجبوري في منطقة الغزالية في كرخ بغداد في الثاني من شهر مايو 2007. وتم عرض صوره وقتها من قبل القوات العراقية مع تأكيد القوات الأميركية على أنه الناطق باسم دولة العراق الاسلامية وليس زعيمها. وهو مافتح الباب ومازال أمام تفسيرات شتى أهمها أن اسم أبو عمر البغدادي هو لقب لعدة أسماء بعد مقتل محارب الجبوري دأب تنظيم القاعدة على استخدامها.

 
 
 http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/433575.htm
43  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / عصابة من أميركيين وأجانب تسرق وقوداً من قاعدة عسكرية بالعراق بقيمة 40 مليون دولار في: Apr 25, 2009, 23:37
نيويورك: كشف قرار اتهامي لهيئة محلفين فيدراليين في ولاية فرجينيا الأميركية أن مجموعة من المقاولين الأميركيين المفترضين نجحت في اختراق أكثر القواعد العسكرية في العراق أمناً، وسرقت وقوداً من مستودعات الجيش تقدّر قيمته بـ40 مليون دولار.
وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية اليوم السبت، أن المجموعة التي تضم 10 أميركيين تقريباً وعراقيين ونيباليين تمكنت من البقاء في العراق بأوراق ثبوتية وهويات وإقامات مزوّرة، وعمدت الى دخول مستودعات القاعدة الأميركية الرئيسية القريبة من مطار بغداد الدولي، وتعبئة صهاريج بالوقود وبيعه في السوق السوداء المحلية.
 
وأشارت وثائق المحكمة الى أن العصابة تمكنت بين عامي 2007 و 2008 من بيع ما لا يقل عن 10 ملايين غالون من الوقود المسروق في السوق السوداء، بالتنسيق مع مسلحين عراقيين يسيطرون على قطاعات كبيرة من السوق ويحصلون في المقابل على نسبة مئوية من الأرباح.
وشارك أعضاء العصابة الأميركيين في العملية، أكثر من 10 سائقين نيباليين وعراقيين ادعوا بأنهم عناصر أمنيين مكلفين حراسة الصهاريج، ويحمل بعضهم وثائق مزوّرة من وزارة الدفاع الأميركية.
 
واتهمت المحكمة أمس الجمعة روبرت جيفري المشارك في العملية بالسرقة والتآمر، وهي جرائم تقول وزارة العدل إن عقوبتها القصوى تصل الى السجن 15 عاما وغرامة قدرها 250 ألف دولار.
وتولى التحقيق في هذه القضية مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) واللجنة الوطنية لمكافحة الغش في وزارة العدل.
 http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/433672.htm
44  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / منتسبو الدفاع والداخلية يصلـّحون 8500 عجلة هامفي ابتيعت من القوات الأميركية في: Apr 25, 2009, 18:06
شرعت الورش الفنية التابعة لوزارتي الداخلية والدفاع بإصلاح وإعادة تأهيل ثمانية آلاف و500 عجلة هامفي كانت القوات الأمريكية قد باعتها إلى نظيرتها العراقية في وقت سابق بسعر رمزي بلغ ألفا و500 دولار للعجلة الواحدة فيما يبلغ ثمن إصلاحها نحو 30 ألف دولار لإدخالها ميدان العمل في خدمة القوات الأمنية.

وتحدث نشوان غازي المهندس الأقدم في ورش إعادة التأهيل الواقعة في منطقة التاجي مع مراسل "راديو سوا" عن مراحل إدخال عجلة الهامفي إلى ورش التصليح:

"طبيعة العمل تتضمن 8 مراحل، الأولى هي لاستلام العجلة وجرد الآلية في ما إذا كان فيها أجهزة أو معدات متروكة ثم مرحلة الغسل ومرحلة الفحص لتحديد الأعطال التي تحتويها ثم طبيعة الآلية وتأتي بعدها مرحلة دفعها إلى الورش".

غازي أوضح آلية انجاز إعادة تأهيل العجلات بالقول: "أنجزنا تقريبا 5210 حتى الآن ومقدار الانجاز الشهري يصل إلى 405 وهناك جدولة معينة ومندوبين من الوزارتين الأمنيتين يستلمون حسب السياق المتفق عليه".

فيما أشار العميد المهندس شلال حبيب رسول احد ضباط صنف الهندسة الآلية الكهربائية إلى المهام التي تضطلع بها الورش الفنية أو ما سماه بورش الخط الرابع:

"معمل الخط الرابع من المعامل الرئيسة التي يعتمد عليه في إصلاح معدات الجيش العراقي. ويقصد بالخط الرابع التصليح العام لكافة معدات الجيش، أسلحة ومعدات ودبابات ومدرعات وافران ومذاخر، وكل ما يتعلق بالصيانة والتصليح للجيش العراقي يعتمد في المستقبل في هذا المعمل".

هذا وستنتقل مهام إدارة هذه الورش التي يتم إصلاح وإعادة تأهيل العجلات العسكرية فيها من القوات الأمريكية إلى القوات العراقية نهاية عام 2010 لتتمكن القوات العراقية من إدارة شؤونها اللوجستية من خلال مركز العمليات اللوجستي الذي أعلن عن إنشائه الأسبوع الماضي.
http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881823&cid=24
45  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / رفض تسجيل مزارات شيعية في كردستان باسم ديوان الوقف الشيعي في: Apr 25, 2009, 09:08
رفضت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية في حكومة إقليم كردستان تسجيل الحسينيات والمزارات الدينية الشيعية باسم ديوان الوقف الشيعي، كما رفضت فتح مدارس للوقف السني في الإقليم.

وفي حديث لمراسل "راديو سوا" في دهوك أوضح المتحدث الرسمي للوزارة مريوان النقشبندي سبب رفض هذا الطلب، بالقول:

"كون الوزارة لا تتعامل مع المذاهب بل تتعامل مع كل الأديان بنظرة واحدة، وجاوبنا ديوان الوقف الشيعي برفض الوزارة لأن الإقليم ليس فيه أي نوع من التجاوز على المذاهب والأديان وأكدنا لهم أن جميع المزارات الشيعية والسنية على حد سوا يأخذ قدرا كافيا من الخدمة والاهتمام لدى حكومة الإقليم ووزارة الأوقاف".

وأضاف النقشبندي أن ديوان الوقف السني بادر بنفس الطلب قبل ديوان الوقف الشيعي:

"صراحة الوقف السني بادر بنفس الطلب قبل ديوان الوقف الشيعي وطلب أيضا فتح مدارس خاصة تابعة لديوان الوقف السني في الإقليم وأيضا رفضنا تلك الطلبات".

وأشار المتحدث الرسمي باسم وزارة الأوقاف إلى وجود أكراد فيليين شيعة وعدد قليل من الشيعة العراقيين وأقل من عشرة حسينيات ومراقد شيعية في الإقليم.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881529
46  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / الأرمن في البصرة يحيون الذكرى الـ 94 للمذابح التي طالتهم بتركيا في: Apr 25, 2009, 09:07
أحيا المواطنون الأرمن في محافظة البصرة الذكرى السنوية الـ94 لمذابح الأرمن التي وقعت في تركيا والتي يتهمون السلطات العثمانية بارتكابها بدافع التطهير العرقي.

وفي هذا السياق تحدث لمراسل "راديو سوا" في البصرة، القس تركوم تركوميان راعي كنيسة مريم العذراء لطائفة الأرمن في المحافظة، قائلا:

"هذه المناسبة مؤلمة جداً ومهمة كثيراً بالنسبة إلى الأرمن لأن هناك الكثير من الناس الأبرياء قتلوا قبل عشرات السنين في سبيل طرد الأرمن من تركيا، ونحن في مثل هذا اليوم من كل عام نقوم بإحياء هذه المناسبة الحزينة تقديسا لأرواح الضحايا من أجل أن تبقى منيرة في السماء".

وأشار القس تركوميان إلى أن تعداد المواطنين الأرمن في محافظة البصرة لا يزيد عن 600 فرد نتيجة هجرة الكثير منهم إلى خارج البلاد في غضون السنوات القليلة الماضية، معربا عن أمله بعودتهم قريباً على إثر تحسن الوضع الأمني:

"بالنسبة إلى أوضاع الأرمن في البصرة فإنها حاليا أفضل بقليل من السنوات السابقة ويوجد في المحافظة نحو 600 مواطن أرمني بواقع 120 أسرة والمواطنين الأرمن في البصرة، هم من أصحاب الشهادات العليا والكثير منهم يعملون في دوائر ومؤسسات حكومية وفي السنوات التي أعقبت سقوط النظام هاجر الكثير منهم إلى خارج البلاد ولكن نأمل عودتهم قريبا لأن الوضع الأمني قد أصبح أفضل من السابق".

يشار إلى أن محافظة البصرة كانت توجد فيها ثلاث كنائس تعود إلى طائفة الأرمن لكن اثنتين منها تعرضتا إلى الزوال منذ سنوات طويلة وظلت كنيسة واحدة تقع في منطقة البصرة القديمة، وتعد من أقدم الكنائس في المنطقة الجنوبية كونها تأسست في عام 1736 لكنها فقدت مؤخراً الكثير من معالمها التاريخية على اثر أعمال الترميم والاعمار التي خضعت لها.
http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881672
47  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / بتريوس: أمام العراق وقت طويل قبل التمكن من هزيمة المتطرفين في: Apr 25, 2009, 09:05
قال قائد المنطقة الوسطى في الجيش الأميركي الجنرال ديفيد بتريوس إنه ما زال أمام العراق وقت طويل قبل أن يتمكن من القضاء على الجماعات المتطرفة.

وأوضح بتريوس في إفادة أمام الكونغرس الأميركي الجمعة: " لقد تم احراز تقدم هام في العراق ولكن ما تزال أمام قيادته وشعبه تحديات كبيرة، رأينا بعضها خلال الأيام القليلة الماضية. على الرغم من تحجيم خطر القاعدة وغيرها من الجماعات المتطرفة، إلا انها ما تزال تشكل مصدر خطر على الأمن والإستقرار".

كما أعرب بتريوس عن قلقه بشأن التوترات الطائفية التي تشهدها البلاد حاليا بالإضافة إلى التحديات الأخرى التي تواجهها بغداد ومنها على الخصوص عودة اللاجئين والميزانية والتوترات السياسية بين الأحزاب.

وشدد بتريوس على أن قوات الأمن العراقية باتت أكثر قوة مما كانت عليه قبل أعوام، لكنه توقع استمرار الهجمات الإنتحارية.


http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=2025379
48  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / نائب: اللجنة الدستورية لم تتلق طلبا لتغيير فقرات حظر أنشطة حزب البعث في: Apr 25, 2009, 09:04
اتهم عضو لجنة المساءلة والعدالة النيابية النائب عن التوافق رشيد العزاوي هيئة اجتثاث البعث بالتجاوز على القانون من خلال استمرارها بأداء أعمالها لغاية الآن مؤكدا أن تشكيل هيئة المساءلة والعدالة لا يتطلب توافقا بين الكتل السياسية.

وقال في حديث مع مراسل "راديو سوا" في بغداد: "تشكيل هيئة المساءلة والعدالة تلكأت الحكومة في تشكيلها بحجة أن الكتل السياسية لم تتوافق فيما بينها في لطرح ممثليها في الهيئة ونحن عندما شرعنا القانون قلنا تمثيل المكونات وليس تمثيل الكتل السياسية".

وأكد العزاوي أن المصالحة مع حزب البعث تعد خرقا دستوريا، لافتا إلى أن لجنة التعديلات الدستورية لم تتلق طلبات لتغيير المواد التي حظرت عودة البعث إلى الساحة السياسية:

"المصالحة مع البعثيين كأفراد هذا صحيح أما المصالحة مع الحزب كحزب هذا عليه حظر دستوري والذي يرد أو يرغب في أن يكون للبعث دور في عملية السياسية فعليه اللجوء إلى لجنة تعديل الدستور والذي أعرفه ليس هنالك أي مقترح حول البعث".

يشار إلى أن مجلس النواب العراقي كان قد أقر قانون المساءلة والعدالة في شباط/ فبراير من العام الماضي إلا أن أغلب بنوده لم تر النور بسبب عدم تشكيل هيئة المساءلة والعدالة المرتبطة بهذا القانون واستمرار عمل هيئة اجتثاث البعث بقانونها السابق.
http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881684
49  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / حكومة إقليم كردستان تبدي استعدادها لتحسين أوضاع حقوق الانسان بالإقليم في: Apr 25, 2009, 09:02
استقبل نيجيرفان البرزاني رئيس حكومة إقليم كردستان وفد منظمة العفو الدولية برئاسة مالكولم سمارت مدير المنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الجمعة.

وحسب موقع حكومة الإقليم على الانترنت فإن وفد المنظمة الدولية أعرب خلال اللقاء عن ارتياحه حيال موقف حكومة الإقليم التي قال إنها تنظر باهتمام بالغ لتقرير المنظمة الأخير حول حقوق الإنسان في إقليم كردستان.

وأشار أعضاء الوفد إلى أن هناك نقاطا ومسائل تتعلق بأوضاع حقوق الإنسان يجب العمل من أجل تحسينها، مؤكدين استمرارهم في دعم حكومة الإقليم والعمل بالاتجاه ذاته في كافة الأصعدة المتعلقة بحقوق الإنسان ووضع السجناء وظاهرة العنف ضد المرأة وحرية التعبير واستقلال النظام القضائي.

من جانبه، أكد نيجيرفان البرزاني أن حكومة الإقليم ترحب بالنقد البناء، معربا عن استعداده للتعاون والتنسيق لتطوير النظام الإداري في إقليم كردستان، وقال إن حكومة الإقليم تقيّم بجدية كافة الملاحظات والتوصيات لأن سياستها واضحة من حيث العمل لمزيد من ترسيخ أسس الديموقراطية واحترام حقوق الإنسان عامة وضمان نظام قضائي مستقل ومتمكن في الإقليم.

وفي جانب آخر من اللقاء قال رئيس حكومة الإقليم إن حكومته جادة في هذه القضايا ولقد تحقق حتى الآن تقدم ملموس، وأضاف أن حكومة الإقليم سعيدة للعمل عن قرب مع منظمة العفو الدولية لتحسين أوضاع حقوق الإنسان وتطوير النظام الإداري والقضائي في الإقليم وستستمر هذه العلاقات بهدف تحقيق الأهداف المعلنة في خطة الحكومة.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881695&cid=24
50  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / بان كي مون يدين الاعتداءات الاخيرة في العراق في: Apr 25, 2009, 08:58
نيويورك: دان الامين العام للامم المتحدة بان كي مون الجمعة العمليات الانتحارية "المروعة" التي ترتكب منذ يومين في العراق واصفا اياها بانها محاولات تهدف الى التحريض على اعمال عنف جديدة في البلاد.

وجاء في بيان لمكتبه الاعلامي ان "الامين العام للامم المتحدة يدين العمليات الانتحارية المروعة التي ارتكبت منذ امس في بغداد وديالى التي يبدو انها تسببت بمقتل ما لا يقل عن 140 شخصا بينهم حجاج ايرانيون".

واضاف البيان ان "المعلومات التي تحدثت عن ان امرأة قامت باحدى هذه العمليات برفقة ولد في الخامسة من العمر لامر مذهل. لا شيء يمكن ان يبرر اعمالا شنيعة الى هذا الحد".

واوضح ان "الامين العام ينضم الى الشعب العراقي لرفض هذه المحاولات للتحريض على اعمال عنف جديدة في البلاد. وهو يكرر عزم الامم المتحدة دعم العراق في الجهود التي يبذلها للتوصل الى سلام دائم والى المصالحة الوطنية".

وقتل ما لا يقل عن 58 شخصا الجمعة بعمليتين انتحاريتين نفذتهما امرأتان بالقرب من قرب ضريح الامام الكاظم الشيعي في الكاظمية ببغداد.
http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/433447.htm
51  المنوعات / الصحة والطب والعلوم / المسكنات لا تمنع الإصابة بالزهايمر في: Apr 25, 2009, 02:31
حذرت دراسة أجريت مؤخرا من أن المسكنات مثل ايبوفرين كأدفيل وموتريل، ونابروكسين كأوليف قد تؤخر الإصابة بمرض الزهايمر مؤكدة أنها لا تحول دون ظهوره.

وكانت دراسات سابقة تشير إلى أن الأدوية المضادة لالتهابات التي لا تحوي على ستيرويد وبينها الأسبيرين قد تحمي من مرض الزهايمر.

وأظهرت الدراسة التي نشرتها النشرة الالكترونية لمجلة "أميركان اكاديمي اوف نورولوجي" عكس ذلك، مؤكدة أن الاستخدام المكثف لهذا النوع من العقاقير لدى الأشخاص المسنين زاد بنسبة 66 بالمئة خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

وأجريت الدراسة على 2739 شخصا بعمر 75 عاما كمعدل وسطي لدى بدء مراقبتهم، من دون أن يكونوا مصابين بأي نوع من أنواع الخرف.

وراقب الباحثون تطور وضع المرضى الصحي على مدى 12 عاما لمعرفة ما إذا كانوا سيصابون بمرض الزهايمر أو أي نوع أخر من الخرف.

وكان بين المشاركين 351 شخصا استخدموا في السباق كثيرا ايبوبروفين او نابروكسين كمسكنات للألم.
وأصبح 107 مشاركين من المستخدمين الكبار لهذه الأدوية بعد بدء الدراسة.

وخلال السنوات الـ12 أصيب 476 من المشاركين بمرض الزهايمر أو شكل أخر من أشكال الخرف.

واعتبر المشرفون على الدراسة أن الذين عولجوا بجرعات عالية من الأدوية المذكورة سابقا زاد احتمال إصابتهم بالزهايمر بنسبة 68 بالمئة بالمقارنة مع الذين تناولوا كميات قليلة من هذه الأدوية ولم يتناولوها بتاتا.

وأوضح الطبيب جون بريتنر من كلية الطب في جامعة واشنطن في سياتل والمشرف الرئيسي على الدراسة أن الفرق الكبير بين هذه الدراسات والأبحاث الأخرى السابقة هي أن المشاركين أكبر سنا بكثير.

وأوضح بريتنر أن النتائج المسجلة في الدراسات السابقة مع أشخاص اصغر سنا تشير على ما يبدو إلى أن الأدوية المسكنة للألم تؤخر الإصابة بالزهايمر.

وأضاف أنه من الممكن أن يؤدي هذا التأخر في ظهور عوارض مرض الزهايمر إلى زيادة كبيرة في تأثير المرض لدى المسنين.

وشدد الباحث على أن هذا مجرد تفسير لهذه النتائج وقد تكون هناك تفسيرات أخرى ممكنة.

ويعاني نحو 26 مليون شخص من مرض الزهايمر في العالم بينهم 5.3 ملايين في الولايات المتحدة. وقد يزيد هذا العدد بشكل كبير في الولايات المتحدة وأوروبا مع تقدم السكان في السن.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?&id=1881044&cid=20
52  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / المطلك يطالب السامرائي بتنفيذ وعوده بإجراء التعديلات الدستورية في: Apr 25, 2009, 02:29
حمّل رئيس الجبهة العربية للحوار الوطني النيابية صالح المطلك رئاسة البرلمان مسؤولية الإسراع بإجراء التعديلات الدستورية وتطبيق وثيقة الإصلاح السياسي.


وأعرب المطلك عن أمله في أن يتمكن رئيس البرلمان أياد السامرائي من تنفيذ ما أعلن عنه بخصوص إجراء التعديلات الدستورية خلال الأشهر الأربعة المقبلة، حيث قال:

"على أياد السامرائي إصلاح الدستور بعد أن أعلن وحزبه الإسلامي العراقي بإجراء تغييرات جوهرية خلال أربعة أشهر".

وأبدى المطلك قلقه من تأخر تعديل الدستور وعرقلة تطبيق وثيقة الإصلاح السياسي، قائلا: "مرت أربع سنوات من دون حصول تغيير في الدستور. نتمنى أن يفعل رئيس مجلس النواب هذا الموضوع، ويطبق وثيقة الإصلاح السياسي التي حصلت على مواثيق شرف".

وأوضح المطلك موقف كتلته النيابية من تولي إياد السامرائي منصب رئيس البرلمان ، بالقول: "هنأنا السامرائي بالفوز ولسنا منزعجين من حصوله على منصب رئيس مجلس النواب".


إلى ذلك أكدت أوساط برلمانية إقرار العديد من القوانين موضع الخلاف بين الأطراف العراقية خلال الفصل التشريعي الحالي ومنها قانون النفط والغاز.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1880454&cid=24
53  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / الغارديان: هل يمكن للحكومة العراقية الوفاء بوعودها؟ في: Apr 25, 2009, 02:23
صحيفة الغارديان البريطانية يكتب الصحفي والمدون سلام باكس أن الحكومة العراقية "تنتظر بأسى عودة شبابها المتعلم من الخارج، لكن لا توجد وظائف ولا منازل في إنتظارهم". ويقول باكس: "تلقينا زيارتين مفاجئتين من واشنطن خلال الاسابيع القليلة الماضية، فقد جاء الرئيس الاميركي باراك اوباما فجأة وللمرة الاولى منذ توليه الرئاسة الى بغداد، لكنه في الحقيقة حط في قاعدة عسكرية امريكية ومكث فيها لان عاصفة رملية متوقعة منعته من مغادرتها. وفي اليوم التالي، بقيت عناوين الصحف منقسمة بين فكرتين: "اوباما كان هنا" و"عندما لا يعلن اوباما زيارته حتى تحط طائرته، ما الانطباع الذي يعطيه عن الوضع الامني هنا؟"

اما الزيارة الثانية، يقول الكاتب، "فكانت من عمتي. لم تكتنفها السرية بقدر ما اكتنفت زيارة اوباما، كما انها دامت اطول. في الحقيقة، كان شهرا غريبا فقد قرر عدد من اعمامي واخوالي المجيء لمعاينة الوضع. وللذكر، فان الحكومة العراقية تشجع الكثيرين من ابناء جيلهم على العودة في تظاهرات وتجمعات مختلفة تنظمها في الخارج، في محاولة لعكس "هجرة الادمغة" واستعادة "الكفاءات" كما يحلو لها تسميتهم." "لكن اخشى ما اخشاه ان تكون الحكومة تعد المهاجرين بـ"فرات من العسل" دون القدرة على الوفاء بوعودها."

فاول عقبة، يقول سلام باكس، هي أين ستعيش تلك الكفاءات. "فعمتي لم تستطع العودة من واشنطن لان اسرة سنية استقرت بمنزلها، وليست الوحيدة التي تواجه هذا الوضع. نسمع حكايات كهذه كل الوقت. وعمتي كانت من المحظوظين اذ ان الاسرة التي سكنت ببيتها لم ترفض اخلاءه. اول فكرة خطرت ببالها ان تبيع بيتها لانها شيعية وهو الآن اصبح في منطقة سنية. تبين من زيارة سريعة الى وكالة عقارية انه يساوي مبلغا محترما، لكن في غياب نظام للسلف العقاري، يصعب العثور على مشتر."

ويتابع باكس: "اما العائق الثاني فهو الوثائق الادارية. فمنذ 2003 والحكومة تلعب لعبة القط والفأر مع المزويرن الذين غزوا كل الميادين، مغيرة بطاقات الهوية العراقية عدة مرات. اذن فان كنت تريد العودة، فانت بحاجة الى تجديد كل شيء: هويتك وجوازك وبطاقة التموين. لا شيء هنا محوسب والمكاتب الحكومية مزدحمة بموظفين عملهم الوحيد اعطاء انطباع بان وظائف قد خلقت. حتى اني اعرف عالما عراقيا حاول الحصول على معادلة للدكتوراه التي جاء بها من الخارج، لكنه في النهاية يأس وعاد من حيث اتى مستنتجا انه لم يحن الوقت بعد."

لكن المشكلة الحقيقة في نظر الكاتب، هو تراجع الحكومة العراقية عن خططها في مجال الوظائف. فبعدما دعت كل هؤلاء المهاجرين بوظائف وامتيازات موعودة، اكتشفت ان النفط لم يعد يدر عليها المداخيل كما سبق: "لا وظائف عندنا. شكرا على زيارتكم." ويختم باكس بالقول: "من العظيم رؤية كل هؤلاء يعودون بعد كل تلك السنين، لكننا نريدهم ان يبقوا هنا، ولكي يتحقق ذلك، على الحكومة ان تدرك ان التركيز على الوضع الامني لم يعد كافيا، بل يجب ان تبدأ مشاريع اعادة البناء الموعودة."

اما التايمز، فتتطرق لخطاب الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد في مؤتمر الامم المتحدة لمناهضة العنصرية في جنيف، وذلك في مقال بعنوان: "محمود احمدي نجاد يصدق بقوة ما يقول." ويقول مراسل الصحيفة في طهران ريتشرد بيستون ان خطاب الرئيس الايراني الاثنين في جنيف "يثبته في مكانه كملك المواقف المحرجة."

"قد يكون الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز صافح نظيره الاميركي باراك اوباما، كما قد يكون زعماء آخرون عرفوا بعدائهم لاميركا مستعدين لبدء صفحة جديدة مع واشنطن، لكن محمود احمدي نجاد يبين انه ايران لن تتزحزح قيد انملة عن مواقفها"، على حد قول بيستون.

وقد انسحب دبلوماسيون غربيون وممثلو دول أُخرى من جلسات المؤتمر عندما وصف الرئيس الايراني، وهو رئيس الدولة الوحيد الذي يشارك في المؤتمر، في كلمته إسرائيل بالحكومة "العنصرية"، وهاجم تأسيس الدولة العبرية وحمَّل الغرب مسؤولية إنشائها. وقال احمدي نجاد انه "بعد الحرب العالمية الثانية لجأ (المنتصرون) الى العدوان العسكري لحرمان امة باسرها من اراضيها بذريعة المعاناة اليهودية، وارسلوا مهاجرين من اوروبا والولايات المتحدة ومن عالم المحرقة لاقامة حكومة عنصرية في فلسطين المحتلة."

ويقول كاتب المقال: "قد تصدم هذه التصريحات غير المتعودين على خطاب الرئيس الايراني، لكن في طهران، هذه الافكار جار بها العمل بين انصاره المتشددين ووسائل الاعلام التي تسيرها الدولة. فالمسؤولون في ادارته يقولون علانية ان اسرائيل دولة اصطنعها الغرب، وانها ستختفي قريبا." "والرئيس الايراني لا يتكلم لمجرد الكلام، بل هو مقتنع تماما بما يقول، ويظن ان معظم العالم يصدقه، ولم تكن هذه "الحركات" لتكتسي اية اهمية لولا ان ايران من اللاعبين المحوريين في المنطقة، والعلاقة معها قد تحدد ان كانت المنطقة على باب السلام او على شفير اخطر النزاعات في عصرنا الحاضر."

وتخص الاندبندنت قراصنة الصومال بموضوع يقلب الجانب المالي لهذه الظاهرة، يقول كاتباه كيم سنجوبتا ودانييل هودن ان عصابات الجريمة المنظمة الكائنة بدبي وغيرها من دول الخليج تغسل مبالغ طائلة من الاموال التي يجنيها القراصنة من عملياتهم في خليج عدن.

وتنقل الاندبندنت عن محققين مكلفين من طرف شركات النقل البحري انه تم دفع حوالي 80 مليون دولار خلال العام المنصرم وحده، أي اكثر بكثير مما تم الاعلان عنه. ولا تغسل تلك الاموال في ملاذات القراصنة في الصومال، بل ايضا في الامارات العربية المتحدة واجزاء اخرى من الشرق الاوسط. ويشرف على العملية رجال اعمال من الصومال والشرق الاوسط ومناطق اخرى من شبه القارة الهندية. بل تفيد تقارير بان قسما من تلك الاموال ذهب الى جماعات اسلامية مسلحة،" حسب الصحيفة.

وقالت ذات المصادر للصحيفة ان "القراصنة يستفيدون من المعلومات المتوفرة حول حركة النقل البحري (على الانترنت) للتخطيط لهجماتهم، كما يستخدمون اجهزة اتصال لاسلكي لالتقاط اتصالات السفن. بل ان افضل العصابات تمويلا استخدمت صباغة تخفي قوارب القراصنة عن رادارات السفن التجارية، وهي مادة اخترعها عالم الماني مقيم بدبي."

أما الديلي تلغراف، فتنشر مقالا حول تساؤلات جديدة بشأن أمن بريطانيا بعدما تبين ان تاشيرات دخول منحت لطلبة باكستانيين "عبر الهاتف". وتشير الصحيفة الى ما ورد بان القرارات الخاصة باي طلب تاشيرة من باكستان يبت فيه مسؤولون من ابو ظبي في الامارات، وان الاشخاص الذين قد يشكلوا تهديدا في نظر المسؤولين، لا يجوز استجوابهم الا هاتفيا.

ويقول كاتب المقال توم وايتهيد ان هذه المعلومات الجديدة اثارت جدلا في الاوساط السياسية البريطانية، خاصة في ظل قضية الباكستانيين الاثنا عشر الذين اعتقلوا بتهمة التدبير لهجمات ارهابية في مانشستر، ومعظمهم دخلوا الى بريطانيا بتاشيرات دراسية.
http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432462.htm
54  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / العراق يعدل عن بيع فيلا صدام حسين في مدينة كان في: Apr 25, 2009, 02:20
بغداد: اعلنت الحكومة العراقية الخميس ان العراق عدل عن بيع فيلا فخمة تقع في مدينة كان الفرنسية كان يملكها شقيق صدام حسين وذلك بسبب انهيار اسعار العقارات. وقال الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ ان مجلس الوزراء قرر الثلاثاء الغاء قرار مجلس الوزراء السابق بيع منزل كان وتفويض وزارة الخارجية لايجاره واستخدام الاموال لصيانته.

واوضح ان القرار ناجم عن الوضع الاقتصادي وانخفاض اسعار القطاع العقاري. وتملك عائلة صدام حسين، التي جمدت الامم المتحدة كافة ممتلكاتها، منزلين في الساحل الازودي (جنوب فرنسا): منزل على مرتفعات كان اشترته بعشرة ملايين يورو سنة 1982 ومنزل اخر في غراس. كما كان الرئيس السابق يملك يختا فخما يبلغ طوله 82 مترا قررت الحكومة العراقية في كانون الثاني/يناير اعادته الى ميناء البصرة (جنوب) لانها لم تتلق سعرا مناسبا لبيعه.
http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/433130.htm
55  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / 185 قتيلا وجريحا حصيلة تفجيري الكاظمية في: Apr 25, 2009, 02:18
عاشت مدينة الكاظمية ببغداد اليوم الجمعة .. يوما دمويا اسود راح ضحيته العشرات من المواطنين ، حينما فجر انتحاريان نفسيهما وسط جموع الزائرين لمرقد الامام موسى الكاظم ، لترتفع حصيلة التفجيرين بعد ساعة الى 185 قتيلا وجريحا بينهم عشرات من الزوار الايرانيين.

 وقال مصدر امني : ان انتحاريين يرتديان حزامين ناسفين فجرا نفسيهما ، الاول قرب باب المراد للحضرة الكاظمية المقدسة والثاني قرب باب الدروازة للحضرة ، وان التفجيرين الانتحاريين اديا الى سقوط 60 قتيلا بينهم 25 زائرا ايرانيا وجرح 125 اخرين من ضمنهم 80 ايرانيا .

على صعيد ذي صلة قالت الفضائية العراقية ان رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي امر بتشكيل لجنة تحقيقية في اسباب وملابسات التفجيرين الانتحاريين اللذين وقعا اليوم في الكاظمية.

واضافت : ان المالكي امر كذلك بحجز آمر الفوج وآمر السرية المسؤولين عن حماية المنطقة لحين انتهاء التحقيق .
http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/433347.htm
56  المنوعات / الصحة والطب والعلوم / الخضار غير المطبوخة تسبب الحساسية في: Apr 24, 2009, 18:21
[/URL][/IMG]أكد خبراء أن مرض "الحساسية الفموية" قد يكون السبب في التأثيرات السلبية التي يصاب بها الناس عند تناول بعض الأطعمة.وأشار روبرت وود رئيس قسم الحساسية والمناعة عند الأطفال بمركز جون هوبكنز، إلى أن بعض الناس يصابون بحكة أو بطفح جلدي عند أكل قطعة فاكهة أو خضار غير مطبوخة، وبنفس الوقت يعانون من الحساسية في مواسم معينة.
وأوضح وود أن السبب قد يكون لإصابتهم بمرض الحساسية الفموية، وذلك نظراً لتشابه البروتينات الموجودة في بعض الخضار والفاكهة مع نظرائها الموجودون ببعض لقاح النباتات، مما "يربك جهاز المناعة البشري ويدفعه ليتفاعل بنفس الطريقة".
وأكد وود أن الكثير من الناس قد يتغاضون عن عوارض الإصابة بهذا المرض ويعتبرونها أمراً عادياً، لأنه يظهر عادة في منطقة الفم وعلى الشفاه، وذلك دون استشارة الطبيب، ولكن قد تكون عواقب هذا التغاضي وخيمة، كما يقول وود، خصوصاً وأنه يمكن أن يصاب مرضى "الحساسية الفموية" بالتَأَقٌ، وهي عبارة عن ظهور فوري للحساسية والتي قد تؤدي إلى التوتر أو الإستفراغ أو الإسهال، وقد تشكل خطراً على حياة المريض.
ويرى علماء أنه يمكن أن يكون الشخص معتاداً على أنواع معينة من اللقاح في مواسم أو أماكن معينة، ولكن يختلف الأمر في فصول ومناطق أخرى.
ولذلك يمكن أن يصاب الشخص بحساسية في فصل الخريف ولا يحصل ذلك أثناء الصيف، ويمكن أن يتم ذلك في ولاية كاليفورنيا ولكن ليس بولاية واشنطن.
يذكر أن تأثير الحساسية الفموية يخف عند نصف المصابين بها مع تقدم أعمارهم.
57  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / البنتاغون ينشر صورا لمساجين في أبو غريب بعد تزايد الضغوط عليه في: Apr 24, 2009, 18:14
قررت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) بعد تزايد الضغوط عليها من إحدى منظمات حقوق الإنسان ، نشر صور لمعتقلين في سجن أبو غريب في العراق، بحسب ما ورد في تقارير إخبارية الجمعة 24-4-2009.

ووفقا لتلك التقارير فسيتم نشر 44 صورة لمعتقلين في السجون العراقية والأفغانية تقول المنظمة الحقوقية "اتحاد الحريات المدنية الأمريكي" إنهم تعرضوا للتعذيب.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية أن المنظمة تبذل منذ سنوات جهودا كبيرة من أجل حث السلطات على الإفراج عن تلك الصور ونشرها.


وكانت صور خاصة التقطها حراس من سجن أبو غريب قد تسربت إلى وسائل الإعلام في أبريل/نيسان 2004 قد أثارت حالة من الصدمة القوية؛ إذ إنها تظهر وسائل التعذيب الجسدي والجنسي التي تعرض لها السجناء في أبو غريب.

وقد سمح الرئيس باراك أوباما الأسبوع الماضي بنشر أربع مذكرات سرية تفيد عن الطرق التي استخدمتها وكالة الاستخبارات الأمريكية سي.آي.إيه لاستجواب "الإرهابيين" في عهد بوش؛ إلا أنه أكد أن موظفي الوكالة المتورطين في الاستجوابات لن يتعرضوا لأي ملاحقة.
وفي سياق متصل، ذكرت المسؤولة السابقة عن سجن أبو غريب جانيس كاربنسكي، التي تم تخفيض رتبتها بعد فضيحة السجن، أن المذكرات التي تعود إلى حقبة الإدارة السابقة وكشف عنها مؤخرا حول السماح بتقنيات تحقيق قاسية مع المشتبهين بالإرهاب، أثبتت صحة ما قالته في الماضي بأنها ورفاقها كانوا أكباش فداء للإدارة السابقة.

وأصرت خلال التحقيقات وجلسات المحاكمة على أنها ورفاقها كانوا ينفذون توجيهات وافق عليها كبار المسؤولين الأمريكيين، واليوم وجدت كاربنسكي تأكيدا على صحة كلامها في المذكرات التي تعود إلى حقبة جورج بوش، وكشفت عنها إدارة الرئيس باراك أوباما.

وأوضحت في وقت سابق لشبكة "سي إن إن" أن الغضب أثير حول الصور لأنها كانت شاهدا حيا على ما سمحت به تلك المذكرات"، وذلك وفقا لما ورد في جريدة "القبس" الكويتية...............http://www.alarabiya.net/articles/2009/04/24/71324.html
58  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / كلنتون تطلب من حكومتها 482 مليون دولار لمساعدة العراق في: Apr 24, 2009, 18:05
طلبت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلنتون من حكومتها تخصيص مبلغ سبعة مليارات و100مليون دولار في موازنة العام الحالي لوزارتها، منها 482 مليون دولار مخصصة لجهود الوزارة في مساعدة العراق.

وأوضحت كلنتون في أفادتها أمام اللجنة الفرعية للتخصيصات المالية في مجلس النواب الأميركي الخميس:

" لقد طلبنا بتخصيص مبلغ 482 مليون دولار للعراق ضمن الموازنة الإضافية لتنسيق الجهود في الجانب المدني جنبا إلى جنب مع الجهود العسكرية في الوقت الذي تستمر فيه عملية سحب القوات".

وشددت كلنتون على الحاجة إلى تقديم الدعم للحكومة العراقية في إعادة اعمار البلاد، وأضافت:

" أن هذا المبلغ سيمكن الموظفين المدنيين الأميركيين وأقرانهم من العراقيين من تهيئة المناخ لمساعدة الحكومة العراقية على تسلم مزيد من المسؤوليات".


http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=2025346
59  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / شمول السجناء السياسيين في كردستان بالحقوق الممنوحة لأقرانهم في العراق في: Apr 24, 2009, 18:04
التقى أعضاء المكتب التنسيقي للسجناء السياسيين في إقليم كوردستان مؤخرا في بغداد، رئيس الوزراء في الحكومة الاتحادية نوري المالكي لشرح أوضاع السجناء السياسيين في كردستان.
وأكد المالكي خلال اللقاء أن الحكومة حريصة على ضمان حقوق السجناء السياسيين وعوائلهم وتعويضهم عن سنوات الحرمان والعذاب التي تعرضوا له لها على يد النظام السابق، وانها تنظر بعين العدالة والمساواة إلى جميع العراقيين.

وأكد نجم الدين محمد سعيد عضو وفد السجناء السياسيين في إقليم كوردستان أن رئيس الوزراء في الحكومة الاتحادية وافق على مطالب السجناء السياسيين في إقليم كردستان حيث قال:

" بعد مناقشة وضع السجناء السياسيين ومطالبهم في إقليم كردستان، تفهم معالي رئيس الوزراء العراقي أوضاع السجناء السياسيين في إقليم كردستان ووعدنا بأن يبلغ مؤسسة السجناء السياسيين في بغداد بشمول السجناء السياسيين في إقليم كردستان بامتيازات المؤسسة حالهم كحال أي سجين سياسي في أنحاء العراق".

ويذكر أن الامتيازات التي يتمتع بها السجناء السياسيون في إقليم كردستان هي أقل بكثير من تلك التي يتمتع بها أقرانهم في بقية المدن العراقية.


http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881131
60  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مؤتمر في ألمانيا لمناقشة الأوضاع في كركوك في: Apr 24, 2009, 18:03
يتوجه وفد يمثل مختلف القوى السياسية في كركوك إلى ألمانيا الأسبوع المقبل للمشاركة في مؤتمر حول كركوك.


وأشار رئيس الحزب الوطني التركماني في كركوك جمال شان إلى أن المؤتمر سيدعم من منظمة فريدرش ناومان الإلمانية التي تشجع معيشة الانسان في مجتمع حر متمدن.

وأوضح شان في حديث لمراسلة"راديو سوا" أن المؤتمر هو إمتداد لورشة العمل التي أقامتها المنظمة ذاتها في منطقة البحر الميت في العاصمة الأدرنية عمان نهاية العام الماضي، مضيفا:

"عقد في البحر الميت نفس هذا المؤتمر من قبل منظمة ألمانية. وتم أخذ بعض التوصيات والقرارات من المؤتمرين، ومنها تقسيم السلطة في محافظة كركوك وإبقاء كركوك إقليما خاصا مرتبطا بالمركز وإزالة الفساد الإداري. وسيعقد مرة أخرى في ألمانيا ويحمل نفس الأفكار، وإذا هناك أفكار جديدة فستناولها. والمؤتمرون هم من كافة المكونات الأساسية في كركوك".

وأشار شان إلى أن أهمية عقد مثل هذه المؤتمرات تكمن في "تهدئة الأوضاع في المدينة أو تقارب الوجهات"، موضحا في الوقت ذاته أنها "ليست هي الحل"، على حد قوله.

يذكر أن وفدا من سياسي كركوك من مختلف القوميات كان قد أنهى قبل أيام زيارته إلى مدينة بوسطن الأميركية بعد أن شارك في مؤتمر المدن في المرحلة الإنتقالية والذي أشرفت على تنظيمه جامعة ماساشوستس، وكان الهدف منه مناقشة المشاكل والخلافات في المدن التي تتميز بتنوع قومي وعرقي.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1880457
61  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / اعتقال عصابة تبيع لحوم الحمير على أنها لحوم أبقار في البصرة في: Apr 24, 2009, 18:02
اعتقلت قوات الشرطة في البصرة شخصين بتهمة تزويد المحلات بلحوم الحمير على أنها لحوم أبقار مذبوحة تحت إشراف الجهات الرسمية.

وأوضح مدير مركز شرطة البصرة الرائد إسماعيل غانم في حديث لمراسل"راديو سوا" أن عملية إلقاء القبض على المتهمين نفذت في ضوء معلومات أدلى بها عدد من المواطنين وتم تدقيقها عن طريق مصادر أمنية، قائلا:

"وردتنا معلومات إلى مركز شرطة البصرة وتم التأكد منها من مصادر أمنية وصدر على إثرها أمر من قاضي التحقيق بإلقاء القبض على المتهمين. وتم أعتقال أثنين منهم بعد مداهمة مكان تواجدهما الذي ضبطنا فيه كمية من اللحوم نقلناها إلى المستشفى البيطري لفحصها، وكانت النتيجة إنها لحوم حمير. علما بأن أعضاء العصابة كانوا يجهزون عددا من المطاعم في منطقتي الجزائر والبصرة القديمة بتلك اللحوم ونحن حاليا نحاول اعتقال متهم ثالث مايزال هاربا".

فيما أكد مدير المستشفى البيطري في البصرة الدكتور مشتاق الحلفي أن عملية الفحص المختبري التي أجريت على اللحوم التي تم ضبطها بحوزة المتهمين أثبتت أنها تعود إلى حمير، مضيفا:

"وردت إلى المستشفى البيطري في البصرة كمية من اللحوم المشكوك بنوعيتها وتبين بعد إجراء الفحص المختبري عليها والتعامل معها من قبل الطب العدلي التشريحي أنها تعود للأسف إلى فصيلة الخيول نوع حمار، مع خلط 10 إلى 15 كغم من لحم الأبقار للتظليل على الجريمة التي تمثل أول جريمة من نوعها يتم تسجيلها في محافظة البصرة منذ عام 2003".

يشار إلى أن محافظة البصرة شهدت في غضون السنوات التي أعقبت عام 2003 تراجعا في حجم الرقابة التي تفرضها الجهات الصحية على السلع والبضائع في الأسواق المحلية، وخصوصا المواد الغذائية التي أصبح من الصعب على المواطنين التأكد من صلاحيتها للاستهلاك قبل شرائها في ظل تفشي ظاهرة تزوير العلامات التجارية وانتشار المواد المجهولة المنشأ والتلاعب بتاريخ إنتهاء صلاحية المواد الغذائية المستوردة.
http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1880586
62  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / كركوك توقع مذكرة تفاهم مع شركات لإنشاء أربعة آلاف وحدة سكنية في: Apr 24, 2009, 17:59
وقعت هيئة الاستثمار في كركوك مذكرة تفاهم مع عدد من الشركات المحلية والأجنبية لبناء مجمع للإسكان في المحافظة.

وجاء في بيان للمحافظة أن أربع شركات ستباشر بالمرحلة الأولى لإنشاء أربعة آلاف وحدة سكنية والتي سيتم تمليكها بطريقة التقسيط لتتماشى مع الظروف المعيشية والاقتصادية لشريحة الموظفين وذوي الدخل المحدود، مضيفا أن الوحدات ستتضمن المستلزمات والخدمات العصرية وفقا لأحدث التصاميم العالمية.


http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1880667
63  الخدمة الاخبارية / الاخبار الرياضية / تقديم المدرب الجديد الذي سيقود المنتخب الوطني في بطولة كأس القارات المقبلة في: Apr 24, 2009, 17:57
أعرب مدرب المنتخب العراقي الجديد بكرة القدم الصربي بورا عن تفاؤله بما ينتظر الفريق في بطولة كأس القارات، مؤكدا في مؤتمر صحفي عقد في قاعة فندق السدير وسط العاصمة بغداد الخميس أن المنتخب العراقي يمتلك عناصر مؤهلة لتقديم أداء متميز في البطولة العالمية إذا ما تم انتقاؤها بشكل جيد.

وقال: "أهم ما يجب أن نفكر به أن نستخدم أفضل اللاعبين العراقيين في الفريق الذي سيخوض بطولة القارات واني واثق أن ما متوفر لدينا من لاعبين يجعلنا نمتلك الفرصة لبناء فريق جيد".

وأضاف بورا الذي وعد بالتعاون مع المدرب راضي شنيشل خلال المرحلة المقبلة بعدم معرفته بمستويات لاعبي الدوري المحلي مشيرا إلى انه يمتلك بالمقابل معرفة جيدة باللاعبين العراقيين المحترفين لا سيما في الدوري القطري.

وكان الاتحاد العراقي لكرة القدم تعاقد مع المدرب الصربي بورا لمدة شهرين مقابل 200 ألف دولار لقيادة المنتخب العراقي في بطولة كأس القارات التي تنطلق في الثاني والعشرين من حزيران يونيو من هذا العام والتي سيلعب العراق فيها ضمن المجموعة الأولى إلى جانب منتخبات اسبانيا ونيوزيلندا وجنوب أفريقيا مستضيفة البطولة.
http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1881135
64  المنوعات / الصحة والطب والعلوم / الاستماع للموسيقى مفيد للقلب في: Apr 23, 2009, 21:19
قال باحثون إن استماع المرضى الذين يعانون من أمراض القلب التاجية للموسيقى ُيخفض نبضات قلوبهم ويضبط معدلات تنفسهم وضغط دمهم.
وذكر موقع "هلث دي نيوز" أن الدراسة التي نشرت في مجلة " ذا كروبان لايبراري" واستندت إلى ملخص لـ 23 دراسة وأعدها باحثون من جامعة تمبل الاميركية أظهرت أن المرضى الذين يختارون الاستماع إلى موسيقاهم المفضلة ينخفض معدل نبضات قلوبهم وهو أمر قد لا يحصل عندما يختار لهم آخرون الاستماع إلى موسيقى لا تثير اهتمامهم.
وفي هذا السياق قال الباحث جوك برادت وهو مساعد استاذ للفنون والنوعية في معهد أبحاث الحياة في جامعة تمبل " نعرف من خلال تجاربنا السابقة أنه إذا ترك الخيار للمرضى لاختيار الموسيقى التي يريدون الاستماع إليها فإنها تساعدهم على الاسترخاء". وأظهرت دراسات سابقة شملت 1461 مريضاً يعانون من امراض الأوعية القلبية التاجية أن استماع المرضى إلى الموسيقى التي يختارونها كان له تأثير على تحسن حالتهم الصحية خلال فترة قصيرة من دخولهم المستشفى.
من جانب آخر قلل الرئيس السابق لجمعية القلب الاميركية الدكتور روبرت بونو من أهمية الدراسة لأنها لم تقدم "إثباتات قاطعة بأن العلاج الذي يؤدي للاسترخاء يخفف الضغط النفسي أو حجمه"، مع أنه وافق على أن التقليل من الضغط النفسي يخفف من وطأة أمراض القلب. ودعا بونو بالاضافة إلى ذلك إلى ممارسة التمارين الرياضية " لأنها تخفض الضغط النفسي وضغط الدم أيضاً".
65  المنوعات / في الانترنيت والكمبيوتر والحقل المعلوماتي / أول ماوس كمبيوتر تعمل بالقدمين في: Apr 23, 2009, 21:16
[/URL][/IMG]....تمكن باحثون بريطانيون من تصميم ماوس جديدة لاجهزة الكومبيوتر يمكن للأشخاص التحكم بواسطتها في أجهزة الحاسوب عن طريق أقدامهم لتخفيف المعاناة التي يعاني منها كثير من الموظفين الذين تعتمد آلية عملهم على أجهزة الكمبيوتر من إصابات دائمة ومتكررة بالإجهاد العضلي في أياديهم وأذرعتهم بسبب استخدامهم المتواصل للماوس.
يشار الي أن أكثر من نصف مليون بريطاني يعانون من عرض يطلق عليه "ار اس أي" الذي يؤثر في العضلات والأوتار والأعصاب ويمكن الإصابة به نتيجة الضغط والتمرير المستمر لاستخدامات الماوس.
وقد تم تصميم وتصنيع الماوس الجديدة ليتم استخدامها بالقدمين بهدف تقليل حدة الضغط الذي يتعرض له رسغ اليد، كما أنها تساعد المستخدمين من الناحية البدنية وتعمل على تسريع إيقاع العمل.
فضلا عن أنها تعمل بطريقة عمل المواس التقليدية نفسها، وهي مزودة بدواسة تحكم تمكن المستخدم من الضغط يمينا ويسارا.
ويقوم المستخدم بارتداء حذاء فى أحد قدميه من أجل التحكم في حركة السهم على الشاشة. كما أنها تعمل بكفاءة مع نسخ الويندوز فيستا والويندوز إكس بي وكذلك مع أجهزة الماك، ويبلغ سعر الواحدة منها 109 جنيهات إسترلينية
66  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / إقليم كردستان ينتقد قائمة الحدباء لعدم إشراكها الأكراد في إدارة نينوى في: Apr 23, 2009, 21:06
قال نيجرفان البرزاني رئيس حكومة إقليم كردستان خلال مؤتمر صحفي عقده في مدينة أربيل اليوم الأربعاء إن قائمة الحدباء في الموصل ارتكبت خطأ بإهمال قائمة التحالف الكردستاني في إدارة المدينة.

وأوضح قائلا: "نعتقد أنه من الناحية السياسية والاستراتيجة فإن قائمة الحدباء ارتكبت خطا تأريخيا،لأن إهمال قائمة التحالف الكردستاني في إدارة الموصل، نعتقد انه خطأ استراتيجي لا يعالج بسهولة، وهذا لم يحصل في منطقة من مناطق العراق".
وأضاف البرزاني أن قائمة الحدباء لا تستطيع المواصلة وستتعرض لمشاكل كبيرة، معربا عن أمله في معالجة هذه المشكلة عن طريق الحوار، محذرا من خلق فتنة طائفية بين العرب والكرد، حسب وصفه.
وتطرق البرزاني في مؤتمره الصحفي إلى وجود مشاكل بخصوص ميزانية الإقليم، مشيرا الى أن مبلغ 263 مليار دولار من ميزانية العام الماضي لم يصل الى الإقليم:
" الميزانية المخصصة لعام 2009 للإقليم وصلت مستحقاتها الى الحكومة بشكل قليل جدا، واعتقد أنها مسألة سياسية".
وبصدد العقود النفطية لحكومة الإقليم أكد البرزاني مجددا على قانونية تلك العقود والتزام حكومته بالدستور الدائم.
من جانبه، حمّل عضو التحالف الكردستاني عن محافظة نينوى النائب محسن سعدون قائمة الحدباء التي يترأسها محافظ نينوى أثيل النجيفي المسؤولية عن الهجمات التي وقعت في المحافظة اليوم، موضحا في حديث لـ"راديو سوا":
واتهم سعدون قائمة الحدباء بإقصاء قائمة نينوى المتآخية الكردية، رغم حصولها على ثلث أصوات الناخبين في نينوى:
وفي المقابل، شدد عضو القائمة العراقية النيابية عن محافظة نينوى أسامة النجيفي على أن انفجار منطقة الزمار استهدف قائمة الحدباء، متهما من وصفها بجهات معادية للقائمة بالوقوف خلفه، كما أوضح لـ"راديو سوا":


http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1880242
67  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / العطري يؤكد أن أمن العراق من "الخطوط الحمراء" وينفي معرفته بيونس الأحمد في: Apr 23, 2009, 21:04
أبرمت الحكومتان العراقية والسورية مذكرة تفاهم مشتركة في مجال النفط والتجارة والطاقة ومجالات اقتصادية أخرى بعد مباحثات أجراها رئيسا وزراء البلدين في بغداد منذ يوم الثلاثاء في إطار اللجنة العليا المشتركة بين البلدين.

ووصف رئيس الوزراء نوري المالكي في المؤتمر الصحفي الذي عقده مع نظيره السوري الذي انتهت زيارته الأربعاء المباحثات بين الجانبين بالجادة التي شملت أيضا الإتفاق على تأهيل الخط الناقل للنفط عبر الأراضي السورية، مشيرا إلى أنه تم الإيعاز إلى الوزراء في البلدين للمباشرة بتنفيذ بنود هذه المذكرة.

وأكد المالكي عقد تعاون وثيق بين البلدين في المجالين الأمني والثقافي، قائلا:

"هناك إتفاقيات تفاهم بين وزيري داخلية البلدين. وستكون المسيرة واعدة في التعاون الأمني والثقافي وكذلك الإقتصادي فكلها تسير باتجاه واحد".

من جانبه، أكد رئيس الوزراء السوري ناجي العطري حرص بلاده على إقامة علاقات نموذجية مع العراق ومنع أي نشاط يستهدف أمنه انطلاقا من الأراضي السورية، وقال: "أمن العراق من أمن سورية. وأي نشاط معاد يمس بأمن العراق من الخطوط الحمراء التي لن نسمح بها".

كما وإتفق الجانبان على إعداد مشروع إتفاق تعاون إستراتيجي يحدد التكامل بين البلدين في كافة المجالات، وكلف وزيرا الخارجية بإعداد مشروع الإتفاق وعرضه على حكومتي البلدين، تمهيدا للتوقيع عليه في أقرب وقت ممكن.

ونفى العطري خلال المؤتمر الصحفي معرفته بيونس الأحمد القيادي العراقي في النظام السابق، الذي تؤكد تقارير صحفية وجوده في دمشق، ودعمه لعمل الجماعات المسلحة في العراق انطلاقا من سوريا.

يذكر أن العطري وجه في ختام زيارته لبغداد التي بدأت يوم أمس الثلاثاء دعوة للمالكي لزيارة دمشق والتي أكد الناطق باسم الحكومة علي الدباغ قبول المالكي تلبيتها دون أن يحدد موعدا لها.
http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1879600
68  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / الأرامل العراقيات يحلمن بالعيش بكرامة في: Apr 23, 2009, 21:01
لا يمكن لأحد أن يعرف معنى الانكسار كما تعرفه الأرامل العراقيات التائهات بين صدمة فقدان الزوج المعيل إلى شقاء كسب القوت وثقل حمل إعالة أطفالهن بمفردهن. ولا يواجه من يبحث عن أرامل عراقيات أي صعوبة في إيجادهن لأنهن موجودات أينما التفت يميزهن انكسار واضح واتشاح بسواد امتد طوال عقود حكم الرئيس السابق والسنوات الست من بعده. وأشار تقرير أصدرته الأمم المتحدة إلى " تولي امرأة إعالة العائلة لوحدها من بين كل 10 أسر عراقية وان 80% منهن أرامل. وتمثل النساء 17% من القوة العاملة في البلاد، مقارنة بنحو 81% من الرجال ويعزى ذلك إلى ارتفاع الأمية بين النساء.ويؤكد التقرير أن حوالي ربع الإناث العراقيات أميات.

وهو أمر تدركه رئيسة منظمة "عراقيات لتدريب وتعليم الأرامل" فيحاء خليل التي تعنى منظمتها بمساعدة 750 أرملة من خلال تدريبهن لاكتساب مهارات فنية تمكنهن من الحصول على عمل بدخل شهري يمكنهن من إعالة أطفالهن بشرف وكرامة.وتعمل منظمة عراقيات" بالدرجة الأساس على حث الأرامل لإكمال تعليمهن فالتعليم حسب رئيسة المنظمة" هو السلاح الوحيد القادر على هزم كل الشرور التي تواجه الأرملة وأطفالها لكنه أمر لا يلاقي حماسة من قبل الأرامل أنفسهن لانشغالهن بأعباء الحياة اليومية شديدة الصعوبة.

وتبدي رئيسة المنظمة أسفها وصدمتها من واقع مراجعتها المؤسسات الحكومية التي لا تبدي جدية ولا جهدا لتغيير واقع الأرامل المتردي وتعبر عن ذلك بأسى " قدمت مئات الطلبات والعرائض بحثا عن وظائف في المؤسسات الحكومية لكني فشلت وطوال سنتين لأنهم لم يوظفوا سوى خمسين أرملة فقط..

وتضيف  "غرضنا حماية شرف وكرامة الأرملة.قدمنا فايلات و مستمسكات رسمية دون جدوى تحولنا إلى متسولين للمساعدات المالية ولاستجداء الوظائف


انعدام فرص العمل

ولا تدخر الأرامل العراقيات المنضويات في المنظمة جهداً في التحدث ووصف معاناتهن لعل احدهم يمنحهن حللا ناجعا.وتفرد بعض الأرامل أوراقا رسمية تتعلق بوفاة أزواجهن فيما بادرت أخريات للتعريف بقصصهن

قدمت أنوار صاحب عشرات الطلبات لتعمل كمنظفة في وزارات ودوائر لكنها لم تحظ بالوظيفة. وتشير هديل هشام إلى أن زوجها فقد قبل عامين في ديالى وأنها غادرت إلى بغداد مع طفلين سعيا للحصول على عمل شريف

ولفتت إيناس عبد الواحد إلى أنها تعيش مع أطفالها الستة مع اخيها وهو معوق ويعاني البطالة هو الآخر.أما إيناس فتعتمد على جدتها العجوز في رعاية طفلتيها أثناء مراجعاتها للمنطقة الخضراء أملا بالحصول على وظيفة.

ونادرا ما تزاول الأرامل أعمالا إنتاجية بسب طبيعة المجتمع الذكورية المهيمنة.وتكتفي الكثير منهن في العمل بالخياطة وهي مهنة لا تدر مبلغا مريحا او مستمرا من المال، وقد تدير الأرملة دكانا صغيرا في منزلها لبيع الحاجيات البسيطة وهو عمل لا يسد أيضا متطلبات اعالة الأطفال وهو ما تؤكده وفاء حميد الباحثة عن وظيفة ثابتة لإعالة ابنتيها لان اغلب الناس يفضلون شراء الملابس الجاهزة،وشكت سماهر ان بيع السجائر والعصائر لا يكفي متطلبات المعيشة ولا يدفع إيجار الغرفة التي تسكنها مع أطفالها الستة.


بلا مسكن

تسكن غالبية الأرامل في كنف أقاربهن لكن كثيرا منهن يذهبن للقول أن الأهل والمجتمع لا يرحمان وسرعان ما ينقلبوا فتصبح الأرملة وأطفالها شبه منبوذين!وبهذا الصدد تشير تغريد جليل إلى مقتل زوجها بتفجير انتحاري لنفسه وسط حشود من المتطوعين وبعد شهر من ذلك طردتها زوجة أخيها إلى الشارع مع ثلاثة أطفال،أما سوزان عبد الأمير فتسكن مع أطفالها الثلاثة في حسينية.فيما تسكن عبير طالب في غرفة تابعة لمستوصف صحي مع بناتها الثمانية وتتشارك زينب حميد بعد قتل زوجها غرفة واحدة مع أبيها وزوجته! وتقول انتصار (شرطية)حميد إنها تسكن مع أهلها لكنها تدفع الإيجار الشهري نيابة عن العائلة رغم ان اخو يها يعيشان في المنزل ذاته مع عوائلهم كما وتتولى العناية بوالديها إضافة لطفليها..


شبكة الرعاية

حصلت الأرامل بسبب حروب صدام حسين الطائشة على قطع أراض ورواتب تقاعدية مجزية فيما لم تحصل الأرامل التي سببتها تصفياته الجسدية لأبناء العراق والعمليات الإرهابية على أي شيء بالرغم من شروع شبكة الرعاية الاجتماعية التابعة لوزارة العمل والشؤون الاجتماعية بتقديم مساعدات نقدية تتراوح بين 50 إلى 150 دولارا ألا أن الكثير من الأرامل لم يتمكن من الوصول إلى تلك المساعدات بسبب موجة فساد كبيرة تسيطر على بعض المؤسسات الحكومية وأفادت فاطمة ناصر لها من الأطفال أربعة أنها قدمت طلبها إلى شبكة الرعاية الاجتماعية وهي تراجعها منذ 3 سنوات لشمولها بالرعاية لكن دون فائدة وتقول" نسمع برواتب الرعاية لكنهم لم يشملونا ولا ادري لماذا يرفض المسؤولين مقابلتنا وسماع ماساتنا.


وظيفة وتحرشات

ويبدو ان معاناة بعض الأرامل لا تنتهي عند الحصول على وظيفة وسكن حيث تمتد على شكل تحرشات ومضايقات تواجه بعض الموظفات منهن سواء في أماكن عملهن أو سكناهن.

تروي أ نجاح (مفتشة) تعرضها إلى مضايقات وتحرشات من قبل منتسبين في مكان عملها مما اضطرها إلى تقديم شكاوى لمروؤسسيها ولم تنصف فقررت الامتناع عن الكلام نهائيا مع أي من زملائها وحتى المراجعين!

وأكدت (أ ط) إن الموظفين يرون فيها صيدا سهلا مما اضطرها لإظهار الحزم والصرامة.

وتقر( ر م) بوجود التحرشات والمضايقات في مختلف مجالات العمل وفيما تضطر الكثير منهن إلى استخدام الرفض والصرامة وأحيانا يضطررن إلى ترك العمل حفاظا على أنفسهن وأطفالهن.أما البعض الأخر وللأسف الشديد يسقطن في الهاوية.أ

وتؤكد (ر) إن استمرار الضائقة المالية التي تواجه الأرملة في إعالة أطفالها قد تضطر أرامل أخريات للرضوخ لأي شيء مقابل الحصول على المال ذاك أن اقسي ما يؤرق الأم عندما يمرض طفلها ولا تستطيع معالجته أو يريد أن يأكل فلا تقدر على إطعامه" وتضيف : واقعنا لا يرحم ولا يوجد من يقدم مساعدة دون مقابل!!
 


إعلان العراق منطقة منكوبة

تبدي فيحاء خليل أسفها وحزنها لاضطرار بعض الأرامل لسلوك طريق اعوج لكنها حملت بشدة على أعضاء البرلمان ورئيس الحكومة والوزراء وحملتهم المسؤولية المباشرة عن تردي وضع الأرامل وسوء أحوالهن المعاشية والإنسانية داعية في الوقت ذاته الأمم المتحدة لإعلان العراق منطقة منكوبة لان ما يحصل للأرامل وأطفالهن لا يصح السكوت عنه! ونوهت عن نيتها بإغلاق منظمتها ليأسها من اصطلاح الحال.

فيما تعبر بعض الأرامل عن ندمهن لانتخابهن الحكومة والبرلمان ووصفنهم « أنهم لا يفكرون الا بأنفسهم وزيادة أموالهم والعيش على حسابنا بترف وبذخ». وتساءلت الأرامل "كيف يمكن للمسؤولين أن يناموا قريري العين فيما تضطر كثير من الأرامل لإذلال أنفسهن من اجل إعالة أطفالهن..

وكانت سميرة الموسوي مسؤولة لجنة المرأة والطفل قد قدرت في تصريحات صحفية لعدد من وسائل الإعلام أن عدد الأرامل في العراق وصل إلى 738.240 وتتراوح أعمارهن ما بين 15إلى 80سنة.والى أن اللجنة البرلمانية قدمت مشروع للإسكان مع المطالبة بتخصيص مليون دولار من الميزانية لمساعدة الأرامل لكن الحكومة لم تستجب..فيما قدرت نوال السامرائي وزيرة الدولة "المستقيلة" لشؤون المرأة أن عدد الأرامل يبلغ مليوني أرملة والعدد في تزايد مستمر لافتة إلى أن "الوضع أصبح مثل قنبلة موقوتة، خصوصا إن الكثير منهن ما زلن يافعات وشابات وهن حبيسات البيوت..

وفي السياق نفسه صرحت نوال السامرائي الوزيرة المستقيلة لشؤون المرأة «إن الأزمات التي مرت بالبلد خلفت جيشا من الأرامل والمطلقات وغير المتزوجات»، مؤكدة عدم قدرة الوزارة على معالجة مشاكل النساء وواصفة وضع المرأة في البلاد بأنه «كارثة». وأكدت السامرائي لوكالة الصحافة الفرنسية أن «المرأة العراقية تواجه أزمة الاحتلال والإرهاب وانهيار الاقتصاد ما أدى إلى جيش من الأرامل وعدد كبير من المطلقات والنساء غير المتزوجات والمشردات». ووصفت حال المرأة في العراق بأنه «كارثة». وأن «المجتمع ينهار وكنت وزيرة في وزارة لا تملك شيئا من مقومات النهوض بالمرأة. ليست هناك صلاحيات أو كوادر أو إمكانات مادية».

http://www.elaph.com/Web/Reports/2009/4/432509.htm
69  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مطالبة مسؤولي العراق بتقليص عدد سيارات مواكبهم في: Apr 23, 2009, 20:58
طالبت الحكومة العراقية الخميس مسؤوليها بتنفيذ قرار تقليص أعداد السيارات المخصصة لحمايتهم نظرا لتحسن الأوضاع الأمنية في البلاد. وأوضح بيان صادر عن امانة مجلس الوزراء ان "رئاسة الوزراء وجهت الوزارات كافة والجهات غير المرتبطة بوزارة والمحافظات بتنظيم ملفات متكاملة عن اعداد وانواع العجلات الموجودة لديها والجهات المخصصة لها".

وذكر البيان الذي نقله المركز الوطني للاعلام التابع للامانة ان "هذا الاجراء يأتي تنفيذا لقرار المجلس بتقليص اعداد العجلات الخاصة بحماية المسؤولين والعجلات الحكومية المستخدمة من قبل الموظفين". واضاف البيان انه "على مكاتب المفتشين العموميين متابعة مدى الالتزام بالملاك المخصص من العجلات للمسؤولين واعلام الامانة العامة لمجلس الوزراء في حالة عدم التزام المسؤولين بذلك".

وكان رئيس الوزراء نوري المالكي اكد ضرورة تقليص اعداد السيارات المخصصة للموظفين وان يكون منحها لهم مقتصرا على الأمور المتعلقة بالمصلحة العامة. كما امر بتقليص عدد السيارات الخاصة بالحمايات الشخصية المرافقة للمسؤولين اثناء تنقلاتهم، نظرا لتحسن الوضع الامني "ولما تسببه هذه المواكب من ارباك لحركة المرور و المواطنين في الشوارع".

وكما وجه المالكي ب"منع استخدام السيارات الحكومية خارج ساعات الدوام الرسمي للاغراض الشخصية وحصر استخدامها فقط لاغراض تتعلق بأعمال الدوائر الرسمية والمهام الوظيفية تجنبا للهدر في المال العام و لتلافي حدوث الخروقات الامنية من خلال استغلال اسم الجهة الحكومية للقيام بالاعمال الارهابية".
http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432949.htm
70  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مثقفون: تسخير سياسي للقاء الرئيس العراقي بادونيس في: Apr 23, 2009, 20:54
عد مثقفون وكتاب عرب ووسائل اعلام زيارة الشاعر ادونيس الى العراق ولقائه الرئيس العراقي جلال الطالباني في منتجع دوكان بمحافظة السليمانية باقليم كردستان، السبت الماضي مفاجأة سياسية بل وثقافية لما عرف عن ادونيس ابتعاده عن السياسة وانتقاداته للمسؤولين العرب، فقد وصف الشاعر العراقي سعدي يوسف الزيارة بأنها محاولة لتزكية الطالباني للاستمرار في منصبه رئيساً للعراق بحسب تصريحه لجريدة الزمان في عددها بتاريخ 20/4/2009.
وكان الطالباني استقبل ادونيس بحفاوة، ونقلت مواقع كردية ان الطالباني استعرض لادونيس الانجازات التي تحققت بعد سقوط صدام.
ووفق بيان من رئاسة الجمهورية العراقية فان ادونيس عبر عن سروره واعتزازه بلقاء الطالباني، الذي أكد بأنه اول رئيس جمهورية يلتقيه ويفتخر بلقائه، مثمناً دوره في قيادة العراق الجديد، ومشيداً بالتطورات الايجابية الملحوظة التي يشهدها اقليم كردستان.
 وبينما عدت اوساط ثقافية عراقية عبر مقالات نشرت، الزيارة غير مناسبة، وتحمل بين طياتها الغازا سياسيا، لاسيما وان ادونيس داب على مهاجمة الشعراء العرب الذين يقومون بفعاليات سياسية تتضمن لقاء زعماء ومسؤولين عرب مثل نزار قباني ومحمود درويش وأحمد عبدالمعطي حجازي بسبب مشاركتهم في مهرجان المربد الشعري إبان عقد الثمانينيات من القرن الماضي والذي كانت تنظمة وزارة الثثافة العراقية ودابت على تسخيره لخدمة اهداف النظام وقتها.
لكن مثقفين كرد عدوا الزيارة حدثا استنثنائيا لاسيما وان ادونيس اشاد بالانجازات في كردستان، كما ابدى تعاطفه مع ضحايا مدينة حلبجة التي قصفت بالاسلحة الكيمياوية من قبل الجيش العراقي في عهد صدام..
وصرح نائب رئيس مؤسسة گلاويژ الثقافية كاوه الحاج عزيز لوسائل الاعلام ان الغرض من الزيارة هو الاطلاع على التقدم الحاصل في الشعر الكردي وتفقد التطور الحاصل في المجال الشعري. وهو تصريح ينفي الابعاد السياسية للزيارة. والقى أدونيس خلال الزيارة محاضرات في الادب والشعر والثقافة الشعرية في جامعة السليمانية واماكن اخرى كما زار منتديات ثقافية، ومدينة حلبجة. وكان ادونيس زار العراق عام 1969.
 وقال أديب عراقي رفض الكشف عن اسمه لايلاف ان الزيارة نظمتها الاحزاب الكردية الحاكمة وسخرتها لاغراضها السياسية تماما كما كان يفعل وزير ثقافة صدام لطيف نصيف جاسم حين كان يوجه الدعوات لشخصيات ادبية وثقافية خدمة لاهداف النظام السياسي، حيث وجهت الدعوة لادونيس من قبل شيركو بيكس الشاعر الرسمي للاتحاد الوطني الكردستاني. ويقول شاهد عيان زار اقليم كردستان لايلاف ان صور ادونيس علقت على الجدران في السليمانية وأربيل.
 
 
الرئيس والقصيدة
وللرؤساء العراقيين قصص مختلفة مع الشعراء العرب والعراقيين، وبين شاعر يهجو واخر يمدح، اعطى زعماء العراق اهتمام استثنائيا للقصيدة، التي ارخت مراحل من تاريخ العراق السياسي. فقد قرب الرئيس العراقي السابق صدام حسين شعراء العامية والفصحى اليه واغدق عليهم بالعطايا تسخيرا للشعر في خدمة اهدافه السياسية، وامتلات ربوع العراق بشعراء كتبوا عشرات القصائد في حب الزعيم الملهم، لكن النظام فشل في استمالة شعراء كبار مثل نزار قباني الذي زار العراق عدة مرات وحاولت المؤسسة الثقافية الرسمية اقناعه بكتابة قصائد ل"القائد" لكنه ابى، وظهر نزار في احدى زيارته للعراق في احدى مهرجانات المربد مع صدام الى جانب مجموعة من شعراء المربد لكنه   لم يكتب مايرضي النظام العراقي وقتها، ثم انقلب نهائيا عليه ابان الغزو العراقي للكويت وكتب قصيدة اقضت مضجع النظام العراقي وقتها..
 مضحكة مبكية معركة الخليج
فلا النصال انكسرت على النصال
ولا الرجال نازلوا الرجال
ولا رأينا مرة آشور بانيبال
فكل ما تبقى لمتحف التاريخ
اهرام من النعال!!
 
***
من الذى ينقذنا من حالة الفصام؟
من الذى يقنعنا بأننا لم نهزم؟
ونحن كل ليلة
نرى على الشاشات جيشا جائعا وعاريا...
يشحذ من خنادق العداء
(ساندويشة)
وينحنى.. كى يلثم الأقدام!!
 

لا حربنا حرب ولا سلامنا سلام
جميع ما يمر فى حياتنا
ليس سوى أفلام
زواجنا مرتجل
وحبنا مرتجل
كما يكون الحب فى بداية الأفلام
وموتنا مقرر
كما يكون الموت فى نهاية الأفلام!!
***
 لم ننتصر يوما على ذبابة
لكنها تجارة الأوهام
فخالد وطارق وحمزة
وعقبة بن نافع
والزبير والقعقاع والصمصام
مكدسون كلهم.. فى علب الأفلام
 

وبين شعراء العراق، عد عراقيون لسبب او لاخر عبد الرزاق عبد الواحد على انه شاعر " صدام ". لكن الشاعر العراقي تحدث بعد سقوط  بغداد عن علاقته السابقة مع صدام، وقارن تلك العلاقة بعلاقة سيف الدولة الحمداني بابي الطيب المتنبي.
 
 وذكر الشاعر عبد الرزاق موقفين مع صدام عدت تكريما له. وقال عبد الواحد في حديث مع فضائية عراقية بأن صدام أنحنى أمام الحاضرين وهو يشعل بنفسه سيكارة الشاعر عبد الرزاق عبد الواحد. والموقف الثاني أن صدام طلب مرة منه أن يغير في مضمون أحدى قصائده، وعندما فعل الشاعر ما أراد منه الرئيس، فأن الأخير نهض من مكانه، مرحبا بما فعله الشاعر.
 وبعد موت صدام سال عبد الرزاق: من هو سيف دولتك الآن؟ فأجاب: "كسر. كان لدي وكسر، لم يبق لدي سيف دولة الآن.
وكانت العلاقة بين الشاعر العراقي محمد مهدي الجواهري والزعيم الراحل عبد الكريم قاسم مضطربة، منذ لقائهم الاولى بلندن الى محاولة الجواهري تأسيس الحزب الجمهوري عام 1960 لكن عبد الكريم قاسم رفض الامر قائلا لوزير الداخلية "حزب فيه الجواهري وعبد الفتاح ابراهيم هو حزب سيشعل العراق بالحرائق.. اخي جمد الطلب..
لكن الجواهري ظل يذكر نوري السعيد بالخير على الدوام ويعتبره أحد قادة العراق التاريخيين. كما مدح الجواهري الملك فيصل الثاني ملك العراق، يوم تتويجه بقصيدة مطلعها
 
يا ايها الملك الاغر تحية
من شاعر باللطف منك مؤيد
انا غرسكم اعلى ابوك محلتي
نبلاً وشرف فضل جدك مقعدي!
...................http://www.elaph.com/Web/Culture/2009/4/432895.htm
71  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / الأمم المتحدة تعرض تقريرا على العراقيين يوصي بعدم تقسيم كركوك في: Apr 23, 2009, 05:34
شدد تقرير لبعثة الأمم المتحدة في العراق على أهمية المحافظة على وحدة مدينة كركوك على الرغم من حدة التوتر بين سكانها العرب والتركمان والأكراد.

وقالت البعثة الأممية المسماة اختصارا "يونامي" في بيان لها إن الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق ستيفان دي ميستورا قدم لرئيس الوزراء العراقي ومجلس الرئاسة ورئيس حكومة إقليم كردستان مجموعة من التقارير حول الحدود الداخلية المتنازع عليها في شمال العراق.

وأضافت أن التقارير تتضمن ورقة تناقش مستقبل كركوك، بتحليل أربعة خيارات ترجع جميعها إلى الدستور العراقي بحيث يتم التعامل مع المحافظة باعتبارها كيانا واحدا.

وتنص المادة 140 من الدستور العراقي على تطبيع الأوضاع وإجراء إحصاء سكاني واستفتاء في كركوك وأراض أخرى متنازع عليها لتحديد ما يريده سكانها وذلك قبل 31 ديسمبر/كانون الأول 2007.

غير أن الخلاف على تقاسم السلطة في كركوك بين العرب والتركمان والأكراد حال دون إقرار قانون الانتخابات ما أدى إلى إرجاء انتخابات مجالس المحافظات في المحافظة، في حين جرت في 14 محافظة عراقية في 31 يناير/كانون الثاني الماضي.

ويطالب الأكراد بإلحاق كركوك الغنية بالنفط بإقليم كردستان في حين يطالب العرب بتقسيم المحافظة إلى أربع مناطق انتخابية بواقع 32 بالمئة لكل من العرب والتركمان والأكراد و4 بالمئة للمسيحين.

وكانت مصادر دبلوماسية قد قالت في وقت سابق إن التقرير سيتضمن مقترحات تغطي 12 منطقة متنازع عليها شمال وشرق العراق.

http://www.radiosawa.com/arabic_news.aspx?id=1879328&cid=2
72  الخدمة الاخبارية / الاخبار العالمية / أطول رجل في العالم متردد في دخول كتاب غينيس في: Apr 23, 2009, 05:31
ليتمكن من النوم براحة، يتمدد الصيني زاو لينغ الذي قد يعلن رسميا أطول رجل في العالم، على سريرين ألصقا بالطول، كي يتسعا لطوله البالغ 2.46 مترا.

زاو هو فعليا أطول رجل في العالم، إذ يتجاوز طوله بمقدار 10 سنتيمترات طول حامل اللقب الحالي الصيني باو كزيشون. لكن الشاب البالغ من العمر 27 عاما "لا يعرف بعد" ما إذا كان سيسعى إلى دخول كتاب غينيس للأرقام القياسية لانتزاع اللقب رسميا، على ما نقل عنه أطباء في مستشفى تيانجين في غرب بكين حيث عولج من إصابة قديمة في القدم اليسرى.

ويبدو زاو متضايقا من ذيوع صيته فجأة بعد نشر مقالات عدة عنه في الصحافة الصينية، وتعاقب الصحافيون على غرفته في مستشفى تيانجين، حيث يحتل سريرا يبدو طويلا جدا وضيقا جدا في الوقت عينه.

ولاستقبال هذا المريض غير الاعتيادي، الآتي من منطقة هنان في وسط الصين، قام المستشفى بإلصاق سريرين يبلغ طول الواحد منهما 1.90 مترا لمضاعفة طول فراش زاو، الذي أجريت له عملية في الأسبوع الماضي لعلاجه من إصابة قديمة في القدم اليسرى.

فقد تضرر الغضروف جراء سقوطه خلال لعب كرة السلة حين كان في سن الـ17، مما أدى إلى انقباض ووجع مزمنين في إبهام القدم إلى أن وافق المستشفى على علاج زاو مجانا.

وأكد وانغ ياودونغ أحد أطباء زاو، وهو يستقبل الزوار بحرارة ويلتقط صورا تذكارية معهم، أن المريض المميز "لن يدفع شيئا".

والواقع أن إدارة المستشفى دللت زاو، فوضعته في غرفة خاصة مزودة بحمام خاص وسرير إضافي لأمه، فضلا عن غرفة استقبال منفصلة لزواره.

ترك زاو المدرسة وهو في سن الـ14، وتنقل في مهن مختلفة، وخصوصا البناء، إلى أن وظفته فرقة فنية في عام 2006 كعازف على آلة الهولوسي، هو نوع من مزمار تراثي صيني.

اعتاد زاو على نظرات الدهشة تلاحقه في الشارع. يقول "لا بأس تعودت على ذلك".

ويتفوق زاو على ياو مينغ، نجم كرة السلة الصيني الذي يلعب في الدوري الأميركي لكرة السلة للمحترفين، بمقدار 17 سنتيمترا.

ويتجاوز زاو بعشرة سنتيمترات أطول رجل في العالم حاليا باو، لكن الاثنين يتقاسمان سمات وصعوبات مشتركة، وخصوصا المقاسات العملاقة. فيبلغ وزن زاو 155 كيلوغراما ويحتاج إلى أحذية بقياس 55 أو 56 يوصي عليها من اليابان أو الولايات المتحدة.

وبالحديث عن الثياب، تضحك والدته وانغ كيون، وتفرد سروالا يصل طوله إلى وجهها وهي واقفة، وتشرح انه "حين كان صغيرا، كنت أخيط ثيابه بنفسي".

ورغم تعاظم طول الابن، لا يتجاوز طول الأم 1.68 متر، أما زوجها فطوله 1.80 متر وهي قامة لا يستهان بها في الصين.

وتتجاوز الصعوبات التي واجهها زاو الثياب والتفاصيل العملية. ويشرح العملاق الشاب، بكلمات قليلة ووجه متجهم، أنه كان في طفولته "يلازم المنزل بسبب طوله" ولم يكن يلعب مع أقرانه، موضحا "كانوا صغار القامة وكنت طويلا".

ويتابع زاو أن "الأمر لم يعد كذلك الآن، فلدي أصدقاء". رغم ذلك فلا حبيبة لزاو بعد، وهو ما يشغل بال أمه وانغ.
73  المنوعات / في الانترنيت والكمبيوتر والحقل المعلوماتي / قراصنة كمبيوتر يخترقون برنامجا أميركيا لطائرة مقاتلة في: Apr 23, 2009, 05:29
ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال الثلاثاء أن قراصنة كمبيوتر اخترقوا برنامجا لوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) يتعلق بطائرة حربية جديدة، إلا أن الوزارة قالت إن التكنولوجيا الحساسة للطائرة لم تتعرض للخطر.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين حاليين وسابقين في الحكومة قولهم إن القراصنة تمكنوا من نسخ كميات كبيرة جدا من البيانات الخاصة بمشروع الطائرة الحربية المعروفة باسم أف-35 لايتننغ 2 البالغة كلفتها 300 مليار دولار.

ونقلت الصحيفة عن مسؤولين أميركيين سابقين لم تكشف عن هوياتهم قولهم إنه يبدو أن مصدر الاختراق هو من الصين التي قال البنتاغون إنها جعلت من أولوياتها تعزيز قدراتها الخاصة بحرب الكمبيوتر.

وردا على سؤال عما إذا كانت التكنولوجيا الحساسة لبرنامج الطائرة تعرضت للاختراق، قال المتحدث باسم البنتاغون براين ويتمان "ليس لدي علم بأي مخاوف محددة" بهذا الشأن.

ورفض ويتمان تأكيد حدوث اختراق أمني لبرنامج أف-35، إلا أنه قال إن عدد محاولات الهجوم على شبكات الولايات المتحدة العسكرية في ارتفاع.

وصرح ويتمان للصحافيين "لقد شهدنا زيادة عدد الاختراقات إلى أكثر من الضعف مؤخرا"، لكنه لم يشر إلى الفترة التي حصلت فيها الزيادة.

وقالت الصحيفة إن القراصنة تمكنوا من استغلال ضعف في شبكات اثنين أو ثلاثة من الشركات التي تساعد على بناء الطائرة الحربية.
74  المنوعات / التربية والتعليم / المشكلات العاطفية تكسر القلب وتؤثر على المخ في: Apr 23, 2009, 01:04
مشكور اخي العزيز على الكلمات الرقيقة.....اخوك نابليون اوديشو...مع تحياتي وتمنياتي لك بالموفقية والنجاح الدائم......
75  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / البيت المستقل حلم العراقيين تحطمه حمى الأسعار! في: Apr 22, 2009, 18:36
حطم ارتفاع أسعار المواد الإنشائية حلم مهند عيسى (44) سنة في بناء بيت صغير لا تتعدى مساحته الـ75 م وكان مهند قد حصل على قطعة الأرض من أبيه الذي قسم داره بين أبنائه لعجزهم عن شراء قطعة ارض أو شراء منزل.لكن مهند لم يتمكن من بناء أمتاره الـ75 بسبب ارتفاع أسعار مواد البناء الفاحش..وتشارك أم حسين 65 سنة (هم البناء وارتفاع الأسعار) مع مهند..حيث تسكن الأخيرة في منزل لا تزيد مساحته عن 100م تقول ام حسين أن ابناها الذين تجاوزت أعمارهم 37 و35 لم يتزوجوا إلا لوقت قريب بسب صغر مساحة البيت..لكنها خوفا من (فوات الأوان) زوجت احدهما في غرفتها الصغيرة ونصحت ابنها الثاني في البحث عن بيت ليؤجره ويتزوج فيه..ومثل ام حسين ومهند الافا من العراقيين حيث تثير قصصا كهذه تناقضا من الغرابة والمفارقة التي تلف حياة العراقيين..ففي الوقت الذي يصنف فيه العراق واحدا من اغني البلدان بالمنطقة والعالم لغناه بالثروات الطبيعية كالنفط والفوسفات والغاز والكبريت والزئبق وغيرها. يبدو الأمر شديد الغرابة حين لا يتمكن أبناؤه من شراء قطعة ارض أو تشييد منزل لا تزيد مساحته عن 100 م؟

من يقف وراء اشتعال أسعار المواد الإنشائية وكيف ستحل هذه المشكلة التي أعاقت وربما قضت على أحلام المواطنين في بناء منازل تحفظ لهم مواطنتهم وتحمي جيوبهم من استنزاف الإيجار الشهري الذي لا يقل مقداره عن450 ألف في العاصمة بغداد حصرا..؟


 نار..الأسعار نار...!!
 
يعزو هادي الزبيدي مالك سكلة لبيع المواد الإنشائية الى إن اشتعال أسعار المواد الإنشائية هو السبب الرئيسي في عجز وعزوف المواطنين العراقيين عن تشيد المنازل أو حتى الشروع بأعمال الأعمار والترميم موجزا تلك الأسعار بالقول: يصل سعر دبل الطابوق العادي (900)إلف دينار والطابوق الجمهوري ( 1000000-12000000) مليون دينار..

في حين يصل سعر الرمل الأحمر قلابي من مقالع الرزازة (500) وصل سعر الطن من شيش التسليح الى (1000000 ) مليون دينار،وصل سعر طن جص النجف العادي إلى (1000000) مليون، وصل سعر جص مناطق غرب العراق إلى (20000000).،وصل سعر الطن الواحد من الاسمنت الى (200) إلف دينارا.،بلغ سعر الطن من شيش التسليح (1000000 ) مليون دينار، وصل سعر حصو سامراء والصدور(400) الف دينار.أضف الى ذلك ارتفاع أسعار الكاشية الواحدة الى (1000) ألف دينار. مع الأخذ بعين الاعتبار ان حاجة البيت المتوسط تبلغ قرابة 2000-2500 كاشية

-كم يكلف بناء الغرفة الواحدة..؟

-من 5-6 مليون

-وكم تبلغ كلفة بناء بيت بمساحة 200م؟

-حوالي (160) مليون دينار


حكومة طاغية وحكومة نائمة -مقارنة وحقائق مؤلمة

ويقارن المهندس عمر احمد (50 عاما )أسعار المواد الإنشائية في العهد السابق وأسعارها اليوم:كانت المواد الإنشائية متوافرة في غالبية المدن العراقية. وكان المواطن يحصل على المواد الإنشائية بأسعار مناسبة وعن طريق البيع المباشر من خلال مراكز متخصصة تزود المواطن بما يحتاجه. لكن الوضع تغير تماما بعد 2003 حيث أصاب الشلل والعجز اغلب نواحي الحياة في العراق ومن ضمنها مصانع ومعامل المواد الإنشائية ومازال الوضع متدهورا لأنهم لم يدعموا إنتاج المواد الإنشائية.

ولولع صدام حسين ببناء القصور فقد انتعشت صناعة المواد الإنشائية و استفادت تلك المعامل من جودة المعادن الطبيعية الموجودة على ارض العراق ووفرتها وتميزها على تلك المتوافرة في أراض الجيران.الأمر الذي أدى الى توافرها بالسوق وطرحها للبيع بأسعار ملائمة للمواطن.لكن معامل المواد الإنشائية رغم حصولها على دعم الحكومة الكبير إلا أنها خضعت من جهة أخرى لنظام رقابة صارم ساعدها في الوقوف على قدميها ومجاراة بل التفوق على ما يضاهيها في البلدان المجاورة والإقليمية.

ويوافقه هادي الزبيدي الرأي مضيفا : كانت الحكومة السابقة تقدم قرضا للمواطن الراغب في البناء ويتم تقسيط قيمة هذا القرض على راتبه السنوي أو من يكفله-إضافة لتقديم المواد الإنشائية بأسعار مخفضة و حسب حاجته..

 واسأله: لكن العراقيون عاشوا في الفاقة والعوز ولم يشيدوا بيوتا في ذلك الزمن.؟

يرد الزبيدي مستدركا: كلامك صحيح مئة بالمئة لكني أتكلم عن المضاربة بأسعار المواد الإنشائية اليوم وأقارن ثباتها في تلك الأيام وباعتباري صاحب سكلة منذ أكثر من عشر سنوات استطيع الجزم ان أسعار المواد الإنشائية وان شهدت صعودا في تلك الأيام إلا أن الأسعار اشتعلت بعد 2003 مما سبب عجز المواطنين عن البناء. ان حكومة اليوم لا تبالي بهموم الناس،فهي لا تقدم قروضا للمواطنين تساعدهم في تشييد منازلهم ولا توفر لهم المواد الإنشائية بأسعار مخفضة..ورغم ما نسمعه في الجرائد بين حين وآخر عن عزم المصرف العقاري تقديم قروضا للمواطنين إلا انها لا تتعدى الأكاذيب الدعائية..فالمستفيد الوحيد من هذه القروض هم الأحزاب المتنفذة وموظفو الحكومة الكبار لا غير..

اسمنت العراق الأجود عربيا وإقليميا..

تستخدم مادتا الاسمنت و الطابوق كمادتين أساسيتين في عمليات البناء والأعمار والترميم ويمتلك العراق قرابة الـ15 معملا للأسمنت بأنواعه العادي، المقاوم والأبيض. تنتشر معامل الاسمنت في الكثير من مدن العراق كركوك،السليمانية، الرمادي كربلاء، السماوة، الموصل، سامراء والنجف.وتماثل ظروف إنتاج الطابوق المادة الأساسية في البناء مع الاسمنت اذ تطورت ايجابيا خلال العقود الأخيرة بحيث غطت احتياجات السوق المحلي.تنتشر معامل الطابوق في مدن كربلاء النجف واسط و السماوة..لكن بالرغم من كون الاسمنت والطابوق صناعة محلية عالية الجودة والنوعية إلا أن المواطنين محدودي الدخل لا يتمكنون من شراؤها لارتفاع أسعارها.

ويعزو المهندس المقاول على حميد أسباب ذلك إلى فوضى الاستيراد التي لا تخضع لنظام رقابة حدودية ومحاسبة قضائية صارمة. وزيادة الطلب على الاسمنت العراقي عالي الجودة مما أدى إلى تهريبه للدول المجاورة كإيران وسوريا والأردن توقف غالبية معامل الاسمنت عن الإنتاج بعد 2003 بسبب تضرر منشات الطاقة الكهربائية والتي تعتبر الحجر الأساس لتشغيل وإدامة معامل الأسمنت.توقف مولدات المعامل بسبب السلب والنهب وعدم تشغيلها او صيانتها..وبالتالي توقف اغلبها عن العمل.وحتى تلك المعامل التي تعاود العمل اليوم فان إنتاجها لا يغطي احتياج السوق الفعلي لهذا ارتفعت أسعاره واقتصر شراؤه على الشركات الكبيرة التي تحاول الأعمار و يبقى هو الخاسر الأكبر.. أما بالنسبة لمعامل إنتاج الطابوق فان تشغيلها يعتمد بالدرجة الأساس على النفط الأسود..كانت الحكومة تزود المعامل بالنفط الأسود بأسعار رمزية رخيصة. لكن توقف الحكومة خلال الست سنوات الماضية عن تزويد المعامل بالنفط الأسود اضطرها لشرائه من الأسواق التجارية بأسعار تتجاوز مليوني دينار للتنكر الواحد..وهذا سبب اشتعال أسعارها بالنسبة للمواطن أسوة بأسعار الاسمنت.

-كيف يمكن إعادة تشغيل معامل الاسمنت و الطابوق اليوم..؟

المهندس علي : تستطيع الحكومة إعادة تشغيلها بدعم معامل المواد الإنشائية.ويجب أن يرافق ذلك الدعم نظام مراقبة اقتصادية لتلك المعامل بحيث تضمن توفرها للمواطن بأسعار الإنتاج وليس بأسعارها التجارية العالية


 مقترح وحــــــل

-ما الحل؟

يجيب المهندس علي حميد قائلا: حل مشكلة السكن والبناء سهل وبالمتناول

-كيف..؟

-يمتلك العراق مساحات شاسعة غير مأهولة وهي صالحة تماما للسكن فما الضير ان توجهت الحكومة وبذلت جهودا حقيقية لإنشاء مجمعات سكنية تستوعب حاجة المواطنين العراقيين.وهذا حل لن يكلف الحكومة الكثير طالما أن الأرض موجودة والمواد الإنشائية موجودة وبنوعيات ممتازة الجودة إضافة إلى توفر الأيدي العاملة من المواطنين أنفسهم الذين هم بحاجة إلى تلك المنازل..

ويسترسل المهندس علي حميد: باعتماد هذه الطريقة تكون الحكومة قد ضربت أكثر من 3 عصافير بحجر واحد..إعادة الحياة لمصانع ومعامل المواد الإنشائية وحصلت على أيدي عاملة( ببلاش) أو بأجور رمزية إضافة إلى تحقيق الهدف الاسمي وهو توفير السكن للمواطنين باعتباره حقا طبيعيا للمواطن في ثروات وطنه.


المحصلة

من خلال كل ما تقدم نرى أن تبدأ الحكومة بمعالجة جدية لمشكلة السكن والارتفاع الحاد بأسعار مواد البناء وذلك من خلال دعم المواطن بإعادة تفعيل نظام القروض العقارية فعليا وليس شكليا (حبر على ورق) وتوفير المواد الإنشائية بسعر الإنتاج. وعلى الحكومة أيضا أن تبدأ بدعم مصانع ومعامل المواد الإنشائية وزيادة إنتاجيتها بسعتها القصوى بشكل يسد الحاجة المحلية وهي خطوة تجنب الحكومة إنفاق وتبديد ملايين الدولارات من ثروات العراق -كلفة استيراد المواد الإنشائية في حال ابتدأت فعليا إعادة الأعمار والبناء. ان مصانع ومعامل المواد الإنشائية المحلية معروفة بجودتها ونوعيتها الراقية فالأرض العراقية خصبة وولود ولا يوجد مبرر منطقي لعزوف الحكومة عن الإصغاء للعقول الوطنية الاقتصادية الحريصة وتوفير منزل يسكنه المواطن العراقي بكرامة واعتداد بعد طول معاناة.

 
 
 http://www.elaph.com/Web/Reports/2009/4/430405.htm
76  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / ناجي العطري يتعهد بدعم سورية لاعادة اعمار العراق في: Apr 22, 2009, 18:32
بغداد: تعهد محمد ناجي العطري رئيس الوزراء السوري بدعم بلاده لعملية اعادة بناء العراق في اول يوم من زيارته لبغداد والتي تستغرق يومين. وكان العطري قد وصل الى بغداد الثلاثاء، على راس وفد وزاري كبير يضم عشرة وزراء من بينهم وزراء الصحة والنفط والداخلية والنقل.

وتعتبر زيارة العطري هو الاولى لرئيس وزراء سوري منذ الغزو الامريكي للعراق عام 2003.

والتقى العطري بنظيره العراقي نوري المالكي حيث يسعى الجانبات الى بحث سبل دعم العلاقات بين البلدين في المجالات الصناعية والتجارية والزراعية والمصرفية.

وذكر بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أن " رئيس الوزراء العراقي تواق الى تستغل الشركات السورية العاملة في القطاعين العام والخاص كل الفرص الممكنة للمساعدة في اعادة بناء العراق".

واعرب المالكي عن رغبة بلاده في صياغة نموذج للعلاقات مع سوريا تختلف عن تلك التي كانت سائدة ابان حكم الرئيس الاسبق صدام حسين.

وقال وزير الخاريجة العراقي هوشيار زيباري ان محادثات الوفدين العراقي والسوري ستتركز على اعادة فتح خط انابيب كركوك - بانياس لدعم صادرات النفط العراقية، علاوة على قضايا اقتصادية اخرى.

يذكر ان العلاقات الدبلوماسية قطعت بين البلدين عام 1980، لكن تقاربا حصل بينهما في السنوات الاخيرة لنظام الرئيس صدام حسين.

واعلنت سوريا والعراق في نوفمبر/ تشرين الثاني 2006 تطبيع العلاقات بينهما بشكل كامل.

http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432439.htm
77  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / طمأنة الصحوات بالإلتزام بضمها إلى وظائف أمنية ومدنية في: Apr 22, 2009, 18:26
بغداد تبدأ الشهر المقبل دفع مرتبات 91 ألف عنصر مسلح مسرح
طمأنة الصحوات بالإلتزام بضمها إلى وظائف امنية ومدنية
إيلاف من بغداد : طمأن قائدان أميركيان عناصر مجالس الصحوات السنية العراقية البالغ عددها 91 ألف فرد بإلتزام الحكومة العراقية وجديتها في إلحاقهم بوظائف عسكرية ومدنية، مؤكدين أنه سيتم خلال الشهر المقبل البدء بشكل منتظم بصرف مرتباتهم مؤكدين التصميم على تعويض هذه العناصر لما قدمته من تضحيات في برنامج يشكل اساسًا لعملية المصالحة الوطنية  ويضمن أملاً ومستقبلاً أفضل للعراقيين.

وقال مسؤول من قوات التحالف إن الحكومة العراقية ملتزمة بموعدها في تحمل المسؤوليات وتسديد جميع الرواتب لجميع عناصر الصحوات الذين يطلق عليهم "أبناء العراق"، كما تعمل على دفع الأجور المستحقة لجميع أفراد هذه الجماعة الذين يستحقون تلك الأموال لقيامهم بعمليات المراقبة والحراسة.
 
وجاءت هذه التطمينات اثر مخاوف اثيرت مؤخرًا وسط مجاميع الصحوات من استهداف الحكومة العراقية لها وإعتقال قادتها وملاحقة عناصرها حيث كانت مناطق في بغداد قد شهدت مؤخرا مواجهات مسلحة مع عدد من هذه العناصر التي عبرت عن مخاوف من استهدافها الامر الذي دفع بقيادات منها الى الهرب الى سوريا والاردن .

وأشار اللواء جون جونسون نائب رئيس أركان قائد عمليات الفيلق المتعدد الجنسيات في العراق قائلاً " مراراً وتكراراً أبدت كل من الحكومة العراقية وقوات التحالف التزامهما لأبناء العراق من خلال تصرفهما وهذا ما يؤكد ويثبت التزامهما هنا." واشار الى انه عندما يتم وضع عملية دفع رواتب أبناء العراق على المسار الصحيح سيتحول إهتمام الحكومة العراقية وقوات التحالف إلى عملية نقل أبناء العراق وتسليمهم وظائف جديدة في القطاعين العسكري والمدني .  
وأضاف اللواء جونسون قائلاً " إن القرار الذي إتخذه مؤخرًا مجلس الوزراء العراقي بنقل عمل أبناء العراق وتسليمهم وظائف في مختلف الوزارات وصهرهم في قوات الأمن العراقية هي إشارة مهمة جداً للأحداث التي ستجري في الأشهر المقبلة" كما نقل عنه بيان صحافي للقوات الاميركية الى "أيلاف" اليوم .

ومن جهته اشار العقيد جافري كولماير رئيس عملية المصالح من الفيلق المتعدد الجنسيات في العراق قائلاً " حالياً يقوم صرافو الرواتب العراقيين بدفع رواتب أبناء العراق في أربعة محافظات هي : بغداد وبابل وواسط، وديالى وسوف يضاف إلى تلك المحافظات ثلاث محافظات أخرى في أواخر شهر نيسان (ابريل) الحالي أما خلال شهر أيار (مايو) المقبل ستقوم الحكومة العراقية بدفع الرواتب وبشكل شهري لجميع عناصر أبناء العراق المتواجدين في المحافظات التسع العراقية حيث يبلغ عددهم 91 الف عنصر.

واضاف انه في الوقت نفسه يقوم المسؤولون بإتخاذ التدابير اللازمة لدفع الرواتب المتأخرة والمستحقة في المحافظات الأربعة حيث كان ذلك نتيجة خطأ غير متعمد في الميزانية العراقية. ويتم الآن العمل على تصحيح هذا الأمر في المحافظة الرابعة أيضاً حيث تم الإنتهاء من تصحيحه في المحافظات الثلاث إضافةً على ذلك يتوجب على الحكومة العراقية أن تضُم المحافظات الخمس المتبقية في برنامج دفع الرواتب بعد أن تولت المسؤولية الكاملة على جميع عناصر أبناء العراق.
 واوضح العقيد كولماير إن التأخير في دفع رواتب أبناء العراق كان نتيجة قيام مجلس النواب والذي هو بمثابة الهيئة التشريعية الرئيسة بتغيرات في ميزانية العام 2009 حيث إن تلك التغيرات أستبعدت تمويل مرتبات عناصر أبناء العراق مما أدى إلى تأخير في عملية دفع الرواتب لبعض العناصر في المحافظات الأربعة لعدة أسابيع أو لشهر واحد على الأكثر.

واضاف العقيد كولماير قائلاً " إن هذا الخلل في حد ذاته يمكن أن يكون من بعض القضايا التي تتوقعها  حتى في الحكومات الديموقراطية السليمة حيث يتم التشاور في الأمور التشريعية المتعلقة في أمور الميزانيات" . واشار الى انه " ليس فقط برنامج دفع رواتب عناصر أبناء العراق هو الوحيد الذي تأثر خلال القيام بتعديل للميزانية العراقية، فلم يتم تمويل و دعم 200 صندوق تابع للمجالس المحلية في جميع ارجاء البلاد  وبشكل مؤقت من قبل مجلس النواب."
واشار كولماير الى انه وعلى الفور قام مجلس الوزراء بالتحرك لتصحيح هذا الخطأ غير المتعمد وقام بتمرير قانون لصرف رواتب أبناء العراق من ميزانية وزارة الداخلية حيث سيظل هذا الحل سارياً حتى قيام مجلس النواب بتمرير حل نهائي لتمويل رواتب أبناء العراق. وأضاف قائلاً " إن هذا الأمر سيستغرق بعض الوقت لتحقيق تلك التغيرات ولكن العراقييون كرسوا أنفسهم لتعويض أبناء العراق لما قاموا به وقدموه من تضحيات حيث أنهم يقومون بالإجراءات المناسبة لذلك."
واوضح إن القيام بتسوية للرواتب كان من أولوية الحكومة العراقية و قوات التحالف  الذين ركزوا على البرنامج المتعلق بأبناء العراق حيث كان هذا البرنامج يشكل البرنامج الرائد لعملية المصالحة التي جرت في العراق. لقد تحركت الحكومة العراقية وبسرعة لإعادة تمويل البرنامج المتعلق بأبناء العراق حتى قبل قيامها بتمرير الميزانية النهائية لعام 2009.

وأنهى العقيد كولماير تصريحه قائلاً " من خلال العمل مع الحكومة العراقية نكون قد قمنا بدمج السكان الذين كانوا في الماضي منقسمين في عراق جديد و وفرنا لهم الأمل ومستقبل أفضل."
وكانت القوات الاميركية اعلنت مؤخرا انتقال 91 الفًا من مسلحي مجالس الصحوات التي شكلتها عام 2006 الى السلطات العراقية حيث سيتم ضم 20 بالمئة منهم الى قوات الامن العراقية فيما سيتم ايجاد وظائف مدنية للاخرين وضمان صرف الحكومة العراقية لمرتباتهم بعد تاخير استمر اشهرا عدة اثار مخاوف من امكانية انتقال قسم منهم الى المنظمات المسلحة المتمردة .
 
وقالت القوات الاميركية ان المتطوعين المحليين من عناصر الصحوات قد ساعدوا في الحد من اعمال العنف والتاثير الارهابي  في انحاء البلاد  . وشكلت قوات الصحوة للمرة الاولى في ايلول (سبتمبر) عام 2006 في محافظة الانبار الغربية السنية حيث  استطاعت خلال اشهر قليلة طرد مسلحي القاعدة والجماعات المتطرفة المرتبطة بها  الامر  الذي شجع الجيش الاميركي على تطبيق هذه التجربة في محافظات اخرى خلال عام 2007 .
 

الخبر منشور في موقع ايلاف...الرابط..http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/431808.htm
78  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / إتفاقات سياسية وأمنية وإقتصادية وثقافية بين دمشق وبغداد في: Apr 22, 2009, 18:24
إيلاف من بغداد: يدشن رئيس الوزراء السوري محمد ناجي عطري الذي وصل إلى بغداد اليوم في زيارة هي الأولى من نوعها منذ 28 عامًا مرحلة تعاون مشترك متقدمة وترؤس وفد بلاده إلى اجتماعات اللجنة العليا المشتركة بين البلدين وتوقيع إتفاقات سياسية وإقتصادية وأمنية ومالية ونفطية وثقافية وعلمية بعد 5 سنوات من شكوك وتبادل اتهامات تبعت مرحلة سقوط النظام العراقي السابق وتحميل بغداد لدمشق مسؤولية السماح لمقاتلين عرب بالعبور الى العراق لتنفيذ اعمال ارهابية وهو ماظلت تنفيه سوريا بشدة.

ويقوم عطري بزيارته هذه التي تستغرق يومان تلبية لدعوة من رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ليترأسا إجتماع اللجنة العليا العراقية السورية المشتركة الذي سيشارك فيه من الجانب السوري وزراء المالية والداخلية والنفط والري والإقتصاد والصحة والنقل والصناعة والكهرباء والإسكان. وسيجري الوفد مباحثات رسمية مع المالكي ومع نظراء اعضائه من الوزراء العراقيين حيث سيتم التوقيع على عدة إتفاقيات لتدعيم التعاون في مختلف المجالات بين البلدين.

وكان وزير الاقتصاد السوري عامر لطفي حسني زار بغداد مؤخراً وأجرى مباحثات مع نظيره العراقي فلاح السوداني وتوصل الجانبان إلى صيغة لحسم ملف الديون والأموال العراقية الموجودة في المصارف السورية. كما اتفق البلدان على توسيع التبادل التجاري وإنشاء مصرف عراقي ـ سوري ومشاريع أخرى سيتم التوقيع عليها خلال اجتماعات اللجنة السورية العراقية في بغداد اليوم.

وسيتم خلال زيارة عطري توقيع اتفاق مشترك بين البلدين بعد ان استكملت اللجان الفنية فيهما عملهما وذلك من اجل تجاوز كل اشكاليات المرحلة السابقة بعد أن اكد البلدان الرغبة المشتركة لتأطير هذه العلاقات باتفاق ثنائي يشمل جميع الجوانب الاقتصادية والسياسية والمالية والثقافية والعلمية والامنية وفي مجالات النفط والطاقة. وسبق لسوريا ان أرسلت السفير نواف الفارس الى بغداد في تشرين أول (اكتوبر) الماضي بعد قرار إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين عام 2006.. في حين عين العراق علاء الجوادي سفيرا لدى سوريا مطلع العام الحالي وهو أول تمثيل على هذا المستوى بين البلدين منذ 28 عاماً.

والاسبوع الماضي اسفرت مباحثات عراقية سورية استمرت لمدة ثلاثة ايام عن توقيع اتفاق ثنائي شمل المجالات الاقتصادية والتجارية والامنية والثقافية والعلمية والصحية والموارد المائية اضافة الى المواضيع ذات الاهتمام المشترك. ووقع الاتفاق وزيرا التجارة في البلدين السوداني وحسني حيث اشار الوزير العراقي الى ان سوريا تمثل مكانة متميزة لدى العراقيين "ولدينا الرغبة كحكومة عراقية في البدء بإنطلاقة جديدة تعيد العلاقات الى مستوى متقدم ومتطور يشمل جميع المجالات". واضاف أن سوريا تمتلك مقومات التصدير والاستيراد كونها من الدول المنتجة للمواد الغذائية والانشائية والمنزلية اضافة الى كونها تشكل عمقاً استراتيجياً للعراق وبوابة مهمة اضافة الى كونها نافذة بحرية مهمة يمكن الافادة منها في توريد المواد والبضائع التي يوردها العراق من دول العالم المختلفة.

واشار السوداني الى أن المباحثات مع الوفد السوري كانت ناجحة ومتميزة ومثمرة "توصلنا من خلالها الى نقاط تفاهم كثيرة بعد أن قسمنا المواضيع الى لجان تدرس كل حالة وتضع نقاط الاتفاق ومعالجة المشاكل بطريقة أخوية". من جهته قال وزير التجارة والاقتصاد السوري أن ما تحقق في بغداد من نتائج متميزة بعد ثلاثة أيام من اللقاءات والحوارات يمثل نقطة تحول كبيرة في مسار العلاقات الثنائية يمثل المجالات المختلفة. واوضح أن محضر التعاون المشترك شمل المجالات الاقتصادية والتجارية والثقافية والعلمية اضافة الى موضوع توحيد اجهزة الفحص والسيطرة النوعية في مجالات المواد الغذائية اضافة الى مواضيع تتعلق بالحدود.

يذكر ان بنود الاتفاق الذي سيتم التوقيع عليه خلال الزيارة الحالية لعطري تضمنت عشرون مادة شملت التعاون في المجال التجاري والمالي والاستثماري واكدت هذه المادة في فحواهاعلى التزام العراقيين بأحكام منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى وبرنامجها التنفيذي كذلك القرارات الصادرة عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي العربي ورفع كافة القيود غير الكمركية المفروضة على السلع الوطنية المتبادلة بينهما كذلك التنسيق في المحافل الدولية والعربية والقضايا ذات الاهتمام المشترك بما يحقق مصلحة البلدين.

وابدى الجانبان استعدادهما للاستمرار في تبادل التشريعات الصادرة في كلا البلدين في مجال التجارة الداخلية والخارجية خاصة بما يتعلق منها بالاغراق والدعم والوقاية والمنافسة وحماية المستهلك والشركات وسلامة الغذاء وابدى الجانب العراقي رغبة في المشاركة في دورة معرض دمشق الدولي لعام 2009 ومشاركة الجانب السوري في الدورة 36 لمعرض بغداد الدولي الذي سيقام عام 2009 واقامة المعارض التخصصية والتوعية وتنظيم الدورات التدريبية من أجل تبادل الخبرات.

وفي مجال المناطق الحرة اتفق الجانبان على الصيغة النهائية لمشروع بروتوكول التعاون في مجال المناطق الحرة تمهيداً للتوقيع النهائي. واعلن الجانبان عن التعاون في تنفيذ البرامج الترويجية المشتركة للاستثمار في المناطق الحرة العراقية كبرنامج ترويجي لاطلاع المستثمرين السوريين عليه. وفي مجال الاستثمار قدم الجانب العراقي مقترحاته لاقامة الندوة المتعلقة في مجال الاستثمار الى الجانب السوري الذي ابدى استعداده لاقامة هذه الندوة في مدينة دمشق خلال العام الحالي.

واتفق الجانبان على تعديل اتفاقية حماية وتشجيع الاستثمارات الموقعة عام 2002 على ان يتم الاتفاق في دمشق للتوصل الى صيغة نهائية لمشروع الاتفاق الجديد. واتفق الجانبان على تفعيل التعاون في مجال الاستثمار وتبادل الخبرات والمعلومات والقوانين واللوائح لتحسين مناخ الاستثمار لديهما. وفي المجال المصرفي والمالي تم الاتفاق على تشكيل لجنة مشتركة متخصصة في مجال الضرائب كذلك الاتفاق على صيغة نهائية لمشروع البرتوكول الملحق بأتفاقية تجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب من الضرائب في ما يتعلق بالضرائب على الدخل. كما اقترح الجانب السوري نقل المعبر الحدودي البوكمال (القائم) جنوبيا ً بمسافة 15كم بهدف ابعاد المعبر عن المناطق السكنية في كلا البلدين.

وفي مجال النفط تعهد الجانب العراقي بتفعيل رأسماله في الشركات الروسية المرشحة للقيام باعمال تأهيل مقطع خط نفط كركوك بانياس الممتد داخل الاراضي العراقية وذلك بهدف نقل النفط العراقي عبر سوريا. وفي المجال الصناعي اتفق الوفدان العراقي والسوري على دراسة امكانية اقامة مناطق صناعية في كل من البلدين وتنظيم لقاءات بين الغرف الصناعية والتجارية فيهما وتبادل الزيارات للمتخصصين في مجال صناعة النسيج والغذاء والدواء.

وفي مجال الزراعة أستعرض الجانبان الاتفاقية الموقعة سابقاً بين البلدين فيما يخص نهري دجلة والفرات وتم الاتفاق على استمرار العمل بتفعيلها. واستعرض الجانبان الوضع المائي الحرج لنهر الفرات وبعد الاطلاع على البيانات المقدمة من الجانب السوري حول التصاريف الواردة من تركيا باتجاه سوريا في الستة اشهر الاخيرة حيث اتفق الجانبان على ضرورة السعي المشترك والجدي مع الجانب التركي لزيادة الحصص المائية لكل من سوريا والعراق وتقديم خطط التشغيل للحدود التركية.

وفي مجال النقل اتفق الجانبان على العمل من اجل تفعيل العمل بدفاتر التأمين البرتقالية مع التأكيد على حل جميع الامور التي تحول دون ذلك واتفق الجانبان على ضرورة تطوير منفذ البو كمال القائم بما يسمح بتسهيل مرور البضائع والاشخاص وبما يتوافق مع مشاريع الربط الكلي والطرفي الجديد في الاتصالات والمعلومات.

وكانت مباحثات اجراها في بغداد الشهر الماضي وزير الخارجية السوري وليد المعلم قد ازالت ما اسماها نائب رئيس الجمهورية العراقي عادل عبد المهدي "العراقيل والتوجسات التي كانت تعيق تطور العلاقات بين البلدين" حيث اكدت مباحثاته مع المسؤولين العراقيين الاخرين ان المتغيرات الراهنة على الصعيدين الدولي والعربي توفر ارضية جيدة للانطلاق نحو بناء واقامة علاقات متطورة بين البلدين اضافة لما اثمرت عنه من اتفاقات على تعاون امني وسياسي وتجاري ونفطي وتعاون مشترك من اجل دحر الارهابيين ومنع تسللهم عبر الحدود ومكافحة الارهاب الذي يهدد امن العراق وسوريا.

وخلال مؤتمر صحافي مشترك مع وزير الخارجية هوشيار زيباري اكد المعلم استعداد بلاده لدعم جهود المصالحة الوطنية في العراق نافيا ان يكون قد حمل مقترحات بخصوصها خلال زيارته الحالية. وشدد على رغبة سوريا في تحقيق الوفاق الوطني. وفي ما يخص المصالحة الوطنية ووجود معارضين عراقيين في سوريا قال المعلم ان المصالحة شأن عراقي خاص وسوريا لديها امنيات بنجاحها واستعداد لتقديم اي مساعدة لتحقيق هذا الهدف وقال ان سوريا مرتاحة لتطور العملية السياسية في العراق.
الخبر منشور في موقع ايلاف...الرابط...http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432063.htm
79  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / تقرير أممي حول المناطق المتنازع عليها في العراق في: Apr 22, 2009, 18:18
بغداد: قال مسؤولون غربيون إن الامم المتحدة ستسلم إلى العراق يوم الاربعاء تقريرا حول المناطق المتنازع عليها بما فيها كركوك تأمل ان تؤدي الى تجنب الحرب بين الاكراد والحكومة التي يقودها العرب في بغداد.

وتقرير الامم المتحدة حول مستقبل كركوك وهي مدينة غنية بالنفط تقول الاقلية الكردية انها عاصمة اسلافهم هو اخر جهد لانهاء عقود من الصراع حول منطقة يقطنها خليط من الاكراد والتركمان والعرب.

وتعتبر التوترات في الشمال أيضا عنصرا حاسما في السلام الدائم في العراق حيث يخشى كثيرون ان يتبع ست سنوات من اراقة الدماء بين السنة الذين كانوا مهيمنين يوما ما والاغلبية الشيعية حرب بين العرب والاكراد.

وبينما يتحدث مسؤولون اجانب عن لحظة مواتية لحل وسط بين العرقيات المتنازعة في كركوك سيكون من الصعب حل صراع له جذور في التاريخ العراقي.

وقال راكان الجبوري وهو عربي يشغل منصب نائب حاكم محافظة كركوك ان الخلاف بشأن كركوك مرتبط بالنفط والعرق والهوية والارض وكل شيء.

ويصر الاكراد على ان غالبية سكان المحافظة يريدون ان يصبحوا جزءا من المنطقة الكردية التي تعد مستقلة فعليا منذ عام 1991.

وتبدو كردستان التي نجت من الحرب التي اجتاحت بقية العراق بعد غزو عام 2003 منظمة وفي حالة رخاء.

غير ان هناك اعتراضات شديدة من العرب والتركمان في كركوك الذين يتهمون الاكراد بالجشع والظلم.

وياتي تقرير الامم المتحدة فيما يتطلع العراق الى اجراء انتخابات عامة في اواخر العام الجاري وفيما يسعى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وهو شيعي اكسبه توجهه الوطني دعما الى تأكيد اكبر لسلطة الحكومة المركزية على كركوك.

ويثير ميله لتأكيد سلطته ردود فعل مريرة في أربيل العاصمة الكردية حيث تحدث المسؤولون عن اسلوب سلطوي مماثل لصدام حسين الذي ارتكب مذابح جماعية ضد الاكراد.

وقال عدنان مفتي رئيس البرلمان الكردي ان احدا لا يمكنه ان يسيطر على العراق بصورة ديكتاتورية. وقال انهم يرفضون اي قرار ضد الشعب الكردي.

ويشير دستور العراق الذي وضع في عام 2005 الى اجراء استفتاء حول كركوك غير انه لم يتم. ويقول عرب وتركمان انه لا يمكن ان يتم الآن.

ويشكو العرب والتركمان في كركوك من ان الاكراد استغلوا قوتهم - ويلقي بعضهم باللوم في ذلك على المسؤولين الامريكيين لتسليمهم السيطرة على المحافظة في عام 2003 - ويقولون ان الاكراد نقلوا نحو نصف مليون كردي الى كركوك منذ ذلك الحين.

واتسعت الهوة بين الاكراد والعرب في كركوك بعد ان اتى المالكي بكتيبة جديدة من الجيش العراقي الى كركوك مما اقلق البشمركة العراقيين الذين يتمركزون في المحافظة من فترة طويلة.

غير ان المسؤولين الاميركيين يشيرون الى ان السياسيين الاكراد ربما يكونوا اكثر استعدادا لحل وسط فيما يفكرون في انسحاب حليفهم طويل الامد الولايات المتحدة واحتمال ان يفقدوا بعضا من نفوذهم البرلماني في الانتخابات التالية.

ويتحدث العديد من الاكراد بخوف عن قوة العرب المتجددة وخطة الولايات المتحدة بسحب كل قواتها بحلول نهاية عام 2011.

وقال الكولونيل ريان جونزالفيس "علينا ان نقنع الاكراد ان يثقوا في كل من حكومتهم.. وان المجتمع الدولي لن يسمح لذلك بان يحدث..اي الحرب الاهلية او المعاملة غير العادلة لشعب."

ويراقب الجيش الاميركي اي مؤشرات على زيادة العنف في كركوك حيث قتلت سيارة ملغومة عشرة اشخاص في الاسبوع الماضي.

وبعد ست سنوات من اراقة الدماء والمشاحنات يوجد لدى العديد من سكان المدينة كثير من الشك.

ولايرى على صادق المتحدث باسم حزب أيلي التركماني اسبابا للتفاؤل. ويقول انه لا توجد نية لحل حقيقي من الجانب الكردي. واضاف انه على الورق يوجد حوار ولكن بدون اجراء.
 
الخبر منشور في موقع ايلاف...الرابط..http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432418.htm
80  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / 16 وحدة إدارية تقاطع وتهدد بالإلتحاق بإقليم كردستان في: Apr 22, 2009, 18:14
إيلاف من بغداد: تصاعدت حدة الخلافات بين الممثلين العرب والأكراد في محافظة نينوى وعاصمتها الموصل الشمالية العراقية بشكل خطر، إثر إعلان 16 وحدة إدارية تابعة للمحافظة يديرها مسؤولون أكراد، مقاطعتها للحكومة المحلية الجديدة وإدارة محافظها اللتين تقودهما قائمة الحدباء العربية، والتي هدد رئيسها المنتخب ومحافظها الجديد أثيل النجيفي بإحالة أولئك المسؤولين إلى القضاء بعد تهديدهم بالإنفصال عن المحافظة وإلحاق مناطقهم بإقليم كردستان الشمالي الذي يحكمه الأكراد منذ عام 1991. فقد إلتحق ممثلو 16 قضاء وناحية في محافظة نينوى بقرار إتخذه قبل يومين قائمقامو أقضية سنجار وشيخان ومخمور التي تسكنها غالبية كردية بمقاطعة الإدارة الجديدة التي تقودها قائمة الحدباء، والتي إتهموها بالإنفراد في إدارة المحافظة والإستحواذ على المناصب السيادية فيها.

ودعا قائممقام قضاء مخمور "برزان سيد كاكه" إلى عدم تهميش القوائم الاخرى الفائزة في الانتخابات الأخيرة لمجلس المحافظة وأكد ضرورة إشراك الجميع في إلادارة، مطالبًا بإعطاء منصب سيادي لقائمة نينوى المتآخية (الكردية) التي حصلت على 12 مقعدًا بمجلس المحافظة الجديد اثر الانتخابات الاخيرة . وهدد باللجوء إلى برلمان إقليم كردستان وتقديم طلب رسمي بإنضمام تلك المناطق إلى إلاقليم في حال عدم الإستجابة إلى هذه المطالب من قبل الإدارة الجديدة.

وطالب ممثلو هذه الوحدات الإدارية في الاقضية والنواحي التابعة لمحافظة نينوى في رسالة الى الرئيس جلال طالباني ومجلس النواب العراقيين بالتدخل لحل هذه المشكلة "التي خلقتها قوى سياسية تريد الانفراد بالسلطة".. موضحين "ان المطالبة بالإنضمام إلى إقليم كردستان هو حق دستوري وفقاً للمادة 140 من الدستور". واشاروا الى انه بعد انعقاد الجلسة الاولى لمجلس محافظة نينوى الجديد الاسبوع الماضي فقد تم توزيع المناصب السيادية الرئيسة للمجلس والادارة الجديدة لهذه المحافظة على اعضاء قائمة الحدباء حصرًا مما اضطرهم الى اعلان مقاطعة جلسات المجلس والادارة الجديدة.

واكدوا عزمهم على توسيع وتعميق وتعزيز المقاطعة وعدم الالتزام بالتعليمات  الصادرة من ادارة المجلس الجديد "التي تتعارض مع مصالح جماهيرنا في هذه المناطق". ودعوا القوات الامنية الى عدم التدخل في المسائل والمشاكل الادارية والسياسية . وهددوا بانهم سيقدمون طلبا فوريا الى حكومة اقليم كردستان " لتتحمل المسؤليات الادارية والمالية ازاء هذه المناطق في حالة لجوء الادارة والمجلس الجديد في محافظة نينوى الى اتخاذ اجراءات عقابية بحق هذه المناطق". ودعوا قائمة الحدياء الى مراجعة موقفها مؤكدين استعدادهم "للحوار وحل المشاكل بطرق حضارية وفق الدستور".

ومن جهته، قال أثيل النجيفي محافظ نينوى ان التصريحات التي أطلقها مسؤولو أقضية شيخان ومخمور وسنجار ستحال إلى الجهات القانونية لاتخاذ القرار اللازم بشأنها . وقال ان الإدارة الجديدة في محافظة نينوى ملتزمة بتطبيق القانون والدستور على الجميع ولن تتساهل مع الموظفيين الذين لايدركون حدود وظائفهم والذين يستغلون صلاحياتهم باتجاهات حزبية ولصالح جهات معينة حيث أن واجبهم يحتم عليهم تهدئة الأمور وتطبيق القانون ومفاتحة الجهات الرسمية في الأمور التي يرونها مخالفة للدستور . وأضاف ان إثارة الفتنة وتحريض المواطنيين على مخالفة القانون هي أمور تتقاطع مع حدود وظائفهم .

وانتقد النجيفي تصريحات القادة الأكراد المحليين وأعضاء في البرلمان عن قائمة التحالف الكردستاني قائلا "أما التصريحات السياسية التي صدرت من بعض القيادات المحلية للأحزاب الكردية وكذلك من بعض أعضاء مجلس النواب عن كتلة التحالف الكردستاني فنعتبرها تصعيدا لا مبرر له ولاننظر إليها بجدية كبيرة لأنها لم تصدر من جهات تعد من صناع القرار في الأحزاب الكردية ونحن نضع تلك التصريحات في إطار التهويش الإعلامي لأننا نعتقد أن القيادات العليا في الأحزاب الكردية تفكر جيدا ولاتتخذ قرارا تتنصل فيه عن العملية السياسية او تنقلب على الديمقراطية أو لا تعترف بنتائج الانتخابات فهذه قرارات خطرة وستكون لها عواقب وخيمة". ودعا النجيفي قائمة نينوى المتآخية (الكردية) والمسؤولين المحليين في المناطق المقاطعة إلى العدول عن قرارهم والعودة إلى وظائفهم والالتزام بالأنظمة والقوانين المعمول بها في الإدارات.

وتأتي هذه المشكلة لتواجه الحكومة المحلية الجديدة في الموصل بعد ايام من انتهاء مشكلة اخرى اثارها شعار قائمة الحدباء العربية الذي تضمن خارطة للعراق ظهرت فيها الكويت جزءا منه، مما اثار هجوم نواب وصحافيين كويتيين اعتبروا قادة القائمة من بقايا البعثيين . لكن النائب العراقي أسامة النجيفي شقيق رئيس القائمة اثيل النجيفي والعضو البارز في القائمة العراقية الوطنية بزعامة رئيس الوزراء السابق اياد علاوي  اكد ان هذا الامر كان نتيجة خطأ في طباعة الخريطة مشيرا الى أنه تم اتلاف جميع الملصقات والإعلانات التي وظهر فيها عن طريق الخطأ أن الكويت جزء من العراق واستبدلت بـملصقات توضح الحدود الفاصلة بين البلدين الجارين .

واضاف انه بعث بنسخة من الملصق الجديد للسفير الكويتي في بغداد علي المؤمن مع شرح تفصيلي عن الخطأ الذي وقع إضافة الى اعتذار رسمي قدم للسفير . واوضح أن هذا هو رأي جميع من ينتمي الى قائمة الحدباء التي تضم شيوخ عشائر وقبائل عراقية. وقال ان هذه المسالة قد تم تصعيدها من قبل الاحزاب الكردية لان القائمة اخذت على عاتقها الدفاع عن بعض المناطق العراقية العربية كمدينة جلولاء وخانقين وكركوك وغيرها من المناطق العراقية العربية المتنازع عليها التي يطالب الأكراد بضمها الى محافظاتهم الثلاث "وهذا ما جعل القائمة تنجح باكتساح في الانتخابات المحلية الأخيرة لذا نجد الأكراد يحاولون تشويه الصورة بأي شكل من الأشكال كي يحققوا مكاسب على حساب قضايانا الوطنية" كما قال .

يذكر ان تنافسًا سياسيًا حادًا بين قائمة الحدباء والاحزاب الكردية قد نشأ حول المناصب في السيادية بحكومة الموصل المحلية الجديدة الامر الذي استدعى تدخل القائد والقنصل الاميركيين في المحافظة في محاولة لتخفيف الازمة الناشبة.
الخبر منشور في موقع ايلاف....الرابط..http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432461.htm
81  المنوعات / التربية والتعليم / المشكلات العاطفية تكسر القلب وتؤثر على المخ في: Apr 21, 2009, 19:47
اثبتت دراسة أجريت مؤخرا أن انكسار القلب نتيجة المشكلات العاطفية هي عملية حقيقية بمعناها الحرفي كون القلب من أكثر أعضاء الجسم حساسية.

وأثبت علماء من جامعة توبنجن الألمانية أن المشكلات العاطفية لا تؤثر على القلب وحسب، بل على الجسم كله لدرجة أن عمل بعض المناطق الدماغية في مخ المرأة تحديدا يتضرر بشدة بعد تجربة الانفصال من علاقة عاطفية.

وأكثر المناطق تضررا هي تلك المسئولة عن المشاعر والحماس وأيضا النوم والطعام ومع ذلك، ليس من قبيل العجب أن تصاب النساء عقب الانفصال بحالة من فقدان الشهية واضطرابات في النظام الغذائي.


وأكدت الدراسة التي نشرتها مجلة "فوكوس" الألمانية في موقعها الالكتروني، مجموعة من الحقائق بينها أن الأزمات العاطفية مشكلة قد يعاني منها كل الأشخاص في مختلف الأعمار والأعمال.

وقال الخبير يورجن شيفر من جامعة ماربورج الألمانية إنه عندما يقول شخص إن قلبه يؤلمه بسبب فقدان حبيبه، فإن هذا الأمر صحيح للغاية بالمعنى الحرفي للكلمة.



وأكدت الدراسة أن الرجل أيضا يعاني من الأزمات العاطفية ولكن بطريقة تختلف عن المرأة التي تصرح بمشاعرها لصديقاتها ووالدتها، في حين لا يصرح الرجل بمشاعره الحزينة حتى لصديقه المقرب.

وأوضحت الدراسة أنه ليس من قبيل الصواب الاعتقاد بأن طرفا واحدا في العلاقة هو الذي يعاني وأكدت أن الطرفين، حتى الطرف الذي يتخذ قرار الانفصال، يتعرضان لمعاناة شديدة.

ويرى الخبراء أنه من الممكن أيضا أن تتحول علاقة الحب الفاشلة إلى صداقة.

وقال مستشار العلاقات العاطفية راجنار بير إن البعض ينجح في ذلك في حين يخفق البعض الآخر مؤكدا أن هناك أشخاصا يحتاجون للابتعاد بعض الوقت قبل أن يحولوا العلاقة إلى صداقة، وهو أمر يعتمد على حجم الجرح الذي حدث.

وخلصت الدراسة إلى أن كلمة "انكسار القلب" المتداولة بين الكثيرين حقيقية بمعناها الحرفي، حيث إن القلب يعاني بشكل كبير نظرا لأنه أكثر أعضاء الجسم حساسية.
82  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / لوس أنجلوس تايمز: الفوضى تعرقل مجالس الأقاليم في العراق في: Apr 21, 2009, 19:42
لوس أنجلوس: أعد كل من ليز ماكر وسيزار أحمد تقريراً نشرته صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" تحت عنوان "تأخر إنشاء المجالس الإقليمية العراقية". أوردا فيه أن الفوضى والانشقاق يحولان دون تشكيل مجالس الأقاليم العراقية، والتي لا تزال في طور التشكيل بعد أكثر من شهرين من انتهاء الانتخابات المحلية.

فالمشاحنات السياسية أخرت تنصيب المجالس الجديدة وبالتالي انتقاء الحكام. ومما لا شك فيه أن العديد من العراقيين كانوا يأملون أن تكون الانتخابات العراقية بداية لحقبة جديدة من الخدمات والتنمية الاقتصادية التي تفتقر اليها البلاد بشدة. الا أن الأمر في نهاية المطاف سلط الضوء على أوجه الانقسام الطائفي والخلافات التي تسود حتى بين الفصائل التي توصلت الى تسوية سياسية.

وتابعت المقالة ان يوم الثلاثاء قاطعت كافة الفصائل بمحافظة واسط ذات الأغلبية الشيعية الاجتماع الأخير. الذي دعت الحاجة لانعقاده لاختيار الحاكم بعد أن جابت الجماهير الشوارع احتجاجاً. وفي محافظة ديالى، تم استدعاء القوات الأميركية يوم الأحد لمرافقة أعضاء مجلس المحافظة، ازاء محاولة الشرطة العراقية اقتحام المبنى، حيث قالت ان لديها أوامر بالقاء القبض على بعض من بالداخل. ومن ثم انتخب المجلس حاكماً باليوم التالي، الا أن العديد من أعضاء المجلس امتنعوا عن الادلاء بأصواتهم.

وفي البصرة، وعد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بالذهاب الى هناك للتدخل في الخلافات التي نشبت داخل حزبه، والتي حالت دون اختيار حاكم هناك. وفي محافظة نينوى. أعلن الأكراد مقاطعة مجالس المحافظة الى أجل غير مسمى، وذلك بعد أن قام حزب الهضبة السني، الذي فاز بأغلبية المقاعد خلال الانتخابات الأخيرة، بتشكيل ادارة دون اعطاء أي مناصب للتحالف الكردي الذي حصل على 25% من مُجمل الأصوات بالانتخابات الأخيرة. الأمر الذي يقول الأكراد انه ينتهك روح العراق الجديدة، القائمة على تقسيم السلطة بين الفصائل المتناحرة.

ومما لا شك فيه أن النزاع يهدد بتصعيد التوتر بين العرب والأكراد. وأشار الكاتبان الى ان هذه البلبلة بدأت تظهر بعض الأنماط التي تدل على تحول المشهد السياسي قبل الانتخابات الرئاسية الحاسمة المُقرر اجراؤها في نهاية هذا العام.

ومن جانبه فقد تجنب المالكي تكوين حكومات ائتلافية قدر الامكان. ومن المرجح أن ينجح في تعيين الحكام بمعظم المحافظات ذات الأغلبية الشيعية بجنوب العراق. ويشير الكاتبان في ختام تقريريهما الى أن الآمال بأن انتخابات يناير سوف تقوض من الطائفية لتصبح البلاد أكثر وحدة، هي آمال مبالغ فيها.

 
 الخبر منشور في موقع ايلاف الرابط.........http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/432122.htm
83  المنوعات / الصحة والطب والعلوم / التشخيص المبكر لمرض الروماتويد يساهم في العلاج في: Apr 20, 2009, 07:31
علماء في ألمانيا على أهمية التشخيص المبكر لحالات مرضى الروماتويد في تقدم علاج هؤلاء المرضى.

ويأتي تأكيد العلماء قبيل انعقاد مؤتمر الأطباء الباطنيين في مدينة فيسبادن الألمانية وبحضور تسعة آلاف طبيب متخصص وعالم على الأقل.

وأكدت إليزابيث ماركر هيرمان، الأستاذة في أمراض الروماتيزم، أنه كلما كان تشخيص مرض الروماتويد مبكرا، كلما كانت إمكانيات العلاج أفضل.

والروماتيزم هو اصطلاح عام لوصف أي اضطرابات مؤلمة للمفاصل والعضلات وبعض أنسجة الجسم الأخرى، ولكن التهاب المفاصل (الروماتويد) هو مرض التهابي يصيب معظم المفاصل كما يصيب أجهزة أخرى.

كما أشارت الدكتورة هيرمان إلى سهولة تشخيص التهاب المفاصل على سبيل المثال في حالة حدوث آلام وتصلب في أصابع اليدين أو القدمين.
وأضافت أن الهدف من الوصول في وقت مناسب للطبيب المعالج بالنسبة لمريض الروماتويد لم يعد يتوقف تأثيره الإيجابي عند حد منع تفاقم المرض والسيطرة على أعراضه المصاحبة، بل تعدى ذلك إلى محاولة تسكين أعراضه بشكل دائم.

وأوضحت هيرمان التي ترأس قسم الأمراض الباطنية بمستشفى هورست شميت الجامعي في مدينة فيسبادن إلى أن طريقة العلاج التي يطلق عليها اسم "دمارد" يجب أن تبدأ خلال ثلاثة أشهر من ظهور أعراض المرض على أقصى تقدير.

كما أكدت على ضرورة أن يتعاطى مريض التهاب المفاصل لعقار "بريدنسون" لمدة عام على الأقل، مشيرة إلى أن الروماتويد لا يعني العلاج بالطين والحمامات الساخنة فقط.

وقالت الطبيبة الألمانية إنه من الضروري أن يراعي مريض الروماتيزم كثرة الحركة إلى جانب العلاج.
84  الخدمة الاخبارية / الاخبار العالمية / مجلة بريطانية تشير إلى انتحار شخص واحد في العالم كل 40 ثانية في: Apr 20, 2009, 07:27
ذكرت مجلة ذي لانست البريطانية الطبية، أن مليون شخص على الأقل ينتحرون سنويا في العالم، أي ما يعادل حالة انتحار كل 40 ثانية، حيث تنفرد الصين وحدها بأكثر من 30 بالمئة من الحالات، في حين تسجل جمهوريات الاتحاد السوفيتي سابقا أرقام انتحار مقلقة.

وفي أوروبا غالبا ما تكون نسب الانتحار مرتفعة في بلدان الشمال، حسب معدي المقال كيث هاوتن وكيس فان هيرنغن.

وقد تمكن يابانيون من إثبات وجود علاقة بين الموقع على خط عرض الكرة الأرضية، ونسبة الانتحار، في إشارة إلى تأثير مدة الاستفادة من أشعة الشمس يوميا.

وفي البلدان المتطورة يبلغ عدد الرجال المنتحرين أربعة أضعاف العدد نفسه لدى النساء، ويبدو أن الفرق في تزايد، في حين أن نسبة انتحار النساء في الصين أكثر من الرجال.

وفي معظم البلدان إن المسنين هم أكثر من ينتحر حتى وان كانت نسبة الانتحار ازدادت لدى الشبان خلال الـ50 سنة الماضية.

وتشهد نسبة الانتحار ارتفاعا في فصل الربيع لاسيما بين الرجال.
85  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / العراق: الخطف والاعدام أكبر أسباب وفيات المدنيين في: Apr 16, 2009, 08:41
بغداد: افاد تقرير نشرته الاربعاء منظمة غير حكومية مستقلة لتعداد الضحايا في العراق ان عمليات الخطف التي تليها اعدامات، كانت اكبر سبب لمقتل المدنيين خلال السنوات الخمس التي تلت اجتياح التحالف العسكري بقيادة الولايات المتحدة العراق.
واكدت المنظمة التي يدعمها باحثون بريطانيون واميركيون وتجمع المعطيات حول القتلى والجرحى في العراق منذ 2003، ان 33% من المدنيين الذين قتلوا خلال تلك الفترة راحوا ضحية هذا النوع من الاغتيالات.
 
ويشير التقرير الذي يستند الى دراسة منهجية للمعلومات التي تنشرها الصحافة، الى ان ما لا يقل عن 19706 اشخاص خطفوا واعدموا خلال السنوات الخمس الاولى التي تلت الاجتياح. وبدت على جثث 5760 منهم اثار تعذيب.
ويشكل رصاص الاسلحة الخفيفة السبب الثاني للوفيات التي بلغ عددها 11877 قتيلا. وقتل الانتحاريون 8708 اشخاص في حين قتل 5360 شخصا في سيارات مفخخة.
 
وفي الاشهر التي تلت الاجتياح اتحد السنة والشيعة ضد قوات الاحتلال لفترة قصيرة قبل ان يشهد العراق سلسلة عنيفة من اعمال العنف الطائفية بلغت ذروتها في 2006.
وفي اوج اعمال العنف كانت عصابات مسلحة تخطف وتعذب وتعدم عشرات الاشخاص يوميا في حين يعثر بانتظام على جثث تحمل اثار ضرب وحروق حتى ان بعض الجثث كانت تحمل ثقبا احدثتها اجهزة كهربائية خارقة.
 
وتحالفت القوات الاميركية والعراقية خلال السنتين الماضيتين مع العشائر والمتمردين السابقين من رجال الصحوة وتوصلت الى استتباب الامن في معظم المناطق لكن العراق ما زال يشهد هجمات من حين لاخر.
واجرت المنظمة غير حكومية المستقلة لتعداد الضحايا في العراق التحقيق بمساعدة باحثين من كينغس كوليج وجامعة لندن ونشرتها الخميس مجلة نيو انغلاند جورنال اوف ميديسين.
واستثنى الباحثون من دراستهم 10027 وفاة وقعت خلال فترات "عنف متواصل" خلال الاسابيع الاولى من الاجتياح والهجوم على الفلوجة (غرب) في تشرين الثاني/نوفمبر 2004......................الخبرمنشور في موقع ايلاف....رابط الخبر..http://www.elaph.com/Web/Politics/2009/4/430259.htm
86  المنوعات / التربية والتعليم / الحب من النظرة الأولى وراثي في: Apr 15, 2009, 22:33
كشفت دراسة علمية نشرت مؤخرا أن الحب من النظرة الأولى وراثي، مما يفسر وقوع بعض الرجال والسيدات دون غيرهم في هذا الفخ.

وأشارت مجلة "جينيتكس" الأميركية لعلوم الوراثة أن علماء من الولايات المتحدة وأستراليا اكتشفوا جينات تدخل في اختيار الذكور والإناث للطرف الآخر ونتائج هذا القرار علاوة على العلاقة المستقبلية بالجنس الآخر.

وتوصل الباحثون خلال التجارب التي أجريت على ذباب الفاكهة، الشبيه في صفاته الوراثية بالبشر، إلى أنه قبل التزاوج تنتج الإناث دهانا وراثيا يجعلهن أكثر انجذابا لنوع معين من الذكور أكثر من غيره.

وأوضحت ماريانا وولفنر أستاذة التنمية الحيوية بجامعة كورنيل أن نتائج الدراسة قد تؤدي إلى اكتشاف طرق للقضاء على الأنواع غير المرغوب فيها من الحشرات عن طريق تنشيط أو تثبيط جينات معينة تلعب دورا في قرارات الإناث بالتزاوج.

في سياق آخر، كشف استطلاع للرأي قام به الموقع الإلكتروني الألماني Elite Partner أن 60 بالمئة من الرجال عندما تقع أعينهم على المرأة فان جسمها بشكل عام هو ما يلفت انتباههم، في حين يوجه ثلث هؤلاء أنظاره أول الأمر إلى شعرها، مقابل ما يقرب من 19 بالمئة قالوا إنهم يهتمون باليدين. في المقابل، صرحت 43 بالمئة من النساء أن الطريق إلى قلبهن مرتبط برائحة الرجل.
87  المنوعات / الصحة والطب والعلوم / شرب الماء قبل تناول الطعام يساعد على انقاص الوزن في: Apr 15, 2009, 22:31
كشفت دراسة أجريت مؤخرا عن أن شرب كوبين إلي ثلاثة من الماء قبل تناول الطعام يفقد المرء قدرا كبيرا من وزنه بشكل أسرع وبكمية أكبر.

وأجرت الدراسة بريندا ديفي، الأستاذة المساعدة في قسم التغذية البشرية والأطعمة والتمرينات البدنية في جامعة "فرجينيا تك".

من جانبها، أشارت خبيرة التغذية والرشاقة، ميلينا جامبولس، إلى أن الدراسة المذكورة أكدت علي أن تناول كميات كبيرة من الماء يساعد على انقاص الوزن.

وقالت جامبولس، إنه من الصعب جداً للجسم البشري التمييز بين الجوع والعطش، مؤكدة إنه إذا لم يشرب الشخص كميات كافية من الماء، فإن الجسم يفترض أنه جائع وهو في الواقع عطشان، وبالتالي يأكل أكثر مما يجب، مما يزيد من وزنه.

نصحت جامبولس بتناول الأغذية المليئة بالماء، مثل الشوربة والخضروات والألبان القليلة الشحوم لتخفيف كثافة السعرات الحرارية في الأطعمة.

وبالمقابل حذرت جامبولس من شرب كميات زائدة عن الحد من الماء، لأن هذا قد يؤدي إلى الإصابة بنقص في صوديوم الدم، مما يسبب حالات تشوش وإعياء ونوبات تشنجية وصولاً إلى الغيبوبة.

وكان قد ثبت من دراسات سابقة أجريت في كلية الصحة العامة بجامعة "جون هوبكينز" الأميركية، أن التقليل من كمية المشروبات المحلاة، مثل عصائر الفاكهة والصودا، من شأنه تقليل عدد السعرات الحرارية في الجسم، وبالتالي تخفيف الوزن.

وتأتي هذه الدراسات في نفس الوقت الذي يتوقع فيه الخبراء بأن 75 بالمائة من الأميركيين سيعانون من البدانة مع حلول عام 2015.
88  المنوعات / الصحة والطب والعلوم / الأسبرين يكشف الضعف في الأوعية الدموية بالدماغ في: Apr 15, 2009, 22:30
أظهرت دراسة أجريت مؤخرا أن الأسبرين وأدوية أخرى مضادة لتخثر الدم قد تؤدي إلى عمليات نزف صغيرة جدا غير خطرة مبدئيا في دماغ المسنين لكنها قد تكون إشارة إلى وجود مشكلة في الأوعية.

فالأشخاص الذين يتناولون بانتظام الأسبرين أو أدوية أخرى تمنع تخثر الدم هم أكثر عرضة من غيرهم على ما يبدو للإصابة بنزيف دماغي صغير جدا على ما كتب واضعو هذه الدراسة التي أوردتها النشرة الالكترونية لمجلة "أرشيف علم الأعصاب".

وأوضحت الدراسة أن النزيف المحدود جدا قد يكون مؤشرا إلى وجود مرض في الأوعية الصغيرة في الدماغ يؤدي إلى تكدس بروتينات الأميلويد على جوانب الأوعية الدماغية في مؤشر إلى ضعفها.

وهذه البروتين غالبا ما تكون مرتبطة كذلك بمرض الزهايمر على حد قول المشرفين علي الدراسة.

وأقام الطبيب ميكي فرنوي من كلية الطب في روتردام بهولندا المشرف الرئيسي علي الدراسة المذكورة، الرابط بين عمليات النزف المحدودة واستخدام الأدوية المضادة للتخثر بمتابعته مجموعة مؤلفة من 1062 شخصا يبلغ متوسط أعمارهم 69.5 عاما ولا يعانون من أي مرض عقلي.

وأخضع هؤلاء الأشخاص لصورة بالرنين المغنطيسي في عامي 2005 و2006.
واستخدمت السجلات الطبية للمشاركين في الدراسة الطبية لمعرفة ما إذا كانوا يتناولون الأسبرين أو أدوية أخرى مضادة للتخثر.

وتبين أن خلال السنتين اللتين سبقتا الصورة بالرنين المغناطيسي تناول 2.34 بالمئة من المشاركين بانتظام أحد هذه الأدوية.
وتبين أن الأشخاص الذين تناولوا هذه الأدوية أصيب عدد أكبر منهم بعمليات النزف هذه مقارنة بالأشخاص الذين لا يتناولون هذا النوع من الأدوية.

وكانت النتائج أوضح كذلك بالنسبة للأشخاص الذين يتناولون كميات كبيرة من هذه الأدوية التي غالبا ما توصف لمعالجة أمراض في أوعية القلب.

وعمليات النزف الصغيرة جدا في الفلقة الأمامية للدماغ كانت أكثر انتشارا لدي المشاركين الذين تناولوا الأسبرين منه في مركبات الكالسيوم.

ولم يجد الباحثون أي رابط بين أدوية أخرى مضادة للتخثر وعمليات نزف صغيرة جدا في الدماغ.
89  الخدمة الاخبارية / الاخبار العالمية / ترميم جدار برلين في الذكرى الـ20 لسقوطه في: Apr 15, 2009, 22:28
شرع فنانون في برلين الثلاثاء في ترميم الجانب المتبقي من جدار برلين بعد 20 عاما على سقوطه، من خلال إعادة طلاء الأعمال التي رسموها عليه.

وقال مدير جمعية فناني "ايست سايد غاليري" كاني الافي إن أول أربعة فنانين وصلوا الاثنين حيث من المنتظر أن يقوموا بتلوين الرسوم ذاتها التي وضعت في العام 1990، معتبرا ذلك نصرا كبيرا حتى يتمكن الألمان من الحفاظ على هذه الأصالة على حد قوله.

وزين هذا الجانب من الجدار عام 1990 بريشة 118 فنانا قدموا من 20 بلدا، وسمي بـ"ايست سايد غاليري" ويمتد على مسافة 1.3 كيلومتر على ضفة نهر سبري.

وينظر إلى هذا الجدار وهو عبارة عن لوحات متتابعة على أنه اكبر صالة عرض فنية في الهواء الطلق في العالم.

ويقع في الجهة الشرقية لـ"جدار الحماية من الفاشية" الذي كان خاليا من أي كتابات أو رسوم قبل فتح الحدود بين ألمانيا الشرقية والغربية.

وقال الافي إن 86 فنانا تجابوا مع دعوة الجمعية. وفي إمكان كل فنان أن يبقى فترة تتراوح بين أسبوعين وشهر لترميم عمله.
ويجب الانتهاء من الرسومات الجديدة قبل السابع من نوفمبر/ تشرين الثاني أي قبل يومين من الذكرى الـ20 لسقوط جدار برلين.

ورفض فنانون آخرون العودة الى برلين من أجل ترميم اعمالهم مطالبين بالحصول على 15 الف يورو بدلا من الثلاثة آلاف معروضة حاليا.

وفسر بودو سبيرلينغ المسؤول عن مجموعة الفنانين الرافضة والتي تجمع تحت لوائها نحو 10 فنانين برغبتهم في وجود شفافية تامة للمال المرصود للفنانين على حد تعبيره.
90  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / مسؤول كردي :أبوابنا مفتوحة أمام الفلسطينيين وعلى أبو مازن تزكيتهم في: Apr 15, 2009, 18:49
لم تكن الغاية الأساسية من زيارة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس «ابو مازن»، لإقليم كردستان أول من أمس الاثنين، تعزيز العلاقات الثنائية مع السلطات في إقليم كردستان وحسب، كما أعلن رسميا، بل بحث قضية اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في بغداد والضواحي الغربية من العراق، وإمكانية إيجاد حلول لمشاكلهم المتفاقمة بالتعاون مع المسؤولين والسلطات في إقليم كردستان، سيما وان اللاجئين الفلسطينيين، الذين أمضى الكثير منهم نحو ثلاثة عقود من الإقامة في العراق، تعرضوا لمشاكل ومضايقات، على خلفية اتهام أعداد منهم بالانتماء لحزب البعث في زمن النظام العراقي السابق، وحصولهم على اهتمام ورعاية النظام السابق على حساب العراقيين. كما وجهت اتهامات إلى آخرين بالانتماء إلى الجماعات المسلحة المحظورة بعد سقوط النظام 2003، وتورطهم في مشاكل وقضايا أمنية، ما يجعلهم وعائلاتهم عرضة للملاحقة القانونية أو الثارات العشائرية التي لا تستثني أيا منهم.



 
ونفى عماد احمد، نائب رئيس حكومة إقليم كردستان، إبرام أي اتفاق بين حكومة الإقليم والجانب الفلسطيني، يقضي باستقبال اللاجئين الفلسطينيين من كل أنحاء العراق، موضحا أن الجانبين بحثا قضية اللاجئين الفلسطينيين في العراق، من دون إبرام أي اتفاق رسمي بهذا الخصوص بينهما.

وقال احمد، الذي حضر مباحثات الرئيسين بارزاني وأبو مازن في أربيل، إن «الجانب الكردستاني ممثلا في رئاسة الإقليم وحكومة الإقليم، أبدى موافقته على استقبال اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في وسط العراق، إذا كانوا يرغبون في الانتقال والإقامة في إقليم كردستان، وذلك لدرء مخاطر الإرهاب والمضايقات الأخرى عنهم، وان السلطات في الإقليم ستقدم لهم المساعدات الممكنة، وبوسع اللاجئين الراغبين في الإقامة بالإقليم الانتقال إليه من مناطقهم الحالية من دون أية عراقيل، خصوصا أن الإقليم هو جزء آمن من العراق الموحد». وحول الاستعدادات المتخذة من قبل سلطات الإقليم لاستقبال اللاجئين الفلسطينيين، الذين يربو عددهم على 13 ألف شخص، بحسب إحصاءات عراقية، قال نائب رئيس حكومة الإقليم، «لم نخض في تفاصيل العملية، ولسنا نعلم إذا كان جميع اللاجئين سينتقلون إلى الإقليم أم عدد معين منهم فقط». وبخصوص المشاكل الأمنية التي قد تحدث في الإقليم بسبب مجيء هؤلاء اللاجئين، سيما بعد اتهام عدد منهم بالانخراط في صفوف الجماعات المسلحة المحظورة في العراق، قال احمد «ينبغي للسلطة الفلسطينية الشرعية بقيادة الرئيس أبو مازن، تزكية وتبني اللاجئين الذين يرغبون في الإقامة بإقليم كردستان، أي إرسال الأشخاص المسالمين منهم، والذين لن يكونوا مصدر مشاكل بالنسبة للإقليم».وفيما إذا كانت حكومة الإقليم قادرة على إعالة أولئك اللاجئين قال احمد، إن «حكومة الإقليم أتاحت لهم فرصة الإقامة في أي مدينة أو بلدة كردستانية، بناء على رغبتهم المحضة، شريطة أن يحظوا برعاية مباشرة من جانب الأمم المتحدة كما هو حالهم الآن». وعلى صعيد ذي صلة، كشف سمير الناهي، مسؤول الدائرة الإنسانية في وزارة المهجرين والمهاجرين العراقية، عن أن قرار استضافة العائلات الفلسطينية في إقليم كردستان هو من الآليات التي طبقت منذ فترة طويلة، لكن الأمر أصبح الآن يسري بشكل رسمي، ويشمل جميع العائلات الفلسطينية الموجودة داخل العراق، أو تلك الموجودة حاليا على الحدود في مخيمات.

وأضاف الناهي، الذي يشرف على ملف الفلسطينيين في العراق، في تصريح لـ«الشرق الأوسط»، أن «إمكانية استضافة الفلسطينيين في الإقليم كان من بين التوجهات المتبعة منذ فترة طويلة، وأعربت حكومة الإقليم لأكثر من مرة عن رغبتها في استضافتهم، قبل وصول محمود عباس الرئيس الفلسطيني إلى العراق».

ويوجد الفلسطينيون بشكل رئيسي في محافظة بغداد، فيما تتوزع أعداد قليلة منهم في محافظات أخرى. ويعتبر حي البلديات ببغداد اكبر مجمع للفلسطينيين، إذ يضم حوالي 1600 أسرة. وعن أعداد العائلات على الحدود أو في الداخل، بين سمير الناهي، انه وبحسب تقرير المفوضية السامية لشؤون اللاجئين مؤخرا، فعدد الموجودين داخل مخيمي التنف والوليد على الحدود العراقية السورية بلغ 350 فردا فقط، أما فلسطينيو الداخل، فبين أن «أعدادهم غير مستقرة لأسباب من أهمها أن العديد من العائلات في حركة دائمة بين بغداد والحدود، أو دول الجوار، وهناك يسجلون في قوائم مفوضية اللاجئين، فإذا تم قبولهم أو أعطوا لجوءاً في بلد ثالث فيغادرون العراق، وإذا لم يحصلوا يعودون لبغداد، وفي الفترة الأخيرة وبعد الاستقرار الأمني في بغداد شجع أغلبيتهم على العودة لبغداد والاستقرار بشكل كامل، وقبل أيام استقبلنا عددا من العائلات الفلسطينية العائدة من دولة اليمن، وعادوا مع العائلات العراقية، وهم عائلات عاشت فترة طويلة في العراق، ومنحوا امتيازات كاملة».
91  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / العراق يتفق مع 7 دول على صفقات تسليح استعدادا لـ"الانسحاب" في: Apr 15, 2009, 18:47
اتفق العراق على صفقات شراء اسلحة مختلفة مع اكثر من سبع دول، في مسعى لرفع جاهزية القوات المسلحة والاجهزة الامنية استعدادا لتسلم جميع المسؤوليات من القوات الاميركية والمتعددة الجنسية قبيل انسحابها من المدن والقصبات والخروج من العراق بحلول العام 2011.





ونقلت صحيفة الصباح العراقية عن النائب حسن ديكان عضو لجنة الامن والدفاع في مجلس النواب العراقي قوله ان هذه الدول هي: روسيا وفرنسا وصربيا وكوريا الجنوبية والبرازيل وايطاليا، اضافة الى دول اخرى من حلف الناتو والولايات المتحدة.

وكان وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري اكد امس الاول، ان الجانب الروسي وافق خلال المباحثات التي اجراها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في موسكو نهاية الاسبوع الماضي، على التعاون العسكري الفني مع العراق، لاسيما في ما يتعلق بتوريد مروحيات عسكرية لمكافحة الإرهاب وخفر الحدود، فيما اثمرت محادثات اجراها وزير الدفاع عبد القادر العبيدي في فرنسا مؤخرا، والتي يزورها رئيس الحكومة نهاية الشهر الجاري، عن نتائج ايجابية بشأن ملف تسليح القوات العراقية وتدريبها.

واوضح ديكان انه سيتم التعاقد مع روسيا لانها من الدول الكبرى في مجال التسليح، في حين تم الاتفاق مع سيئول على استيراد اسلحة مختلفة بعدما قدمت الاخيرة عروضا مخفضة وطالبت بتزويدها بالنفط مقابل هذه الاسلحة، بينما اتفقت الحكومة مع البرازيل وصربيا لتوريد الدروع والواقيات للجنود، مبينا ان هنالك عددا اخر من الدول التي ينوي العراق الانفتاح عليها بالاعتماد على شروط منها السلعة الجيدة والسعر والسلاح المتطور والكفاءة.

واضاف ان لجنة الامن والدفاع بذلت جهودا كبيرة ازاء مسألة التعاقد والتسليح مع هذه الدول على وفق المواصفات التي وضعتها بالتنسيق مع وزارة الدفاع، منوها بان الحكومة تعتزم رفع جاهزية القوات العراقية من خلال هذه الصفقات لتسلم الملف الامني بشكل كامل، والتهيؤ للانسحاب الاميركي من المدن وخروجه من العراق نهاية العام 2011 بحسب الاتفاقية الامنية.

وتنص اتفاقية الانسحاب الموقعة بين العراق والولايات المتحدة نهاية العام الماضي، على انسحاب القوات الاميركية من المدن والقصبات بحلول الثلاثين من حزيران المقبل، على ان يكون الانسحاب كاملا من العراق نهاية العام 2011.

 وتابع ديكان: ان مجلس الوزراء وجه وزارة الدفاع بالتنسيق مع لجنة الامن والدفاع بشكل مباشر بشأن موضوع اكمال جاهزية القوات الامنية ورفع امكانياتها خلال الفترة المقبلة، معلنا ان الاولوية في الوقت الراهن تكمن باتجاه التسليح البري (الدبابات والعجلات والمدولبات)، فضلا عن امتلاك الاسلحة التي تحمي العراق من التهديدات الخارجية والداخلية، ومنها المروحيات وبعض انواع الطائرات الحربية.

 ولفت الى ان القيمة التقديرية للعقود المبرمة متوقفة حاليا بسبب اعتراضات وزارة الدفاع على التخصيصات الممنوحة لها خلال العام 2009، اذ خفض مبلغ شراء السلع والخدمات الى 30 بالمائة مما كان عليه في الاعوام السابقة، كاشفا عن قرب رفع لجنة الامن والدفاع توصية الـــى وزارة المالية ورئاسة الوزراء لاعادة النظر في ميزانية وزارة الدفاع وزيادة الموازنة المقبلة، مشيرا في الوقت نفسه الى ان اللجنة اعطت الصلاحيات الى وزارة الدفاع للتدوير الداخــلي للمبالغ في ابواب الصرف، رغم ان موازنة الطوارئ او التحويل النصف سـنوي ممكن ان يعوض الوزارة لما تحتـاجه في سد النقص بهـذا الصدد.
92  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / طارق الهاشمی یدعم وجود قواعد ترکیة فی دیانة ورانیا في: Apr 15, 2009, 18:46
عبر نائب الرئیس العراقی طارق الهاشمی عن دعمه لفکرة وجود قواعد حربیة ترکیة فی دیانة ورانیا فی الشمال العراقی واعلن: ان العراق لایملک القدرة على مواجهة التنظیمات المتطرفة لذا یجب ان نسمح لترکیا ان تقوم هی بهذا العمل، وهذه تعد فرصة مناسبة بالنسبة الینا.




من جهة اخرى إنتقد قائد فی الحزب الدیمقراطی  الکردستانی حسن شرفی الحکومة الکردیة فی الاقلیم الکردی شمال العراق ووصفها بانها تعمل على تضعیف القوى الکردیة وذکر شرفی أن  الحکومة الکردیة إذا لم تکن ترغب بدعم  سائر  الحرکات الکردیة  فهی علی أقل التقادیر تستطیع أن لا تساهم  فی تضعیفها ، جاءت هذه التصریحات حسب مراسل الجوار بعد أن خیرت السلطات الکردیة فی الاقلیم فئات المعارضة الایرانیة مثل الحزب اادیموقراطی الکردستانی و حزب العمال المعروف بال pkk  بین الخروج  من الشمال العراقی  و بین  إنهاء  نشاطها المعادی إلی إیران.

 و أوضح شرفی :  أن  مقترح  الحکومة  الکردیة لبعض الفئات الکردیة لا ینم عن روح الأخوة  لأنه من واجب الحکومة الکردیة  دعم و مساندة الأکراد فی کل مکان، و ینبغی أن لاتفعل شیئاً  یضر بمصالح الفئات الکردیة  فی: ایران، ترکیا ، سوریا، و العراق .

و نفی شرفی علمه بوجود تمهیدات لعقد مؤتمر موسع للأکراد فی المنطقة ، و اتهم قادة الأکراد فی شمال  العراق أنهم أصبحوا دُمیة بأیدی البلدان .

و من جانب آخر سلمت مجموعة کردیة من حزب العمال الکردی "pkk "و التی یبلغ عددها 25 شخصاً سلمت نفسها إلی الجیش الترکی بعد أن إنفصلت عن المجامیع الارهابیة التی ینتمون إلیها .

و قد سلمت هذه المجموعة نفسها الى قاعدة عسکریة ترکیة ، حیث تستفید القوات الترکیة من المعلومات التی تقدمها هذه المجموعة  ضد الجماعات الکردیة الأخری و کان من بین هؤلاء الذین سلموا أنفسهم  شخصیات معروفة مثل "جلنکه دریک "  و "آیتکین ورزان "  و أو ضحت و کالة  أنباء  الفرات  التابعة لحزب العمال الکردستانی انه یعتقد أن یتم الاستفادة من هؤلاء الأفراد ضد حزب العمال أو  ضد حرکة طالبان فی أفغانستان.

و بسبب تزاید أعداد  الأکراد الذین بدأوا  یسلمون أنفسهم للجیش الترکی یضطراحیاناً  حزب العمال الکردستانی بنشر هذه  الحقیقة لکن الحکومة الترکیة تقول أنه تصل أعداد الذین یسلمون أنفسهم فی بعض الأشهر إلی 100 مقاتل فی الشهر والمعروف أن النظام البائد فی عهد صدام حسین کان یدعم الأحزاب الکردیة المناوئة لأنظمة إیران و ترکیا و کان یقدم لها الدعم  المالی  من أموال الشعب العراقی.
93  الخدمة الاخبارية / اخبار العراق / البعثیون یروون تفاصیل لقائهم بالحکیم .. وهو یدعوهم إلى مراجعة تاریخهم في: Apr 15, 2009, 18:45
الجوار:کشف السیاسى أحمد الحبوبى، المقیم بالقاهرة، الذى ینتمى إلى التیار القومى الدیمقراطى، أن وزیر الدولة لشؤون المصالحة الوطنیة أکرم الحکیم زاره فى منزله یوم الجمعة الماضى بحضور عدد من المعارضین العراقیین من تیارات مختلفة وعرض علیهم المشارکة فى مشروع الحکومة للمصالحة الوطنیة، مشیراً إلى أنهم عرضوا على الوزیر العراقى شروطهم للاشتراک فى المصالحة الوطنیة وأنهم سجلوا ملاحظاتهم دون أن یعقب علیها.



وقال الحبوبى لـ «المصرى الیوم» إن الحکیم قال لهم إن «العراق بلدکم ونحن حکومة وطنیة»، وقلت له: «نعم العراق بلدنا ولکن الحکومة لیست وطنیة لأنها قامت على أسس (المحاصصة الطائفیة) وأن العملیة السیاسیة لا یمکن حلها وفق هذا الأساس».

وأضاف الحبوبى أنه عرض على الوزیر شروطهم للمشارکة، والتى تقوم على عقد مؤتمر وطنى عراقى حقیقى تحت إشراف دولى یأخذ على عاتقه مهمة إنقاذ العراق، وتکون الحکومة جادة إزاءه، ویضم الأحزاب والفئات العراقیة المختلفة وفق عدة فقرات منها: تجمید الدستور الحالى الذى یحوى «نعرات طائفیة وتقسیم البلاد»، وحل البرلمان، والحکومة الحالیة وتشکیل حکومة وطنیة لها مهمات محددة، أولا وضع دستور جدید للعراق وإجراء انتخابات جدیدة وإعادة جیش العراق الحقیقى.

واعتبر الحبوبى أن أول الشروط التى یرکز علیها الوطنیون العراقیون هو خروج الاحتلال الأمریکى بسرعة ودون شروط.

وأوضح الحبوبى أن باقى المشارکین فى اللقاء من المعارضة العراقیة کانوا قریبین جداً من هذه الرؤیة.

وأشار إلى أن المشارکین فى اللقاء هم: نورى عبدالرازق وصلاح النصراوى من الیسار العراقى، وفیصل فکرى والزعیم الخیر الله من القومیین العرب، بالإضافة إلى مساعدى الوزیر العراقى الذین قاموا بتسجیل هذه النقاط، وفى مقدمتها ضرورة إنهاء الاحتلال بشکل کامل دون بقاء قواعد أمریکیة على الأراضى العراقیة.

ومن ناحیته، أکد عبدالکریم العلوجى من القومیین العرب أنه یرفض أى لقاءات مع أعضاء الحکومة العراقیة الحالیة إلا بعد خروج قوات الاحتلال الأمریکى من العراق.

وقال العلوجى أن «محاولات الوزیر العراقى ستفشل ولن تسفر عن نتائج حقیقیة لعدم وجود مصداقیة لدى الحکومة»، مشیراً إلى أنها دعت البعثیین والقوى الأخرى للحوار، وفى الیوم التالى هاجمتهم، متهما إیاها «بالخضوع لقوات الاحتلال الأمریکى والنفوذ الإیرانى».

کما رفض على الکلیدار الکاتب العراقى، اللقاء مع الوزیر العراقى، وقال: «لا مفاوضات ولا مصالحة مع الحکومة الحالیة».

وأضاف أنه لا طریق لحل الأزمة العراقیة إلا من خلال «المقاومة العراقیة الشریفة وإنهاء الاحتلال الامریکی».

فی غضون ذلک أعلنت بغداد سعیها لحوار شخصیات سیاسیة بارزة من بعثیین ومستقلین ولیبرالیین بهدف إقناعهم بالمشارکة فی العملیة السیاسیة بالبلاد.

وقال الحکیم عقب لقائه الأمین العام للجامعة العربیة عمرو موسى بالقاهرة إن هدف زیارته الالتقاء بالشخصیات والقوى المعارضة خاصة فی مصر لتبادل الآراء وتشجیعهم على الاستفادة من الفرص الموجودة والمشارکة السیاسیة خاصة انتخابات مجلس النواب المقبلة.

وأضاف الحکیم فی مؤتمر صحفی أن الرغبة فی اللقاءات والمؤتمرات تشیر إلى أن الحکومة "لا تعترف بالآخر فقط وإنما تتیح له الحوار والتفاهم حول الملفات الأساسیة فی العراق".

لکنه دعا البعثیین إلى مراجعة تاریخهم بین 1968 و2003، وإلى أن "یتبرؤوا من الجرائم التی ارتکبت فی عهد صدام حسین، وأن یفرزوا المجرمین من صفوفهم واعدا بأنهم سینالون ما یحق لهم کباقی المواطنین العراقیین.

وأشار إلى أن هناک محاولة للاستفادة من کل الطاقات والخبرات، مستدلا بوجود بعثیین سابقین بالبرلمان وفی رتب الجیش العلیا، والأجهزة الأمنیة العراقیة، وفی مواقع أخرى مهمة بالعراق.

وأشار إلى أن "الخط الأحمر هو أنه لا یمکن لتنظیم البعث أن یعمل فی العراق إلا إذا قرر مجلس النواب الذی یضم ممثلی الشعب ذلک".

وحول احتمال عقد مؤتمر جدید للمصالحة العراقیة مرة أخرى، قال الحکیم إن الجامعة العربیة کان لها شرف المبادرة الأولى لعقد مؤتمر الحوار الوطنی فی القاهرة عام 2005  تحت رعایة الرئیس المصری حسنى مبارک.

وأوضح أن هناک تعاونا مستمرا فی عقد أی لقاء أو مؤتمر للمعارضین، مضیفا أن ممثل الجامعة العربیة فی بغداد کان عضوا فی اللجنة التحضیریة للمؤتمر الوطنی الثانی للقوى السیاسیة العراقیة الذی عقد قبل عام.

واستطرد قائلا "تعهدنا للجامعة العربیة بأنها ستشارک بشکل فعال وإیجابی ولکن الآن لا یوجد موعد محدد لمؤتمر قادم".

کما أکد الوزیر العراقی أن من الأهداف الرئیسة للعملیات الأخیرة التی استهدفت الصحوات خلق حرب شاملة بین الصحوات وبین الحکومة، ونفى عزم الحکومة تصفیة الصحوات لکنه أکد ضرورة محاسبة الأفراد الذین  یخرقون القانون من تلک العناصر.

وقال الحکیم إن الصحوات أثبتت أنها منظومة إیجابیة لدعم الأمن فی بغداد ومناطق أخرى، معترفا بأن هناک من یسعى لإقناع الحکومة العراقیة بأن هذه العملیات هی رد فعل للصحوات على ما جرى من محاسبة لبعض عناصرها، وأنها تتبنى هذه التفجیرات للدفاع عن بعض مصالحها.

وحول استمرار تدخل دول الجوار فی الشأن العراقی، اعترف الحکیم بأنه "عندما سقط النظام السابق فی التاسع من أبریل/نیسان 2003 حدث فراغ أمنی وسیاسی کبیر فی البلاد، بسبب أخطاء کبیرة للقوات الأمیرکیة والمتعددة الجنسیات. وهذا الفراغ استغل من دول الجوار لمد نفوذها وتأمین مصالحها ولو على حساب مصالح العراق".

وأکد حرص بلاده على إقامة علاقات متوازنة ومتطورة مع دول الجوار، منوها بأن الحکومة على اقتناع بأن العراق لکی یکون وضعه متوازنا یجب أن تکون علاقاته متوازنة ولا تمیل لهذا الطرف أو ذالک.
94  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ12(فريق الدفاع/الحلقة الثانية) في: Apr 15, 2009, 08:25
كما ان لرئيس محكمة الجنايات إذا رأی من سوء سلوك المحامي و إساءته أو مسّه بالمحكمة او بهيبتها او تعويقه لإجراءاتها القانونية ان تتخذ بحقه الإجراءات القانونية و يجوز للمحكمة ان تشعر نقابة المحامين في دولته بأي سلوك يصدر منه بمقتضی أحكام الفقرتين أولا و ثانيا من القاعدة 31 من قواعد الإجراءات.

أن طلب نقل الدعوی الی أرض حكومة عربية أخری مثلما جاء في أحد طلبات هيئة الدفاع، يخالف ليس فقط الاختصاص المكاني، و انما يخرج عن المنطق القانوني حين يجعل سلطة قضاء تلك الدولة قاضياً في قضية لاتخصة زماناً و لامكاناً و لافي نطاقها الشامل، و كما تم رد هذا الطلب و تم تصديق الرد الا ان تصريحات أعضاء الهيئة بقي مصراً علی هذا الاعتقاد الذي يخرج القضية من منطوقها و منطقها.

إن التباهي في وسائل الأعلام بطروحات لاتخص الدراسة القضائية و معرفة الأدلة و القرائن التي تعزز الاتهام و تسارع للإدانة، اذ ينبغي علی هيئة الدفاع أن تدقق في هذه القرائن و الأدلةأن تستل منها ما يفيد و التناقض و النفي لصالح موكلهم لأن الخوض في مجال الخطابات السياسية و البعيدة عن الحقيقه و الواقع لايفيد المتهم و لاالقضية بأي حال من الأحوال.

كما أن الاسترسال في طلبات تدلل علی أن هيئة الدفاع تحاول عرقلة سير الإجراءات القانونية و القضائيه في المحكمه بطلبات اقترنت برفض هيئة المحكمة منها دراسة إفاده المتهم بمدة لاتقل عن أربعة أشهر، و في هذا الأمر تناقض و ريبة، إذ ان أعضاء الهيئة و بما يفرضه عليهم واجبهم المهني أن يكونوا مع المتهم عند تدوين أقواله في مرحلة التحقيق، كما ان لهم الفرصة في تمحيص و دراسة هذه الأدله منذ بدإ المحاكمة لتكوين فكرة كاملة عن الإفادة التي أدلی بها المتهم صدام في التحقيق، بالإضافة الی عدم التزامهم بتوجية المتهم أن تكون إفادة ضمن الحيز الذي تتم المحاكمة بموجبه في قضية الدجيل، إلا أن إسهاب المتهم في خطاب سياسي فارغ لاقيمة قانونية له و لايؤثر في نفي أو إثبات الأدلة في القضية، ساهم في أشغال وقت المحكمة و هدره دون جدوي و كان المتهم مصراً علی إكمال اخطاب الأجوف متوهماً انه لم يزل جالساً في القصر الجمهوري بحماية الآلاف من الحمايه و الكتائب المدججة بالسلاح حماية له من نقمة الشعب العراقي المنكوب منه.

من موجبات الأمانة في العمل المهني للمحامي بعد ان تم تزويده بجميع المستندات و نسخة من الإفادات أن يكون موكله علی بينّة و علم بهذه المستندات، الا ان المتهم صدام اشار الی عدم تمكينه من الاطلاع علی إفادته، مما يجعل التقصير علی عاتق موكليه من فريق هيئة الدفاع.

و حتی نطلع علی الطلبات التي قدمها أخيراً فريق هيئة الدفاع و نشرتها مواقع الانترنيت لنتمكن من تشخيص الخلل في استيعاب و أداء هذا الفريق و ابتعاده عن أساس القضيه التي بدان أن موكلهم أخذ يرتكس فيها من خلال انهياره و اعترافه مقراً بمسؤوليته في تجريف البساتين و إصدار القرارات بتهديهم البيوت محاولاً التعكز علی وظيفته كرئيس سابق للجمهورية متوهما انه يستطيع ان يكون بديلاً عن القوانين النافذة في العراق. (وجاء في الطلب الأول: ان يتكافأ الدفاع مع الادعاء العام و بحده الادنی حيث ان العالم شهد و شاهد و حكم علی من يصول و يجول ويتسيد ساحة المحكمه. و قد اعترض الادعاء العام علی هذا الطلب فقر القاضي شطبه. و قال الدليمي في طلبة الثاني: "نطلب من المحكمة ان تجيب علی جميع طلباتنا المقدمة اليها سابقا والتي تم إهمال معظمها و كذلك الإجابة تحريريا علی الطلبات المقدمة و التي ستقدم لاحقا و ضمن السقف الزمني المعقول." اما الطب الثالث: "ان يتسع صدركم و المحكمة و يمنح الدفاع دوره بلاقطع او مقاطعة و كذا الحال لموكلينا و هذا حق مكفول وما لاحظناه و لمسناه عكس ذلك تماما و لامبرر له إطلاقا و من حق المحامي و موكله ان يقول ما يشاء ضمن القضية بكافة ابعادها القانونية و القانونية السياسيه لان القضية برمتها هي السياسة بعينها." الطلب الرابع: "علی المحكمة ان تجيبنا تحريريا عن قانونيتها و شرعيتها و اختصاصها مسندة بذلك للقوانين و نصوصها." الطلب الخامس: "نطلب من محكمتكم ان تجيبنا تحريريا عن كافة طلباتنا المقمة بخصوص حماية المحامين و شهود الدفاع و كيفية و صولهم الی المحكمة لاننا غير مستعدين ان نرسل لكم مزيدا من الجثث." الطلب السادس:‌ "نؤكد علی عدم تخلينا و تمسكنا المطلق بعدم التخلي عن موكلينا، بل نجدد الوعد و العهد علی الدفاع المقدس و المشروع عنهم." الطلب السابع: "نطلب من المحكمة ان تشعرنا مسبقا عن ماهية الجلسات اللاحقة و بوقت كاف." الطلب الثامن: "نطلب إعادة شهود الإثبات و استدعائهم لمناقشتهم، و خاصة في الجلسات التي لم يحضرها اي من محامي الدفاع الموكلين قانونيا وفق اختيار موكليهم، و حيث ان هذه الجلسات جاءت مخالفة لقواعد الإجراءات لأننا الموكل الشرعي و الوحيد لموكلينا، و ان زملاءنا في مكتب الدفاع القانوني احد أركان محكمتكم، و مع احترامنا الشديد لهم فهم موظفون يتقاضون رواتب مجزية و كبيرة و بالتالي لايجوز لهم الترافع أمام أي محكمة عراقية و منها محكمتكم هذه و بشهاده نقابة المحاميين العراقيين." الطلب التاسع: "اننا نسجل اعتراضنا علی عدم إعطاء هيئه الدفاع الوقت اللازم و التبليغ المسبق، و كذا الحال بالنسبه لموكلينا حول جلسة سماع الإفادات لان هذه الإفادات جزء من لوائح الدفاع وفقا للماده 19 الفقرة واو من قانون محكمتكم و رغم ذلك لم نبلغ رسميا بمواعيد الجلسة ولحد الآن." الطلب العاشر: "نطلب الاستماع الی تدوين إفادات موكلينا لمقارنتها مع ما هو مدون من قاضي التحقيق و المواقع عليه من قبلهم و ان يقرء علنا، حيث لايخفی علی المحكمة الاعتراضات الكثيرة و الخطيره من قبل موكلينا علی محاضر التحقيق و ما شابها من مفردات و جمل لم يذكرها موكلينا في معظم إجاباتهم." الطلب الحادي العشر: "نطلب القوائم المعدة من قبل الجهات المنفذة للقرار الخاص باستملاك الأراضي، اي قوائم بأسماء المشمولين بالتجريف و التعويض." الطلب الثاني عشر: "نطالب و إلحاقا بكافة طلباتنا السابقة بتزويدنا بأقراص (سي دي) لكافه محاضر الجلسات في التحقيق و المحاكمة لنتمكن من أعداد الدفاع حيث ان بعض الوثائق التي بحوزتنا لازالت غير واضحة. الطلب الثالث عشر: "نطاب المحكمة بعرض أرشيف العراق كاملا أمام محكمتكم ليطلع عليه العراقيون و الرأي العام و الخيرون و لكي يقارن منذ عام 1968 و لغاية الرابع من نيسان عام 2003، ليقارن مع فترة ما بعد التاسع من نيسان 2003 و لغاية الان و كذلك أرشيف ما بعد فترة التاسع من نيسان 2003." الطلب الرابع عشر: "ان مبدأ الجريمة واحد و يجب ان لايتجزأ كما ان العقوبة واحدة و يجب ان تكون شاملة، و حيث ان القضية محل النظر أمام محكمتكم تتكون من شقين و تقع ضمن السقف الزمني لاختصاص محكمتكم، فجريمة الاعتداء علی موكب السيد الرئيس صدام حسين مع سبق الإصرار و الترصد من قبل حزب محظور وفق القانون و حيث لم يأخذ بواقعه جريمة الاعتداء هذه و الواقعة ضمن صلاحية و اختصاص المحكمة، و شقها الثاني و هو التطبيق السليم للقانون من قبل السلطة القضائية في محاكمها الشرعية و المشروعة و تحت سلطة شرعية و بلد مستقل بكامل السيادة و يجب علينا ان لانقفز علی الأسباب و نذهب الی النتائج و الاجتزاء المقصو يفقد العدالة مصداقيتها". الطلب الخامس عشر: "أن تكون لقاءاتنا مع موكلينا موضوعية و قانونية هادفة حيث يتم انتهاك حقوق الدفاع و حقوق موكلينا بشكل فاضخ و واضح و تجري هذه اللقاءات برقابة عسكرية امريكيه مشددة للغاية و لايسمح لنا بتبادل مذكرات قانونيه بيننا و بين موكلينا و التي يجب ان تحظي بالسرية المهنية التامة التي كفلتها كل القوانين، بل و ان هذه اللقاءات تجري شكليا مفرغة من مغزاها و التي وجذت أصا للتشاور و إعداد الدفوع مع موكلينا." الطلب السادس عشر: "نطلب ان تكون فترة التأجيات بين الجلسات قانونيه و مناسبه تراعي حقوق و ظروف المحامين العرب و الأجانب و أن المحامين العراقيين و تكون كافية لإعداد الدفوع." الطلب السابع عشر: "ان تمنحنا المحكمة مدة لاتقل عن 120 يوما لإعداد اللوائح و الدفوع، رغم ان هذا الوقت لايتناسب و لابحده الأدنی مع السنوات و الفترة الطويلة جدا و التسهيلات التي منحت للادعاء العام." ووعد رئيس المحكمة القاضي رؤوف رشيد عبدالرحمن بالإجابة علی هذه الطلبات قائلا: سوف تجيبكم المحكمة في الجلسات اللاحقة عن كل نقطة واردة في هذه اللائحة)

و النقص الواضح في المعرفة القانونية يكمن في ان المحكمة يجب ان تنتدب محامياً للمتهم في قضايا الجنايات اذا كان لم يكن له محامي و لاخيار لها اذا انسحب المحامي عنه لأي سبب كان وفقا لأحكام المادة 144 الفقرة أ من قانون أصول المحاكمات الجزائية، كما أن هناك قاعدة ضمن قواعد الإجراءات و جمع الأدلة الخاصة بالمحكمة الجنائية العراقية العليا و هي القاعدة 30 بخصوص تشكيل مكتب للدفاع عن المتهمين، و أن اعتراض هيئه الدفاع علی هذا الأمر يتناقض مع نص الفقرة ثالثاً من القاعدة 29 من القواعد الخاصة بالمحكمة و التي توجب علی المحامي في سبيل تأدية واجباته الالتزام بالنصوص ذات العلاقة سواء كانت في قانون المحكمة أو في قواعد الإجراءات أو في أي أنظمة أخری تأخذ بها المحكمة، و كما عليه الی جانب هذا أن يلتزم بأي قوانين خاصة بممارسة مهنته أو بأخلاقيتها.

و من مجريات جلسات المحاكمة و ما تخللها من لجوء فريق هيئة الدفاع للانسحاب من قاعة المحكمه و تخليهم عن موكلهم في أحرج لحظاته، و يمكن أن يدلل انسحابهم علی إفلاسهم قانوناً و عدم وجود أسانيد مؤثرة تجعلهم يدافعون بعد أن قدم الادعاء العام من السندات الرسمية ما يفيد الاتهام و الإدانة، و بعد أن استمعت المحكمة لشهادات منتجة و مؤثرة، لم تزد أسئلة الفريق عن العموميات و التي لانجد لها أي قيمة و تأثير في نتيجة القرار النهائي، مما يجعل فريق الدفاع عن المتهم صدام ساهم مساهمة فعلية في خذلانه و دفعه الی نهاية الحكم في قضية الدجيل، دون أن يبذل الفريق من الواجبات ما يمكن لنقص في المعرفة القانونية و الخبره القضائية، حيث أن العمل المهني في سوح القضاء يتطلب خبرة و معرفة لم يكن يمتلكها الفريق الذي وظف كل طاقته لأجل الأعلام و الشهرة الشخصيه علی حساب المتهم و القضية و لم يزل مستمراً في نهجه الخاطئ مما يزيد في خذلان المتهم و إركاسه في التهمة.

و أذ تتقاطر الأسماء من المحامين العرب التي تريد أن تنضم الی هيئة الدفاع، فأنها تريد كسب الشهرة علی حساب المتهم الذي بدأ راكساً في إتهاماته منذ القضيه الأولی، و هي تعد من أخف القضايا المتهم بها صدام، و ما هذه الأسماء التي تعلن استعدادها للدفاع عن المتهم، فأنها لاتؤدي عملية الدفاع المشروعة قانوناً عن مواطن عادي، إذ يدفعها حب الظهور و الإعلام و الشهرة مع أن جميع هذه الأسماء مجتمعة لم تستطع أن تقدم أية وسيلة او قرينة للدفاع عن هذا المتهم.

حضر جلسة المحاكمة الخاصة بالمتهم صدام حسين محاميان جديدان بالإضافة الی المحامي الرئيسي السيد خليل عبود صالح الدليمي، هما كل من المواطن الأمريكي رامزي كلارك و المواطن القطري نجيب النعيمي بزعم أنهما انضما الی فريق الدفاع حسب وكلاتهما التي نظمها وكيل المتهم الرئيسي خليل الدليمي بموجب وكالته عن المتهم.

إن حضور المحامين المذكورين جلسة المحاكمة يحكمه نص الفقرتين أ و ب من المادة الثالثة من قانون المحاماة رقم 173 لسنة 1965 المعد، إذ سمحت الفقرة (أ) من المادة المذكورة للمحامي العربي أن يترافع في قضايا معينة أمام المحاكم العراقية في الدرجة المقابلة لصلاحية، و بعد التثبت من استمراره مسجلاً في عضويه نقابة المحامين في بلدة بتأييد رسمي معتبر، و بشرط أن يكون العمل بين نقابة المحامين و القضاء في بلده و العراق وفقاً لمبدأ المقابلة بالمثل، أي حين يكون باستطاعة المحامي العراقي أن يترافع في تلك الدولة.

أما ما يحض المحامي الأجنبي السيد رامزي كلارك فيوجب القانون التثبت من أن يكون بالإضافة الی استمراره بالعمل في نقابة المحامين الأمريكيين، أن تكون صلاحيته مطلقة، كما يوجب القانون أن يستحصل علی موافقة نقابة المحامين العراقيين، و كذلك علی موافقة وزير العدل العراقي.

و لما حضر المحاميان المذكوران الی قاعة المحكمه بناء علی وكالة من المحامي خليل الدليمي و لم يتمكنا من استكمال بقية الشروط المنصوص عليها في القانون، فكان يتوجب علی المحكمة أن تقوم بإخراجهما من قاعة المحكمة و عدم الاستماع الی الطعون التي قدمها السيد النعيمي بصدد شرعية المحكمة أو الوضع القانوني للمحكمه لكن حضورهما كان مخالفاً للقوانين العراقية، علی أن لايتم قبولهما مالم يستكملا الشروط القانونية.

و من جانب أخر فأن المحكمة غير ملزمة قانوناً بتوفير مدد أخری غير التي وفرتها لمحامي المتهم الرئيس، لذا فأن طلبات المحامين الجدد لاتجد لها مجالا في القانون و هي طلبات (شفوية) غير معتبرة ولاقيمه لها مطلقاً، حيث أن علی وكيل المتهم أن يقدم طلباته التحريريه الی المحكمة لإصدار القرارات بشأنها، و علی المحكمه تكليفه بتقديم طلبات تحريريه لتقرر عليها ما تراه مناسباً و موافقاً للقانون.

كما أن توفير فرصة الالتقاء بالمتهم من قبل الأشخاص المذكورين قبل أن يستكملا الأمور القانونية لامحل له من القانون.

كما أن التحدث و المباشرة بالكلام من قبل المحامين الموجودين في قاعة المحكمة دون إذن المحكمة يعتبر خرقاً لسير المحاكمة و مساساً بهيبة المحكمة و تجاوزاً عليها، و قد أوجبت القاعده من قواعد الإجراءات و جمع الأدله الخاصة بالمحكمة الجنائية العراقية العليا أن تتخذ المحكمة الإجراءات القانونية بحق المحامي الذي تصرف بهذا الشكل.

إن من بين مفردات القسم الذي يؤديه المحامي قبل أن يباشر بعمله أن يقسم بالله بتأدية إعماله بأمانة و شرف و ان يحترم القانون و يحافظ علی سر المهنة و يرعی تقاليد مهنة المحاماة و آدابها و ان يراعی السلوك في مساندة العدالة، و علی المحامي أن يسلك تجاه القضاء مسلكا محترما يتفق و كرامة القضاء و ان يتجنب كل ما يؤخر حسم الدعوی و ان يتحاشی كل ما يخل بسير العدالة، كما أوجبت المادة 27 من قانون المحاماة ان يقوم المحامي بمطالعة الأوراق الخاصة بالمتهم قبل التوكل بالدعوی و لذا فان التعمد بتأخير إجراءات سير المحاكمة يعتبر مخالفاً لمبادئ السلوك و الضمير و موجبات اليمين.

كان لحضور المحاميين السيد رامزي كلارك و نجيب النعيمي دوراً في إرباك عمل المحكمة و محاولتهما التأثير علی سير العدالة و عرقلتها، و أن استجابة المحكمة لطلباتهما كان مخالفاً للقانون، و كانا يسعيان بأية صورة الی تأجيل المحاكمة و تعويق استمرار الإجراءات مما كان يوجب علی المحكمة إهمال طلباتهما و عدم الالتفات الی ما قدمه النعيمي من طعون قررت المحكمة الرد عليها خطياً دون سبب يدعو لذلك، مع أن الشرعية التي تملكها المحكمة لايعرفها السيد النعيمي أما لجهلة بالقانون أو لتعمد في تجاهل المعرفة القانونية، ولايملك النعيمي أن يسلبها أو يمنحها للقضاء العراقي، و سيقدم وكلاء المتهم علی إيجاد ذرائع و حجج في الجلسة الثالثة من جلسة محاكمة المتهم صدام المقرر عقدها في 5/12 من أجل الاستمرار بعرقلة الإجراءات و حسم القضية وفقاً للقانون، مع إيهام المواطن العربي بأنهم يسعون لتأجيل و عرقلة المحاكمات حتی يصير عمر المتهم صدام 70 سنة، و هو من القضايا التي لاتجد لها أساساً في قانون العقوبات العراقي و لا في الظروف القضائية المخففة للعقوبة و هي مجرد إشاعة مضمن خط الإشاعات التي تصاحب عمل مجموعة الدفاع عن المتهم.

هذا و كانت (إيلاف) قد نشرت بتاريخ 23/11 تصريحاً لوكيل المتهم صدام يقول فيه: "قال المحامي خليل الدليمي رئيس هيئة الدفاع عن رئيس العراقي المخلوع صدام حسين انه سيحضر جلسة محاكمته الاثنين المقبل لكنه سيطلب تأجيلها مرة أخری."

و يدلل هذا الأمر علی أن التأجيل كان هدفا من أهداف وكلاء المتهم تم تحقيقه علی حساب سير الإجراءات القانونية، وكلنا ثقة أن المحكمة ستكون أكثر حرصاً علی تفويت الفرصة لمن يريد تسويف المحاكمة أو المماطلة في قول كلمة العدالة في الجلسات القادمة.

و كانت وسائل الإعلام قد أعلنت عن لسان المحامي المكلف بالدفاع عن الدكتاتور العراقي انه لم يبلغ بموعد المحاكمة المحدد، و لذا يتعين علی المحكمة تأجيل الموعد اولاً: و من ثم تجديد موعد لاحق، كما انه لم يطلع علی أضابير التحقيق كاملة، مما يوجب أن يتمكن من الاطلاع عليها.

من المعروف ان رعاية تقاليد مهنة المحاماة من الأسس التي قام عليها قانون المحاماة، و من تقاليد مهنة المحاماة في العراق أن يكون المحامي مدافعا أمينا عن موكله بكل أخلاص و يكون مسؤولا مسؤولية تامة اذا وقع منه خطأ جسيم، و ان يسلك المحامي تجاه القضاء مسلكا محترما بما يتفق مع كرامة القضاء (والمحامي جزء من هذه الكرامة)، و اني تجنب كل ما يؤخر حسم الدعوی او عرقلة البت في قراراتها، و ان يتحاشي كل ما يخل بسير العدالة.

و دأبت المحاكم (الجزائية) في العراق، التي تنظر في القضايا التحقيقية المحالة اليها من محاكم التحقيق وفقاً للقانون، أن تعين موعداً للمحاكمة يتم تبليغ المتهم بالموعد سواء كان موقوفاً او مخلی سبيله بكفالة ضمانة، و في كل الأحيان يقوم المتهم بتبليغ المحامي المكلف بالدفاع عنه، و ليس من مهمة المحكمة أن تقوم بملاحقه المحامي لتبليغه بموعد محاكمة موكله، لأن من واجبات المحامي أن يتابع قضية موكله من واجباته أن يطالع قضية موكله و يستنسخ منها ما يوافق القضاء علی استنساخه، و يتعرف علی تفاصيل القضية التحقيقية، و بعد كل هذا يتعرف علی موعد جلسة المحاكمة، و يتابع قرارات المحكمة حتی تصدر قرارها الأخير بحق موكلة،بالنظر للدور المهم للمحامي في هذه القضايا، اذ يوجب القانون أن يكون حاضراً معه في جلسات المحاكمة و تقديم طلباته و دفاعه عن موكله، والطعن بقرار الحكم أمام محكمة التمييز في حال ما إذا كان يعتقده غير متطابق مع نصوص القانون و مخالفاً للعدالة بحق موكله، إذ في حال عدم حضوره يصار الی أن تقوم المحكمة نفسها بانتداب أحد المحامين للدفاع عن المتهم.

أما ما طرحه السيد وكيل المتهم صدام حسين من انه غير مبلغ بموعد المحاكمة و انه لم يطالع اضبارة التحقيق، و انه لن يعترف بموعد المحاكمة، فلا يعدو الا كلام يخالف المنطق القانون و يصلح للاستهلاك الإعلامي العربي، و لايقبله أي محام او من العاملين في المؤسسة القضايئة، و أن تحديد المحكمة لموعد محاكمة أي متهم لايتطلب موافقة موكله.

و أن مثل هذه التصريحات من شأنها أيهام بعض الناس البعيدين عن العمل القضائي و القانوني، و من شأنها الإساءة الی القضاء العراقي و المحاماة، بالنظر لابتعادها عن المنطق و مخالفتها للنصوص القانونية المعمول بها وفقاً لقانون أصول المحاكمات الجزائية أو قانون المحاماة.

كما أن تصريح أحد المحامين في لندن من انه (يجب) إخطاره بموعد المحكمه ينم عن قصور في فهم الية عمل المحاكم العراقية، و نقص كبير في معرفه نصوص قانون أصول المحاكمات الجزائية، مما سيجعل الأمور واضحة في عدم وجود أسباب قانونية أو تنظيمية تساند المزاعم التي يطرحها ممثلي المتهم، بعد ان عرفوا حجم وقوة الأدلة و القرائن التي تحاصر موكلهم في دور التحقيق.

و من جانب آخر فقد أطلقت قلة من الأصوات مزاعمها حول موعد المحاكمة الذي إذاعت تاريخه الحكومة عن لسان المتحدث باسم رئيس الوزراء السيد ليث كبة، حيث قال إن الحكومة العراقية قد أكدت من أن المحكمة العراقية المختصة لمحاكمة صدام حسين ستبدأ إجراءاتها في التاسع عشر من أكتوبر/ تشرين الأول.

و هذا الموعد تم تحديده من قبل هيئه المحكمة، و تم إشعار المعاون القضائي و الإدارة المختصة بالمحكمه بهذا التاريخ، و بدورها أشعرت الجهات التنفيذيه للاستعداد لتنفيذ هذا القرار، و منه احضار المتهم في الموعد المحدد للمحاكمة، و تمكين هذه السلطة إحظار الشهود و تأمين حماية (المتهم)، بالإضافه الی الاستعدادات الجارية و تهيئة مستلزمات المحاكمة العراقية، و هذا الموعد لم يتم فرضه من قبل المحكومة، و لاتدخلت هذه الحكومة في تحديد موعد المحاكمة، حيث أن المحكمه هي التي تدقق القضية و تقرر كونها مستوفية لشروطها القانونية لتبدأ بمحاكمه المتهمين في الموعد الذي تراه مناسباً و بما يتفق مع جدول أعمالها.

و دأبت المحاكم العراقية علی تعيين موعد لمحاكمة المتهمين في قضايا الجنايات، ويتم إشعار مراكز الشرطة المختصه بالقضية بذلك، حين يتم تأمين إحضار المتهم من التوقيف إن كان موقوفا، او بواسطه كفيله إن كان مكفلاً، مع تبليغ الشهود بالحضور في الموعد المحدد، و تقدم التبليغات الی المحكمة في الموعد المحدد، و لم يكن العمل من قبل السلطة التنفيذية و الإعلان عن موعد المحاكمة تدخلاً في الشأن القضائي مطلقاً.

لذا فإذا تم طرح التخرصات التي قيلت مؤخراً عن تدخل الحكومة بموعد محاكمة المتهم صدام جانباً، يتعين أن نتلمس مواطن الخلل في أداء فريق الدفاع، الذي لم يجد لحد ألان ركيزة قانونية أو مساندة فقهية تفند الإتهامات أو تجد طريقها في القضايا المعروضة أمام المحكمة المختصة.

و يستوجب علينا أيضاً ان نتذكر أن التحقيقات الابتدائية و القضائية قد استكملت من قبل قضاة عراقيين متمرسين بعد ان وجدوا وفقاً لأحكام الفقرة ب من المادة 130 من قانون أصول المحاكمات الجزائية المرقم 23 لسنة 1971 المعدل، ان الأدلة المتوفرة تكفي لإحالة المتهم صدام علی المحكمة المختصة، و أصدرت قرارها بالإحاله مشفوعاً بمصادقة ممثل الادعاء العام علی هذه الإحالة، ووصلت القضية الی المحكمه المختصة المتشكله من نخبة من القضاه العراقيين من الأصناف المتقدمة و من أساتذتنا و زملائنا الذين خبروا مهنة القضاء العراقي تجربة و ممارسة، و بما عرفناه عنهم من دقة في العمل القانوني و القضائي لتحقيق العدالة، نكرر أن للعراقيين كل الثقة في أن قرار الحكم الصادر من هذه المحكمة بحق المتهم صدام سيكون غاية في العدالة و متطابقاً مع فقرات و نصوص قانون أصول المحاكمات الجزائية.

و عن إنتداب المحامي عن المتهم في القضايا الجزائية:

و إن القانون الجزائي العراقي أورد قانون أصول المحاكمات الجزائيه المرقم 123 لسنة 1973 المعدل نصاً يؤكد علی ضرورة أن تقوم المحكمه الجنائية المختصة بانتداب أحد المحامين المسجلين في جدول نقابه المحامين للمتهم الذي لم يتوكل للدفاع عنه أحد المحامين لأي سبب أو ممن ليس له مقدره مالية لدفع أتعاب لتوكيل محام للدفاع عنه أحد المحامين لأي سبب أو ممن ليس له مقدرة ماليه لدفع أتعاب لتوكيل محام للدفاع عنه في القضية المعروضة أمام المحكمة، عی أن تقوم المحكمة المختصة بتقدير أتعاب لهذا المحامي بعد انتهاء الدعوی تقدر بمبلغ تقدره المحكمة ويتم ذكره في قرار الحكم الصادر و تصرف له هذه الأتعاب بعد اكتساب الحكم الدرجة القطعية ليصبح الحكم باتاً سواء بمضي المدة القانونية او بتصديقه من محكمة التمييز.

كما تقرر أخيرا تعديل قانون أصول المحاكمات الجزائية ليصار الی إنتداب المحامي في مرحلة التحقيق أمام محاكم التحقيق عند عدم وجود محامي للمتهم في القضية الجنائية المعروضة أمام القاضي.

كما أكد علی هذه المهمة قانون المحاماة العراقي. و الجدير بالملاحظة أن هذه الأجراء يقوم في حالة تقديم المتهم في قضية جنائية أمام محكمة الجنايات المختصة، غير ان هذا العمل القانوني يغيب في نفس الحال أمام المحاكم الجزائيه في قضايا الجنح، و حيث أن بعض الجنح من الجرائم الخطيره و ذات التأثير السلبي علی المجتمع، مما يتطلب تشديد العقوبة المنصوص عليها في حال ثبوت التهمة، و ذهاب المحكمة الی التطبيق الفعلي فأن المتهم يكون بحاجة ماسة الی هذا الانتداب في كلا الحالتين أي أن المتهم يكون أيضاً بحاجه لمحامي يتم انتدابه من قبل المحكمة للدفاع عنه أمام محكمة الجنح اذا لم يتوكل عنه احد من المحامين لنفس الأسباب أعلاه، و نری أن حجب الانتداب في المحاماة للمتهم أمام محاكم الجنح ليس له ما يبرره قانوناً علی اعتبار أن التبرير الذي يقول أن قضايا الجنح من القضايا البسيطه التي لاترقی لمستوی الجنايات، فأن منح المحكمة- محكمة الجنح- صلاحية تقدير حاجة المتهم لهذا الأمر وفق سياقات النص القانوني و التهمة المسندة للمتهم يمنح شيئاً من الحرية و العدالة للقضية المعروضة أمام المحكمة.

هذا من جهة و من جهة أخری فقد لمسنا من خلال الخبرة العملية أثناء العمل الطويل في المحاكم تباطؤ و عدم قبول المحامين لقضايا الانتداب في القضايا الجنائية، و هذا التلكؤ ناتج عن عدم تقدير المحكمة لمبالغ تستحق الجهد الذي يبذله المحامي في القضية الجزائية أولاً، و عدم صرف المبلغ المقدر للمحامي الا بعد اكتساب القرار الدرجة القطعية و التي ربما ستطول تبعاً لفترة تصديق او نقض القرار من قبل محكمة التمييز و أعادة القضية الی المحكمة ثانية و من ثم صدور قرار جديد و المحامي المنتداب ملزم بمتابعة القضية و الحضور أمام المحكمه المختصة في جميع الأحوال، كما يلتزم المحامي المنتداب بالعودة لمتابعة القضية الجنائية في حال عودة القرار منقوضاً من قبل التمييز في حال إعادة محاكمة موكله المتهم لأسباب تراها محكمه التمييز موجبة و موثره في قرار الحكم.

هذا بالإضافة الی تحدد المحكمة بسقوف المبالغ المحددة في النص القانوني بالنسبة لأجور المحامي المنتدب و هي غالباً ماتكون مبالغ رمزية لاقيمة لها و لا تتناسب مع الواقع الذي تقدره نقابة المحامين بشكل عادل.

إن تعديل سقوف المبالغ المخصصة للمنتدبين من المحامين في القضايا الجنائية تتناسب مع واقع المحاماة و الحياة في العراق و إناطة هذا الأمر بمدی سعة علم المحكمة و بالاعتماد علی نقابة المحامين التي تقدر هذا المبلغ بظروف و سقوف الأجور المعتمدة في القضايا الجزائية التي يتقاضاها المحامي اعتياديا، بالإضافه الی تمكين المحامي من تحصيل أتعابه حال صدور قرار المحكمة دون انتظار لما ستؤول إليه قرارات المحكمه التمييزية يمكن أن يساهم هذا الأمر في حل الإشكاليات التي تكون من أسبابها عدم صرف المبلغ في حينه وضالة الأجور المقرر صرفها من خزينة الدولة علی أن يتم استرداد مبلغ الأجور بواسطة نقابة المحامين في حال تخلف المحامي المنتدب عن متابعة دعوی موكله المتهم المنتدب عنه او عند عدم تكليف زميل آخر له لمتابعة القضيه بقرار من محكمة الموضوع.

و النص الخاص بانتداب محامي للمتهم في قضايا الجنايات وجوبی و إلزامي للمحكمة و أن إهمال تنفيذ أو مخالفته يعد سبباً من أسباب نقض قرار الحكم من قبل محكمة التمييز.

كما تلتزم محاكم الأحداث في تطبيق قانون الأحداث عند محاكمتها الحدث في جريمة تعد من أفعال الجنايات بانتداب أحد المحامين للدفاع عن المتهم قبل صدور قرار الحكم وفقاً لنصوص قانون أصول المحاكمات الجزائية النافذ، و لكن محكمة الأحداث نفسها غير ملزمة بانتداب محامي للدفاع عن الحدث في قضايا الجنح.

وتقوم نقابة المحامين و فروعها بإعداد قوائم و جداول تفصيلية بأسماء المحامين المكلفين للانتداب عن المتهمين أمام محاكم الأحداث و الجنايا.

و يمكن أن يكون قله المبلغ المخصص للمحامي و المنتدب، بالإضافه الی عدم قبض المبلغ المذكور بفترة زمنيه قصيرة سبباً رئيسياً يدفع بالعديد من المحامين التهرب من الالتزام بالانتداب عن المتهمين أمام المحاكم.

إن قيام السلطة القضائية بانتداب أحد المحامين للدفاع عن المتهم في القضايا الجنائية يعد استكمالا لإجراءات العدالة التي يحققها القضاء في قرار الحكم الفاصل و البات في القضيه المعروضة أمامه.

و تكمن المشكلة في غياب المحامي المكلف بالانتداب وفق جدول المحامين و اعتذار الآخر عن أن يكون محله، مع عدم وجود نص يوجب للمحكمة أن تلزم أحد المحامين المتواجدين للانتداب، و هذا الأمر يعرقل عملية حسم القضية و يؤدي بالتالي الی تأجيلها، و ربما يؤثر ذلك في الخروج علی السقف الزمني المحدد للحسم، و هذه القضيه أخلاقية تدخل في صلب التعاون بين القضاء الواقف و القضاء الاعتيادي في تحقيق العدالة علی الوجه المقبول.

إن دراسة قضية الانتداب عملياً من قبل المؤسسه القضائيه متمثله بمجلس القضاء الأعلی بالتعاون مع نقابة المحامين، و وضع الحلول المنطقية و العملية لهذه القضية المهمة، يمكن أن توصل الی بعض النتائج الايجابية التي تخدم حسم القضية وفق سقفها الزمني المحدد، كما أن هذه الدراسة تؤدي الی التعرف علی ما يناسب المحامي المنتدب من أجور في القضية التي يتم الانتداب فيها، بالإضافه الی تعديل السقف المحدد للأجور وفق ما يتناسب مع أجور الدعاوي التي تعرفها نقابة المحامين أكثر من غيرها.

أن قانون أصول المحاكمات الجزائيه لم يمنع حضور المحامي في مرحله التحقيق و أن لم يعالج هذه الناحية، مع أن بعض قوانين البلدان العربية منحت للمتهم الحق في اصطحاب محامٍ في مرحلة التحقيق بموجب نصوص وردت صراحة (قانون الإجراءات الكويتي) و (قانون الإجراءات الجنائية المصري)، كما لم يرد نص في قانون أصول المحاكمات العراقي يوجب تذكير المتهم بأن له الحق في الصمت أو عدم الإجابه علی أسئلة المحقق او قاضي التحقيق.

كما يخلو القانون من حق المتهم في رفض المحامي المنتدب للدفاع عن قضيته اذا كان يجد ان هذا المحامي لن يحقق الغاية المرجوة من الدفاع عنه، او ممن يرتبط معه بخلافات شخصية أو عائلية تعيق العمل في قضيه الدفاع عنه.

و في ظروف التحقيق و المحاكمه ثمة ظروف و أمور تستدعي إعادة النظر و دراسة العديد من النصوص القانونية مما يوجب علی المختصين المساهمة بتقديم الدراسات و الإعداد لمشروع مؤتمر لإعادة النظر بنصوص قانون العقوبات و أصول المحاكمات الجزائية العراقي.

ومن الطريف أن يعلن المحامي جاك فيرجس الفرنسي و هو متعهد الدفاع عن المتهمين في قضايا الانتهاكات الإنسانية و جرائم الحروب، أن يوافق علی الدفاع عن المتهم طارق عزيز مهندس الحروب و الكوارث العراقية و مبرمج الخراب الوطني العراقي لقاء مبلغ مليون يورو، و نعتقد أن العائلة ستحاول التملص من دفع المبلغ، و ستقوم بالتوسط لخفض المبلغ مع أن العائلة تملك أكثر من هذا المبلغ مما جنته يد طارق عزيز وولده زياد، الذي نافس المقبور عدي صدام في العمليات التجارية المشبوهة و استحواذه علی المال الحرام و الصفقات المشبوهة، بالرغم من كون المحكمة الخاصة حكمت عليه أحكاما شديدة أعفاه من تنفيذ مدتها الطاغية بنفسه، الا أن عائلة الطاغية لن تتواني أن تدفع عشرات مثل هذا المبلغ للمحامين الذين سيتطوع بعضهم لكسب الشهرة، في حين بلوچ فيرجس لهم بعشرة ملايين يورو لقاء أتعابه، و مع أن عائلة الطاغية لم تخضع للمساءلة القانونية مع المليارات من أموال العراق التي تم تهريبها سواء من قبل الطاغية وولدية المقبورين أو من قبل المقبور حسين كامل و شقيقه المقبور صدام كامل، كما من السذاجة أن يصرح احد المحامين العرب انه وكيل عن المتهم صدام بموجب وكالة من زوجته او ابنته، إذ لايقبل القانون أن تكون الوكالة الا من قبل الشخص نفسه إذا كان بالغاً لسن الرشد و عاقلاً الاّ إذا تم الطعن في عقلية الطاغية و تصرفاته، مع أن الانتداب ضمن القانون العراقي نافذاً و يفي بالغرض المطلوب قانوناً دون أن تدفع عائلة المتهم أو المتهم نفسه من رصيده في خارج العراق.

منقول من موقع الجوار..................
95  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ11(فريق الدفاع) في: Apr 15, 2009, 08:23
فريق الدفاع



يحكم عمل المحاماة في العراق قانون برقم 173 صدر في العام 1965 و أجريت عليه تعديلات عديدة و تشترط المادة الثانية من هذا القانون من ضمن شروط ممارسة مهنة المحاماة أن يكون المحامي متخرجاً من كلية القانون أو مايعادلها، و أكدت الفقرة رابعا من المادة المذكور علی أن يكون غير مصاب بمرض عقلي أو نفسي يمنعه من ممارسة المحاماة.

و نظمت المادة الثالثة من القانون عمل المحامي من غير العراقيين مع عدم الإخلال بأحكام الاتفاقيات الخاصة المعقودة بين العراق و الدول الأخری فيما يخص تنظيم عمل المحاماة، حيث منحت الحق للمحامي المنتسب إلی إحدی نقابات المحامين في الأقطار العربية أن يترافع في (قضايا معينة) أمام محاكم العراق في الدرجة المقابلة لدرجته، فأن كانت صلاحياته محددة مارسها وفق هذا التحديد في العراق، و أن كانت مطلقة مارسها علی إطلاقها في العراق أيضا.

علی ان يتم التثبت من شرط استمراره علی ممارسة المحاماة في بلاده، و شرط ان تكون بلاده تسمح للمحامي العراقي بالترافع بمثل تلك القضايا.

و يجوز للمحامي بمقتضی نص الفقرة ب من المادة المذكور ان يشرك معه في قضية معينة محاميا غير منتسب لإحدی نقابات المحامين في الدول العربية، بعد استحصال أذن نقيب المحامين و وزير العدل، بعد التثبت من استمراره علی ممارسة المحاماة في بلده و نوع صلاحياته.

و من الجدير بالذكر أن المحامي لايحق له ممارسة عمله في المحاماة مالم يؤد يمينا نصها:

(أقسم بالله العظيم أن أؤدي أعمالي بأمانة و شرف  و أن أحترم القانون و أحافظ علی سر المهنة و أرعی تقاليدها و آدابها.)

كما أشارت المادة 43 من القانون علی تحمل المحامي المسؤولية في حال تجاوز حدود الوكاله او الخطأ الجسيم.

و علی المحامي ان يسلك تجاه القضاء مسلكا يتفق و كرامة القضاء و هي مسألة غاية في الأهمية و تخص الجانب الاعتباري و الأخلاقي في المهنة، و أن يتحاشی كل ما يؤخر حسم الدعوی و يتحاشی كل ما يخل بسير العدالة.

و يخضع كل محام اخل بواجب من واجبات المحاماة او تصرف تصرفا يحط من قدرها او قام بعمل يمس كرامة المحاماة او يخالف حكما من أحكام قانون المحاماة الی المحاكمة التأديبية.

كما اشارت المادة 229 من قانون العقوبات العراقي النافذ الی معاقبة كل من أهان موظفا او اي مكلف بخدمة عامة او مجلسا او (هيئة قضائية) او إدارية أثناء تأدية واجباتهم او بسبب ذلك.

من خلال ماتقدم نخلص الی مايلي:

الأصل أن القانون أباح للمتخرج من كليات القانون أن ينتمي الی نقابة المحامين و العمل في المحاماة.

و لايحق لمن لا ينتسب للنقابة أن يمارس مهنة المحاماة، غير أنه يحق لدوائر الدولة أن تقوم بتوكيل محام او تنيب عنها احد الموظفين الحقوقيين لتمثيلها أمام المحاكم في القضايا المعروضة بحدود مبالغ معينة.

و ان الانتماء الی النقابة لايكون الا للمواطن العراقي و الفلسطيني المقيم في العراق بالنسبة للقانون العراقي و أن يكون هذا العضو متمتعا بالأهلية المدنية الكاملة.

و يشترط علی ممارسة المحامي العربي أن يكون مسجلاً بنقابته فعلاً و يمارس العمل بالمحاماة في بلده، و أن تكون صلاحيته متناسبة مع الدعوی و أن يكون هناك تطبيق لمبدأ المقابلة بالمثل بين بلده و العراق.

و أن يستحصل المحامي العربي علی موافقة مجلس نقابة المحامين العراقية و ان يصدر النقيب أدنا خطياً بذلك، و تقترن هذه الموافقة بموافقه السيد وزير العدل في حال توكله في قضية تعرض أمام المحاكم العراقية.

ووفق ضوابط السلوك المهني يجب أن يكون المحامي يحترم مهنة المحاماة و لا يسيء اليها بأي شكل كان، و من بين هذه الإساءة أن يتلفظ بعبارات لاتليق بالمحامي أن يطلقها نحو الخصم او وكيله او تجاه المحكمة التي يترافع امامها، و أن يبتعد عن أسلوب التهجم و الطعن لإرضاء خصمه أو لكسب ود ورضا بعض أطراف الدعوی.

كما ليس من أخلاق المحامي أن يكون مراسلاً رخيصاً لدی المتهمين بالقضايا الجنائية، باعتبار أن المحامي ظهيراً للعدالة و للقضاء، و يجب عليه أن يستمع لموكله و أن يتحدد عمله في حدود الوكالة و الدعوی التي توكل فيها.

و الخروج عن هذه الأخلاق يبيح للمحكمة أن تتخذ من الإجراءات القانونيه ما يحفظ لها حقها و يصون لها سمعتها، كما يحق للنقابة أن تحيل المحامي الی الذي يخل بواجباته المهنية او الحط من قدرها او بما يمس سمعة وكرامة المحامين ان تحاكمه تأديبيا و من ضمن العقوبات التأديبية التي تفرضها النقابة علی المحامي ان يتم منعه من مزاولة عمله مده مؤقتة او فصلة نهائياً من عضوية النقابه.

ان ما صدر عن المحامين الذين أطلقوا علی أنفسهم هيئة الدفاع عن المتهم صدام من تصريحات و أقوال لاتمت لشرف المهنة و لالسمعة القضاء بشيء، و ان العبارات و الالفاط غير المقبولة و الأقاويل الكاذبة و الاتهامات التي لاتقرن بدليل جميعها تدل علی الخروج عن أداب المهنة.

كما خرجت الهيئة تجاه القضاء العراقي مسلكا غير محترم و لايتفق مع كرامة القضاء العراقي، و هي تصرفات مشينة و مستهجنة لم نتعود عليها، و منهج سياسي أكثر منها قانوني، فلم نستمع الی معالجات قانونية أو نفي اتهامات أو دحض أدلة، إنما ملأت إسماعنا باتهامات و شتائم و عبارات تنال من كرامة الشعب العراقي و حقه في مقاضاة الطاغية و زمرة الشر البائد، و أن تكون ثقة الجميع بعدالة القضاء العراقي بما عرف عنه من تاريخ و التزام.

و ليس غريباً ان تكون الوكالات التي قدمتها الهيئة للدفاع عن الطاغية لمحكمة الموضوع ناقصة و غير مقبولة قانوناً و غير مستوفيه لشروط و أحكام المادة الثالثة بفقرتيها (أ-ب) من قانون المحاماة، حيث لم يكن أي واحد منهم وكيلاً حقيقياً و قانونياً لحد الان.

باستثناء المحامية اللبنانية بشری الخليل التي توكلت عن عبد حمود.

لم يفصح أي من المحامين عن الاتهامات الصريحة الموجهة الی موكليهم من المتهمين، و لم يتحدثوا عن الأدلة المتوفرة من عدمها، و لم يتحدثوا عن ثقتهم بالقضاء العراقي، إنما تحدثوا كيف أن النظام السياسي في العراق يتشكل من أحزاب عميلة (كذا) و أن المحكمة لاتملك الشرعية لمقاضاة الدكتاتور المتهم، و أن عليها أن تطلق سراحه فوراً و أن تصدر قرار بتعويضه عن الضرر الذي لحق به، و أن يستعيد عرش العراق اليوم قبل غدا.

و تحدث محامي الدفاع عن تحيته لسيده و كيف كان يتحدث معه حول قضايا دولية و عربية كانت فقط مثار اهتمام الطرفين، لم يكن بينها الاتهامات و ما توفر لسلطات التحقيق من أدلة و قرائن في قرار الإحالة علی المحكمة المختصة.

لم يتحدث المحامي الدليمي سوی أن المتهم صدام كلفه بأن يسلم علی والدته و لم يبين ان كانت علی قيد الحياة أم لا؟

غير أن حديثاً يخص مهنة المحاماة و عمل القانوني، لم يدر بينهما.

و صير المحامي المذكور لنفسه ان يكون أحد الوسائل التي استنفذت من يد هيئة الدفاع عن الطاغية، ليعقد مؤتمراً صحافياً ينقل فيه ما لم يقله صدام مطلقاً.

أن نقل الأقاويل السياسية غير الصحيحة ليس من أخلاق المهنة، و لم يتحدث الدليمي عن الفرق بين ما يخص سلطة صدام في التحقيق و الاتهام و بين السلطة (العميلة.. كذا).

و لم يتحدث عن ماوفرته السلطة التحقيقية من وسائل الاتصال بالمتهم و ما وفرته للمتهم من قضايا تحفظ له كرامته و هو الذي لم يحفظ كرامة العراق و العراقيين.

لم يتحدث المحامي الدليمي سوی أن صدام كان فرحاً حين علم أن اليمين أنتصر في أسبانيا و أنه سحب قواته من العراق، فقال كلمته البليغة في السياسة الدولية (عفية). لم يكن محامي الدفاع يتحدث بكرامة المحامي و ما يمليه عليه الواجب و الضمير في الدفاع عن الطاغية، و إنما تحدث بلغة المراسل و المكلف بالترويج لقصص و قضايا لاتمت لواقع وكالته مطلقاً.

و من بين الخروج عن أخلاق المهنه الهجوم الذي يشنه المحامي حين يكون بعيداً عن المحكمة، و حين يكون قريباً منها يتحول الی شخصية أخری، كما أن القانون نفسه يطاله في العقاب النظر للكلمات التي لاتليق ليس بمحامي و إنما بمواطن سوی تلك التي أطلقها المحامي البعثي زياد النجداوي الذي لم يزل غير مصدق أن قائده الأوحد و سيده و مصدر رزقه يتقدم الی محكمة الشعب كمتهم مع كم هائل من أضابير الاتهام.

أن شرف المهنة يجعله ملزماً بأتباع أسليب أخلاقية و أمانة في نقل مايجري بينه و بين المتهم، مع العلم أن المحامي مؤتمن علی ما يتحدث به المتهم أمامه، إذ لايجوز للمحامي أن يسلك سلوكاً مخالفاً لتقاليد و أخلاق المحاماة، و بعكس ذلك فأنه عرضة للمساءلة التأديبية و القانونية وفق الأصول.

الحقيقة أن التطرق الی مسألة شرعية المحكمة يمكن أن يستشف منه أن هيئة الدفاع تقر بالاتهامات الموجهة الی المتهم و تطالب بمحكمة أخری، كأن تكون محكمة في دولة أخری تختارها هی أو ممن يطلب المتهم أن يكون موقعها متناسباً مع الأنواء الجوية، كما أن سلوك هيئة الدفاع عن الطاغية بمجمله خطوة ضد المتهم، فقد ظهرت الهيئة كما لو أنها شعبة من شعب المخابرات العراقية و تشتم و تهدد وتنعت و توزع الاتهامات علی العراقيين دون أن تتعرف علی مهمتها القانونية و هي الدفاع عن صلب الاتهامات الموجهة الی وكيلها إن صحت الوكالة الممنوحة لهم، حيث تبين أنهم لم يستطيعوا أن يتعرفوا حتی اللحظة علی الطريق القانوني للحصول علی الوكالة عن المتهم و الذي رسمته المادة الثالثة بفقرتيها من قانون المحاماة.

كما أن بقاء هيئة الدفاع عن الطاغية العراقي تدر في فلك الأتهامات و الشتائم و التطاول علی الشعب العراقي لن يغير من أمر تدقيق الأدلة و ترتيبها و إحالة أوراق المتهم استنادا لأحكام الفقرة ب من المادة 130 من قانون أصول المحاكمات الجزائية الی المحكمة المختصة لمحاكمته.

و إذ تعمد الهيئة الی استغفال المواطن العربي و العراقي و تحاول أن تجعل عدد وكلاء المتهم كبير، فإنها تريد إيهام العقل العربي بأن قضية الاتهام ستتضاءل أذا ما كثر عدد وكلاء المتهم، و هذا الأمر تبرير مخالف للمنطق و للعدالة، إذ حتی لو اكتظت قاعات المحكمة بوكلاء المتهم فأن هذا لن يغير من الأمر شيء في حال وجود الأدلة المطروحة في القضية، لأن المحكمة تحكم بناء علی اقتناعها الذي يتكون لديها من خلال تقليب و تمحيص و تدقيق الأدلة المقدمة في اي دور سواء في التحقيق او المحاكمة و منها الإقرار و شهادة الشهود و محاضر التحقيق و الكشوفات الرسمية و تقارير الخبراء و الفنيين و جميع القرائن و الأدلة الأخری المقررة قانونا.

من واجبات المحامي التقيد في سلوكه بمبادئ الشرف و الاستقامة و النزاهة المنصوص عليها في قانون المحاماة و ان عليه ان يلتزم بما تفرضه عليه تقاليد مهنة المحاماة و آدابها.

و لذا فان علی المحامي ان يدافع عن موكله بكل أمانة و إخلاص، و ان لايتهاون في متابعة قضية موكله فيفرط بحقوقه، كما انه يسلك تجاه القضاء مسلكا محترما يتفق و كرامة القضاء و ان يتجنب كل ما يؤخر حسم الدعوی، متجنباً الدخول في مراوغات و حجج و ذرائع ليس لها قيمة قانونية، و لا علاقة لها بموجبات القضيه المعروضة، كما ان عليه ان يتجنب و يتحاشي كل ما يخل بسير العدالة.

و فريق الدفاع عن المتهم صدام الذي ترك موكله في خضم تلاطم الأتهامات و القرائن و الأدلة التي تراكمت في قضية واحدة من القضايا المتهم بها أمام المحكمة الجنائية الأولی في المحكمة الجنائية العراقية العليا، وانشغلوا جميعاً في التصريحات الإعلامية السياسية التي لاتدخل قطعاً في أساس هذه القضية الجنائية، فالقضية الخاصة بمجزرة الدجيل يكون فيها المجني عليهم سواء من تم إعدامه شنقاً حتی الموت، او من قضی نحبه في دور التحقيق عن طريق التعذيب، و بالإضافه الی من تضرر من المدعين بالحق الشخصي من الذين طالهم التشريد و النفي و الحجز، أو ممن تم تخريب و تجريف بيوتهم و بساتينهم و جميعهم من العراقيين، كما أن المتهمين في القضية عراقيون، و كذلك المكان الذي وقعت فيه الجريمة كلاً او جزءاً في العراق، بالإضافه الی كون المتهم عراقياً، و المحكمة التي اختصت بهذه القضية عراقية أيضاً و تتشكل من كادر من القضاة العراقيين بالإضافه الی الادعاء العام و جميعهم من العراقيين.

أن توظيف قضية المتهم صدام لصالح جهات سياسية و قبول فريق الدفاع التراصف مع تلك الجهات علی حساب مصير المتهم مما يعرضه لأشد العقوبات المقررة قانوناً، و هذا التوظيف يشكل انحرافاً في العمل القانوني الذي التزم به فريق الدفاع، بالرغم من الخلاف الحاد الذي بموجبه انسحب عدد من المحامين المنتسبين للهيئة لأسباب لامجال لذكرها.

كما أن معرفة بعض الحقائق القانونية و محاولة إخفائها علی القارئ العربي من غير القانونيين يشكل انحافا في صدقية العمل القانوني و مخالفة لشرف المهنة، فشرعية المحكمه لاتستمد من هيئة الدفاع عن المتهم، و شرعية المحكمة لاتستمد من الطلبات و الخطابات السياسية، و هيئة الدفاع بالرغم من تأكدها و معرفتها بشرعية المحكمة الجنائية القضائية و التي تستمدها من قانون المحكمة الذي تم تأسيسه بموجب نصوص الدستور و بموافقة الهيئة العامة المتمثلة بمجلس النواب، كما أن مجرد حضور فريق هيئة الدفاع و الترافع أمام الهيئة و الالتزام بقوانينها و قراراتها يدلل علی التزام هذه الهيئة بشرعية المحكمة، و مع هذا فأن اعتراضاً سبق أن قدمته الهيئة التمييزية التي قررت بدورها رد طلب الهيئة و تصديق قرار محكمة الجنايات، و شرف المهنة و آدابها يقتضيان الالتزام بقرار الهيئة التمييزية و احترام قرارات القضاء، باعتبار أن المحاماة جزء لايتجزأ من القضاء العراقي.  

كما أن التعمد في تقديم الطلبات لتأخير حسم القضية تحت شتی الذرائع و الحجج، يقع في مخالفة النصوص التي تمنع علی المحامي أن يتجنب كل ما يؤخر حسم القضية و ان يتحاشی كل ما يخل بسير العدالة، و هذا التأخير الذي لم يكن له ما يبرره لدراسة الأدلة التي قدمتها السلطات التحقيقية، و التي تم استلام الهيئة نسخاً منها، فأن الواجب المهني يوجب علی أعضاء الهيئة أن يكونوا مع المتهم في كافة مراحل التحقيق و المحاكمة، لذا فأن انسحاب المحامين من مصاحبة المتهم في دور التحقيق خلق له ضرراً بليغاً حين قامت المحكمة بانتداب محامين بديلاً عنهم وفق قانون، بالإضافه الی الخلل الأكثر ضرراً للمتهم عند رفض أعضاء الهيئة الحضور مع المحكمة للأسماع الی شهادة الشاهد وضاح الشيخ لما لشهادته من أهمية في القضية، بالرغم من معرفتهم بهذه الأهمية.

كما أن الهيئة عرفت او لم تعرف أن حضور المتهم أمام قاضي التحقيق و بحضور نائب المدعي والعام و تدوين أقواله بحضور موكله وتوقيعهم جميعاً علی الإفادة المدونة تحريرياً، لايستطيع المتهم أن يتنصل عنها مطلقاً، و حتی أن أنكره فأن المحكمة تميل الی الاستناد علی الإفادة من قبل القاضي و الادعاء العام و ترجح صدقيتها أكثر من تصديقها للمتهم أو وكيله لاحتمال التلقين في هذا الإنكار الذي لم يعد له أية قيمة قانونية عند تدقيق الأدلة و إصدار قرار الإدانة و الحكم.

كما أن تمسك الهيئة بنقل القضية بادئ الأمر الی المحكمة الجنائية الدولية يتخلله نقص معرفي و قانوني كبير، فالمحكمة الجنائية الدولية بالإضافه الی كونها تنظر في القضايا التي نشأت بعد قيامها، و لاتختص في النظر بالقضايا التي حدثت قبل قيامها، فأن العراق لم يكن من بين الموقعين علی معاهدة إنشاء هذه المحكمة من بين الدول الموقعة عليها، لذا فأن المحكمة الجنائية الدولية لاتختص بالنظر في قضية الدجيل مطلقاً.

إن سعي الهيئة للانسحاب من جلسات المحكمة لايفيد المتهم ولايوقف الإجراءات القانونية التي تستمر بها المحكمه في حال انسحابهم و تخليهم عن متابعة قضية موكلهم، حيث تلجأ المحكمة في اغلب الأحيان الی إنتداب محامين للتوكل عن المتهم و تخصيص أتعاب محاماة له من خزينة الدولة، و كما أن انسحابهم يجعل متابعتهم لمجريات المحاكمة منقطعاً و غير متواصلٍ مما يخلق نقص في متابعة و معرفة ما قدم من أدله و من شهادات و قرائن في القضية.

كما قام محامو الدفاع في مرحلة متقدمة بالانسحاب من الدعوی و وضعوا شروطا للعودة و المشاركة، و كان من شروط العودة و المشاركة حماية المحامين و تأمين السكن و التعليم لعوائلهم، و لا يمكن أن تكون شروطا يستطيع المحامي أن يفرضها علی المحكمة، مما سيولد رأيا أن المطلبية التي يريد بعض من فريق الدفاع تحقيقها علی حساب المتهم ملموسة.

أن التزام الخلق المهني يوجب علی الهيئة الالتزام به، لأن التفافز و الانفعال داخل قاعة المحكمة يربك عملها و يدفع برئيس هيئه محكمة الجنايات الی اتخاذ الإجراءات القانونية من توجيه عبارات التنبيه  و التوبيخ لأعضاء الهيئة، بالإضافه الی إشعارهم بان المحكمه ستتخذ الإجراءات القانونية  و ان تعتقل من يحدث اي‌ خلل في نظام المحكمة، كما أن للمحكمة أن تمنع هيئة الدفاع من الاسترسال في الكلام في حال خروجهم عن القضية او قاموا بتوجيه الطعون لموكلي خصومهم كما حدث في الجلسة الأخيرة لمحاكمة المتهم صدام.

منقول من موقع الجوار.................
96  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ10(أحلام المتهم صدام ) في: Apr 15, 2009, 08:21
تناقلت الأخبار طلب وکیل الطاغیة رغبته فی نقل محاکمته الی الولایات المتحدة الأمریکیة، مثلما تناقلت الأخبار طلب الطاغیة نفسه نقل سجنه الی السوید.




ولیس الغرابة فی تقدیم مثل هذه الطلبات التی تخالف قواعد الاختصاص المکانی و الولایة العامة للقضاء العراقی فی محاکمة متهم عراقی بجرائم عراقیة المشتکین فیها و المتضررین و الضحایا من العراقیین، کما لیس الغرابة فی عدم معرفة المشتکین فیها العراقی أو وکیله العربی او الأجنبی هذه القواعد المنصوص علیها لیس فقط فی القوانین العراقیة، و انما حتی فی القوانین العربیة و الأجنبیة، و إنما تکمن الغرابة فی طلب الطاغیة العراقی أن یعود الی الحضن الذی طالما تربی ونشأ فیه.


ومن الجدیر بالذکر أن شاه إیران محمد رضا بهلوی کان من أخلص المخلصین للسیاسة الأمریکیة لیس فی أیران فقط و إنما فی المجال السیاسی الدولی، و کان الرجل من خلال مقدمه من مواقف یعد من رجال الولایات المتحدة الأمریکیة، غیر أن المعادلة الدولیة و لعبة المصالح اقتضت ان ینتهی دور الشاه الذی تخلت عنه الولایات المتحدة الأمریکیة و طلبت منه مغادرة المستشفی الذی یحل فیه للمعالجة من السرطان فی واشنطن، بسبب احتلال السفارة الأمریکة فی طهران و احتجاز الموظفین رهائن.



و قد استجاب الشاه للطب الأمریکی فی مغادرة واشنطن لتخفیف حدة الموقف و إفساح المجال لصفقة سیاسیة مع أیران، غیر انه و فی اللحظة التی هم فیها أن یغادر المستشفی طلب منه المسؤولین فی الأمن أن لایغادر عبر الباب الخارجی للمستشفی خشیة من افتضاح امر المغادرة للصحافة و الأعلام، و طلبوا منه أن یغادر من الباب الخلفی.

و هذا مما زاد فی نهایة الشاه و التعجیل فی موته لأن الباب کان (باب الأزبال) حیث خرج منه و الی الأبد الی مزبلة التاریخ.

و هو ما حصل مع الدکتاتور العراقی الذی قرأ التاریخ بالمقلوب، و خدم الولایات المتحدة باعتباره الشرطی البدیل فی المنطقة، فأشعل الحرب تنفیذاً لرغبتها، و أقام الخلافات مع القیادات العربیة برغبتها، و شرع فی أقامة المجازر العراقیة و سلطة القمع برغبتها، و أعتقد واهماً انه سیحقق نزواته فی التوسع و الاحتلال و الاستیلاء علی البلدان المجاورة مادام لایتعارض مع سیاستها الدولیة و رغبتها فی التوجد بالمنطقة، و من یقرأ الاتفاقیة المهینة التی وقعها الطرف العراقی فی اتفاقیة صفوان 1991 الشهیرة، یستطیع أن یتلمس مدی الخنوع و الخضوع الذی تعانیه سلطة صدام المنهزمة و المنکسرة أمام القوات الأمریکیة.

کما سیفضح التاریخ و الشهادة المثیرة التی قدمها طارق عزیز العمود الفقری للسیاسة العراقیة فی زمن الطاغیة العراقی و المنظر السیاسی لسلطة الدکتاتور، من تقدیم کل التنازلات المهینة و غیر المشروطة للولایات المتحدة الأمریکیة و الاعتراف بإسرائیل، و تقدیم العراق علی طبق من الذهب الی الشرکات الأمریکیة و الی المصالح الأمریکیة الا أن الأکسبایر المعتمد لدی الأمریکان فی شخص صدام حسین انتهی و الی الأبد.

و لهذا کان القرار لیس فقط التخلی عن صنیعتهم و مدللهم فی المنطقة و لامدارته بل العمل علی عزله و ملاحقته و اتخاذ جمیع التدابیر التی تنهی سلطته وحیاته.


و یقع مرة أخری الطاغیة العراقی فی حبائل عشقه الأمریکی فیحلم بعودته الی الحضن الأمریکی والرعایة الأمریکیة لتمنحه فرصة أطول فی الحیاة التی یعشقها، و السلطة التی لم یزل یحلم بعودتها رغم أنف الجماهیر العراقیة.

غیر أن ما یجعل المرء یسخر کون المتهم یزعم انه درس القانون فی زمن ما و یفترض انه عرف المبادئ العامة للقانون علی الأقل، و لیس فی النصوص القانونیة ما تسمح بتجوال المتهمین و انتقالهم سیاحیاً بین الدول، او أن تصیر الدول و القوانین تحت رغبة المتهم و وکیله و طلباته، أو أن یصیر موقع دولة ما وفق مناخها و سلطتها خیاراً للمتهم او للسجین او مکاناً لتنفیذ الحکم.

أن علی وکلاء المتهم صدام مراجعة نصوص القوانین، و أن علیهم أن یبتعدوا عن التصریحات السیاسیة التی تتعارض مع الاختصاصات القانونیة.

فقد نص قانون العقوبات العراقی المرقم 111 لسنة 1969 فی الفصل الثانی منه علی تطبیق القانون من حیث الزمان، و من حیث المکان فی الاختصاص الإقلیمی و العینی و الشخصی بالإضافة الی الاختصاص الشامل.



بالإضافه الی کون المادة 53 من قانون أصول المحاکمات الجزائیة العراقی حددت اختصاص التحقیق بالمکان الذی وقعت فیه الجریمة کلها او جزء منها او ای فعل متمم لها اوایة نتیجة ترتبت علیها او فعل یکون جزءاً من جریمة مرکبة او مستمرة او متتابعة او من جرائم العادة، کما یحدد بالمکان الذی وجد فیه المجنی علیه فیه او وجد المال الذی ارتکبت الجریمة بشأنه بعد نقله الیه بواسطة مرتکبها او شخص عالم بها.

و حتی الجرائم التی وقعت خارج العراق (جریمة اغتیال الشهید طالب علی السهیل علی سبیل المثال لاالحصر) فیجری التحقیق فیها من قبل احد قضاة التحقیق ینتدبه لذلک وزیر العدل.

فأن تبین لقاضی التحقیق انه غیر مختص مکانیاً بالتحقیق فی الجریمة فعلیه أن بحیل الأوراق التحقیقیة الی قاضی التحقیق المختص وفقاً للاختصاص المکانی، علماً أن جمیع القرارات و الإجراءات التی اتخذها قاضی التحقیق غیر المختص مکانیاً صحیحة ونافذة.

ان الأحکام التی تصدرها المحاکم العراقیة حجة فی ما یتعلق بتعیین الواقعة المکونة للجریمة و نسبتها للفاعل و وصفها القانونی سواء کان الحکم بالإدانة او البراءة، و هذه المحاکم لاتستمع لرغبة المتهم فی أن یختار دولة سواء کانت الولایات المتحدة الأمریکیة او موریتانیا لمحاکمته لعدم وجود اختصاص و نصوص تبیح ذلک أولا، و لتعارض ذلک مع القوانین العراقیة ثانیاً، و یتبع نظام تسلیم المجرمین أیضاً النصوص الموجودة فی متن أصول المحاکمات الجزائیه بالإضافه الی المعاهدات القضائیة المعقودة بین الدول.

و إذا صحت الأخبار التی تتناقلها وسائل الإعلام فان خلطا فی التمنیات السیاسیة و بین الحقائق المنصوص علیها فی النصوص القانونیة و هی الواجبة الإتباع و الملزمة فی العمل القضائی.

ولایغیب عن بال احد أن ما یقوم به فریق الدفاع عن المتهم صدام من تصریحات و إعلانات تصب جمیعها فی خانة الضرر و الإساءة إلیه، فقد اعتمد هذا الفریق عملیة خلط الأوراق من اجل کسب ود الإعلام العربی الأعور و المبتلی بالعماء فیما یخص قضیة شعب العراق، ولاعتبارات سیاسیة یتبعها هذا الجزء من الإعلام لخدمة سلطاته المرعوبة من التحول من الدکتاتوریات الی الدیمقراطیة، و من الطغیان الی الحریة و حقوق الإنسان و الکرامة و المجتمع المدنی، و من سلطة التهمیش و اعتماد الشعارات الفضفاضة والخیالیة المخدرة للواقع العربی المرزی و المتدهور الی اعتماد سلطة الشعب و الحقیقة.

ما یصدر عن المؤسسة الإعلامیة التی تدافع عن المتهم صدام بعید عن الأسالیب القانونیة و الطرق التی تنص علیها النصوص القانونیة المتعمدة، و فی هذا الأمر خدمة غیر مباشرة الی المظلومین و ذوی الشهداء و المتضررین من نظام الطغیان و الی العدالة نفسها، حیث لم یلتفت الفریق لحد الیوم الی الاتهامات و القضایا المثارة ضد المتهم، و اکتفت بتوجیه الاتهامات و النعوت التی لاتلیق بقانونی أو حقوقی أن یطلقها تجاه الشعب العراقی وقواه السیاسیة التی کان الطاغیة نفسه یحاربها و یفتک بعناصرها فتکاً مریعاً.



أن النظام القضائی فی کلا من الولایات المتحدة الأمریکیة و السوید یختلف عن النظام القضائی العراقی، و لیس للولایات المتحدة و لا للسوید أیه سلطة فی أن یکونوا ضمن المنظومة القضائیة العراقیة أو جزء منها، مثلما لایمکن للقضاء العراقی أن یقبل تدخل أی سلطة مهما کانت فی عمله و قراراته المتسمة بالاستقلالیة و النزاهة و العدالة و الحیادیة.

فالتعلق بالولایات المتحدة التی انتهت مصالحها مع صدام خیط و همی یتعلق به وکلاء المتهم،فلم تعد فاعلیة للمتهم فی قوامیس القوة الأمریکیة، و لم تکن الأحلام التی یتمناها وکلاء المتهم فی نقله الی السوید أو جزر الکناری سوی أضغاث أحلام و سحابات صیف لاتلبث أن تصطدم باقتراب موعد المحاکمة و أعمال میزانها بکل ثقة ودقة و حرص علی تدقیق الأدلة و القرائن و الأسانید و تمحیصها و من إصدار قرارها العراقی القضائی العادل و هو واقع لامحال لیصحو بعدها لیس فقط المتهم و إنما حتی فریق الحالمین لیتوجهوا مرة أخری للشتائم و اللطم و هی مهمة بعیدة عن عملهم القانونی المفترض إن کانوا یجیدونه فعلاً.

منقول من موقع الجوار...............
97  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ9(إستقالة القاضی رزکار) في: Apr 15, 2009, 08:19
شکلت استقالة رئیس محکمة الجنایات الأولی القاضی رزکار محمد أمین لغطا و موضوعا تم تأویله و استغلاله، و کثرت الاحتمالات و التوقعات، و لغرض تبسیط قضیة الاستقالة، نساهم فی مناقشة موضوعها.





لیس سراً أن نقول بأن علاقة أخویة تربطنا بالقاضی رزکار محمد أمین وکّنا علی اتصال مستمر، وکّنا من بین من ینتقده علی ضبط الجلسات الخاصة بمحاکمة المتهم صدام و مجموعة قضیة الدجیل و إدارة الجلسات التی أستغلها فریق الدفاع أسوأ استغلال بما یسیء للقضاء و العدالة.

کما ولیس سراً أن نقول أننا کنا نعرف حیادیة و استقلال القاضی رزکار محمد أمین، و ترجمته لهذا الحیاد و الاستقلال فی جلسات المحکمة الجنائیة المختصة بمحاکمة المتهم صدام و مجموعة المتهمین بقضیة الدجیل، غیر أننا ندرک حجم مسؤولیته و هو یتولی مهمة قضائیة دقیقة مثل هذه التی نظرها، و کذلک الثناء علی الأداء القانونی الذی لم یعجب الکثیر ممن عرفوا المحاکم الخاصة و الإستثنائیة و العرفیة التی تصدر أحکامها علی الناس خلال ساعة أو أجزاء الساعة بالإعدام بغض النظر عن توفر الأدلة.

و القاضی رزکار محمد أمین رجل قانون درس علم القانون فی کلیات القانون العراقیة و مارس العمل القانونی و القضائی، و من ثم تقدم للمعهد القضائی العراقی لیکتسب خبرة و علمیة فی کل أصناف القانون تطبیقاً وفقهاً، و بعد أن عمل رزکار محققا عدلیا ثم صار قاضیا من الصنف الرابع لیتدرج فی الأصناف القضائیة العراقیة، و یعمل فی المحاکم العراقیة و ینجح فی أدائه القضائی فی منطقة کوردستان العراق، ویتم تنسیبه للعمل ضمن محاکم الجنایات الخاصة بمحاکمة المتهم صدام وزمرة العهد البائد و المختصة فی جرائم الإبادة الجماعیة و الجرائم ضد الإنسانیة و جرائم الحرب و انتها کات القوانین العراقیة ضمن محاکم المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا، و یتم انتخاب السید رزکار من بین زملائه من القضاة بموجب الفقرة ب/ رابعاً من الماده 3 من قانون المحکمه الجنائیة العراقیة العلیا التی أوجبت انتخاب رئیس محکمة الجنایات المتشکلة من خمسه قضاة ینتخبون من بینهم رئیساً لهم یشرف علی أعمالهم.

و حین تم الإعلان عن المحاکمة کان الناس یتساءلون عن أسم القاضی الذی سیحاکم صدام و مواصفات هذا القاضی و تاریخه القضائی، و مما أوجبه قانون المحکمه الجنائیة العراقیة العلیا أن یتمتع القضاة بقدر عال من السمو الأخلاقی و النزاهة و الاستقامة بالإضافة الی شروط التعیین المنصوص علیها فی قانون التنظیم القضائی.

و حین ظهر القاضی زرکار لأول مرة و کنت قبل المحاکمة قد التقیت به وزادنا شرفاً أنه یتابع کتاباتنا و وجهات نظرنا، و مما زادنا احتراما و تقدیراً له انه لم یتحدث معنا بالقضیة التی سینظرها و لا عن کل مستلزمات سیر المحاکمة و لم یلمح لنا بأی شیء عنها، و إنما عرض علینا المساهمة ضمن کادر هذه المحکمة.

و بعد سیر إجراءات المحاکمة التی لم تعجب العدید من الأخوة، وتعرض القاضی رزکار لاتنقادات شدیدة لم یکن بینها انتقاد واحد یخص العمل القضائی و القانونی أو یتعلق بالقرار او التهم المختصة بالقضیة المعروضة، إذ أن جمیع الانتقادات کانت متوزعة بین التعبیر العاطفی الجمعی الذی لم یعهد مثل هذه المحاکمات، او المواقف السیاسیة التی أرادت التعکز بموقف سیاسی علی حساب سمعة القضاء العراقی و القاضی زرکار.


کنا قد کتبنا عما هو مطلوب من المحکمه و ما هو مطلوب من القاضی رزکار؟ و قد نختلف أو نتفق معه، و لکن لیس من المقبول أن یتم إطلاق نعوت لاتلیق بهذا القاضی الذی تجرد من موقفه السیاسی و نوازعه الشخصیة لیثبت انه یقف علی الحیاد و هو الموقف الذی تفرضه المحکمة و ضمیر القاضی والتمسک بالعدالة.

و مع کل البذاءات التی أطلقها المتهم برزان التکریتی، ومع کل التمثیلیات السمجة التی حاول المتهم صدام أن یظهر، ألا إن أظهار المتهمین علی حقیقتهم أمام الملأ، و السلوک، ما کان یکون لولا حکمة القاضی زرکار، و ما کان لیکون لولا الهدوء و التروی و ضبط الأعصاب للقاضی رزکار.


أختلفنا مع القاضی رزکار محمد أمین فی قبول المحامیین القطری و الأمریکی، حیث نعتقد بتواضع انه یجب تطبیق نصوص أحکام قانون المحاماة العراقی فی لزوم أن یستحصلا علی موافقة نقابة المحامین العراقیة، و الأمریکی علی موافقة وزیر العدل بالإضافه للنقابة العراقیة و فی حال عدم تحقق هذا الشرط المنصوص علیه فی الفقرتین ا و ب من المادة الثالثة من قانون المحاماة العراقی رقم 173 لسنة 1965 المعدل لایمکن للمحکمة قبول ترافعهما أمامها، إلا أن القاضی رزکار وجد فی سعة صدر المحکمة و سماحة العدالة العراقیة أنه لایوجد مانع من أن یتعدد المحامین عربا کانوا أو أجانب و قد سهلت لهما المحکمة مهمتهم القانونیة.

و أمام حملة من التشهیر و إطلاق الکلمات التی لاتلیق بسمعة القضاة ولا المؤسسة القضائیة، و لایمکن ان تکون الا بمستوی التدخل فی الشؤون القضائیة، انطلقت حملة من التصریحات و المقالات ترید أن تحمل وزر تأخیر سیر المحاکمة علی السید رزکار، و تحاول أن تخدع الناس مع الأسف بأن سبب تأخیر المحاکمة هو القضاء العراقی، فی حین أن السیاسیین یعرفون المسبب الحقیقی للتأخیر، کان القاضی رزکار خلال ذلک محبطاً جداً و مستغرباً جداً لأنه لم یعهد النفاق و لا الدجل فی المواقف و لا یبنی قراراته و عمله علی حساب المصالح السیاسیة و یتصرف بکل استقلالیة و لایخضع لأی کان من التوجیهات و التلمیحات و التصریحات فی مهمه القضائیة، و لم یزل متمسکا بحیادیته المطلوبة و نزاهته فی إجراء محاکمة یتم تطبیق کل معاییر الإجراءات الجزائیه و حقوق الإنسان و القوانین الدولیة فیها، و تصاعد الإحباط و هو یستمع الی مداخلات و تصریحات لمسؤولین تحاول النیل من القضاء العراقی و المحکمة الجنائیة العراقیة.



و نعتقد أنه بلغ الیأس لدی القاضی رزکار حین أخذ یعادل بین موقعه کقاضی بین اهله و مدینته و أدائه ما یفرضه علیه واجبه القاضی، و بین ما یتعرض له بسبب ترأسه المحکمة الجنائیة الأولی لمحاکمة المتهم صدام، أو ما تتعرض له عائلته حتی خرجت علینا الأخبار التی تقول إن القاضی رزکار قدم استقالته الی رئیس المحکمة العلیا.

إلاّ ان اللافت للنظر أن لیس من بین أحکام الفرع الثالث من قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا ما یفید الاستقالة أو الاعتزال عن العمل، فقد نصت الفقرة رابعا من المادة الرابعة علی أن لمجلس الرئاسة بناء علی اقتراح من مجلس الوزراء نقل القاضی او المدعی العام من المحکمة الی مجلس القضاء لأی سبب کان.


کما تنهی خدمة القاضی إذا أدین بارتکاب جنایة غیر سیاسیة، أو إذا کان قد قدم معلومات کاذبة أو مزیفة، و کذلک إذا قصر فی تأدیة واجبه دون سبب مشروع.

کما أشارت القاعدة السابعة من قواعد الإجراءات الخاصة بالمحکمة الی استقلالیة القاضی تماماً و عدم خضوعه للتعلیمات او التوجیهات الصادرة عن رئاسة الجمهوریة او رئاسة الوزراء او أیة جهة حکومیة أخری و أن یؤدی مهمته بحیاد تام، و یمکن للقاضی التنحی عن القضیة المعروضة أمامه لوجود سبب منطقی فی شعوره عدم استقلالیته و حیاده بشرط أن یقبل رئیس المحکمة العلیا بهذا التنحی، و هو مالم یحصل مع السید رزکار محمد امین.

و أن إعلان القاضی رزکار تنحیته عن رئاسة المحکمة الجنائیة الأولی التی اختصت بمحاکمة المتهم صدام فی قضیة الدجیل فی الأعلام، دون تأکید من الناطق الرسمی للمحکمة، لایبیح له الاعتزال عن عضویة هذه المحکمة، حیث أن الأمر منوط بموافقه رئیسها، و من ثم یتعلق الأمر بقرار الزملاء القضاة الذین انتخبوه رئیساً لهم فی محکمة الجنایات و یشرف علی أعمالهم.

و نجد أن یترک الأمر بحریة تامة للقاضی المختص لیعالج القضیة المعروضة أمامه وفق اجتهاده و أن نشعره حقاً باستقلالیة القضاء واحترامنا لقرارات القضاء واعتزازنا بقضاتنا العراقیین من أمثال رزکار محمد أمین.


و علی الأخوة المهتمین بقضایا المحاکمات أو السیاسیین أن یفسحوا المجال للسطة القضائیة أن تأخذ دورها، و للعداله أن نقول کلمتها، فالقضاة فی المحاکم یتصرفون باستقلالیة تامة و لا یخضعون لأیة توجیهات صادرة من أیة جهة حکومیة مهما کان علوها أو من أی مصدر أخر، و نجد فی إصرار القاضی تأدیة مهمته بحیادیه یدلل علی أیمانه بحقیقة استقلالیة القرار القضائی.

حین تشکلت المحکمة الجنائیة المختصة کان القاضی رزکار محمد أمین من بین الشجعان الذین تقدموا الصفوف لقیادتها غیر عابئ بما یلحقه من أذی و تهدید و إرهاب بسبب ترؤسه محکمة الجنایات الأولی فی المحکمه الجنائیه العراقیة العلیا، ولثقة القاضی رزکار محمد أمین بنفسه و لکونه ممارساً لمهنة القضاء و متمکناً من أدائه العمل القضائی بجدارة، فقد أعتقد ان الظرف الحالی مناسب لأن یقوم بمحاکمة تعد من أغرب محاکمات العصر حین یقوم قاض عراقی بمحاکمة رئیس البلاد البائد علی ما أرتکبه من جرائم بحق العراقیین بصرف النظر عن قومیاتهم و أدیانهم و مذاهبهم و أفکارهم السیاسیة.

و من ناحیة أخری فلا یخفی ما للقاضی رزکار محمد أمین من خبرة قانونیة لیس فی مجال القانون الجنائی فحسب، بل و حتی فی القانون المدنی، و الثقافة العامة القانونیة منها أو العامة، حیث کان قد أصدر کتیباً یبدی فیه آراءه و مقترحاته فی قانون أیجار العقار المرقم 87 لسنة 79 و تعدیلاته تنم هذه الأفکار و المقترحات عن معالجات واقعیة و عملیة.

رزکار محمد أمین أبن مدینة السلیمانیة الودیع و الذی أستطاع ان یسحب کل ما لدینا من حنق و یمتص کل مالدینا من انفعال بالهدوء غیر المصطنع و البرود غیر التمثیلی الذی تمیزت به شخصیته و الذی عالج به قضیة تعد من أشهر قضایا العصر الحدیث فی محاکمة الطغاة، و القاضی رزکار من موالید عام 1957 فی السلیمانیة و أکمل دراسته الابتدائیة و المتوسطة و الإعدادیة و هو یتحدر من اکبر العشائر الکردیه المعروفه بالجاف فی کوردستان.



 تخرج من کلیة القانون و السیاسة جامعة بغداد عام 1980 و عمل کمعاون قضائی و محقق عدلی فی المحاکم و أکتسب خبرة و مهارة من خلال تلک الممارسة الفعلیه، بعدها اکمل دراسته العلیا فی المعهد القضائی فی بغداد عام 1992 و کان قبلها قد مارس عمل المحاماة لمدة ثلاث سنوات و عمل بعد تخرجه من المعهد القضائی بصفة قاضی تحقیق و قاضی محکمة بداءه و رئیساً لمحکمة الجنایات، و نائبا لرئیس محکمة الاستئناف فی کرکوک و رئیسا لمحکمة الاستئناف فی السلیمانیة، ثم اختارته وزارة العدل فی حکومة اقلیم کوردستان ورشحه مجلس الوزراء فی اقلیم کوردستان الی المحکمة العراقیة الجنائیة العلیا، و جری انتخابه من بین خمسة قضاة لرئاسة المحکمة الجنائیة الأولی، و استقال منها فی شهر کانون الثانی (ینابر) الماضی بعد ترؤسه لسبع جلسات علنیة و واحدة سریة. و هو متزوج و أب لأربعة أولاد.


و من یتابع الأداء القانونی للقاضی رزکار محمد أمین لن یجد أی خلل، و من الطریف أن یقوم المتهمین بامتداح القاضی رزکار الذی لم یقم بحسم القضیة المعروضة علیه و إصدار قراره العادل، بعد أن استطاع القاضی رزکار أن یکشف بشکل جلی العقلیه و الأخلاق الذی کانت تحکم شخصیة المتهمین.

کان القاضی رزکار شجاعاً حین تقدم طواعیة لیرأس هذه المحکمة مع ثقته بنفسه فی تحقیق العدالة حیث لم یکن دافعه سوی المساهمة فی تحقیقها، و کان القاضی رزکار شجاعاً حین بقی یبحث عن أعضاء هذه المحکمة من الذین یفترض بهم النزاهة و الحیادیة و التجرد. و کان القاضی رزکار مصراً علی التطبیق السلیم للقانون، و هو ما التزم به سلفه القاضی رؤوف، غیر أن ما تعرض له القاضی رزکار محمد أمین من ضغوط نفسیة و اتهامات لیس لها أساس من الواقع، کل هذا دفع بالقاضی رزکار الی تقدیمه الاستقالة، و لیس هذا فحسب، بل أن العدید من المواطنین من یعتقد أن القاضی رزکار بنتیجة رغبته فی إصدار القرار بالبراءة علی المتهمین تقدم بالاستقالة، و العکس هو الصحیح، فقد کان القاضی رزکار مطبقاً أمینا نصوص القانون أولاً، و أن القاضی رزکار کان یدقق فی الأدلة المتوفرة فی القضیة و لایمکن لأیة محکمة أن تقوم بإشهار شهرتها وفهمها للنص القانونی قبل أن تستکمل جمیع ما یطرح أمامها من أدلة و قرائن یتم تدقیقها لإصدار القرار العادل.


نعم نقولها بکل صدق و وضوح إن القاضی رزکار واجه ضغوطاًَ لیس لها موجب أو وجه قانونی، کما واجه حملة شعواء بقصد النیل من حیادیته و هدوئه، و عن الصعوبات التی واجهها القاضی رزکار محمد أمین فی هذه المحکمة أنه قال: "طالما عمل القاضی لغرض تحقیق العدالة و الإنصاف فعمله بالتأکید صعب أینما کان، و أنا أسلوب عملی واحد فی جمیع المحاکمات حتی هنا فی اقلیم کوردستان لاأمیز کثیرا بین هذه المحاکمة و غیرها لأن القضاء لیس جدیداً علی، لکنی أدرکت بعد ترکی لرئاسة جلسات هذه المحکمة بأنها کانت مهمة صعبة و معقدة و خاصة فی ما یتعلق بتحدید أرکان الجریمة فیها و أکد مرة أخری بان القاضی یجب أن یعمل بحیاد تام فی کل القضایا.)

إذن فأن بقاء القاضی رزکار مع تلک الاتهامات و الحملات الشعواء و التخرصات لیس له تفسیر سوی الرغبة فی نتحی القاضی رزکار من القضیة، و لکنهم أرادوا إقصاء القاضی رؤوف أیضاً و جاهروا و قدموا الطلبات بصدد ذلک و لکن طلباتهم ردت.

و یقول القاضی رزکار: "(لذا فانی لست من أصحاب الرغبة و المزاجات الشخصیة المنحازة فی القضاء، و إنما من دعاة الطریق الذی یؤمن و یطبق عملا لاقولا مجردا، مبدأ افتراض براءة المتهم فی کل محاکمة حتی تثبت بصرف النظر عن هویة المتهم و موقعه و موضوع دعواه و هذه لیست منة علیه و إنما حق طبیعی و قانونی یجب أن یتمتع به الفرد فی کل محاکمة عادلة و القول بخلاف ذلک إخلال بحق أساسی من حقوقه و بالتالی یجعل من الحکم الصادر بحقه مطعونا معیبا.

 لذا اقول بکل صراحة و باعتزاز إذا ما دعت دعوة... ای دعوة فی ظروفها و ملابساتها و أدلتها الحکم بالبراءة فلا أتردد فیها. أما إذا استوجب الأمر الحکم بالإدانة فلا أتردد فی ذلک أیضاً وفقا للأدلة القانونیة الثابتة، و لکن نومی أعمق عندما احکم بالبراءة لما اشعر به من لذة وجدانیة فی تخلیص إنسان بریء و فی انی لا اظلم أحدا لأنه وکما یقول مارتن لوثر کینج: -

(ان الظلم أینما کان یهدد العدل فی کل مکان) مع إیمانی الراسخ بضرورة محاربة الجریمة بالمفهوم الذی تتضمنه الآیة الکریمة (ربی بما أنعمت علیّ لن أکون ظهیراً للمجرمین) و علینا نحن کمعشر قضاة ان لاننسی المقولة الشهیرة: -(ان تخطئ فی البراءة خیر من أن تخطئ فی الإدانة).

و حقیقة تمکن القاضی رزکار أن یجد قاسماً مشترکا لهذه الجماهیر التی لم تزل ترید الحیاة و المستقبل و الآمان، و کل ساعات منع التجوال التی أعادت الروح فی الزمن الردی:




و حین شعر القاضی رزکار محمد أمین بزخم الضغط الملقی علیه، وحین أستمع للتخرصات التی لاتلیق بالناقد، یطرحها فی السوق السیاسیة، و حین یعتقد القاضی أنه أصبح فی موقع تختلط علیه الأمور فی تدقیق الأدلة و القرائن القضائیة، کان القاضی رزکار محمد أمین شجاعاً ثلاث مرات، فقد کان شجاعاً فی المرة الأولی حین تقدم الصفوف لیعلن عن أسمه الجریء فی هیئة المحکمة التی انتخبته رئیساً لها، و شجاعاً حین أزاح طوق الخوف الذی یبرقع نفوس العدید من الزملاء، و شجاعاً حین بدأ جلسات محاکمته مطبقاً أمیناً للقوانین التی تعمل المحکمه الجنائیة المختصة وفقها متمسکاً بقوله تعالی (و أکثرهم للحق کارهون)، مع أن الأداء الذی صدر عنه لم یکن یعجب الکثیر الذین أرادوها جلسات انتقامیة و تنفیس نفسی، فی حین التزم القاضی رزکار بکل موجبات العمل القضائی لیضفی علی مرکزه القاضی وقاراً وقیمة لمحتها المراجع القانونیة الدولیة قبل ان یلمحها المنفعلون فی دیارنا، کما کان شجاعاً فی قرارتنحیه عن رئاسة المحکمة الجنائیة الأولی بعد ان استمع للنقد غیر الهادف و التجریح من سیاسیین یفترض بهم ان یلتزموا الحدود التی یتم التعامل بها مع القضاء العراقی.
98  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ8 (عقوبة الاعدام) في: Apr 15, 2009, 08:17
عقوبة الإعدام



باعتبارها العقوبة القصوی في القانون، و أن هناك آراء مختلفة حول إبقاء تطيقها أو إلغائها، و بالنظر لإبداء و جهات النظر المختلفة تلك في مجال عقوبة الإعدام، مما يوجب التعرض و لو بشكل سريع لهذه العقوبة.

فقد شكلت عقوبة الإعدام و التي تعني إنهاء حياة المدان أو المجرم أو المذنب أو المحكوم عليه وفق قرار حكم قضائي بات صادر من هيئة أو جهة قانونية أو محكمة مختصة، أسلوباً تعاملت به المجتمعات البشرية منذ القدم في معاقبة مرتكب الجريمة، و قد تم فرض العقوبة منذ فترات قديمة في التاريخ، و في العراق بدأ تطبيق هذه العقوبة منذ أيام الحكم البابلي و السومري والأكدي و الآشوري، إذ يتم تطبيقها علی من تثبت إدانتهم بارتكاب جرائم معينة اعتمدتها النصوص المسارية و القانونية و العرفية منها و النصية في تلك الحقب الزمنية تبعاً لفهمها و حضارتها و تطبيقاتها العقابية.

ثم تطورت هذه العقوبة في الفترة الرومانية و اليونانية و الفارسية، بالإضافة الی ماشكلته القوانين ضمن قواعد و أحكام الأعراف القبلية في الجزيرة العربية و التي طورها و شذبها الإسلام و وضع لها القواعد و النصوص القانونية المستمده من الشريعة، حتی صار إصدار العقوبة حصراً علی المحاكم القضائية بعد أن يكتسب قرارها الدرجة القطعية بأن يستنفذ المحكوم جميع طرق الطعن القانونية، بالإضافة الی صدور مرسوم جمهوري أو إرادة ملكية من أعلی سلطة تنفيذية بالأمر ليتم و تطبيقها من قبل الأجهزة المعنية بالتنفيذ.

و لعل من بين أهم الجرائم التي تعاقب بالإعدام، و التي أستمر العمل بموجبها، هي ارتكاب جريمة قتل الإنسان عمداً، بالإضافة الی جرائم أخری كانت تعاقب مرتكبها بالموت، ثم جری تعديلها و تخفيف الحكم علی مرتكبيها أو إلغاء عقوبتها لعدم مسايرتها للعصر الحديث، أو انسجاما مع ثقافة و تطور الإنسان ووضع المجتمع المعرفي و الإخلاقي بشكل عام، منها جريمة مساعدة العبد الهارب من سيده، و منها ترمد العبيد، و كذلك الاغتصاب و الزنا بالمرأة المتزوجة، و إخفاء المال المسروق و غيرها من تلك الجرائم.

و يأخذ الإعدام أشكالاً متعددة تتناسب مع الزمان و المكان، سواء القتل بقطع العنق بالسيف أو الشنق أو رمياً بالرصاص أو الخنق في غرقة الغاز أو بواسطة الصعق الكهربائي أو برزق السوائل المميتة بواسطة الحقن، أو بوسائل أخری مبتكرة القصد منها تخفيف معاناة المحكوم خلال عملية انهاء حياته بإعدامه و أجتثاثه من المجتمع بعد ثبوت خطورته الاجتماعية و نزعته الإجرامية الخطيرة ضمن المجتمع.

و كان الإسلام قد أعتمد عقوبة الإعدام في قتل النفس تأسيساً علی قوله تعالی (وكتبنا عليهم فيها أن النفس بالنفس و العين بالعين و الأنف بالأنف و الأذن بالأذن و السن بالسن و الجروح قصاص، فمن تصدق به فهو كفارة له، و من لم يحكم بما أنزل الله فأولئك هم الظالمون.) (المائدة-45). فجعل عقوبة الموت للقاتل بأن النفس بالنفس، ثم تطورت نظرية العقوبة الجسدية المفروضة علی القاتل وفق مبدء القتل العمد، والقتل غير العمد، و القتل بشكل غير مباشر، أوالضرب المفضي الی الموت، أو القتل الخطأ، أو القتل المقترن بقتل آخر، او بدوافع دنيئة او تمهيدا لارتكاب جناية أخری، او قام الجاني بالتمثيل بجثة المجني عليه او كان المجني عليه من أصول الجاني، او اقترن فعل القتل بجريمة الشروع بالقتل او باستعمال القاتل مواد سامة او متفجرة او حارقة او كان القتل مقابل اجر او استعمال طرق وحشية للقتل.

و من الجدير بالذكر أو جميع قوانين العقوبات عدت جريمة القتل من الجنايات من حيث جسامتها، و الجنائية هي الجريمة التي يعاقب عليها القانون بعقوبة الإعدام أو السجن المؤبد أو السجن لأكثر من خمس سنوات ولغاية خمس عشرة سنة.

وعد القانون الجزائي العراقي عقوبة الإعدام من العقوبات الأصلية (أذ ان العقوبات أصلية و تبعية)، و عرف عقوبة الإعدام بأنها شنق المحكوم عليه حتی الموت، أي ان القانون العراقي الجزائي حدد طريقة تنفيذ حكم الإعدام بوسيلة الشنق حتی الموت حصراً.

و عين قانون أصول المحاكمات الجزائية العراقي المرقم 23 لسنة 1971 المعدل الطريق القانوني لتنفيذ حكم الإعدام، بأن يودع المحكوم بالإعدام في السجن حتی تتم الإجراءات تنفيذ الحكم، حيث ينبغي ان يقترن الحكم الصادر من محكمة الجنايات المختصة و المقترن بمصادقة محكمة التمييز و التي سترسل اضبارة القضية مقترنة بمصادقتها علی قرار الحكم بالإعدام، الی وزير العدل الذي يتولی إرسالها الی رئيس الجمهورية، لإستحصال المرسوم الجمهوري بتنفيذ الحكم (و في أحيان يصدر المرسوم بتخفيف الحكم أو إبداله أو بالعفو عن المحكوم)، و في حال صدور المرسوم بالتنفيذ، يقوم وزير العدل بإحالة القضية مقترنة بموافقة الرئاسة علی التنفيذ، و تنفذ عملية الإعدام شنقا داخل السجن في المكان المخصص لذلك بحضور هيئة التنفيذ، بعد أن يتم تلاوة المرسوم الجمهوري القاضي بالتنفيذ، و يمكن للمحكوم عليه أن يدون آخر أقواله بواسطة القاضي المختص، و بعد إتمام عملية التنفيذ يتم توقيع المحضر من قبل الحاضرين.

مع ملاحظة انه لايتم تنفيذ حكم الإعدام في أيام العطل الرسمية و الأعياد و المناسبات الدينية الخاصة بالمحكوم، كما يكم للادعاء العالم أن يرقع مذكرة لتأجيل التنفيذ إذا وجد أن المحكوم عليها امراءة وانها حامل، ويتم تأجيل التنفيذ بعد مرور أربعة أشهر بعد الوضع.

والإعدام في العراق اقتصر علی الجرائم الجنائية العادية التي تصدر قرارات الحكم فيها من المحاكم الجنائية في أنحاء العراق دون غيرها من الأحكام بعد أن تأخذ طريقها القانوني المرسوم في قانون أصول المحاكمات الجزائية، حيث منعت المحاكم العراقية من النظر في القضايا السياسية أو الأمنية و كل قضية تحمل الطابع المناوئ للسلطة في الزمن الصدامي البائد، حيث تم سلب اختصاص القضاء العراقي من النظر في جميع الجرائم التي يحكمها قانون العقوبات بقرارات أصدرها الطاغية و حصرها في مؤسسات أمنية جعلها تستحوذ علی هذا الاختصاص، و عمد صدام البائد الی خلق كيانات لها أسم المحكمة دون اي علاقة لها بالعدالة أو بالقضاء او بالقوانين، و لم يعمل فيها قضاة حقيقيين، و أصدرت هذه المحاكم آلاف القرارات بالإعدام بما يخالف النصوص العقابية نفسها و دون تدقيق من أية جهة مختصة، و تم تنفيذ هذه القرارات بإعدام الآلاف من الشباب العراقيين.

و عقوبة الإعدام تلجأ لها المحكمة تأسيساً علی مبدأ القصاص و الردع و تخليص المجتمع و حمايته من نوازع القاتل الإجرامية، و تلزم المحكمة التي أصدرت حمها بالإعدام أن ترسل أوراق القضية الی محكمة التمييز استنادا للفقرة من المادة 224 من قانون أصول المحاكمات الجزائية، تلقائيا خلال مدة عشرة أيام ولو لم يقدم المحكوم طعنا فيه وفقا لمقتضی نص الفقر أ من المادة 252 من نفس القانون، و للمحكوم أن يميز هذا القرار و كما له الحق في الطعن بقرار محكمة التمييز خلال مدة ثلاثين يوما أيضا.

و يدور الخلاف اليوم بين مؤيد لإبقاء و تنفيذ عقوبة الإعدام، و بين من يريد إلغاءها و رفعها من متن قانون العقوبات و إيجاد بدائل لها.

و يمكن أن نقراً الأسانيد التي يدعو لها المطالبين بإبقاء عقوبة الإعدام في حاجة المجتمعات الی الردع بالإضافة الی النص التشريعي الإسلامي الذي حدد النفس بالنفس، و بالتالي يتطلب الأمر حماية المجتمع من الجريمة، بوضع عقاب رادع وزاجر في إنهاء حياة الفاعل.

كما تنتشر الجرائم الإرهابية اليوم في العراق، و التي تستخف بالحياة البشرية مما يشكل خطورة اجتماعية في تفشي الجريمة، بالإضافة الی الإساليب الخسيسة و الخبيثة و انحطاط القتلة و استسهالهم ارتكاب عمليات القتل، مما يوجب أن يتم ليس فقط تخليص المجتمع منهم، وإنما إيقاف جرائمهم و إنهاء حياتهم للمساهمة في القضاء علی الجريمة و التخفيف من معدل الجرائم في هذا السياق كعلاج اجتماعي وقائي لحماية المجتمع من خلال تشريع قانون مسند لقانون العقوبات لمحاربة الإرهاب و إنزال العقاب الجنائي الصارم بحق القتلة.

أن لكل جريمة عقوبة تتناسب مع حجمها و خطورتها الاجتماعية، و أن جسامة الفعل الجرمي تتطلب أن تنص عقوبة متناسبة مع هذه الجريمة، و لهذا فقد تمسكت العديد من الدول بعقوبة الإعدام و استمرت علی تنفيذها، بينما حاولت عدد من الدول أن تحصرها في نطاق ضيق و محدد، بالإضافة الی الأعراف و التقاليد و القيم العشائرية في الأخذ بالثأر التي لم تزل يلتزم بها المجتمع العراقي في أضيق الحدود.

في حين يتنادی دعاة حقوق الإنسان بأن عقوبة الإعدام انتهاك لحق الإنسان في الحياة، و ان العقوبة ينبغي أن تكون إصلاحية لاانتقامية، و من الممكن إصلاح الجاني و إعادته الی الحضيرة البشرية بوسائل قانونية و تربوية ليعود عنصراً فاعلاً في المجتمع، و منحه الفرصة لإعادة تأهيل نفسه.

كما أن الحياة حق من حقوق الإنسان لايمكن ان يتم سلبها لأي اعتبار أو سبب كان، الا بإرادة الله الذي منحها له، وبالتالي فأن المحكمة لاتعدو الا تجسيد للإرادة البشرية التي يجب ان لاترقی لمستوی سلب الحياة من المخلوق، كما أن عملية الإعدام مهما كان شكلها و طريقتها تشكل هي الإخری جريمة، و لايمكن أن تحل مشكلة جريمة بارتكاب جريمة أخری.

و يحدم النقاش حول نتيجة الحكم القضائي الذي أصدرته المحكمة الجنائية المختصة في العراق بحق المتهم الدكتاتور العراقي صدام حسين، و أيضا حول آلية تنفيذ حكم الإعدام الذي صدر بحقه وأكتسب درجة البتات.

ثمة من يجد أن الحكم بالإعدام لن يكون عادلاً أمام كثافة الاتهامات و الأدلة التي تدين الطاغية، كما أن الإعدام سيكون الخلاص الطبيعي للطاغية الذي سيتخلص من بقية أيامه و عذاباته، حيث سيكتب التاريخ جرائمه و أفغاله بما يذكر الإنسانية بفداحة الجرائم التي يرتكبها الطغاة بحق شعوبهم، و ثمة من يجد أن الإعدام يكون مخالفآً لحقوق الانسان، و أن السجن المؤبد المقترن بالأشغال الشاقة ربما يكون أكثر عدالة، و الأمر في كل الأحوال سابقاً لأوانه، و متروك الی المحكمة المختصة، و التي سيكون قرارها ليس فقط متفقاً مع قانون العقوبات العراقي ووفقاً لقانون أصول المحاكمات الجزائية، و أنما سيكون قرارها عراقياً نابعاً من ضمير العدالة العراقية و بأقلام عراقية سيذكرها التاريخ بالتقدير، و لهذا كان قرار الحكم النهائي لهذه القضايا التي تمت محاكمة الدكتاتور العراقي البائد قراراً وطنياً صادراً باسم الشعب وموقع من قبل كل جماهير العراقي التي أضاع الطاغية أعمارها و مستقبلها، وباسم الشهداء الذين وضعوا أرواحهم و دماءهم فداءاً للعراق، و كما كان قرار المحكمة الفيصل الحكم لما يتضمنه من شكل العقوبة في حال الإدانة.

و مع أن الوضع العراقي وضع استثنائي جراء الهجمة الإرهابية و التي تقوم بها تنظيمات إرهابية و متطرفة و تتعاون معها تنظيمات سياسية وزعامات دول وفضائيات و صحافة، نجد أن الإبقاء علی عقوبة الإعدام في ظل هذه الظروف أمراً لازماً و أساسياً في سبيل حماية المجتمع من الجريمة و المجرم، وحسناً فعل المشروع العراقي حين أعاد العمل بعقوبة الإعدام في ظل الظروف العراقية الحالية، كما أن انتشار ظاهرة الجريمة في العراق يكون من ضمن أسبابه التهاون في تنفيذ قرارات الحكم بإعدام المدانين من القتلة في هذه القضايا، ولعل عقوبة الجاني بانتزاع ممارسته اللاإنسانية في الجرائم من وسط المجتمع وسيلة من وسائل الردع المادي و طريقة من طرق حماية المجتمع من الجريمة و المجرم، وقطع الطريق علی المجرمين في التمادي و الانفلات و الخلاص من العقوبة، بعد أن اخذ الجناة يشيعون بعدم إمكانية تنفيذ الإعدام في العراق بسبب سياسة المحتل و هيمنته علی تنفيذ قرارات الإعدام، و زعماً منهم بأن إعداما لن يتم في محاولة لاستمالة العديد ممن ينزلقون في مهاوي الإرهاب و الجريمة المنظمة في العراق الی مجموعاتهم الإجرامية و الإرهابية.

أن التفكير برفع عقوبة الإعدام في العراق ضمن هذه الفترة الحرجة من تاريخ التحول العراقي يتخلله خلل كبير في عدم معرفة الحقيقه التي تجري علی الأرض العراقية، وابتعادا عن الواقع العراقي في ظل هذه الظروف التي يمر بها العراق، و من الممكن أن يتم التفكير برفع هذه العقوبة إذا ماعاد العراق لأهله و أستقر الحال أمنياً وساد القانون و العدالة، وعادت الحياة العراقية الی شكلها الطبيعي بعد خلاص العراق من الطغيان.

رسالة صدام إلی رئيس المحكمة

بسم الله الرحمن الرحيم

"ربنا لاتزع قلوبنا بعد اذ هديتنا"

السيد رئيس المحكمة الجنائية الكبری الخاصة

بالنظر لافتقار المحكمة الی الإجراءات القانونية المتعارف عليها طبقا للقوانين العراقية ‌و القانون الدولي و التي لهذا السبب و كان هناك نية مبينة سلفا بالحكم علينا استجابة لرغبة أميركية خبيثة يستجيب عملاءهم الاخساء في العراق و ذلك تحت تأثير الحقد المعلوم و التصور انهم اذا ما حكموا علينا لأسباب أسموها بجرائم ضد الإنسانية يبعدوننا عن سياسة بلدنا و شأنه و تعرفون و يعرف الجميع بأننا لن نصير حكاما للعراق بواسطة أميركية سياسية او مالية و لم تأتي بنا طائراتهم و دباباتهم الی سدة الحكم و إنها إرادتنا و إرادة شعبنا العظيم ثم إرادة شعبنا طبقا لوعيه و قراره و رغبته التاريخية بالاستفتاء علی التوالي... و لذلك فان أميركا و عملاءها إنما يخدعون أنفسهم و لن يخدعوا الشعب و الرأي العام و علی ذلك سوف لن نحضر جلسة المحكمة التي قررتموها في 10/7/2006 و ها قد أعلمتكم طبقا لما تقتضي نصوص القانون.

نسخة الی المحامين.

صدام حسين / رئيس الجمهورية

و القائد العام للقوات المسلحة المجاهدة
99  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ7 (ضمانات المتهم و مستجدات المحاکمة) في: Apr 15, 2009, 08:16
ضمانات المتهم فی قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا و مستجدات المحاکمة



بصدور قانون المحکمة الجنائیة العلیا الذی أقرته الجمعیة الوطنیة طبقاً للفقرتین أ و ب من المادة الثالثة و الثلاثون والمادة السابعة و الثلاثون من قانون إدارة الدولة العراقیة للمرحلة الانتقالیة و المنشور فی جریده الوقائع العراقیة العدد 4006 فی 18/10/2005 أصبح هذا القانون اعتبارا من تاریخ نشره نافذاً و ملزماً، کما اعتبرت قواعد الإجراءات و جمع الأدلة الخاصة بالمحکمة الجنائیة العراقیه العلیا ملحقة لقانون المحکمة اعتبارا من تاریخ نشرها بنفس التاریخ، و هی قواعد إجرائیة و تفصیلیة تضمنت (69) قاعدة تفصل عمل المحکمة، و ألغی هذا القانون حکماً قانون المحکمة الجنائیة العراقیة المختصة بالجرائم ضد الإنسانیة رقم (1) لسنة 2003 و قواعد الإجراءات الصادرة وفقاً لأحکام المادة (16) منه اعتبارا من تاریخ نفاذ القانون الجدید فی 18/10.

إن هذا القانون جاء مؤسساً للمحکمة وهیکلها التنظیمی و طریقة اختیار القضاة و الادعاء العالم، و اختصاصات المحکمة و قواعد الإجراءات و جمع الأدلة و ضمانات المتهم و أجراءات المحاکمة و طرق الطعن، و جاء القانون محدداً لصلاحیة المحکمة الجنائیة العراقیة، العلیا و مفسراً للعدید من اختصاصاتها وولایتها التی حددها حصراً فی الجرائم التالیة:

جریمة الإبادة الجماعیة

الجرائم ضد الإنسانیة

جرائم الحرب

انتهاکات القوانین المتمثلة بالتدخل فی شؤون القضاء أو محاولة التأثیر فی أعماله و هدر الثروة الوطنیه و تبدیدها و سوء استخدام المنصب و السعی وراء السیاسات التی تؤدی الی التهدید بالحرب أو استخدام القوات المسلحة العراقیة ضد دولة عربیة.

وأکد قانون المحکمه الجنائیة العراقیة العلیا التمسک بمبدأ أن المتهم بریء حتی تثبت إدانته، مثلما أکد علی مساواة المواطنین أمام هذه المحکمة تماشیاً مع ما أکده الدستور العراقی الذی نص علی أن العراقیس متساوون أمام القانون، و أن حق التقاضی مصون و مکفول للجمیع کجزء مهم من ضمانات المتهم.

و تأسیساً علی أن لکل فرد الحق فی أن یتم التعامل معه معاملة عادلة فی الإجراءات القضائیة، فقد فصلت المحکمة أن للمتهم الحق أن یصل علمه بمضون التهمة الموجهة الیه بتفاصیلها و أسبابها و طبیعتها، و أن یتاح له الوقت و یمنح التسهیلات الکافیة لتمکینه من إعداد دفاعه و أن تتاح له الحریة فی الاتصال بمحام یختاره بملء إرادته و یجتمع به علی إنفراد، و یحق للمتهم أن یستعین بمحام غیر عراقی أیضاً وفقاً للقانون.

و ضمنت نصوص قواعد الإجراءات للمتهم الحق فی المساعدة بمحض اختیاره بما فی ذلک تلک المساعدة القانونیة التی تیرمها مکتب الدفاع أذا لم تکن لدیه القدرة علی دفع مقابل المساعدة، و کما له الحق فی خدمة ترجمه مجانیة أذا لم یکن یفهم أو یتکلم اللغةه التی یتم فیها الاستجواب، و للمتهم أن یتنازل بمحض أرادته عن حقه فی المساعدة القانونیة أثناء الاستجواب عی أن یبین قاضی التحقیق أن التنازل قد تم بحریة و إدراک، و أذا مارس المتهم حقه فی المساعدة القانونیة فلا یجوز لقاضی التحقیق استجوابه دون حضور محام مالم یتنازل المتهم طوعیا عن هذا الحق.

و أن تلتزم المحکمة بأجراء محاکمة المتهم دون تأخیر غیر مبرر بأسباب مقبولة، و أن تجری المحاکمة حضوریا و أن یکون للمتهم الحق فی طلب المساعدة القضائیة أذا لم یکن لدیه محام و لم تکن له المقدرة المالیة حیث یمکن له أن یقوم بتوکیل محام دون أن یتحمل أجور المحاماة.

أن للمتهم کامل الحق فی طلب شهود الدفاع و شهود الإثبات و مناقشتهم، کما أن بإمکانه تقدیم أی دلیل یعزز دفاعه لدفع التهمة وفقاً للقانون.

و لایجوز أن یتم أرغام المتهم علی الاعتراف، حیث أن له الحق فی الصمت و عدم الإدلاء بأیه أقوال دون أن تفسر المحکمة هذا الصمت دلیلاً علی الإدانة و البراءة، حیث أن المحکمة ملزمة بتدقیق و تمحیص ما توفر لها من الأدلة فی القضیة المعروضة أمامها.

أن قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا جاء منسجماً مع الإعلان العالمی لحقوق الإنسان الصادر بتاریخ 10 کانون الأول 1948 و الذی أکد علی عدم جواز إخضاع الإنسان للتعذیب ولا المعاملة القاسیة او الحاطة بالکرامة، و أن لکل إنسان الحق فی أن تنظر قضیته من قبل محکمة مستقلة و محایدة و علنیة و توفر له جمیع الضمانات اللازمة للدفاع عن نفسه، و أن لایدان أی شخص بسبب عمل أو امتناع عن عمل مالم یکن فی حینه یشکل جرماً بمقتضی القانون الوطنی أو الدولی.

و بهذا الانسجام یکون القانون العراقی امتدادا للقانون الدولی و ملتزماً بأسسه و معاییره و منسجماً مع العهد الدولی الخاص بالحقوق المدنیة و السیاسیة الصادر بتاریخ 16 کانون الأول 1966 الصادر عن الجمعیة العامة فی الأمم المتحده و النافذ اعتباراً من 23 آذار 1976.

کما ان للمحکمة الجنائیة العراقیة العلیا أن تستعین بأحکام المحاکم الجنائیة الدولیة عند تفسیرها لأحکام النصوص القانونیة الخاصة بجریمة الإبادة الجماعیة و جریمة التحریض و الشروع فیها و التی فصلها القانون الإنسانی الدولی ضمن قانون المحکمة الجنائیة الدولیة و قراراتها او ضمن النظام الأساسی للمحکمة الجنائیة الدولیة الصادر فی روما سنة 1998 او النظام الأساسی للمحکمة الجنائیه الدولیة بیوغسلافیا او براوندا او نظام نورمبرج فی العالم 1945 مع التغییرات التی طرأت فی الفعل و المنهج.

أن المحاکمة ملتزمة بتطبیق أحکام قانون أصول المحاکمات الجزائیه رقم 23 لسنة 1971 بالنسبة لإجراء المحاکمة دون أن یخل ذلک بنصوص قانون المحکمة الجنائیة العراقیه العلیا و قواعد الإجراءات القانونیة الملحقة به، حیث جاءت القوانین منسجمة و مکملة لبعضها فی هذا المجال.

أن علنیة جلسات المحاکمة من القواعد العامة فی المحاکم والتی نصت علیها المادة 152 من قانون أصول المحاکمات الجزائیة العراقی مالم تقرر المحکمة سریة الجلسة کلها او بعضها لأسباب منها مراعاة للأمن او المحافظة علی الآداب العامة أو المحافظة علی أمن المحکمة أو أن نشر المعلومات یضر بالأمن الوطنی للعراق أو أن العلنیة تضر بالعدالة أو المحافظة علی خصوصیة الأشخاص کما فی حالات الاعتداء الجنسی.

کما إن للمحکمة الجنائیة العلیا أن تستبعد أی شخص من المحاکمة لغرض حمایة حقوق المتهم فی المحاکمة العادلة و العلنیة و لایجوز إبعاد المتهم عن الجلسات، إلا أذا وقع منه ما یخل بنظام المحکمة، و علی المحکمة أن تحیطه علما بما تم بغیابه من الإجراءات.

بالإضافة لماوفرّه القانون للمتهم من حق الطعن بالقرارات الصادرة من قضاة التحقیق أمام الهیئة التمییزیة، أو فی قرارات الحکم الصادرة من المحکمة الجنائیة أذا أعتقد المدان أن خطأ حصل فی الإجراءات أو أن قرار الحکم جاء مخالفاً للقانون أو مجحفاً بحقه أو شابه خطأ فی التفسیر أو خطأ فی الوقائع یؤدی الی الإخلال بالعدالة، کما إن علی المحکمة أن ترسل الدعوی الخاصة بالمدان الی الهیئة التمییزیة إذا کان الحکم الوجاهی بالإعدام أو السجن المؤبد خلال عشرة أیام من تاریخ صدور قرار الحکم للنظر فیه تمییزا و لو لم یقدم طعنا فیه من قبل المدان أو وکیله، و فی کل الأحوال فان للمدان أو وکیله الحق فی الطعن تمییزا بقرار المحکمة الجنائیة أمام الهیئة التمییزیة خلال 30 یوما تبدأ من الیوم التالی لصدور قرار الحکم تبدأ من الیوم التالی للنطق به إذا کان وجاهیا أو من تاریخ اعتباره بمنزلة الحکم الوجاهی ان کان غیابیا.

أن قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا أورد نصوص وردت فی الاتفاقیات الدولیة التی صادق علیها العراق منها الخاصة بمنع جریمة الإبادة الجماعیة المعاقب علیها و المؤرخة فی 9 کانون الأول- دیسمبر- 1948 المصادق علیها بتاریخ 20 کانون الثانی 1959 و اتفاقیة جنیف فی 12 آب 1949، إلا أن القانون وضع المتهم أمام القانونی الوطنی العراقی التمثل بقانون العقوبات العراقی رقم 111 لسنة 1969 و نصوص قانون العقوبات البغدادی لسنة 1919 و قانون العقوبات العسکری رقم 13 لسنة 1940 و أصول المحاکمات العسکریة رقم 44 لسنة 1941، تشکل ضمانة أکیدة للتطبیق السلیم علی ألأفعال التی أحیل المتهم بموجبها علی المحکمة الجنائیة العراقیة لمحاکمته، و تشکل نصوص القانون تأکیداً علی الالتزام بحقوق الانسان التی أوردها البیان العالمی أو التی ذکرتها العهود و المواثیق الدولیة و التی أکد علیها القانون الأنسانی الدولی و ما أوردته المحاکم الجنائیة الدولیة من ضمانات للمتهمین الذین تتم إحالتهم علی القضاء لمحاکمتهم عن الجرائم التی اتهموا بارتکابها.

أن المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا تتمتع بالإستقلالیة التامة، و هذه الاستقلالیة تمنحها حریة القرار و نزاهة الحکم، بالإضافة الی توسیع قاعدة هیئات الحکم التی دأبت محاکم الجنایات أن یکون تشکیلها من ثلاثة قضاة، بینما تکون فی المحکمة الجنائیة من خمسة قضاة، و تکون فی الهیئة التمییزیة من تسعة قضاة.

و منح قانون التحقیق الاستقلالیة التامة باعتباره جهازاً منفصلاً حتی عن المحکمة ذاتها و لایخضع جهاز التحقیق أو یستجیب لأیة طلبات أو أوامر صادرة من أیة جهة من الجهات الحکومیة، کما أشارت النصوص أیضا الی استقلالیة هیئة الإدعاء العام، کما نصت الفقرة ثانیا من المادة 31 علی وجوب تعامل المحکمة مع المتهم المعاملة الضروریة لضمان أدائها لوظائفها بما فیها الأشخاص الآْخرین.

أن ضمانات المتهم التی کفلها قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا و ما سارت علیه آلیة عمل المحاکم الجنائیة فی العراق استرشاداً بنصوص قانون أصول المحاکمات الجزائیة ضمن النظام القضائی العراقی یمنح المتهم ضمانات أکثر و اکبر من تلک التی تضمنتها الأنظمة الأخری، کما أن هذه الضمانات جمیعها تقع ضمن دائرة حقوق الإنسان و الإقرار بکرامته و إنسانیته مهما کانت الجریمة المتهم بها، کما وضعت تلک الآلیة الاعتبارات الإنسانیة الدولیة فی إظهار المستوی الأکید للعدالة العراقیة فی اعتماد سلطات التحقیق علی الوسائل و الطرق القانونیة التی نص علیها القانون ضمن نصوص وجوبیه أشارت الی عدم جواز تحلیف المتهم الیمین و عدم إجباره علی الشهادة و عدم استعمال أیة وسیلة غیر مشروعة للتأثیر علی المتهم للحصول علی إقراره سواء منها إساءة المعاملة او التهدید بالإیذاء و الإغراء و الوعد و الوعید والتأثیر النفسی و استعمال المخدرات و المسکرات والعقاقیر فی التحقیق حیث اعتبرت المادة 218 من قانون أصول المحاکمات الجزائیه ان الإقرار الصادر تحت الإکراه المادی او الأدبی اوالوعد اوالوعید باطلا.



و بهذا الأمر نستطیع أن نخلص الی أن النصوص التی أوردها قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا یحتوی من الضمانات الأکیدة للمتهم ما یکمن أن یکون أکثر مما تضمنته محاکم جنایات أخری فی بلدان عدیدة عالجت قضیة محاکمة متهمین بقضایا جرائم الحرب و الانتهاکات المریرة لحقوق الإنسان و جریمة الإبادة الجماعیة، بالإضافة الی ضمانة أخری فی کون جمیع قضاة التحقیق و الهیئة التمییزیة و أعضاء المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا هم من القضاة العراقیین ممن تحلوا بالسمو الأخلاقی و النزاهة و الاستقامة بالإضافه الی توفر الخبرة القضائیة فی القانون الجنائی و شروط التعیین التی نص علیها قانون التنظیم القضائی العراقی رقم 160 لسنة 1979 و قانون الادعاء العام رقم 159 لسنة 1979.

مثل المتهم صدام حسین أمام المحکمه الجنائیة العراقیة مرة أخری علناً و معه مجموعة من فریق الدفاع بعد أن فشلت مساعیهم فی عرقلة سیر إجراءات العدالة و التطبیقات القضائیة الخاصة بسیر المحاکمة و إنهاء حسم القضیة المعروضة أمامها، بعد أن أخذت فرصتها فی مراجعة القضیة و إعداد دفاعها عن المتهم فی هذه القضیة.

و تطبیقاً لنص الفقرة ب من المادة 19 من قانون المحکمة فقد أتیح للمتهم أیضاً الوقت الکافی و منح التسهیلات الکافیة لتمکینه من إعداد دفاعه و الاتصال بمحامیه و الاطلاع علی شهادة الشاهد و ضاح الشیخ لما لها من أهمیة بالغة فی هذه القضیة، و التی تم تدوینها موقعیاً من قبل القاضی المختص، و بعد کل تلک الإجراءات تعین علی المحکمة بعد أن صار أمامها عدد کبیر من الأدلة و السندات و البراهین و الوقائع، و باعتبار أن تلک القضیة تدخل فی باب ولایة المحکمة التی حددها القانون، فعلی المحکمة أن تصدر حکمها العادل وفقاً لنصوص قانون العقوبات العراقی رقم 111 لسنة 1969 مع مراعاة أحکام المدد التی تم تعدیلها بموجب قانون المحکمة باعتبار أن الخاص یقید العام.

و کانت قد عرضت علی المحکمة الجنائیة القضیة الأولی للمتهم الأول صدام حسین مع مجموعة من المشارکین بهذه الجرائم من المتهمین، یوم 19/10/2005 التی جرت فی بغداد و بثت علنا فی کافه وسائل الأعلام المرئیة و المسموعة و التی سوف تقتصر علی الجریمة المحال علیها صدام و شرکاوه و هی جریمة إبادة 148 من أبناء قضاء الدجیل و قد أنهت محکمة تحقیق المحکمة الجنائیه العراقیة المختصة التحقیق فی هذه القضیة التی ارتکبت فی قضاء الدجیل عام 1982 إثر تعرض موکب الرئیس البائد فی شهر تموز (یولیو) عام 1982 الی إطلاق نار أثناء مروره فی أحد شوارع الدجیل "عندما أراد عدد من الشباب من أهل القضاء اغتیاله" و علی اثر ذلک انتقلت أجهزة أمنیة متعددة تابعة للنظام السابق متمثلة بوحدات من قوات الحرس الخاص و الأمن العامة والمخابرات العامة و حزب البعث الی موقع الحادث، للتحقیق کما تم اعتقال مئات الأفراد من أبناء القضاء ثم قتل 148 منهم، أما الآخرین فقد تعرضوا الی الحجز القسری فی صحراء السماوة فی سجن "نقره السلمان"، واحتجزوا هناک لسنوات بینهم رجال و نساء و أطفال و شیوخ، کما وتم تجریف الأراضی الزراعیة و البساتین العائدة للسکان الذین تم إعدامهم و اعتقالهم، و بعد أن استمعت المحکمة الی الکثیر من الشهود و اطلعت علی کثیر من الوثائق التی تشکل دلیلاً ضد المتهمین، من هذه الوثائق "بخط صدام نفسه و منها مذیل بتوقیعه"، تنص هذه الوثائق علی إعدام و قتل من تعرض لموکبه فی ذلک الیوم الدموی من تاریخ أبناء هذه القضاء، کما إن من هذه الوثائق"، مراسیم جمهوریة لتکریم من قام بقتل و تصفیة الضحایا."

و من ضمن ما عرضته وسائل الإعلام، الطریقة الإنسانیة التی تعامل بها السید رئیس المحکمة الجنائیه مع المتهم صدام، و قراره من إعادة الملابس التقلیدیة التی طلبها المتهمین، و أن دل هذا علی شیء فأنه یدل علی تمسک المحکمة باحترام حقوق المتهمین و توفیر جمیع مستلزمات العدالة لهم وتطبیق کافة القوانین و الأصول فی إجراءات المحاکمة.

و للعلم فأن جمیع الجرائم التی تتم محاکمة المتهم صدام و مجموعته تقع ضمن نصوص قانون العقوبات العراقی رقم 111 لسنة 1969 أو قانون العقوبات البغدادی لسنة 1919 او قانون العقوبات العسکری رقم 13 لسنة 1940، و جمیعها من القوانین العراقیة و التی سیتم معاقبة المتهمین عند إدانتهم بموجبها.

و المتابع الأمین لایجد أی سلبیات فی عمل المحکمة التی اهتمت بامتصاص الانفعالات التی أظهرها المتهم صدام حسین شاهد عدسات التصویر و رجال الإعلام، بعکس طبیعته حیث یبد شخصاً أکثر استجابة و خنوعاً فی دور التحقیق، بالإضافة الی اعترافاته الصریحة و المصدقه من قبل قضاة التحقیق فی ارتکاب الأفعال الاجرامیة التی تتم محاکمته عنها.

و دافع المتهم صدام متمسکاً بالحصانة التی یوفرها له الدستور المؤقت (الملغی):زاعماً انه لم یزل رئیساً للعراق و یتمتع بالحصانة الدستوریة مما یوجب علی المحکمة أن تبت فی هذا الطلب و الدفع، و من المعروف فقهاً أن هذه الحصانة تکون لتوفیر الحمایة من التهدید او التدخل فی القرارات السیادیة، و لایمکن أن نتصور أن تکون حمایة المجرم من المحاسبة علی جرائمه، کما لایمکن أن یکون هناک نص یبیح ارتکاب جرائم بحق الإنسانیة دون محاسبة بزغم أن الدستور یحمی المسؤول.

أن العرف الدولی لایعترف بحصانات قانونیة فی حالة ارتکاب جرائم دولیة، و الأعراف الدولیة تلک صیغت ضمن المعاهدات و الاتفاقیة الدولیة، و العراق جزء من المنظومة الدولیة، و هذه الاتفاقیات ترقی لمستوی القاعدة الآمرة و التی یتم تطبیقها فی الأنظمة القانونیة الداخلیة بغض النظر عن وجوب وقعها فی قالب قانونی وطنی، علماً بأن القانونی الوطنی الجنائی العراقی لایعمل بالتقادم المسقط للجرائم، بالإضافة الی کون الأعراف الدولیة أخرجت تلک الجرائم من التقادم المسقط للجریمة بموجب اتفاقیة 1968 الخاصة بعدم تقادم جرائم الحرب و الجرائم ضد الإنسانیه، بالإضافة الی عدم جواز الاحتجاج أو الدفع بوجود حصانة تحول دون محاکمة مرتکبی تلک الجرائم.

بالإضافة الی أن نص الفقرة ثالثا من المادة 15 من قانون المحکمة لم تأخذ بالصفه الرسمیة التی یحملها المتهم کسبب معفی من العقاب، أذ لایعفی الرئیس الأعلی من المسؤولیه الجنائیة عن الجرائم التی یرتکبها الأشخاص الذین یعملون بإمرته، إذا کان هذا الرئیس قد علم أو کان لدیه من الأسباب مایفید العلم بأن مرؤوسه قد إرتکب هذه الأفعال أو کان علی و شک ارتکابها، و أن ارتکاب الشخص جریمة أو فعل مخالف للقانون بناء علی أمر صادر إلیه من الحکومة او من رئیسه فأن ذلک لن یعفیه من المسؤولیة الجنائیة.

کما أن زعم محامی المتهم أنهم یعلقون دفاعهم و یمتنعون عن الحضور أمام المحکمة للدفاع عن موکلهم بغض النظر عن کونه إخلالا بمهنتهم و التزامهم القانونی، إلا أن القانون یوجب علی المحکمة أن تقوم بانتداب أحد المحامین للدفاع عن أی متهم أنسحب موکله أو اعتذر أو تم عزله، و تلزم المحکمة أن تدفع أجور المحامی المنتدب من خزینة الدولة وفقاً لنصوص قانون أصول المحاکمات الجزائیة.

أن قضیة الدجیل هی القضیة الأولی التی تتم محاکمة الدکتاتور العراقی بموجبها، إذ أن قضایا أکثر أهمیة تأخذ طریقها الی المحکمة بعد أن استکملت محاکم التحقیق مستلزمات الإحالة التی أکدت توفر الأدلة التی تکفی للإحالة فی قضایا عدیدة.

ثمة إشاعة انتشرت فی حینه تفید أن فریق الدفاع عن الدکتاتور العراقی یحاولون المماطلة و تأجیل المحاکمة بغیة إیصال عمر المتهم الی 70 سنة لیتم إعفاوه من حکم الإعدام اذا صدر بحقه، و للعلم فأن قانون العقوبات العراقی ذکرفی الفصل الخامس منه ضمن المواد من 128-140 منه ما یخص الظروف القضائیة المخففة والمشددة للفعل، و کما أن القانون ذکر الظروف القضائیة المخففة للعقوبة و التی حددها القانون حصراً، منها ارتکاب الجریمة بناء علی استفزاز خطیر من المجنی علیه او ارتکاب الجریمة لبواعث شریفة، کما أن للمحکمة أن تقدر بعض الظروف المخفة و لم یکن بینها أن یکون المدان بلغ عمراً معیناً، بینما توفرت فی القضایا التی أحلیت أمام المحکمة الظروف المشددة للفعل التی یوجب علی المحکمة تطبیقها بحق المتهم صدام عند إصدار قرار الحکم و الإدانة، و منها علی سبیل المثال لا الحصر استغلال الجانی صفته عند ارتکاب الجریمة بالإضافة الی ارتکابه الجرائم باستعمال طرق وحشیة و التمثیل بجثث المجنی علیهم و تعذیبهم قبل الموت و غیرها من الظروف التی ینبغی أن یکون لها محل اعتبار عند فرض العقوبة حیث ألزمت الفقرة الأولی من المادة 136 إذا توفرت فی القضیة ظروفا مشددة أن تحکم المحکمة بالإعدام بدلا من السجن المؤبد.

إن طلب نقل المحاکمة یخالف المنطق و النصوص القانونیة المعمول بها حیث نطاق تطبیق قانون العقوبات یتضمن تطبیق القانون من حیث الزمان و المکان و الاختصاص الشخصی و الشامل یجعل من المتهم و قضایاه ضمن اختصاص المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا و لایمکن بأی حال من الأحوال أن یکون طلب وکیل المتهم إن صحت وکالته مقبولاً أو متطابقاً مع العدالة، و ما هی الا دعوات سیاسیة کان قبله قد أطلقها عدد من المحامین العرب تمکن فی تمنیاتهم نقل المتهم الی السوید أو محاکمته خارج العراق دلیلاً أکیداً علی معرفتهم فی ارتکاب هذا المتهم من الجرائم بحق العراقیین مما لایختلف علیه أحد بما فیهم أنصار المتهم، و لم تکن سوح المحاکم و العدالة أماکن سیاحیة یمکن للمتهمین أن یتنق
100  الخدمة الاخبارية / التقارير واللقاءات والاعلانات المختلفة / قصة صدام من اعتقاله حتى إعدامه،الحلقة الـ6 (خروقات محامی الدفاع) في: Apr 15, 2009, 08:14
الجوار:خلال جلسات المحکمة الأولی تقدم عدد من محامین للدفاع عن المتهمین بطلبات مخالفة للقوانین، حیث أن من اول الصفات التی یوجبها قانون المحاماة العراقی رقم 173 لسنة 1965 المعدل ان یکون المحامی محمود السیرة و حسن السمعة و أهلا للاحترام الواجب لمهنة المحاماة، و کما اوجب القانون علی من یرید مزاولة المهنة قبل ان یزاول عمله فی المحاماة یؤدی یمینا یقسم وفقها بالله العظیم أن یؤدی أعماله بأمانة و شرف و أن یحترم القوانین و یحافظ علی تقالید المهنة و آدابها، و ان یعکس هذا الیمین فی أعماله و یترجمها الی أفعال یتقید بها.



و من تقالید المهنة أن یکون المحامی ظهیراً للعدالة و جزءاً مهماً من منظومة العدالة و رکناً فاعلاً من أرکان العمل القضائی، فإذا تحول المحامی الی وسیلة تعرقل سیر العملیة القضائیة، أو فقد أی رکن من هذه الأرکان عدّ خارجاً عن القانون و مخالفاً للشروط و الاعتبارات التی توجبها الأمانة و الشرف و یخرج کلیاً من العمل القضائی باعتباره لم یلتزم بموجبات الخلق الذی یلتزم به المحامی حتی و أن کان مستمراً فی انتمائه للنقابة.

و منح القانون العراقی الاهتمام اللائق للمحامی حین منع توقیفه عما ینسب الیه من جرائم القذف و السب والاهانة بسبب أقوال أو کتابات صدرت منه أثناء ممارسة المحاماة، کما یعاقب کل من یعتدی علی المحامی أثناء تأدیة مهنته بذات العقوبة المقررة فی الاعتداء علی الموظف العام.

علی ان القانون نفسه اوجب علی المحامی أن یتقیّد فی سلوکه بمبادئ الشرف و النزاهة و الاستقامة و أن یقوم بواجبات المحاماة وفقا للقانون و أن یلتزم بما تقرضه علیه هذه المهنة من التقالید و الآداب. و المهم هو ان علی المحامی أن یسلک تجاه القضاء مسلکاً محترما یتفق و کرامة القضاء و ان یتجنب کل ما یؤخر حسم الدعوی و أن یتحاشی کل ما یخل بسیر العدالة أو بجلسات المحکمة، و تلک من الأمور المهمة التی ترفع من شأن المهنة.

و فی محاکمة المتهم صدام بقضیة مجزرة الدجیل تقدم للدفاع عن المتهم صدام عدد من المحامین غیر العراقیین مما یوجبه الموقف السیاسی لهم بالدفاع عن المتهم لارتباطهم ضمن منظومته السیاسیة او الشخصیة و هو موقف منسجم مع مبدأ ان یکون لکل متهم مهما کانت التهمة الموجهة له محام للدفاع عنه، و یفترض أن یکون القانون العراقی حاضراً فی مثل هذه الحالات حیث اوجب القانون انه یحق للمحامی فی الدول العربیة ان یترافع فی (قضایا معینة) أمام المحاکم العراقیة فی الدرجه المقابلة لدرجته (محددة مقیدة أو مطلقة) و بعد التثبت من استمراره علی ممارسة المحاماة (بشرط المقابلة بالمثل) و تم إعفاء المحامی السوری من هذا الشرط فی القانون کما یجوز للمحامی العراقی ان یشرک معه محاماً اجنباً باذن من نقیب المحامین ووزیر العدل العراقی.

النقطة المهمة التی لم تلتفت لها المحکمة الجنائیة أنها قبلت محامی من دولة قطر و محامین من دولة الأردن دون أن تقوم بتطبیق النص القانونی الموجب علیها، فلم یتم التثبت من مبدأ العمل بالمقابلة بالمثل فی المحاماة، کما لم یتم الحصول علی إذن النقابة العراقیة للمحامین، و لا استحصلت موافقه السید وزیر العدل التی یوجبها القانون، اذا فأننا نعتقد ان وجود هذا النقص و الخلل فی وجود المحامین العرب ضمن فریق الدفاع الحاضر جلسات المحاکمة یوجب إعادة النظر فی قبولهم و بقائهم ضمن قاعة المحکمة أو إخراجهم منها و عدم قبول ترافعهم وفقاً للقوانین النافذة.

کما ان القاعدة (29) من قواعد الإجراءات و جمع الأدلة الخاصة بالمحکمة الجنائیة العراقیة العلیا جوزت للمتهم ان یوکل محاماً غیر عراقی، الا انها فی الفقرة ثالثا أوجبت الالتزام فی سبیل تأدیة الواجبات الالتزام بالنصوص ذات العلاقه سواء کانت فی قانون المحکمة أو فی قواعدها او فی قواعد و أنظمة أخری، و علی المحامی أن یلتزم بالقوانین الخاصة بممارسته لمهنته و بأخلاقیتها کما جاء بالنص، یعنی هذا ضرورة التمسک بنصوص قانون المحاماة العراقی فیما یخص المحامی العربی و الأجنبی.

هذا من جانب و من جانب أخر فأن الطلبات التی یقدمها المحامون المذکورون حول نقل المحاکمة الی دولة عربیة مخالف لیس فقط للمنطق، و إنما لنصوص التشریع العقابی العراقی من ناحیة التطبیق القانونی من حیث المکان، و لیس لأیة دولة أیة سلطة فی أن تنظر قضیة لدولة أخری لیس لها فیها أیة علاقه أو اختصاص فالأمر لایکون مزاجاً شخصیاً او تمنیات شخصیة، بالإضافة الی انطباق جمیع نصوص الفصل الأول من قانون العقوبات العراقی بحق المتهم صدام من حیث الزمان و المکان و بقیة الاختصاصات الواردة فی القانون، بالإضافه الی کون الطلبات تشکل سابقة خطیرة فی العمل القضائی لایمکن قبول أی تبریز او سبب یورده المحامون المذکورون فی طلباتهم سوی الغرض السیاسی المتعارض مع المنطق القانونی و العمل القضائی، کما أن طلباتهم تقرر ردها و رفض النظر بها و تم تصدیقها من قبل الهیئة التمییزیة، و أن عملیة إشاعة هذه الطلبات التی تخالف قواعد العدالة و الإجراءات و النطاق الوطنی فی التطبیق القانونی یخرج بالتصریحات عن واجبات المهنة التی أقسم المحامی علی المحافظة علیها، و من جانب أخر فأن طلب نقل القضیة الی المحکمة الجنائیة الدولیة یتعارض مع قانون المحکمة الجنائیة ذاتها أولاً، بالإضافة الی کون العراق لیس عضواً فی الاتفاقیة الخاصة بالمحکمة أذ یشترط قانون المحکمة ان تکون الدولة طرفاً فی الاتفاقیة، و اختصاص المحکمة یقوم علی الاختصاص الإقلیمی، بالإضافة الی تقید المحکمة بأن تنظر القضایا التی وقعت بعد قیام المحکمة و لیس لها اختصاص فی النظر بما وقع من جرائم قبل قیامها أی انها تتقید بقواعد الاختصاص الزمانی و لایسری قانونها الاعلی الجرائم التی ارتکبت بعد انضمام الدولة مما یعنی أنها غیر مختصة بالنظر فی القضایا موضوعة المحاکمة.

کما ان تشکیل محکمة عراقیه من القضاة و المحامین العراقیین تقوم بالتطبیق المباشر و غیر المباشر لنصوص المعاهدات و المواثیق الدولیة و الاستعانة بأحکام المحاکم الجنائیة الدولیة بالإضافة الی ما تضمنه قانون العقوبات العراقی و قانون العقوبات البغدادی و قانون العقوبات العسکری التی من الصعب ان تجدها ضمن الاختصاص الدولی لأنها بطبیعتها مندرجة فی الإطار التجریمی الوطنی، و أن لاتخضع الجرائم التی تتم محاکمة المتهم صدام عنها للتقدم المسقط للددعوی الجزائیة و للعقوبة.

أما من ناحیة إنشاء محکمة جنائیة دولیة خاصة لمحاکمة المتهم صدام، فأن الأمر لیس بیدا القضاء العراقی الجدیر بالتصدی لمثل هذه المهمة. إذ یتطلب الأمر قراراً دولیا یصدر من مجلس الأمن، بالإضافة الی تعارض إنشاء مثل هذه المحکمة مع فاعلیة القضاء الوطنی العراقی الذی جسده قرار إنشاء المحکمة الجنائیه العراقیة العلیا، و هی محکمة تتمیز باستقلالیتها حتی عن منظومة القضاء العراقی تحقیقاً و محاکمة، کما تخضع قراراتها للطعن تمییزاً أمام الهیئة التمییزیة فی نفس المحکمة وفقاً القانون.

و فی سوابق خطیره خرج فیها فریق الدفاع عن المتهم صدام عن أصول و تقالید المهنة و نقلت عنهم الصحافة اتهامات شخصیة باطلة خصت وزیر العدل العراقی الدکتور مالک دوهان الحسن و هو عالم جلیل و أستاذ متمرس و قانونی ضلیع، بالإضافة الی مقابلات او تصریحات فی الصحافة لاتنم عن حرصهم الأکید فی معاونة القضاء العراقی من خلال سیر العملیة القضائیة وفقاً للقوانین، و سعی الفریق قبل ان یختلف بعضه مع بعض فی الأردن و یتم الانفصال و تتوضح بعض الحقائق ان فریق الدفاع یحاول استغلال الموقف سیاسیاً علی حساب المتهم، و السعی فی سبیل عرقلة عمل القضاء العراقی و وضع العصی و الذرائع التی ترید إعاقة عملیة اکتمال المحاکمات الجنائیة العادلة، و قهرت أسباب تناقلتها الصحافة، منها ان الفریق یرید إعاقة عملیة المحاکمة حتی یصیر عمر المتهم 70 عاماً لیتجنب الحکم بالإعدام، و هذا التصریح و أن یشکل خروجاً لسلوک المحامی الذی یطلق الحکم علی موکله قبل ان یحکمه القضاء، فأن هذا السبب الواهی لاوجود له فی القانون العراقی و هو القانون الذی سیتم تطبیقه و الحکم بموجبه و أن مثل هذه التصریحات لیس لها سند فی القانون العراقی.

کما أن (زعل) فریق الدفاع و خروجهم و إنسحابهم من قاعه المحکمة أکثر من مرة یدلل علی أن هذا الفریق الذی یرید أن یسجل موقفاً سیاسیاً لایقدم و لایؤخر و لایفید المتهم بأی حال من الأحوال، بل العکس انما یحدث ضرراً بلیغاً بحقوق موکلهم، و لایحدث أی ضرر فی جدار المحکمة، التی ستلجاً حتما الی تطبیق أحکام المادة 144 من قانون أصول المحاکمات الجزائیة رقم 23 لسنة 1971 المعدل بانتداب أحد المحامین العراقیین للدفاع عن المتهم و أن تدفع الخزینة أتعاب المحامی المذکور، و کما أن القاعدة 30 من قواعد الإجراءات و جمع الأدلة الخاصة بالمحکمة الجنائیة العلیا کشفت ان هناک مکتباً للدفاع یطالع القضایا و یستوعبها و هو جاهز للدفاع عن المتهمین الذین یتخلی عنهم محاموهم أو ینسحبون من جلسات المحکمة أو لأی سبب أخر.

إن سلوک طریق المماطلة و المراوغة فی الطلبات بقصد تأجیل المحاکمة و عرقلة إجراءاتها القانونیة، إضافة الی السلوک الغریب فی خرق قواعد العدالة وعدم احترام المحکمة و التحدث دون أذن القاضی و الاستخفاف بالشهود و المشتکین و الضحک دون سبب و الاشتراک فی التحدث مع آخرین فی قفص الاتهام لأرباک عمل المحکمة، فأن هذه الأسالیب لاتنم عن تصرفات تلیق بالمحامی و بالعدالة، کما أنها لاتزید المتابع إلا استهجانا لتلک التصرفات التی تدلل علی ان فریق الدفاع یحاول أن یقدم صورة غیر حقیقیة لما یجری، فیتقدم بطلبات الحمایة من القوات الأمریکیة، و یکون تحت أمرتهم و بواسطة آلیاتهم و الانتقال بواسطة طائراتهم، و محاولة أن یفرض علی المحکمة العراقیة شکل مکان السکن و الخدمات التی یریدون ان توفرها لهم المحکمة، و کأن فریق الدفاع فی سفرات سیاحیة.

کما أن طلب المحامین من رئیس المحکمة الاستقالة یعد تعدیاً علی القضاء العراقی و تدخلاً فی عمله مما یوجب المساءلة القانونیة و اتخاذ الإجراءات بحق من صدر منه مثل هذا التصریح، کما انه یشکل إساءة بلیغة بحق قاضٍ عراقی عرف بعدالته و نزاهته و حکمته و رعایته لحقوق الإنسان، لأن القانون نص علی سلوک الطریق القانونی الذی یوجب انه اذا شعر احد الخصوم ان هناک خطأ قانونی جسیم ارتکبه القاضی او مخالفة لقانون او امتنع القاضی عن إحقاق الحق بطلب یتقدم به من یشعر بهذا الحیف یقدم الی مرجعه دون ان یتضمن الطلب عبارات غیر لائقة فی حق القاضی أو المحکمة، و قد نص قانون المرافعات المدنیة علی الطریقة و التفصیل فی باب الشکوی من القضاة اما ان یدلی احد المحامین بتصریح الی إحدی الصحف ویزعم ان موکلیه تعرضوا لعبارات نابیة من القاضی رئیس المحکمة، فهذا الأمر لیس باطلا و افتراءا رخیصا فقط إنما تفضحه جلسة المحاکمة التی تم تسجلیها و بثها علی الهواء مباشرة، و یشکل هذا الزعم الباطل توجیه إهانة بالغة للقضاء العراقی یوجب اتخاذ الإجراءات التی تتناسب مع هذه الإساءة و الافتراء غیر لمبرر، فطلبات تغییر القضاة لیست طلبات المستمعین أو المشاهدین، کما أن القضاة و أعمالهم لیست تحت سلطة المحامین العرب و الأجانب و لاتخضع لمزاجهم، و أنما ینظمها قانون و تحکمها نصوص و بغیر تلک القوانین و النصوص سیبقی فریق الدفاع عن المتهم صدام لایعی هذه المسالک القانونیة و لایعرف هذه النصوص و ابتعاده عنها دلیل علی الجهالة بالقوانین التی یفترض علمه بالحد لأدنی منها علی الأقل.

کما ان عدم حضور أی من وکلاء المتهم صدام لایضر سوی بالمتهم وحده فالمحکمة ماضیة فی إجراءاتها القانونیة، و تستکمل یوما بعد یوم من الإجراءات ما یجعل القضیة قریبة من الحسم و تحقیق القرار القضائی العادل، بالإضافة الی الأداء القانونی الذی صدر من رئیس المحکمة خلال الجلسة الأخیرة فی فرض سیطرته علی المحکمة و الذی أوجبته المادة 153 من قانون الأصول، بالإضافة الی تطبیقه أحکام المادة 158من القانون فی إخراج بعض المتهمین ممن اخلوا بنظام الجلسة، علما بأن للمحکمة الحق فی ان تمنع وکلاء المتهم من الاسترسال فی الکلام اذا خرجوا عن موضوع القضیة المعروضة و أخلوا بنظام المحاکمة.

و نجد أن الافتراء علی قاضٍ من قبل المحامی یعد خروجاً عن شرف المهنة و تعدیاً صارخاً علی مبادئ الشرف و النزاهة، و لم یسبق للمحامین العراقیین أن مارسوا مثل هذه الأفعال المشینة التی یتعرفعون عن القیام بها تجاه زملائهم القضاة، و قد أتسم المحامی العراقی بتمسکه بقیم و أخلاق المهنة و عدم انجراره و هبوطه ذلک الهبوط المشین حتی فی أحلک الفترات السیاسیة التی حکمنا بها المتهم صدام بالحدید و النار.

و ضمن تلک الإجراءات التی إتبعها رئیس المحکمة فی لجوئه الی طرد بعض المحامین من قاعة المحکمة لسوء تصرفاتهم و إتیانهم بسلوک لایلیق بالقضاء و لایتناسب مع مهنة المحاماة.

ضمن باب إجراءات المحاکمة المنصوص علیه فی قانون أصول المحاکمات الجزائیة العراقی رقم 23 لسنة 1971 المعدل، أورد المشروع القواعد الأساسیة العامة فی المحاکمة، و هذه القواعد تلتزم بها المحکمة و المشتکی و المتهم و محامی المتهم و المشتکی معاً و الذین أطلق علیهم القانون الخصوم و وکلائهم، و هذا القانون هو مجموعة القواعد الشکلیة التی تنظم وتحدد وظائف السلطات القضائیة و التنفیذیة بالإضافة الی سیر الإجراءات القانونیة فی دوری التحقیق و المحاکمة و أنواع المحاکم الجزائیة و أصول العمل فیها و طرق الطعن و تنفیذ القرارات.

و حین تعقد المحکمة جلسات محاکماتها فأنها تمارس طقساً بشریاً مقدساً، فتطبیق العدالة و الأحکام الصادرة بموجبها مستمده من ترتیب الحقوق، إذ أن مفاهیم العدالة و التطبیق السلیم للنصوص القانونیة تتزامن مع مفهوم الاستقلالیة التی یتمتع بها القضاء العراقی، لتکون سلطة السماء هی المراقب الوحید للحکم البشری فی القضیة المعروضة أمام القاضی إذ لاسلطة فوق سلطة القضاء سوی القانون.

و فی سبیل أن تکون لهذا الطقس لیس فقط الهیبة التی تتناسب مع احترام سوح القضاء، و انما الخضوع التام لما ستقرره المحکمة أخیراً فی قرارها تجریماً او براءة، بعد تدقیق کل ما توفر أمامها فی القضیة من أدلة فی حال کفایتها أو عدم کفایتها لتصدر قرارها العادل.

فی سبیل تلک النتیجة ینبغی ان یکون للمحکمة قواعدها و أصولها التی تعمل بموجبها لتحقیق ذلک، و لهذا فان ضبط الجلسات فی المحاکمات الجزائیة او المرافعات المدنیة منوط بالقاضی المسؤول رئیساً لمحکمة الجنایات کان او قاضیا فی المحاکم المدنیة، و هذه المسؤولیة تقدیریة توجب علی القاضی أن یقوم بتطبیق المساحة القانونیة و الصلاحیة التی وفرها له القانون فی سبیل أن یضبط المحکمة التی یسبغ علیها قدرته و شخصیته فی التطبیق القانونی السلیم، حیث یتمتع رئیس المحکمة بسلطة خول القانون بمقتضاها الحق فی ان یتخذ من تلقاء نفسه جمیع التدابیر التی یراها تؤدی الی تأمین العدالة.

فلرئیس المحکمة استنادا لنص المادة (152 من الأصول الجزائیة) أن یمنع أی شخص من مغادرة قاعة المحکمة، و علی هذا الأساس فأن قاعة المحکمة لیست حدیقة عامة أو مکاناً یمکن للداخل أن یخرج منه و یعود لیدخل متی مایرید، و أنما یتوجب علی الداخل إن کان من أصحاب العلاقة فی القضیة المنظورة أن یتخذ من مکانه المخصص له، و أن یلتزم بالتحدث عندما یأذن له القاضی، أذ لایمکن قبول أن یتحدث الطرف متی شاء و فی الوقت الذی یرید أو یسترسل فی الکلام رغم تحذیر أو تنبیه القاضی له بلزوم التوقف عن الاسترسال، کما أن المتفرجین من المواطنین الذین یحضرون الجلسات العلنیة فی قاعة المحکمة یلتزمون الصمت و الإنصات لما یقال و یجری، فیمنع علیهم الکلام مع بعض أو التدخین أو إحداث أی تشویش من شأنه أن یؤثر سلباً علی سیر المحاکمة.

وعند حدوث خلل و تصرف غیر مقبول من قبل أی طرف من الأطراف، فلرئیس المحکمة أن یقرر إخراجه من قاعة المحکمة، و لکن اذا تمادی هذا الطرف و حاول أن یمانع فی ذلک جاز لرئیس المحکمة ان یقوم بإصدار قراره بحبس هذا الطرف حبساً بسیطاً لمدة 24 ساعة و یتم إخراجه بالقوة من قاعة المحکمة من قبل الحراس المکلفین بتطبیق تلک الأوامر و العقوبة.

ومع أن ضبط الجلسة و المحافظة علی النظام و الهدوء فیها منوط برئیس المحکمة و له ان یتخذ الإجراءات الکفیلة بتحقیق ذلک، الا ان المادة 158 من قانون أصول المحاکمات الجزائیة جوزت إبعاد المتهم عن جلسة المحاکمة اذا وجدت اثناء نظر القضیة انه وقع منه ما یخل بالجلسة او صدر عنه تشویش او عدم التزام بأوامر رئیس المحکمة و هذا الإخلال تقدره المحکمة بأی شکل من الإشکال، و تستمر المحکمة فی إجراءاتها القانونیة و تکون الجلسة حضوریا بالرغم من إخراج المحکمة للمتهم من قفص الاتهام و من قاعة المحکمة.

و قد نصت القاعدة (54) من قواعد الإجراءات و جمع الأدلة الخاصة بالمحکمة الجنائیة العراقیة العلیا علی تطبیق أحکام النصوص الواردة فی قانون أصول المحاکمات الجزائیة بالنسبة لأصول المحاکمات التی تجریها، و فی هذا الأمر فأن علی محکمة الجنائیات أن تلتزم بالنصوص الواردة فی الإجراءات الجزائیة.

و من خلال ذلک فأن جمیع الإجراءات التی اتخذتها المحکمة بطرد المتهمین صدام حسین و برزان أبراهیم و بقیة المتهمین بالنظر لإحداثهم إخلالاً بجلسة المحکمة و عدم امتثالهم لتنبیه الذی صدر من رئیس المحکمة مطابقاً للقانون، مع ان الأصل انه وقوع الاخلال و التشویش من المتهم یستدعی ذلک حیث تستمر المحکمة فی الاجراءات فیکون الإجراء الخاص بالطرد قانونیاً و متطابقاً مع النصوص الواردة فی أصول المحاکمات الجزائیة.

کما نصت المادة 154 من قانون أصول المحاکمات الجزائیة العراقی علی ان للمحکمة ان تمنع وکلاء الخصوم من الاسترسال فی الکلام اذا خرجوا عن موضوع الدعوی او کرروا أقوالهم أو اخلوا بنظام الجلسة او وجه احدهم الی الآخر او الی شخص أجنبی عن الدعوی سبا او طعنا لایقتضیه الدفاع، بالإضافة الی أن القاعدة (31) من قواعد الإجراءات التی نصت علی أنه إذا رأی القاضی أو محکمة الجنایات أن سوء سلوک المحامی قد أصبح هجومیاً أو ماساً بالمحکمة العراقیة العلیا و ماساً بهیبتها أو معوقاً للإجراءات فله أو لها أن تتخذ بحقه الإجراءات القانونیة، کما یجوز للمحکمة إشعار الهیئة المهنیة (نقابه المحامین) المنظمة لسلوک المحامی فی دولته بأی سوء سلوک صادر منه، و هو ماحصل فی الجلسة المؤرخة فی 1 شباط 2006 و التی قرر فیها رئیس المحکمة طرد أحد المحامین العرب بالنظر لإخلاله بالجلسة وتعدیه علی کرامة المحکم و محاولة تعویق الإجراءات القانونیة بالإضافة الی عدم امتثاله لأوامر رئیس المحکمة بالصمت و استمراره بالتحدث دون أذن و موافقة المحکمة و فی حدیث لاعلاقة له بالقضیة المنظورة.

کما أن انسحاب فریق الدفاع عن المتهمین صدام و جماعته یعتبر إخلالاً بواجبات المحامی و نکوصاً عن أداء المهمة و الواجب الذی قبلوا القیام بها، فقد اوجب قانون المحاماة علی المحامی ان یلتزم بما تفرضه علیه قواعد المهنة فی الدفاع عن موکله، و ان یدفع عن موکله بکل أمانة و إخلاص و یکون مسؤولاً فی حالة تجاوزه حدود وکالته او ارتکابه خطئه الجسیم، بالنظر لانسحاب فریق الدفاع عن المتهم صدام مرتین و قیام المحکمة بتطبیق إحکام المادة (144) من قانون اصول المحاکمات الجزائیة والقاعدة (30) من قواعد الإجراءات بتکلیف محامین منتدبین من نقابة المحامین للدفاع عنهم، و دفع أجورهم من خزینة الدولة، مما یوجب علی فریق الدفاع إعادة الأجور التی تقاضوها من الجهات التی کلفتهم بالتوکل و الدفاع عن المتهمین المذکورین، سواء کانت شرکات أو شخصیات أو عوائل المتهمین، فقد ترتب فی هذا الانسحاب أمران مهمین، بالرغم من کون فریق الدفاع یعلن أنه علق الحضور فی الجلسات مؤقتاً ریثماً یتم تلبیة طلباتهم لیبقی خط للرجعة فی الحضور و العودة فیها اذا تمت محاصرتهم قانوناً.

فقد ترتب علی فریق الدفاع عدم إمکانیة العودة الی حضور جلسات المحکمة حیث انسحبوا من جلساتها و أعلنوا انسحابهم طوعیاً بعد طرد أحد الأعضاء من قاعة المحکمة، و قیام المحکمة بإکمال الخلل القانونی بتوکیل محامین منتدبین، مما یغنی عن حضور الفریق المنسحب، و فی هذه الحالة لایمکن لهم العودة الی عملهم بالرغم من إعلانهم طلبات لاتمت للعمل القضائی و القانونی بصلة و دون أی اعتبار لموجبات النصوص القانونیة، فأن عودتهم مناطة بموافقة رئیس المحکمة و التی توجب القوانین النافذة علیه أن یتخذ الإجراءات القانونیة المشار الیها فی نص الفقرة (ثانیا: من القاعدة 31) من قواعد الإجراءات و جمع الأدلة الخاصة بالمحکمة الجنائیة العراقیة العلیا، و من جهة أخری فقد ترتب بذمتهم إعادة الحقوق المقبوضة التی لم یعد استحقاقها موجباً قانوناً حیث لم یباشر بعمله القانونی المناط به فی القضیة و انسحبوا مرتین لأسباب لم تعد لها علاقة بسیر العملیة القضائیة.

کما أن کلمة (تعلیق) لاتجد لها حضوراً فی القوانین الجزائیة العراقیة، إذ أن مهمة المحامی أن یدافع عن موکله و لایمکن قبول التخلی عنه، هذا من جانب و من جانب آخر فأن انسحاب وکلاء المتهمین یعنی إخلالهم بموجبات الأمانة المللقاة علی عاتقهم فی مهنة المحامی، و لم تفسر المحکمة انسحابهم سوی تخلیهم عن مهمة الدفاع عن المتهم، و لذا فأن من یتخلی عن هذه المهمة لایمکن له تبریز تخلیه بوجود طلبات شخصیة أو وهمیة یرید تحقیقها حتی یمکن أن یفکر بالعودة لممارسة مهنته فی القضیة المعروضة، فالانسحاب هو إعلان جدی و عملی فی التخلی عن الاستمرار فی عمل الدفاع عن المتهم و بعد أن قررت المحکمة تعیین محامیین منتدبین من نقابة المحامین العراقیین و مباشرتهم المهمة، و مقابلتهم للمتهم لتنسیق الدفاع، لم یعد أی مبرر قانونی یمکن فریق الدفاع المنسحب من العودة، و لم یعد یحق للقاضی أن یقبل حضورهم بعد انتداب المحامین وفقاً لأحکام الجملة د من الفقرة رابعاً من المادة (19) من قانون المحکمة الجنائیة العراقیة العلیا الوی نصت أن یحاکم المتهم حضوریا و بالاستعانة بمحام یختاره بملء أرادته أو إعلامه بان له الحق بطلب المساعدة القضائیة إذا لم تتوفر لدیه المقدرة المالیة، و له الحق بطلب تلک المساعدة التی تتیج له توکیل محام دون أن یتحمل أجور المحاماة، و الذی أکدته المادة (144) من قانون الأصول، و علی المحامی المنتدب أن یحضر جلسة المحاکمة و یدافع عن المتهم او ان ینیب عنه من یقوم مقامه من المحامین و الا فرضت علیه المحکمة غرامة مالیة مع عدم الإخلال بمحاکمته.
صفحات: [1] 2


<< Copyright 2010 Shaqlawa dot com - All Rights Reserved
Designed, coded and hosted by OzWebHotel

 

مدعوم بواسطة MySQL مدعوم بواسطة PHP Powered by SMF 1.1.12 | SMF © 2006-2008, Simple Machines LLC XHTML 1.0 صالح! CSS صالح!